24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | "البربرة" اغتصب ووشم جسد "خديجة" مقابل "قرقوبيات" للخاطفين

"البربرة" اغتصب ووشم جسد "خديجة" مقابل "قرقوبيات" للخاطفين

"البربرة" اغتصب ووشم جسد "خديجة" مقابل "قرقوبيات" للخاطفين

كشفت معطيات جديدة خاصة بملف الاعتداء الجنسي الجماعي على "المراهقة خديجة"، حصلت عليها هسبريس، وجود شخص ملقب بـ"البربرة"، مبحوث عنه من طرف درك أولاد عياد، هو الذي قام بوشم جسد فتاة أولاد عياد بوشوم غريبة في جميع أنحاء جسدها، أثناء احتجازها لمدة شهرين من طرف أزيد من 11 راشدا.

ووفق المعطيات التي حصلت عليها جريدة هسبريس الإلكترونية فإن الملقب بـ"البربرة" في أوساط سكان منطقة أولاد عياد "تسلم" خديجة من خاطفيها مقابل منحهم خمس حبات من حبوب الهلوسة (القرقوبي)، ليتوجه بها ليلا إلى بيته في منطقة أولاد عامر، حيث احتجزها لمدة أسبوع.

وحسب المعطيات نفسها فإن المعني بالأمر شرع في وشم اليد اليمنى والرجلين اليمنى واليسرى للمراهقة خديجة، عن طريق تقنية الوخز بالإبر، إلى جانب الكي بالسجائر في أنحاء مختلفة من جسدها النحيل.

وعمد "البربرة" إلى وشم كافة أنحاء جسم المراهقة خديجة بمجموعة من الأشكال الغريبة، إلى جانب إخضاعها لحصص من التعذيب النفسي والجسدي، قبل أن يعيدها إلى الشخص الذي تسلمها منه، لتبدأ فصول أخرى من التعذيب.

يذكر أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف ببني ملال أودع 11 شخصا السجن المحلي بعد اتهامهم بالتورط في قضية اغتصاب جماعي لفتاة قاصر، وتعذيبها بسجائر مشتعلة، ووضع وشوم في أنحاء مختلفة من جسدها.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شكاية مباشرة تقدمت بها والدة الضحية لدى النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف ببني ملال، تشكو فيها تعرض ابنتها، البالغة من العمر 17 سنة، لاغتصاب جماعي وحشي، إذ تناوب على هتك عرضها 14 شخصا، ما تسبب في افتضاض بكارتها وإصابتها بجروح خطيرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (66)

1 - البغريري بوعزة الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:07
من" البغررة والبرووة في قضية التعليم إلى البربرة". في قضية التربية ... وتستمر القصة التي تقول أبرز عناوينها هزلت هزلت.
2 - المهدي الغير منتظر الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:10
كالعادة المجتمع الذكوري اللي تبلات بع أمتنا، غادي يحملو المسؤولية للفتاة، ويقولو كما عودونا آش داها تمشي معاهم. في محتمعاتنا المرأة هي الضحية وهي من تتحمل المسؤولية.
شاعت في الآونة الأخيرة أنها كذابة وأنها ذهبت معهم بمحض إرادتها، حتى لو ذهبت معهم فهي قاصر وتم وشم وكي مناطق حساسة من جسدها، أيعقل ان يكون هذا بمحض ارادتها؟ أكيد انهم خدّروها وداروا بها مابغاو مسكينة.
الكل تايعرف كيف بعض الوحوش البشرية تايستعمولوا التهديدات والترهيب باش يديرو اللي بغاو.
3 - نور الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:13
هاذا مريض خاصو السجن والعلاج حتى شوحدين عطاو التصريحات ديالهم خاصهم العلاج من الثرثرة أو سوء النية.
4 - تاريخ الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:13
مثل هذه الوقائع، تسمع عنها فقط في حقبة الثمانينيات بأمريكا او في قصص نادرة حول التعذيب و الرعب لا تباع في السوق. اذا المغاربة ليسوا دراوش فعلى العقوبة ان تكون اقسى و اطول...
