24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | "الحرية الآن للزهور" تجلب متاعب قضائية لـ"بزيز"

"الحرية الآن للزهور" تجلب متاعب قضائية لـ"بزيز"

"الحرية الآن للزهور" تجلب متاعب قضائية لـ"بزيز"

رفعت وزارة الداخلية دعوى قضائية ضد الفنان الساخر أحمد السنوسي، الملقب بـ"بزيز"؛ وذلك على خلفية مقال نشره شهر يوليوز من سنة 2017 على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، وفق ما ذكرته وكالة "إفي" الإسبانية.

واستمعت الشرطة القضائية إلى الفنان الساخر، أحمد السنوسي، في 6 دجنبر المنصرم، إذ سئل عن بعض المصطلحات الواردة في المقال الحامل لعنوان "الحرية الآن للزهور"، في إشارة إلى معتقلي "حراك الريف".

عبد السلام باهي، محامي "بزيز"، قال في تصريح صحافي إن القضية حاليا قيد التحقيق الأولي، نافيا علمه إن كان سيتم تحريك الدعوى المرفوعة ضد الفنان أم أنها ستحفظ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - Abdelghani السبت 15 دجنبر 2018 - 10:24
كل التضامن اللامشروط مع فنان الشعب ... احبك ... اقدرك ... من اعماق القلب ...
2 - م المصطفى السبت 15 دجنبر 2018 - 10:35
كان لهذا الفنان الساخر صوت اكثر وزنا وقيمة يوم وجوده مرافقا لباز في ثنائيتهما : بزيز أباز.
ومع السنين اصبح المستوى اللغوي لهذا الفنان يضعف، هل هي طريقة لكي تعرف رسالاته اكثر للطبقة الشعبية ام ماذا ؟ لا ادري. على كل أنا لست من المتحمسين ولا من المتحفزين ولا من المهتمين بعروض هذا الفنان لأنه يضرب على وتيرة واحدة وباسلوب شعبوي فارغ من حيث المستوى اللغوي والثقافي.
3 - مواطن السبت 15 دجنبر 2018 - 10:44
دابا الصااارحة، واش المغريب فيه حرية التعبير ولا لا ؟
4 - Wiseman السبت 15 دجنبر 2018 - 10:56
I do not see them move that fast when it involves corruption
5 - سلام الصويري السبت 15 دجنبر 2018 - 11:24
حذاري من التهم الجاهزة ونجاعة القضاء والاحكام القاضية في مثل هذه القضايا عكس ملفات نهب المال العام من طرف رموز الفساد السياسي والسلطوي . حيث يلاحظ في السنين الاخيرة تجاهل تام لملفات الفساد في حين سرعة ونجاعة في قضايا حرية الرأي .
وعليه لم يتغير شءيا بين الامس فقط تغيرت الأساليب .
سرعة واحكام قاسية لكل يطالب بالحق ويفضح الفساد ويعبر عن رأيه وتجاهل تام للملفات الكبرى للفساد .
غريب
6 - مغربي السبت 15 دجنبر 2018 - 11:27
الى صاحب التعليق. المصطفى باز افترق عن بزيز لان فكاهة بزيز حامضة بزاف و سوقية والفرق واضح باز ممنوع حتى عن التمويه فيما باز يعبث في التلفاز..
7 - miriam السبت 15 دجنبر 2018 - 11:36
وها حرية التعبير وتغيير الدستور وووووو
الى كل من يدعي حرية التعبير في المغرب ان يطوي هدا الملف الى يوم البعث
ننتظر avatar
8 - سامي صرار السبت 15 دجنبر 2018 - 11:45
نتضامن مع الفنان الساخر الذي عرى وكشف المستور أيام الرصاص والجمر
9 - ابن سوس المغربي،تحية وطنية السبت 15 دجنبر 2018 - 12:32
أحمد السنوسي من أعمدة الفكاهة الساخرة على الوضع المهتري في المغرب بزيز مزال يحمل حلم المغاربة الأحرار في الانعتاق من هيمنة المخزن على رقاب الشعب و الدخول إلى مصاف الشعوب المتحررة المتحضرة الديمقراطية الحقيقية و الخروج مم سياسة قولو العام زين مسح الجوخ و النفاق السياسي الذي رجع المغرب الى القرون الوسطى
10 - م المصطفى السبت 15 دجنبر 2018 - 13:01
جوابا على المعلق : مغربي
القاسم المشترك بين بزيز وباز هو لخوى الخاوي. الأول يجلب رزقه عن طريق الطعون والانتقادات بطرق لا تروقني أنا شخصيا لا شكلا ولا مضمونا،والآخر يجلب رزقه كذلك بطريقة يعتمد فيها على الهندام وبعض الحركات لا غير.
ما أعحبني في تعليقي الأول هي الانتقادات التي وجهت ضدي، وهذا لا يمنعني من مواصلة نفس الملاحظات سواء لبزيز أو لباز.
