24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مديرية الأمن تكشف عدد المشيدين بقتل السائحتين

مديرية الأمن تكشف عدد المشيدين بقتل السائحتين

مديرية الأمن تكشف عدد المشيدين بقتل السائحتين

قال بوبكر سبيك، الناطق الرسمي بإسم المديرية العامة للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، إن المصالح الأمنية قامت بتشخيص هوية جميع الأشخاص الذين أشادوا بجريمة القتل البشعة في حق السائحتين الإسكندنافيتين بمنطقة "شمهاروش" نواحي مراكش.

ويتعلق الأمر وفقا للمعطيات الأمنية الرسمية، بتوقيف شخص باشتوكة آيت باها وآخر بنواحي ميدلت، وهو الذي راج أنه طالب باحث في القانون، لكن بوبكر سبيك أكد أنه "يقدم نفسه على أساس أستاذ باحث بينما يمتهن حرفة".

وأضاف الناطق باسم الأمن الوطني، في البرنامج التلفزي "حديث مع الصحافة"، مساء الأحد، أنه في "الوقت الذي نجد فيه إجماع بين جميع المغاربة على استنكار وإدانة الارهاب، غير أن هناك أصوات "نشاز وشاذة"، تشيد بمثل هذه الأعمال وقد تم توقيفها".