5 - beeman الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:15
واش اعباد الله احنا عايشين فغابة؟ ما هذه الفوضى والهمجية وقلة الدين؟ يجب تسريع البحث والقصاص مع أشد العقاب للمجرمين.
6 - ahmed الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:16
يجب ايضا اعتقال المجرم الذي اغتصب الفتاة لاول مرة لانه السبب في كل ماجري
7 - واش هاد المجتمع لي غاينجخ الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:17
واش بهاد العقلية غادي نخرجو من الضلام ونعيشو ف السلام.واش بهاد الأجيال غادي نبنيو الوطن والتربية والأخلاق وحقوق الإنسان..واش بهاد التفكير الحيواني الغريزي الهمجي غانشوفو الضو فهاد البلاد..فحيث وليت وجهك كاتلقا المتحرشين والمكبوتين والمجرمين والذين ينخر الاستمناء الثقافي عقولهم..لا تربية لا حس جماعي لا احترام لحرمات العباد ولا احترام لبنات عباد الله..كايتحرش بالبنت ويغتاصب البنت ويتبع البنت فالشارع بحال إل تايصنع النووي غير باش يرضي أمراضو النفسية والشهوانية والحيوانية..قاليك وا راه البنت متبرجة: وراه رآه العقلية لي متبرجة والمجتمع الاعور الاعوج هو المتبرج...هزلت
8 - الوطنية الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:18
أتساءل هل لم تكن خديجة تشعر بآلام الوخز بالابرة هل كانت بدورها تحت تأثير حبوب الهلوسة التي يضهر من خلال بعض التصريحات انها كانت تتعاطى للمخدرات وكانت تعيش حياة الضياع والتشرد . هنا اقول ان الاسرة بدورها تتتحمل المسؤولية في وصول هذه الطفلة الى ما وصلت اليه
9 - استحالة الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:18
استحالة ان تكون لهذا الشخص ذرة آدمية استحالة ان يكون من بني البشر استحالة ان يكون انسانا لساني يعجز عن التعبير قلبي ينزف دما عيناي تذرف دموعا حسبنا الله ونعم الوكيل أين ترعرعت هذه الكائنات حسبنا الله ونعم الوكيل
10 - عبدالحق الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:19
مهما كانت فإنها أختنا
نتمنى لها الشفاء العاجل والهداية
11 - رباطي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:20
هادي تتسما السيبا ولات في البلاد.!! هادشي زاد على حدو فهل من مغيث.!! اللهم انا نستغيث بك فلا رحيم بنا الا انت سبحانك.
12 - بنت البلاد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:24
يجب معاقبة هؤلاء المجرمين المرضى عقابا شديدا و لم لا يحاكمون بالإعدام ما داموا منحوا لأنفسهم حق اللعب بجسد الفتاة ؟ إلى أين انت متوجهة يا بلادي ؟ لا وجود للأمن و لا وجود للثقافة و لا وجود لاحترام الإنسان ! نرى حميرا في هيئة بشر ينهقون و يعيثون في الأرض فسادا. يا الله عفوك !
