24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. احذروا تُجّار الدين.. وجحافل المحتالين.. (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مواجهة ساخنة للمحامين تشعل ملف "التحرش الجامعي" بالمحمدية

مواجهة ساخنة للمحامين تشعل ملف "التحرش الجامعي" بالمحمدية

مواجهة ساخنة للمحامين تشعل ملف "التحرش الجامعي" بالمحمدية

شهدت الجلسة المخصصة لمحاكمة الأستاذ الجامعي المتهم بالتحرش بطالبة ماستر بكلية الحقوق بالمحمدية، والتي عقدت ظهر اليوم الإثنين بالمحكمة الابتدائية بالمدينة ذاتها، مواجهة ساخنة بين النقيب السابق للمحامين عبد اللطيف بوعشرين، والمحامي محمد الحسيني كروط، كادت تخرج عن سياقها.

ففي وقت غاب الأستاذ الجامعي والطالبة المشتكية، إلى جانب المصرحين، بسبب امتحانات الماستر المبرمجة اليوم الإثنين، انتفض النقيب بوعشرين، دفاع المطالبة بالحق المدني، في وجه المحامي كروط، دفاع المتهم، رافضا استعماله ضمير المبني للمجهول، "دون احترام زملائه أعضاء هيئة الدفاع"، بحسبه.

واعتبر النقيب بوعشرين أن ما صدر عن المحامي كروط فيه "مَس بالزملاء"، وزاد: "نحن لسنا نكرة. يجب الاحترام"، قبل أن يعتبر ما ورد في مرافعة المحامي المذكور "علما غير نافع"، ما جعل دفاع المتهم يخاطبه: "الاحترام هو ألا تغادر القاعة، وهذا العلم لن تفقهه أنت"، لترتفع حرارة القاعة بعدما خاطب أحد المحامين كروط: "يجب أن تحترم الزملاء..وبزز منك تحترم النقيب"، ليرد عليه: "نقيبك أنت وليس نقيبي، أنا من هيئة الرباط"، قبل أن يتدخل رئيس الجلسة من أجل تهدئة الأوضاع.

ولَم يستسغ بوعشرين مرافعة كروط وهو يرفض الملتمس الذي تقدم به النقيب لإرجاء البت في الملف إلى حين بت محكمة الاستئناف في الطعن الذي تم التقدم به، إذ غادر القاعة معلنا أنه سينسحب من هذا الملف.

ورفضت المحكمة الملتمس الذي تم التقدم به من طرف دفاع الطالبة المشتكية، والمتعلق بإرجاء البت في الملف، إذ قررت الاستمرار في المناقشة، قبل أن تؤخر الجلسة إلى غاية انتهاء الامتحانات الخاصة بطلبة الماستر في 11 فبراير المقبل.

والتزم دفاع الطرفين، أمام الهيئة، بإحضار كل من المتهم والمصرحين والمشتكية، للجلسة المقبلة، من أجل مواصلة النظر في هذه القضية التي تزداد حرارتها يوما تلو آخر.

وعرفت الجلسة نقاشا حادا حول مسألة الطعن الذي تم التقدم به من طرف دفاع المشتكية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، إذ أكد أنه "طالما هناك طعن يجب أن يتم إرجاء البت في الملف وانتظار ما سيؤول إليه في الاستئناف"، بيد أن دفاع الأستاذ الجامعي أكد أنه "ليس هناك أي نص يلزم المحكمة بإيقاف البت إلا في حالة التصريح بعدم الاختصاص".

وأدلى دفاع الأستاذ الجامعي بمذكرة امتحانات الدورة الخريفية لمستوى الماستر، مؤكدا من خلالها أن موكله ملزم بمراقبة الامتحانات، بينما المصرحون يجتازون الاختبارات في هذه الفترة، بيد أن النقيب بوعشرين اعتبر أن الأستاذ "موقوف، وبالتالي فهو معفى من مهامه، لذا يجب عليه حضور الجلسة"، مضيفا: "كان عليه أن يحصل على شهادة تفيد بتخلفه الناتج عن طارئ الامتحانات".