ودعا المسؤول الأمني المغاربة إلى التمييز بين حدود التعبير والنشر، وبين ما هو إجرامي، كالإشادة بالإرهاب، الذي يعاقب عليه القانون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - simo danmark الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:31
كل ما يريده المواطن اليوم هو الأمن ثم الأمن لان الجريمة أصبحت متفشية في المغرب....نحب وطننا المغرب ولا نريد ان يمسه سوء.....نحن شعب مسالم مضياف نحب الخير للكل هده شيمنا وقيمنا.......يحب الضرب بيد من حديد على دئب سولت له نفسه المساس بالمغرب وأمنه
2 - عادل الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:33
على الدولة تغليب الإجراءات الفكرية على السجنية في حق المشيدين بالإرهاب، فلربما أناس جهلة، أما السفاحون فالإعدام هو القصاص،
3 - مواطن الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:34
الحبس والاعمال الشاقة في حق هؤلاء المجرمين العديمي الاخلاق
لازم لهم التربية ليتعلموا الاخلاق واحترام حقوق الاخرين
4 - استغراب الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:45
ندين و نشجب هذه الجريمة النكراء .. والله بقا فيا الحال من جهة دوك البنات مسكينات . جاو امنات و ماتو مغدورات من طرف وحوش في صفة بشر
5 - جاهد نفسك أولا الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:50
لا لقتل الأبرياء ،فأنا أتعجب بالمشيدين بهذا العمل المشين الذين هم نفسهم يحلمون بالهجرة إلى بلدانهم ،فقتل الأبرياء والتشويه بالجسد هي أعمال نحن براء منها ،فالغرض منها تشويه سمعة المغرب ،ونطالب بالسلم والأمان كما هم يوفرونه لجالياتنا المتواجدة عندهم ،فنحن نشيد بمجهودات الأمن ونطالبهم بالمزيد من المتورطين ،فقد تكون هناك يد خارجية وراء هذه الجريمة من بعض الدول التي أصبح لها صيت إجرامي في الآونة الأخيرة
6 - واقعي الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:52
تمنيت أن يقوموا بحملة اعتقالات في صفوف من يشيد بالفساد و المفسدين.
7 - رشيد الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:53
الاعدااااااااااااااااام لكل متطرف او مناصر او متعاطف مع الارهاب الاسود
8 - zack الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:54
يجب إعدامهم فورا و بدون رحمة ...
9 - هشام الأحد 23 دجنبر 2018 - 22:56
دبا انا بغيت نفهم لي دار الإشادة بالارهاب يشدوه ولي تيشرمل الناس ويشفرهم ولي تيشفر المال العام. ما لقيت لو حيلة. الإشادة بالارهاب هو فعل جبان وتبرهيش ماخاصناش نضيعو فيه بزاف ديال الوقت. يجب البحث المعمق في هاته الجريمة لانه كيف يمكن لأي شخص أن يقيم اتصلات مع داعش دون تمكن السلطات من معرفة ذلك. ادا كان المغرب لا يتوفر على تقنيات كافية فيجب الاستعانة بخبرات الدولية.
10 - ولد حميدو الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:02
يصب منع الأشرطة أو الاستجوابات أو المحاضرات التي فيها العنصرية و القبلية و التطرف فكلنا مغاربة و الله هو الدي سيحاسب الجميع
11 - BARAKAT الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:05
على الدولة ان تضرب بيد من حديد كل من سولت له نفسه المساس بأمن وسلامة هذا الوطن نحن المغاربة نؤمن بالاختلاف و نحترم الأخرين ولا فرق بين عربي و أعجمي إلا بالتقوى مر من هنا اليهود والنصارى والمسلمين والكل كان يعيش في أمن وسلام يجب البحت والتنقيب على هؤلاء الذين يختبؤن وراء الستار ويغتنمون الفرص لزرع الفتنة
12 - Abdesselam الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:08
بسبب ذبح السائحتين بطريقة جاهلية يجب التنديد والسخط على هذا العمل اﻻجرامي ومما زاد حزنا واسفا كون الضحيتين من الضيوف .
13 - ادريس الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:18
صراحة أنا لم أستيقظ من هول ما حدث. حدث جلل. اللهم ارحم الفتاتين وألهم ذويهما الصبر وإن لله وإن إليه راجعون.
ارجو من القضاء المغربي أن يعطي استثناء في مثل هذه الأفعال الإجرامية وهو إعدام فورا وأتمنى أن يكون بساحة المحكمة أو في سوق أسبوعي أمام العموم لكل من تعاطف مع القتلة. أما المجرمون فيجب تعذبيهم خمس سنوات على الأقل العذاب الأليم لم يذقه أي بشر في الكرة الأرضية وبعد ذلك يقدمون إلى زمرة ضباع من 20 ضبع جائع لينهشونهم أحياء.
ومن ناحية ثانية، رجاء من الحكومة المغربية تغيير اسم سمهروش (اسم مخوف في الحقيقة) ومنحه إسمي الفتاتين النروجية والدنماركية الضحيتين. من نصب تذكار في الطريق إلى قمة جبل طوبقال. وهذا أقل ما يمكن قوله. أتمنى من المغاربة مشاطرتي هذه الآراء وشكرا هيسبريس.
14 - lolo الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:18
اي انسان كيأيد الاشخاص لقاموا بهاذا الفعل الشنيع فهو مريض ومن اللازم نقله الى مستشفى الامراض العقلية والنفسية
15 - ابوباسم الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:22
كل الاجلال والاحترام لكل مغربي حر اذان هذا الاعتداء الهمجي البرباري الوهابي المتعصب. تحية لرجال الأمن والاستخبارات المغربية. وعاش المغرب حرا وسموحا مع العالم بغض النظر على الدين أو الأصل العرقي.
16 - فواد الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:24
لماذا لا يتم القبظ عل ناهبي المال العام بهاذه السرعة و التي فاحت راحتهم و ازكمت نفوس المغاربة ، و الفساد المستشري في بعض الجماعات والبلديات واصبح الفساد جهارا وعل واضحة النهار تحت مسما الشفرة بالقانون لماذا هذه الاجهزة لا نسمع عليها تنفيذ عملية للقبظ عل الفاسدين و المفسدين سراق المال العام سوالي للمديرية الابحات القضاية. لعله يجد اذان صاغية باعتبارها موسسة وطنية وليست موسسة الاشخاص