13 - مواطنة مافاهما والو الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:24
والله مابقيت فاهمة شي حاجة االله يسهل عليكم لي فاهم شي حاجة فهاد القضية ينورنا
14 - boujam3a الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:27
قضية هده المراهقة أو الضحية أو الجانحة أو الشمكارا أو حسب ما قد يسميها كل واحد منا قضية تطرح سؤال بسيط لكنه صعب الجواب عليه وهو ....ما موقع العشرات أو المئات من البنات أو المراهقات أو الشمكارات اللواتي نصادفهم يوميا باوشام في الوجه و اليدين و الرجلين هدا ما نراه اما جسد كل واحدة منهن فقد تندم ادا ما رغبت بمعاينته لما قد تجده فيه من آثار الجراح و الكي
15 - BENI MELLAL الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:28
البربرة - البغررة
كل هذا ناتج على عدم التربية
16 - Allmohamed agourav الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:30
Pour tirer une conclusion du cas de ces sociopathes ,il faut engager le travail d'une équipe multidisciplinaire composée de psychiatres, criminologues sociologues,juristes et la liste n'est pas close: car il s'agit de mettre en exergue le comportement sado- masochiste instalé sur un fond toxicomaniaque chez une bamde de psychopathes responsables de leur actes
17 - Hamido الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:31
رأيت في أوربا مرات عديدة منشورات لقط أو كلب ضاع من صاحبه .فترى صورالحيوان المختفي وقد علقت في أماكن كثيرة ومعها رقم الهاتف وجائزة مالية لمن دل عليه.والسؤال هو كيف لأسرة اختفت بنتهم لمدة شهرين ولم يهتم لأمرها أحد؟ هل صار الإنسان المغربي بلا قيمة؟ والأخطر من هدا أن هؤلاء الشباب يحتجزونها دون أن يتصوروا خطورة هدا الفعل.بالنسبة لهم كل ماقامو به مجرد مغامرة عادية تنتهي بعودة الفتاة لأهلها. هدا النوع من الناس هو نتاج سياسة التفقير والتجهيل وعدم الاهتمام بالاجيال.
18 - حالة لا تستوجب الاستشفاء!!! الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:34
ما يستفزني في هذه القضية هو عدم الاكثرات بالحالة النفسية للفتاة و إعادتها بكل لا مبالاة إلى منزل والدها. ما تعرضت له المسكينة يستوجب بقاءها في مصحة نفسية أياما و أسابيع مع مراقبة طبية مكثفة...
19 - Ilyes الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:35
لا حول ولا قوه الا بالله.ما بقينا عارفين فمن نتيقو الله يستر وليداتنا.. وبنييتنا .الله يهدي الجميع
20 - مغربية الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:35
و يستمر مسلسل الاهانة و الاستعباد للنساء المغربيات
كرامة البنت في تعليمها و مدرستها
انما الامم الاخلاق نا بقيت ان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا
21 - مغربي حر الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:39
ما أفزعني في هذه القضية هو خبيرة التجميل التي تتكلم بلغة دارجة مصطنعة وتسأل لما ليست الحالة النفسية للفتاة متدهورة ؟ الفرق بينكما أنك عشت في النعيم وأمك تنهر كل من أبكاك وتأنب الأستاذ إذا كان قد تورط في جرحك بكلمات. أما هي فقد ألفت التصرفيق والحكرة من القريب والبعيد (ومن الي يسوى والي ما يسواش) . هل تعتقدين أنها قد تشعر بالتعب مثلك لمجرد رحلة عبر الطائرة ؟ هي فتاة ابواها فقيران تعيش في منزل يشبه كهفا وتعيش على الدريهمات التي يقدمها لها كل آكل للحم جسدها. هي ربما أخطأت عندما أحبت من إفتض بكرتها وأخطأت عندما طالبت بتصحيح الوضع والعدالة لا غير. هي قاصر ولم تبلغ الثامنة عشرة. وهي الآن بعد سجن مغتصبيها لا تستوعب بعد هل تبكي أم تفرح ...هي ربما تشبهنا في اللغة والجسد ولكن في الأحاسيس الله أعلم.
22 - مصطفى كاراطيكا الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:41
هذا مستوى جيل اوخير التسعينات فكيف ياترى سيكون جيل البغرير والبريوات والبطبوط الله يحفظ وصافي
23 - باااز الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:44
إلى المعلق dz من كيان الحقد والسوء و الذي ليس له تاريخ. قبل أن تتكلم عن أسيادكم المغاربة اديوها غير فحريرتكم و مكتعرفوش حتى شكون اللي حاكم عليكم او مكتحشموش. الغاز و البترول او كتموتوا بالفقر و الكوليرا. و بالمناسبة كيف حال شبح بوتفليقة هل تعدونه من هذا العالم أم ذاك...الحاصل إذا لم تستحيي...أما ما وقع لتلك الفتاه فيقع أكثر من ذلك في كل دول العالم و يقع أفضع منه في كيانكم اللقيط...
