24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. القضاء الإداري يحكم لحقوقيين ضد باشوية وزان‬ (5.00)

  2. الوقوع في بئر ينهي حياة امرأة ضواحي برشيد (5.00)

  3. مادة سامة تنهي حياة موظف جماعي في الجديدة (5.00)

  4. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  5. هكذا تحوّل المغرب إلى وجهة سينمائية لتصوير أبرز الأفلام العالمية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مليلية تسلم "جثة خاطئة" لأسرة متوفٍّ بالدريوش

مليلية تسلم "جثة خاطئة" لأسرة متوفٍّ بالدريوش

مليلية تسلم "جثة خاطئة" لأسرة متوفٍّ بالدريوش

تفاجأت أسرة مغربية تقيم بمدينة الدريوش بمنطقة الريف عند استلام جثمان أحد أفرادها الذي توفي لأسباب مجهولة داخل سفينة لنقل الركاب بثغر مليلية المحتل، بعدما اكتشفت أن الجثة تعود إلى شخص آخر لا تربطهم به أية صلة قرابة.

وأفادت منابر إعلامية إسبانية بأن الهالك، الذي كان يقيم بهولندا، فارق الحياة على متن سفينة "صورويا"، مشيرة إلى أنه وضع رأسه فوق كرسي وبدا كأنه نائم، وعندما حاول أفراد من الطاقم المرافق إيقاظه اكتشفوا أنه سلم الروح إلى بارئها.

وتبعا للمصادر ذاتها، فإن القاضي أمر بإخضاع جثة الشخص المتوفى لعملية تشريح بغية تحديد أسباب وملابسات الوفاة التي تبدو أنها طبيعية، موضحة أن عائلته طالبت بتسلم جثمانه قصد دفنه في بلدته الأصلية، قبل أن تتفاجأ باستبدال جثته بجثة شخص آخر.

وطالبت العائلة، فور إدراكها للخطأ، بإعادة الجثة إلى الثغر السليب مقابل تسلم الرفات الخاص للهالك؛ فيما أمرت النيابة العامة المختصة بفتح تحقيق قضائي بغية توضيح الحقائق وتحديد أسباب استبدال جثة بأخرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - زكرياء المغربي الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 13:03
أليس مليلية مدينة مغربية على السلطات المغربية بنفسها تسليم الجثة إلى أفراد عائلتها وليس سلطات مليلية المحتلة
2 - عبد السلام اطراشلي الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 13:11
لو كان مواطن عادي قام بخطأ مماثل للتهموه بما لا يخطر على بال.
أما وأن تقوم به إدارة لها من الإمكانيات التقنية والوجيستية والبشرية سيحسب لها خطأ عادي جدا أو لربما يحسب الخطأ لذوي الهالك. !!!
3 - افلطوني الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 13:24
بلد متقدم حسب بعض ما يسمون انفسهم مناضلين في الريف لانها تاويهم وتمول تحركاتهم. بيد ان اسبانيا عند الاروبيين بلد متخلف فلولى تمويل اروبا لها لما شاهدت الاسباني يبحث عن العمل في المغرب كزمان. مضحك
4 - حسن الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 15:03
صاحب الجتة كان مسافرا بجواز سفر في ملك ابن الاسرة من الدريوش والبحث مستمر
5 - عليلي الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 15:50
بعض المعلقين الجزائريين كالمعلق الاول اغبياء وهو يدل على عيش ذلك الشعب في ما وراء الشمس ببلده في اانهيار تام حتى اصبحت كل وزاراته تنقل وثائق الدولة االمغربية بخاتمها كما تفعل وزارة التجارة والتعليم ومما يسمون انفسهم ارباب اللاعمال وهم ععندنا اصحاب الشكرة. يكتب جملة خارج اللسياق كرئييسه .
6 - ANWAR الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 15:59
حسب رأيي الشخصي،إسبانيا دولة متقدمة لها كل المؤهلات،رغم الأزمة،هناك تعويض فقدان العمل،تطبيب بالمجان،تعليم شبه مجاني،بنية دو جود محترمة،كذلك إنسانية كبيرة،فعلا ليست أحسن دولة اوروبية،لكن بالعمل منذ الثمانينات أصبحت كما هي, أما الأخطاء العرضية تقع في كل بلاد العالم.
7 - دمحم الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 16:39
صفتم اسبانيا بدولة متقدمة هذا خطاء. تقدمة بمصانع و مستثمرين اوروبة و حتى استثمار عربي قوي. اما حاليا فهي اقتصاديا محميت من العرب و المغاربة و الجزاءريون الخونة الذين ينفقون امالهم لشراء قصور و محلات تجارية و جوازاة اروروبية و غسل اموال المخذرات و اموال الحكام العرب و المغاربية مع الاسف اكثر من وقت مضى.
اما الجثة فلا حرج مية عوض ميت غلاط. نطالب باسترجاع الاطفل الدين سرقوا من الدول المغاربية و بيعوا لاسبان و الفرنسيون للكفالة و تشريح لاجل بيع الاعظاء من طرف الاطباء المغاربة و الجزاءرين و تونسيون. عاجلا عاجلا عاجلا.
8 - mohamed الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 17:22
الى صاحب التعليق الأول ههههههههههههههههههه هل تكذب على نفسك أم ماذا
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.