24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | البحرية الإسبانية تنقذ 54 مغربيا أمام سواحل سبتة

البحرية الإسبانية تنقذ 54 مغربيا أمام سواحل سبتة

البحرية الإسبانية تنقذ 54 مغربيا أمام سواحل سبتة

تمكنت قوات خفر السواحل الإسبانية، في الساعات الأولى من صباح اليوم، من إنقاذ 54 مهاجرا مغربيا كانوا على متن 3 قوارب تابعة لمنظمات الاتجار بالبشر، بعدما حاولوا استغلال مناسبة الاحتفال بليلة ميلاد المسيح التي تصادف الـ25 من شهر دجنبر من كل سنة من أجل الهجرة السرية.

وقالت مصادر من فرقة الحرس المدني الإسباني إن عملية اعتراض سبيل القوارب الثلاثة تمت بالسواحل المحاذية لثغر سبتة المحتل، مشيرة إلى أن تدخل قوات الإنقاذ البحري جرى بناء على إشعار من مركز حماية ومراقبة أمن السواحل الكائن بإقليم الأندلس الجنوبي.

وتبعا للمصادر ذاتها فإن السلطات الإسبانية قامت برفع درجة التأهب الأمني مخافة حدوث اقتحامات جماعية للسياجين الأمنيين المحيطين بمدينتي سبتة ومليلية السليبتين، موضحة أن هذا التواجد الأمني الكثيف، الذي شمل بالخصوص بعض "النقط الساخنة"، يسعى إلى تأمين احتفالات رأس السنة الميلادية.

وأوردت صحيفة "إلفارو دي ميليا" أن ثلاثة قوارب للهجرة السرية حاولت مغادرة سواحل مدينة سبتة في أوقات متفرقة من فجر اليوم، مردفة في السياق نفسه بأنه يمكن اعتبار الواقعة تاريخية، لاسيما أن المنطقة لم تشهد حدثا مماثلا منذ عدة أعوام.

وزاد المنبر الإعلامي أن التدخل الأمني الأول تم في حدود الساعة الثانية صباحا، وانتهى بتوقيف 10 مرشحين للهجرة السرية، في حين وقع التدخل الثاني والثالث في حدود الساعة الرابعة والخامسة فجرا، وأفضى إلى إنقاذ 47 عنصرا كانوا يأملون الوصول إلى سواحل شبه الجزيرة الأيبيرية.

وأفادت الصحيفة أيضا بأنه تم نقل الجميع، وهم في حالة صحية جيدة، إلى ميناء مدينة سبتة، قصد التحقيق معهم؛ فيما أمرت النيابة العامة بتعميق البحث من أجل تحديد أصل القوارب المحاصرة وهوية العناصر الساهرة على تنظيم مثل هذه الرحلات التي تعرض حياة المهاجرين الأجانب للخطر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - Abdellah baroudi الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 17:39
لمادا يفرون من المغرب والمغرب أفضل بلد في العالم؟ لمادا يبحدتون عن حياة اسوء وفي المغرب افضل؟ الم يسمعوا قولة سيدنا العثماني المغرب افضل من فرنسا
2 - واو الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 17:49
يريدون الذهاب الى اوربا من اجل السرقة و الاعتداء على الناس وبيع المخدرات.
انها الحقيقة و من لا يصدقني فاليأتي الى هنا ويرى بنفسه. شوهونا حتى ولينا انحشموا انقول احنا مغاربة.
3 - زهير الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 18:14
جنون والله جنون .. بعض المغاربة همهم الوحيد هو الوصول إلى الضفة الأخرى و في نفس الوقت يكفرونهم !
4 - ستيتو حمو الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 18:50
الهجرة الجماعية من البلد اصبحت وصمة عار واصبح البلد يعرف بها وتفضح تهليل تطبيل المسؤولين بالعام زين وكلشي بخير وتبين مدى اليأس الذي اصاب شباب البلد نتيجة بيع الوعود والاوهام منذ ستون سنة كما تفضح فشل مخططات التنمية المزعومة السؤال هو اين ذهيت مئات الملايير التي ترصد كل سنة بحيث تختفي بدون اية مساءلة او محاسبة .
ولا أمل في الأفق مادامت الإرادة السياسية منعدمة لمحاربة الفساد ألذي اصبح منظومة يتعايش معها المواطن والمستفيد من الريع والفساد هي طبقة رموز الفساد السياسي والسلطوي .
الى متى والى اين آلاف الشباب يغامر بحياته في البحر دون وجود ارادة ومخططات لإنقاذ الوضع
5 - Amir الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 19:06
مزيدا من الشوهه والمذله امام الاسبان. ومع هذا هناك من يقول ان الجندي المغربي الذي رفض في حينه مصافحه حاكم سبته كان على صواب.
يعني نحن عندنا كرامه. واي كرامه هذه والاف من المغاربه يتدفقون على اسبانيا على مدار الساعة عبر قوارب الموت وعبر معابر الذل والمهانة سبته مليليه طالبين بالقفه الاسبوعيه التي تقدمها الكنيسه الاسبانيه والصليب الاحمر الاسباني؟
6 - مجرد رأي الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 20:14
لاحول ولا قوة الا بالله واش هاذ الشباب والأطفال ما عندهوم عائلات ماعندهم والدين ما عندهم ماياكلو قلة العصا والتربية أمهاتهم يلدونهم ويرمونهم في الشوارع هذه نتيجة الزواج المبكر خصوصا في الشمال يتزوجون الفتيات والفتيان لا يدرون ما مسؤولية الزواج سوى الإنجاب والرمي في الشوارع لذا يجب على الدولة التصدي لهذه الظاهرة في نشر التوعية بين الشباب والأسر عن طريق وسائل الإعلام المختلفة وفي المدارس والمساجد والجمعيات والله ولي التوفيق
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.