وكانت الجلسة الماضية شهدت غليانا كبيرا إثر تعرض بعض الطلبة، زملاء المشتكية، الذين كانوا سيدلون بشهادتهم لصالح الأستاذ المتهم، لاعتداء من طرف بعض الأشخاص، إذ نقل أحدهم إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي مولاي عبد الله لتلقي العلاجات الضرورية، في وقت كان على رئيس الهيئة وممثل النيابة العامة حماية الطلبة الشهود.

وتقدم مجموعة من الطلبة بشكاية، توصلت هسبريس بنسخة منها، ضد الطالبة المشتكية، وزوجها، إلى جانب رئيس جمعية، فتحت في حقه مذكرة بحث، بتهمة الاعتداء والسب والقذف داخل القاعة. واستمعت الشرطة القضائية بمدينة المحمدية إلى بعض الطلبة، وضمنهم الطالب الذي تم نقله إلى مستعجلات مستشفى مولاي عبد الله.

وتفجرت هذه القضية في يوليوز الماضي، إذ تقدمت الطالبة الجامعية، عن طريق نقيب المحامين السابق بهيئة الدار البيضاء محمد حيسي، بشكاية إلى وكيل الملك بابتدائية المحمدية، تسرد من خلالها تعرضها للتحرش من طرف الأستاذ الجامعي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - البشير عزالدين الاثنين 14 يناير 2019 - 18:59
ينبغي اغلاق جميع الماسترات بالكليات المفتوحة و خاصة كليات الاداب و القانون لانها اصبحت تخلق المشاكل و سببا في كثير من التوترات بسبب عدم وجود قوانين جزرية واضحة... لا يخلو ماستر من محسوبية و زبونية .. يمكن ايضا فتحها للجميع بلا انتقاء مزور يغطي على الفساد..علاش لا؟
2 - Mouatene الاثنين 14 يناير 2019 - 18:59
يجب الاهتمام بالتعليم العمومي وبالصحة العمومية والسكن