11 - ملاحظة السبت 15 دجنبر 2018 - 13:28
على بزيز أن يرجع المادونيات و بعدها يتكلم كما يشاء
12 - كلام من قلم رصاص السبت 15 دجنبر 2018 - 13:35
جاء الدور على كل الاصوات الحرة المسموعة.بداية النهاية (للمصالحة)وبداية زمن رصاص من جديد.
13 - ولد حميدو السبت 15 دجنبر 2018 - 13:51
فليقل ما يشاء فسخرياته في سنوات الرصاص أكثر من الحالية
لا أثق حتى في نفسي و الثقة في الله عز و جل
اما الثوريون الحقيقيون فتم ردعهم في تازممارت و غيرها
كل واحد عنده دور و انتهى الكلام
14 - abd 1 السبت 15 دجنبر 2018 - 13:54
اوا العجب هذا واش حنا ف 2018 ولا ف 1980 و راه حتى إدريس البصري ف اياموا مارفع دعوى على هاد الفنان الساخر مع أنه كان من أشد منتقديه حقيقة مابقينا كنفهموا والو فهاد البلاد السعيدة .
15 - نورالدين السبت 15 دجنبر 2018 - 14:03
وقيﻻ اسكيش دايال الكرسي هو الي فرقهوم او زمن الثناءيات قد ولى اين عباس والبقاس في لاص فيكاص وزيد وزيد..اليوم عصر اراسي اراسي.
16 - جميلة السبت 15 دجنبر 2018 - 14:37
الى الأخ م المصطفى صاحب التعليقين 2و 10 كلامك على حق و أنا أستغرب فعلا كم الانتقادات التي وجهت لتعليقك. و أظن أن السبب هو أن بعض المعلقين لا يعرفون تاريخ الثنائي باز و بزيز. فقد شكلا في تلك المرحلة أحسن و أرقى تنائي كوميدي في المغرب أو ربما في العالم العربي. أما اليوم فكأن الزمان قد توقف معهما عند تلك المرحلة . فباز تحول الى كائن أشبه بالبهلوان و بزيز مازال يردد نفس الكلام الذي كان يردده في التمانينيات أو قبل . لدرجة أنه حين دعته قناة فرانس 24 في السنوات الأخيرة . لم يستطع أن يقول حتى جملة مفيدة أو أن يجيب على أسئلة مقدمة البرنامج . طبعا هناك ظروف كثيرة ساهمت في هذا التحول نحن لا نعرفها و لكن ما أنا متأكدة منه أن زمن بزيز و باز قد انتهى .و لم يعد الاذكرى
17 - مولوع السبت 15 دجنبر 2018 - 15:30
تعليقا على صاحب المقال رقم 2 مصطفى :أحترم جميع الفنانين الذين لهم مواقف تابثة و هادفة و يساهمون في معالجة بعض القضايا الاجتماعية و الاقتصادية بأسلوب سلس و راقي مثل فناننا الاستاذ بزيز إنه نادرا ما نجد مثل ضمير هذا الفنان الذي لا يبيع مواقفه النبيلة المنبثقة عن الفن النبيل ألا وهو المسرح والفكاهة .لم تكن ابدا مواضيعه مملة وروتينية بل هو فنان للجميع. لهذا فانتقاذك له ليس بريئا و عفويا أو أنك لا تعرف السيد بزيز!
18 - غالي احمد السبت 15 دجنبر 2018 - 18:24
فنان تكلم حين تآمر آخرون. وجب علينا التضامن معه. وأنا شخصيا مستعد للتضامن اللا مشروط ( خلال المحاكمة.... ) ولو أني على يقين بأنهم لن يغامروا لأنها ستكون محاكمة لهم) .لقد جسد أحلامنا التي لم تتحقق. للاسف.
19 - م المصطفى السبت 15 دجنبر 2018 - 23:54
جوابا على المعلق : مولوع
أسائله : ألا تعرف ان الآراء تختلف من شخص لآخر؟
ألا تعلم أن لكل واحد وجهة نظره الخاصة؟
ألا تعلم أن الأذواق تختلف بين الناس؟
ألا تعلم قول الله تعالى إذ يقول : يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن، إن بعض الظن إثم...
وللإشارة فأنا أعيش خارج الوطن، وربما أن تقييمك في حقي ليس في محله، حتى يكون تعليقي غير عفوي أو غير بريء...
Chacun perçoit les choses à sa façon et par ce fait les prestations de BZIZ ne me plaisent pas et cela n'engage que moi.
Sans oublier de remercier vivement la soeur Jamila d'avoir partagé mon point de vue.
20 - جمال الأحد 16 دجنبر 2018 - 00:50
تعليقي هو ما قالت جميلة ( كنا نخاف من المخازني حتى واحد ماكان يقدر يتكلم وبزيز او باز كانو مسموح ليهم يدوزو فالتلفزة مافهمت والو يعني كانو تيضحكو علينا (عمري ان 57 سنة )
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.