17 - Bous الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:27
Ces criminels doivent etre condamnes a mort,nous souhaitons la bien venue a tous les touristes de divers nationalites,et sans ecceptions dans notre beau pays
18 - ADAM الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:27
كل من أشاد بمجزرة قتل السائحتين النرويجية و الدنماركية فهو مشروع إرهابي يهدد أمن العباد و البلاد و على السلطان الامنية أن تحقق معهم بصرامة و دون هوادة لكشف مخططاتهم و ربما يكونون خلية ناىمة ستتحرك ربما مستقبلا فتحية للقوات الامنية لكل أطيافها و تلاوينها و أختم اللهم إرحم الضحيتين إن رحمتك وسعت كل شئ و أرزقهم الجنة إنك ترزقها لمن تشاء و أرزق أهلهما الصبر و السلوان و عوض محبتهم صبرا احفظ بلدنا من كل سوء أمين يارب العرش العظيم
19 - حسن الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:31
هذا العمل تصرف وحشي لا يقبله فرد ولا مجتمع وعقل سليم،وعاش المغرب في سلم وأمان تحت القيادة الحكيمة الرشيدة والرشيدة لصاحب الجلالة سيدنا محمد السادس.
20 - فواد الأحد 23 دجنبر 2018 - 23:47
الاعدام بقوة القانون لكل من سولت له نفسه قتل اي انسان كيفما كانت ديانته او لونه ،اوجنسه
21 - طالب القانون يعرف مايكتب الاثنين 24 دجنبر 2018 - 00:08
حرية التعبير اصلا تنتهي حينما نتعدى خطوطنا ما دنب السائحتين ربما مكان و زمان خطئ هو الدي جمعهما مع المعتدين بالنسبة لنا نقول كتب اهما
لكن ان تكون وراء الشاشة الرئيسية تتفوه بكلام انت بغنا عنه خصوصا من طالب قانون شخص مدرك لخطورة الفعل المرتكب و كدا خطورة الكلام الدي يقوله
22 - louak الاثنين 24 دجنبر 2018 - 01:14
تبا للارهاب و تبا لمن تبنا افكاره الوسخة. النية تسبق الافعال،نطالب بحكم شديد لكل من يتبنا افكار الارهاب او الاشادة به.نحن مجتمع انساني يتعايش.
23 - asmaa الاثنين 24 دجنبر 2018 - 01:28
يجب أن يعدمو أمام الملأ ليكونوا عبرة لمن سولت لهم أنفسهم إرتكاب هاذه الجريمة الشنعاء
24 - أمازيغ عربي الاثنين 24 دجنبر 2018 - 07:14
كلما نقص العلم
زاد الجهال جهلا
و زاد التكفيريون تكفيرا
و زاد المتفيقهون تفيقها
و زاد المجرمون إجراما
اللهم اجعل هذا البلد آمنا.
25 - أكاديري الاثنين 24 دجنبر 2018 - 07:49
أما هدوك للي كيشدو كل شهر أربع مليون سنتم بدون أي تعب ! هدوك للي كيضحكوا على الشعب المغربي في البرلمان ... شكون للي غيشدهوم !
وللي خرجوا بالميكا شكلاط والحلوى في البرلمان وهم للي أصلا منعوها على المواطن المغربي ...
وقعت حوادث إجرام بالمغرب تقشعر منها الأبدان وما سمعنا كل هذه الضجة والبكاء ... في المغرب هناك من ذبح ابوه وأمه وأقربائه ومن يشرمل ويقتل في عباد الله ، وهناك من قطع الجثة وعمل فيها الكفتة وماسمعنا البكاء والضجة كما حصل مع هاد السائحتين ...
الدواعش معروفون منذ سنوات كيف يسفكون الدماء ويذبحون الإنسان في أشرطتهم. .
الدواعش خوارج قتلة يقتلون المسلم فمابالك إذا وجدوا أوربي !
هؤلاء السائحتين يدخلون في المعاهدة وفي الحديث معناه من قتل معاهدا لم يشم رائحة الجنة ...
داعش خلية إرهابية مجرمة خبيثة وهناك من أهل العلم من يكفرهم ...
26 - khalid الاثنين 24 دجنبر 2018 - 08:14
إذا تفشى الجهل والفقر في مجتمع ما فاعلموا ماذا سيحدث...كلما لايمكن تخيله سيحدث مع الأسف الشديد:يجب محاربة هاتين المعضلتين إذا أردنا مجتمعا راقيا!
27 - Lhoussin الاثنين 24 دجنبر 2018 - 08:23
في البداية تحية لرجال الامن و لكل من بلغ و ساند في كشف هوية المجرمين هذا واجب وطني و انساني.يجب ايظا ان يستمر هذا المجهود سواء من طرف الامن او المواطنين بحيت يجب التبليغ على كل من تحوم حوله الشكوك (المظهر و التصرفات حيت المجرمين المتشددين غالبا ما ينعزلون عن الناس) .اتمنى ان يتم الحكم عليهم في اقرب الاجال باقصى العقوبات الذي هو الاعدام.
28 - nada الاثنين 24 دجنبر 2018 - 10:46
ان نختلف في الآراء وحتى في البرامج الحكومية وارد. لكننا نبقى بلدا إسلاميا يحب الأمن والسلام ويحب وطنه بالدرجة الأولى . نعم للأمن والسلام ونحن يدا واحدة شعبا مجتمعا مدنيا وحكومة . اتركوا بلدنا في سلام . أبهذه الطريقة تصلحون انه الدمار بعينه. ارجعوا إلى دينكم دين الأمن والسلام
29 - عبدو الاثنين 24 دجنبر 2018 - 22:34
يجب ادراج التشرميل وقتل المواطنين وسرقتهم بالسيف ضمن اعمال ارهابية
30 - رشيد الأربعاء 26 دجنبر 2018 - 00:51
سلام عليكم، أول حاجة خاص الدولة تبني شي حبس بحال كوانطنامو، لي سخن عليه راسو يدخلوه يشبع برودة وي بقاو فيه غير العينين لحقاش بنادم عدنا في المغرب دصر بزاف بزاف بزاف، مغديش نهدر على هاد المجرمين لي قتلو..، نهدر بصفة عامة على الواقع، لأنه بعد المرات كن سمع واحد الجملة المغرب بلد الآمان، ومنييين ملي ولاو لبراهش كي هزو معاهم سيوفا و بالعلالي مخيفينش عارف راسو لدار شي جريمة غادي دخل الحبس اتبرع مع راسو اتفورما وخرج بيض وزوين، (حقوق الإنسان) قاليك ناس لي لباس عليهم عيشين مرتاحين، والطبقة المسحوقة عايشين وسط منها الهمجيين زارعين رعب والخوف في البسطاء، كن وجه نداء الدولة المغربية باش تاخد عقوبات جد جد جزرية لبحال هاد شياطين الإنس.
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.