اما التحرش فهو موجود في العالم باسره
3 - جمال الاثنين 14 يناير 2019 - 19:26
الجامعات و الكليات معظمها في جميع أنحاء المملكة هي مرتع للفساد الإداري و المحسوبية و عدم تكافؤ الفرص. ففي غياب لجان المراقبة تبقى الجامعات تزخر بالتبزنيس. فقائمة الماستر و الدكتوراه الخاصة بالطلبة تعمل بمنطق باك صاحبي. هذا هو الواقع.
4 - باحث عن الحقيقة الاثنين 14 يناير 2019 - 20:02
قانون التحرش في المغرب سيخلق مزيدا من الصدمات والقلاقل وستكون على المدى المتوسط فقط سلبيات فادحة على الاسرة والمجتمع معا
5 - التدقيق الاثنين 14 يناير 2019 - 20:29
يجب مراجعة الشواهد الماسترات والدكتوراة التي حصلوا عليها على يد هؤلاء المتحرشين في حرمات الجامعات كمنارات العلم والمعرفة
6 - Majd abdelmouneim الاثنين 14 يناير 2019 - 21:11
السلام عليكم
إجتزنا اليوم إمتحاننا في مادة المنازعات الضريبية في جو يسوده الإنظباط و المهنية المعتادة في شخص الرجل العظيم الأستاذ موضوع المقال و لعل تركيزي كان مشتتا أأمل مرة في هذا التكوين و أنا أجتاز إمتحانا من المفروض أنني ممارس في مجاله و لعد عودتي إلى المنزل أدركت سبب غياب التركيز
لم بكن السبب عدم تنظيم الوقت و لا غياب الأفكار و لا فهم السؤال و لكن كان كل حرف يكتب يقول معه وداعا أستاذي الفاضل إنه آخر إمتحان لنا معك في هذا التكوين إنها آخر حصة للأسف نراك تتجول كما أنت دوما أسد بأنياب العلم و مخالب المعرفة
لا عليك الفرج قادم و قضيتك قضيتنا
نحبك في الله
إمضاء طالب يتألم
و على العهد باقون
7 - كاتب الاثنين 14 يناير 2019 - 21:13
كل هذه الهالة و الضحة ماهي الا وسيلة من اجل عرقلة سير الملف و العدالة بشتى الطرق و الوسائل فكل شيء واضح و الاتبات موجود بل و كذلك شهود النفي مقارنة بشاهد( الاتبات ) القانون سيأخد مجراه باذن الله .
8 - اسماعيل الاثنين 14 يناير 2019 - 21:13
يبدوا ان النقيب بوعشرين لم يطلع جيدا على الملف فالاستاذ جواد لعسري موقوف عن مزاولة اعماله فقد في الماستر الحكامة القانونية والقضائية والتي تدرس فيه الطالبة، وليس كل الماسترات فهو يدرس بماستر السياسات العمومية وماستر المالية العامة والضرائب.
ومن خلال حضوري للمحاكمة يتبين ان الاستاد النقيب بوعشرين ما زال متأثرا بملف الرباط.
9 - أميمة الاثنين 14 يناير 2019 - 21:16
من العيب و العار نعت هذا الأستاذ الذي ما شهدنا عليه إلا كل الاحترام والتقدير لطلبته بهكذا صفات
و من العيب أيضا توجيه التهم من طرف الرأي العام دون العلم المسبق و البحث في تفاصيل القضية.......فإنه ليحز في القلب ان نسمع هاته الاقوال عن أستاذنا.... و بخصوص اطراف المدعية الذين يقومون بإضافة مجموعة من التعاليق الهجومية على الأستاذ لتضليل الرأي العام فأقوالكم لن تستطيع حجب الحقيقة
فاللهم أضعف كيد الكائدين و انصر استاذنا المظلوم عليهم
# لن نصمت
10 - شاهد حق الاثنين 14 يناير 2019 - 21:24
كل الافتراءات التي تلفق للأستاذ لا أساس لها من صحة ... فحسن خلقه ومعامتله للطلبة تتميز بالاحترام والتقدير المتبادل وعاجلا ستظهر الحقيقة.
11 - سعيدة الاثنين 14 يناير 2019 - 21:24