24 - bensaid الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:47
اقول ان خديجة قاصرة.و يجب محاسبة الفاعلين بأقصى العقوبات.و كدلك محاسبة طبيبة الاوشام على خروجها الاعلامي المناصر للمتهمين دون ادن من المحكمة.و علاج الضحية من آثار الإجرام البدنية و النفسية.و اعادتها الى المدرسة.
25 - حميد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:49
ليست هناك اخبار مؤكدة حتى ينتهي البحث
26 - عزوز الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:50
لا يعذر أحد بجهله للقانون.تبقى البنت قاصر.اذن جريمة التغرير بقاصر ثابثة باركانها الثلاث.
27 - متابعة الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:50
ردا على Aminedz اغتصاب وقتل الطفلة سلسبيل تم في احسن واجمل بلد ايضا التخلف والمجون و والاجرام موجود في كل بلاد العالم منذ القدم وحقدك على المغرب جعلك تسب وتشتم وتشمت ونسيت ان من بيته من زجاج لا يقذف الناس بالحجر الله يهديكم وايهدينا جميعا
28 - Slh brz الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:53
وجب عليك البحث في المعجم و كتب التاريخ عن معنى بربري
29 - MAGHREBI NAFSS الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:54
Pour l'Algérien n°6 Amine de:c'est un fait divers qui peut arriver partout dans le monde.ماذا عنكم و نحن نسمع يوميا عن جرائم اختطاف و اغتصاب و ذبح الأطفال المختطفين. هذه الظاهرة انتشرت كالفطر بدولة الجزائر الشقيقة التي باستطاعتها تنظيم كأسين متتاليين من كؤوس العالم بكل سهولة كما صرح بها السيد بوتفليقة ربي يشافيه و يشافيكم من وباء الكوليرا اللعين.و أنصح أشقائي الجزائريين بالنظافة و الاعتناء قليلا بمدنهم و تخليصها من أطنان الأزبال المتراكمة في كل الشوارع و الأزقة و خاصة حي القصبة التاريخي بالعاصمة.و الله لرأيت الناس يرمون أزبالهم مباشرة من الأسطح و النوافذ في الأزقة.كارثة لا تستحقها الجزائر القارة كما تقولون.حظ موفق، فالمغاربة لا يتمنون لكم سوى الخير لأنكم أقرب الشعوب إلينا.
30 - ahmed الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:55
ان تأكد أن الاوشام جديدة هل يمكن متابعة الخبيرة من أجل التضليل ؟
31 - rachida الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:56
يجب التعامل مع هذه الوحوش البشرية كما يتم التعامل مع الارهابيين اقصى العقوبة لهم وبدون رحمة ولا شفقة والا فنحن في خطر .
32 - hamid الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:58
بعجالة المغرب يدفع ثمن الامية و الجهل المقدس.
33 - Bettich الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:02
Avec tous mes respects pour les droits de l'homme, j'ai constaté que depuis que les Autorités ont abandonné le châtiment corporel des criminels le Simba commence , malheureusement , à s'installer dans notre pays
34 - عين العقل الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:03
المدمنين على المخدرات بصفة عامة يشكلون خطر على حياة المواطنين والوطن ككل يجب تصفيتهم جميعهم دون رحمة ولا شفقة وتطهير المجتمع منهم والفتنة اشد من القتل ادا فافعالهم اشد من التخلص منهم باعدامهم جميعا انتهى الكلام .