لن نسكت عن قول الحق شاء من شاء و كره من كره من الولهة الأولى التي قررت فيها الولوج لكلية الحقوق كان ذلك بدافع رغبتي بالدفاع عن المظلوم و تبيان الحق لذلك مهما كانت الظروف أو التكلفة،أقسم بالله ثم أقسم بالله و كلف ذلك روحي لن أصمت لأني أرى في سكوتي موت لشخصيتي و انا على قيد الحياة لذلك أبلغ كل من لا يعرف حثيات هذه الواقعة أن يصمت و يتحلى بالحياد ،فرغم كل التهديدات و الضغوطات لن نخضع لك و لن نتأخر عن هذا الواجب لدقيقة لذلك ارتاحي ايتها الطالبة و حاولي من جديد إيقافنا و التصدي لنا من خلال كلابك المتعطشة لمالك و الله لن نمل و لن نتوقف عن قول الحق ألا وهو براءة أستاذنا منك كبراءة الذئب من دم يوسف و سيتبين ذلك في القريب العاجل إنشاء الله
12 - عبد السلام الاثنين 14 يناير 2019 - 21:25
احسن عنوان لجلسة المحاكمة لظهر يوم الاثنين
طيف البراءة يحلق في سماء دفاع الدكتور جواد لعسري... وشبح الادانة يهدد دفاع المدعية
لازالت الاخبار الطيبة والبشائر السارة تتناقل عبر وسائل التواصل الاجتماعي والصحف الاليكترونية حول فصول جديدة كشفت حقيقة افتراءات المدعية في حق استاذ البراءة الساطعة جواد لعسري حيث اهتزت مزاعم المدعية وزلزت بالحقائق والحجج الدامغة التي ادلى بها دفاع الدكتور المظلوم جواد لعسري
13 - طالب الاثنين 14 يناير 2019 - 21:30
هذا الأستاذ يعتبر من أحد أعمدة الكلية و من خيرت الأساتذة يشهد له بالنزاهة ويعامل الطلبات والطلبة كأبناء له ولا يبخل على الطلبة بالمعلومة والتوجيه والإرشاد الأكاديمي السليم وهذه العبثية و الأيادي الخفية التي تعمل ليل نهار للتشهير به لكنه يضل ذلك الأستاذ الذي نحترمه ونقدره ويظل الأب والأستاذ والموجه ولن تطاله إدعائتهم الباطلة
14 - البركيبي زينب الاثنين 14 يناير 2019 - 21:39
للأسف أصبحنا نتعامل مع أشخاص ما دون المستوى لا يعترفون بالطبقة المثقفة ويصدقون كل ما يسمعون دون التأكد من الحقيقة وحتى الأشخاص التي كتبت هذه التعاليق مختبئة وراء أسماء الأفلام الكرتونية مثل فارس الظلام، و يمكن لشخص واحد أن يكتب كل هذه التعاليق، هذا هو العبث بأم عينيه
15 - صديق الطرف الغائب الاثنين 14 يناير 2019 - 21:51
كنت شخصيا طالب وكان بعض الاساتدة اليساريين يتضامنون مع الطلبة اللدين يتعرضون لمضايقات وكانو يقفون ضد زملائهم احيانا عندما يتعلق الامر بتحرش او ابتزاز ولكن الان غابو وانقرضو فاصبحت جامعة الاداب والقانون تعج بالمستغلين للاسف
يبقى الامل في بعض الاساتدة اللدين يشتغلون في الجامعة والشارع كحقوقيين هم من يستطيع التصدي لهؤلاء وبصريح العبارة انا منهم وساضل اناضل لصالح الطلبة كاستاد تعليم العالي بكلية العلوم تطوان .
كل التضامن مع الطالبة ومستعد للقدوم كمدافع عنها .
16 - يوسف الاثنين 14 يناير 2019 - 21:55
للأسف أصبح المتميزون في الحقل العلمي بالمغرب عرضة لمجموعة من المضايقات هذا الأستاذ خير مثال على ذلك . فإن كانت الموساد تقوم باغتيال كل عالم ومفكر نزيه في العالم الإسلامي. ففي المغرب أصبح من السهل التخلص من النزهاء عبر تلفيق تهم جاهزة وقابلة للقياس. كالتحرش.
الأستاذ لعسري يزاول مهنة أستاذ جامعي منذ سنوات ولم نسمع بمثل هذه الأفعال عنه وهو في عز شبابه فكيف يتقبل العقل هذا التصرف في هذا العمر الذي وصل إليه الآن .
17 - عائشة الاثنين 14 يناير 2019 - 21:56
لم ولم نرى من الأستاذ إلا كلَ الخير .. أستاذ والحمد لله يشهد له بالكفاءة على جميع المستويات .. والتحرش ماهو إلا وسيلة لمس سمعته وزعزعت استقراره الأسري والاكاديمي .. وكل يعلم ما تحت السطور .. "إن ينصركم الله فلا غالب لكم " بإذن الله براءة الأستاذ ستظهر قريباً .. والأهم من ذاك أنه بريئ أمام الله .
18 - إسماعيل الاثنين 14 يناير 2019 - 22:05