35 - اولاد عياد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:06
هده جريمة نكراء ضد الانسانية ارتكبها وحوش ادميين لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
36 - مغربية الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:10
اله ايكون في عونك خديجة مازلت فتاة تحلمين بالمستقبل.مثل اي فتاة تتمنين تحقيق احلامك ومبتغاك.لكنك صادفت وحوش آدمين حولوا حياتك الى جحيم لم يغتصبوا فقط جسمك النحيل بل روحك واهانوا كرامتك عبثوا بجسمك الذي هو ملكك.لم يبالوا بدموعك و نظراتك الحزينة.لك الله يا خديجة.انت ضحية هذا المجتمع ليس من حق اي إنسان أن يلومك او يعاتبك لانك عانيت الامرين.انت في حاجة انت واسرتك لمن يساندك و يساعدكم على تخطي هذه الأزمة وان ينصفك.ثقتنا كبيرة في العدالة لتعاقب كل من ساهم في هذه الجريمة الشنعاء.اناشد كل من باستطاعته ان يقدم لها الدعم النفسي والمعنوي ليضمد جروحها وياخد بيدها.ونصيحة لكل الشباب ابتعدوا عن المخدرات لانها سلاح فتاك يدمر شبابنا وهي سبب كل ما يحدث من مصائب .
37 - محمد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:17
تعليقك ياالسي امين تفوح منه رائحة ما اسميه "السخرية البليدة"
يبدو جليا انك مصاب بداء "كره النفس" self-hatered. تستحق مني ابتسامة صفراء لان استهزاءك "باسل"
38 - مغربي حر الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:17
جاء الحق وزهق الباطل ...السيدة المختصة في الوشم كاذبة في اقوالها لكونها ذكرت ان الوشم كان قبل تاريخ اختطاف الفتاة...هذا البربرة وهؤلاء الاوغاد والوحوش البشرية ومن على شاكلتهم يستحقون اقصى العقوبات قد تصل الى الاعدام جزاء لهم لما اقترفوه في حق خديجة...لايعقل ولايمكن ان نسكت على مثل هذه الجراءم وامثالها...السجن القاسي مع الاعمال الشاقة وان اقتضى الحال الاعدام حتى يسلم العباد من شرورهم
39 - ابوسيبوعة الگحطاني الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:19
لو كان الشعب كله صالح يحترم بعضه بعضا ويخاف الله ولا يفعل الا ما يرضي الله وافراده يعرفون كل واحد منهم حدوده تبدأ عند كل فرد وتنتهي عند حدود الاخر ولا يتعداها ولا يتخطاها ما احتجنا الى شرطة ولا درك ولا قوات مساعدة ولا سجون ولا محاكم ولا عذاب في جهنم ولا نار لاكن . إنَّ الانسان لظلوم كفار .
40 - nihilus الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:29
La societé msrocain est dediqué dans le sadisme, la violence est notre lait maternelle, en passant par l'école aussi le regime tortionnaire
41 - مغرب القمع الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:41
الى المعلق 23 أشكرك على هذا التعليق لانه فى الصميم يحاكي مجتمعنا البائس (شبعان ما حاس ب جيعان ).للقاصر خديجة أتمنى من الله ان يأخذ ب حقها من المجرمين المكبوتين .
42 - مكناسي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:45
كالعادة ... شي ناس ما غايقدروش يقولو راه خديجة كذابة ضحكات على الشعب و ضحكات حتى علينا حنا و ما عقنا بيها حتى فات الفوت .... بل غايبقاو يصنعو و يفبركو ف القصص و زيد و زيد باش طبعا ما يبانوش مغفلين
الحاصول ... التربية هي الاساس
43 - Faouzi الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:46
اليوم بالصدفة اشعلت جهاز الراديو على موجة معينة وكانت المذيعة تحاور شخصا يشتغل في دار العجزة ب تيط مليل. حين سألته المذيعة كيف وافق على العمل هناك و بأجرة زهيدة جدا، أخبرها أنه كان من أرباب ااسجون وأنه حين خرج من السجن أصبح متشردا وبدون مأوى ولهذا قبل أن يشتغل في دار العجزة. سألته المذيعة عن تجربته في السجون التي مر بها، فأخذ يحكي بكل أريحية وبكل بساطة كيف أن السجن كان مثل جهنم، لا يستطيع الإنسان العيش فيه. ساق لها مثلا تجربته في سجن "العاذر" وكيف كانو يشغلونهم في الحقول تحت لهيب الشمس الحارقة، وعن نوعية الأكل التي كانو يعطوتهم اياها، والتي تأبى حتى الخيوانات تناولها. وكيف كان يجب على الشخص أن يكون صلبا حتى يستطيع أن يقاوم قساوة السجن ومعاناته. وحين سألته المذيعة عن تجربته السجنية مؤخرا قال لها ان السجن تغير كثيرا. أصبح أحسن مما كان وان المساجين عندهم حقوقهم كثيرة، منها الهاتف و التلفاز والأكل الجيد. والحق في الزيارات، الخ. كنت أستمع الى هذا الحوار وأنا أقول في نفسي"الآن بت أعرف لماذا كثرت الجريمة في مجتمعنا ولماذا اصبح المجرمون لا يهابون السجن"!!
44 - SAAD الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:50
مازلت اتذكر ونحن اطفال ، عندما نعود مع ابائنا من مشاهدة التلفاز او نقل مباريات الملاكمة الملاكم محمد علي كلاي او كرة القدم ، عبر تلفازبالابيض والاسود ، وفي الطريق نصادف الدرك الملكي يقومون بجولات امنية LA RAF ويطالبون الاباء ببطاقى التعريف الوطنية مع طرح الاسئلة ما ذا تفعلون في هذا التوقيت ومن هم هؤلاء الاطفال ، الا ان يتدخل عون السلطة ليخبر الدرك ان الشخص معروف وليس من ذوي السوابق ن ويطلق صراحنا في امن وطمئننة ، وهذا ما نطالب منه حاليا ، لان الاجرام توسع وعشعش في عقول المراهقين من كثرة انتشار القرقةبي
45 - الاخلاق الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:52
ا سيادنا
منين وصلنا لهادشي راه ما بقيناش مسلمين
اصلا ما بقاتش فينا اىانسانية
راه خاص الاخلاق ديالنا كمغاربة ترجع كيف كانت ( الحشبة و الوقار و الاحترام و المساعدة و العطف و الكرم و ....)
لو كنا مربيين و مخلقين ما غايطراش هادشي
خديجة ما غاتمشيش ف ديك الطريق و دوك الدراري ما غايديوهاش و نفرضو كاع وقع هادشي راه باقي الناس ماغايشوفوش هادشي و يسكتو راه الديفو فينا و الضحكة فينا
النربية هي الحل
كن يهودي مسيحي مسلم نصراني او ........ شغلك هاداك المهم هي تكون الاخلاااااااااااااق
46 - سوسي حر. الجمعة 07 شتنبر 2018 - 17:13
واخا ها البربرة اولا الباربا وشم لخديجة فهاد الشهرين ليكالت تخطتفت و تحتجزت فيها...و لكن 70% د لوشامات لف الجسد ديالها قدرت المدة فاش دارت باكثر من 6 اشهر..يعني خاصنا نقلبو على شي باربا خور..و لا خديجة براسها بربرة هي لدارتهوم..
47 - ملاحظ الجمعة 07 شتنبر 2018 - 17:37
من سنة لأخرى تزداد أعداد المؤسسات التعليمية وأعداد المؤسسات الخيرية و أعداد المساجد ... لكن مع ذلك فأخلاق وتربية المغاربة في انحطاط مستمر وتراجع خطير

فما الجدوى من هذه المؤسسات إذا لم تصلح الاخلاق وتربيها على الفضائل والاحترام
48 - لا للتطبيع مع الإغتصاب الجمعة 07 شتنبر 2018 - 17:42
ههههههههههههه ها البغررة ها البربرة ها اغريبة ها البغرير ها البريوات ...فضائحكم وصلت إلى العالمية و أصبحت حديث القاصي والداني و الجمهور المستنكر لهذا الفعل الجرمي الشنيع الذي أراد البعض التطبيع معه...