عاجلا ستأتي رياح الحقيقة لتعصف رماد الكذب الذي يغطي الوضع الآن ... قولنا للحقيقة ليس لهدف ما فقبل أن يكون أستاذن فهو إنسان... وتضامننا معه بصفته كشخص وليس بصفته أستاذ لآن قول الحقيقة لا يرتبط بالأشخاص وإنما بالوقائع... غيرة هذا الاستاذ على طلبته كغيرة الأب على أبناءه لا يبخل على تقديم يد العون لأي كان في حدود اللياقة واللباقة.
فرج الله قادم
19 - شاهد في القضية المفبركة الاثنين 14 يناير 2019 - 22:09
ظهر الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا هكدا ابدا كلامي من هذه القولة اننا لا نسكت عن شهادة الحق و ان استاذنا استاذ ذو اخلاق عالية يشهد له الجميع ويحب الخير للطلبة ويعتبرهم اولاده دمت مفخرة لنا استاذي الغالي وفقك الله احبك في الله استاذ الفقراء
20 - إلى صديق الطرف الغائب الاثنين 14 يناير 2019 - 22:10
أنت لست سوى جزء من العصابة التي قامت بتعنيف الطلبة أمام المحكمة لمنعهم من قول كلمة الحق و تواريك خلف اسم مستعار دليل على جبنك و وضاعتك. لو أدعوك للقدوم كي ترى 35 طالبة و طالب يشهدون بالحق لصالح الأستاذ الذي لم تعد تربطهم به اية صلة. في مقابل شاهدة زور واحدة تم استقدامها من كاريان بيه لتقول انها رأت الأستاذ و هو في نفس التوقيت كان في مناقشة جامعية امام عشرات الجامعيين.
21 - Ziko الاثنين 14 يناير 2019 - 22:13
يقال ان شعار وزير اعلام ادولف هتلر كان "اكذبوا ثم اكذبو ثم اكذبو لعل شيئا يعلق بالاذهان" و اعتقد انه نفس الشعار الذي يحمله اولائك الذين يتهمون الاستاذ بهذا الاتهام الواهي، فكل من قدر له الحضور للجلسات سيتبادر الى ذهنه بضع تساؤلات منها لماذا هذا الكم الهائل في هيئة دفاع المشتكية وكأن المتهم قتل كنيدي؟ ثم لماذا هذه الهيئة تتسلح بالغوغائية و الصراخ و المقاطعة المتكررة لدفاع الاستاذ؟ ثم لماذا الاستعانة بدعم جماعات تحترف اعمال الفوضى و البلطجة تسعى لعرقلة اطوار الجلسات؟ ثم لماذا انصف طلبة الحكامة في صف الاستاذ مع العلم انه قد تم ايقافه عن تأطيرهم؟ ثم لماذا يتحرش استاذ بطالبة زوجها محامي الكلية؟ ثم ثم ثم. لكل هذه الاسئلة اجابة واحدة هي ان هناك مؤامرة حيكت بالكواليس الغرض منها شيئ اخر ليس التحرش طبعا. فرجاء توقفوا عن الكذب فلا شيئ سيعلق بالاذهان.
تقبلو مروري
22 - مصطفى الاثنين 14 يناير 2019 - 22:23
خير ما ابدأ به قول الله عز وجل ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون..حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من قام بنسج خيوط هده المؤامرة .. حسبنا الله فيمن قام بترهيب الشهود وتهديدهم ومحاولة ثنيهم عن شهادة الحق شهادة العزة والكرامة ..مخطئ جدا من يظن أن هذه التصرفات والسلوكات ستخيفنا الحق والحق نقول ولو كان مرا كالحنظل أمام أي كان وأمام الله قبل كل شيئ الأستاذ بريئ براءة الذئب من دم يوسف..
23 - شاهدة على الحق الاثنين 14 يناير 2019 - 22:31
حسبي الله و نعم الوكيل الطالبة المعنية معروفة بكونها زوجة محامي عميد الكلية و أرادت الحصول على نقطة لاتستحقها و بعد رفضه لجميع المحاولات للضغط عليه من قبل العميد و زبانيته أرادوا تلفيق هذه التهمة للأستاذ ولكن هيهات فجميع الطالبات و الطلبة أدلو بشهاداتهم لدى الشرطة القضائية و قالوا كلمة الحق و عندما جائوا ليأكدوها امام المحكمة تعرضوا للضرب و الركل و الرفس من قبل الطالبة و زوجها و بعض البلطجية الذين تم استقدامهم لترهيب الشهود و انا حضرت هذه الواقعة.
24 - محمد الاثنين 14 يناير 2019 - 22:31