إن التطبيع مع الإغتصاب هو أبشع من الفعل الإجرامي نفسه حيث طلعت علينا إحدى خبيرات التاتواج من بلاد العم سام و حملت الضحية خديجة مسؤولية الاغتصاب الجماعي التناوبي و بالجملة من طرف مجموعة دئاب بشرية مكبوتة ... و كان الهدف هو وقف سيل التضامن المجتمعي الاستنكاري الجارف و اللامحدود مع الضحية و مستنكرا لأفعال الجناة و التشديد في عقوبتهم لكي لا يتكرر هذا الفعل مستقبلا.
49 - Fouad الجمعة 07 شتنبر 2018 - 18:29
نطالب كمغاربة احرار بتطبيق اقسى العقوبات على مرتكبي هذا العمل الوحشي(الاعدام)
50 - المنطق الجمعة 07 شتنبر 2018 - 18:49
قبح الله الفقر فهو يؤدي حتى إلى الكفر
آخوتي::::::::
والله مجتمعنا حل مشاكله كحل معادلة بمآت المجاهيل!!!!!!
يا لطيف ألطف بنا......
51 - العقاب العادل لاهؤلاء الجمعة 07 شتنبر 2018 - 18:56
كما رايت في احد الفديوهات على يوتوب دولة اسيوية عاقبت مغتصب طفلة قاصرة عقاب عادل وهو: إلقاءه في قفص مع تمساح ضخم التهمه وانا اظن انه يتناسب مع هذا الفعل الجرمي وشكرا
52 - حسن المغربي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 19:16
هذه الوقائع مؤشر على المستوى الذي وصل اليه مجتمعنا من الانحطاط الاخلاقي .فالاسرة (الاب و الام) هي المسؤول الاول و الوحيد عن تربية افرادها و غرس القيم و المبادئ في الاجيال القادمة .اما المدرسة والاعلام و الشارع فاصبحوا اداة هدم لا بناء.
53 - amy الجمعة 07 شتنبر 2018 - 19:29
L'ennemi numéro 1 de notre jeunesse est les neuroleptiques. Toutes les voix doivent s'élever pour libérer nos enfants et adolescents. Les khadija et Barbara sont dans toutes les villes, sous nos yeux mais on les ignore. Maintenant qu'une histoire est apparu dans les média, on est choqué.Aucun espoir tant que ces drogues sont vendues dans les rues et devant les écoles. A bon entendeur.
54 - Kan hns الجمعة 07 شتنبر 2018 - 20:01
الله ياوطني لا اخلاق ولاميتقبل الى اين????
55 - مراقب من بعيد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 20:29
6 أشهر للبربرة و 2 إلى 3 أشهر الباقي و يطوى الملف كسابقيه و تستمر الفضاءح إلى أجل غير مسمى.
56 - Nouvelle Page الجمعة 07 شتنبر 2018 - 20:30
اتمنى ان تقف السيدة ليندا بجانب القاصر خديجة....وترحلها امريكا للعلاج
57 - اين المفر الجمعة 07 شتنبر 2018 - 21:44
لم نعد في امان من ان يلحق ااحدنا اذى من شخص معتوه بجول في الطرقات او من مقرقب يعترض السبيل او من سكران يدهس البشر في الطريق او من قاصر منحرف يتباهى بسكين العيد بعد دبح الاضحية.
نحن نربي والاخرون يفسدون علينا حياتنا اين المفر ؟ وكما قال الشاعر " وما للزمن عيب سوانا"
58 - بني المَلَلْ الجمعة 07 شتنبر 2018 - 21:48
إن بني ملال لا َيمَلُّونَ أَبَدًا
العالم كله يمل إلا هم فلا يملون
يا ربي تعفوا على عبادك وعلى بلادهم من هذا النوع ديال البشر اللي ما كيملوش و ما كيشبعوش من شهوة الشيطان
59 - لخضورة اسماعيل الجمعة 07 شتنبر 2018 - 21:58
ضاع كلب لعائلة ايطالية بحثو عنه وجدته سيدة تعمل معي وضعته في الفيسبوك جاء صاحبه وأخده وأعطى السيدة مائة يورو وانصرف شاكرا .اختفت خديجة لم يسأل عنها أهلها كما يجب وهاهي الكارثة تتسع وتتسع حتى وصلت لكل العالم أدن نحن مازلنا في عالم متوحش
60 - مواطن2 الجمعة 07 شتنبر 2018 - 22:38
القوانين في العالم كله تعاقب كل شخص لم ينقد ضحية في حالة خطر.وهذا الامر ينطبق على هاته الفتاة..لو فرضنا انها ذهبت بمحض ارادتها مع المغتصب او المغتصبين...كان عليهم ان يسلموها اما الى الدرك او الشرطة او والديها. وما قاموا به يعد عدم تقديم مساعدة لشخص في خطر.الشيء الذي يعاقب عليه القانون.وكل من يدعي انها ذهبت برضاها فهو مجانب للصواب..فهي قاصرة وفي حاجة الى المساعدة . وبذلك فالتهمة واقعة وعقاب الجناة باقصى العقوبات امر لابد منه.وهل من المنطق او الصواب ان تطلب فتاة قاصرة من شخص ان يغتصبها برضاها فهل له ان يفعل ذلك ؟ والحالة ان القانون يجرم الاغتصاب حتى على الراشدين.ما وقع لهاته الفتاة جريمة لا تغتفر.
61 - يحيى الجمعة 07 شتنبر 2018 - 23:32
الخيط الرفيع عند أهل الدار فأرجو أن يبدأ التحقيق بالمدعوون أب وأم الضحية والضحية فلا يعقل شهرين من الغياب وفي الأخير إغتصاب.ألم يكن تقديم شكاية إختفاء واجب ¿
62 - Mansour Essaïh الجمعة 07 شتنبر 2018 - 23:47
إلى رقم 13 ـ مواطنة مافاهما والو

"حتى أنا ما فاهم والو" و لكني أنتظر الدرك القضائي حتى يُنْهِيَ تحقيقاته و أنتظر القضاة حتى يقولوا كلمتهم ؛ إذ ذاك سأعرف كل شيئ.

فصبراً، و صبراً ثم صبراً ؛ فإن الله مع الصابرين.
63 - لاديني الجمعة 07 شتنبر 2018 - 23:59
شكرا لك صاحب التعلبق 21 مغريي حر كلامك صحيح، وأضيف أنني أشك أن تكون طبيبة لأن الأطباء تايأديو القسم باش مايتعداوش على الخصوصية ديال المرضى دياولهم، هاديك باينة خبيرة ماكياش وأوشام فقط بغات تركب على الموجة باش تشهر، ماحاس بالمزود غير اللي مضروب به
64 - عبد القادر السبت 08 شتنبر 2018 - 13:25
كالعادة في أي مناسبة حرجة على الحكومة يتم الهاء المجتمع بموضوع يشغله عن ما يجري حوله.في الوقت الراهن هناك الدخول المدرسي(غلاء في المقررات والادوات+ضعف البرمجة والمقررات................) اما اختنا خديجة الله يشافيها.المدن المغربية ممتلئة بمتيلاتها.ساعطي مثالا للمدينة التى اقطنها فندق الشجرة بمدينة طنجة............على أعين المارة والسلطة والدولة هل من متدخل؟؟؟؟؟
65 - انس الجندى السبت 08 شتنبر 2018 - 21:35
لابد الجناه يحكم فيهم حكم الاسلام
اما السجن فلن ينفع ومن فعل هذا فهو مفسد وخطر على البلاد
66 - صراحة الأحد 09 شتنبر 2018 - 00:23
مع كامل احترامي للقراء .. مجرد تساؤل ؟
هل يعقل اغتصابها من 14 شخص وليست حامل ؟؟!!
إما 14 شخص عاقرين جميعم !! .. وإما هذا افتراء باطل على الشباب ! ..
والله أعلم
المجموع: 66 | عرض: 1 - 66

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.