انا درست من طرف هذا الاستاذ الذي يؤدي الامانة العلمية بكل تجرد ونزاهة ،والمشتكية كانت تريد النقطة على حساب محسوبية وزبونية زوجها محام العميد بالنيابة ،لكن الاستاذ لم يخضع لهم ، وقد اخدت النقطة التي تستحقها، فمستواها معروف ، ومازالت ترتكب الاخطاء اللغوية اثناء الكلام والمناقشة ، اذن لا داعي لتلطيخ سمعة الشرفاء وكفاكم كذبا وبهتانا والطعن في اعراض الناس الشرفاء ،ففي نظري الكل ضحية العميد بالنيابة ومساعده وزوجة هذا الاخير ، والكل يعرف حقيقة الشكاية الكيدية مقابل النقط وتلطيخ سمعة الاستاذ الذي يستهدفه العميد بالنيابة
25 - مغربي الاثنين 14 يناير 2019 - 22:32
الاستاذ جواد العسري استاذ رائع بكل ما في الكلمة من معنى فهو متمكن من المادة الضريبية نظريا و تطبيقا و يوصلها لطلبته بكل سهولة لا يبخل على الطالب بكل ما جد في المادة لا يجامل طالبا على حساب طالبة او العكس فكلهم سواسية عنده و ينادي الطالب او الطالبة بابني او ابنتي اما التنقيط فهو لا يبخس حق الطلبة فلكل مجتهد نصيب و لا يضيع مجهود احد كما انه لا يمنح النقط لمن لا بستحق و لم يسمع عنه انه يتحرش بالطالبات، اظن هذه الدعوى كيدية و الله سينصره و يحبط كيد المتربصين به
26 - محمد امين الاثنين 14 يناير 2019 - 22:33
ان استعمال و استغلال القانون في غير موضعه ، لدليل قطعي على النية المبيتة و الحقد الدفين الذي عانى من ويلاته أستاذ المالية المشهود له بكفاءته العليا في رحاب الجامعة التي يدرس بها ،بل ان الاتهامات الباطلة و الزائفة التي يرجى من وراءها تلطيخ سمعته و التي أضحت سرابا في ضَل بروز الحقيقة التي تظهر جليا جلسة بعد احرى ،كل هذا وذاك يَصْب لصالح المتهم و يءوكد براءته .
27 - منار قرقوري الاثنين 14 يناير 2019 - 22:35
درست عند الأستاذ سنتين ونعم الأب و المربي لعنة الله على العميد جمال حطابي هو صانع هذا الباطل كان يتحين الفرصة للنيل من الأستاذ ولكن هيهات كلنا مع الأستاذ حتى النهاية.
28 - فدوى الاثنين 14 يناير 2019 - 22:57
لايسعني الا القول لاحول ولا قوة الا بالله هذه مهزلة بكل المعايير فالاستاذ يشهد له بالنزاهة والاخلاق العالية استاذ محترم وهدفه الوحيد ايصال ايصال العلم وتكوين الطلبة وهذه الشهادة ادلي بيها بكوني كنت طالبة لديه وكنت الاحظ طريقة تعامله معنا بدون تمييز بين الطالبات والطلبة ونحن دائما بجانبك استاذنا الفاضل
29 - سكينة عبدول الاثنين 14 يناير 2019 - 23:09
الحمدلله هب نسيم العدالة في قضيتنا وتم رفض الملتمس ان شاء الله هدي ما هي اﻻ البداية و انشاء الله هاد النسيم غيعود ريح و يدفع كاع غيوم الظلم و الزور و الكذب و البهتان .. من بين التعاليق اللي اثرت فيا تعليق الاخ عبد المنعم فعلا اليوم كان اخر لقاء لينا مع الاستاذ و الاب المحترم اللي كان غيور علينا وعلى المستوى العلمي اللي باغينا نوصلوا ليه وان شاء الله حنا غنبقاو واقفين صامدين بيد وحدة هذه اليد اللي غنهزو بيها راية الحق و النصر انشاء الله ...
30 - يوسف الاثنين 14 يناير 2019 - 23:14
صراحة استاذ جواد مشهود له بالكفاءة والوقار والإحترام في رحاب الكلية وهو بعيد عن هذه الأكاذيب
31 - أيمن الحداد الثلاثاء 15 يناير 2019 - 01:47
ادعوا من هذا المنبر جميع المتتبعين لحضور جلسة 11 فبراير 2019 بالمحكمة الإبتدائية بالمحمدية ابتداءا من الساعة التاسعة صباحا للوقوف على سير المحاكمة و أعمال البلطجة و الترهيب الذي تمارسه عصابة معروفة بحق الشهود و المصرحين لمنعهم من الإدلاء بإفاداتهم، داخل و خارج المحكمة. الجلسة المقبلة ستكون حاسمة و سيتم فيها الكشف الحقيقة كاملة و عن أدلة دامغة ستقلب المحاكمة رأسا على عقب. كل التضامن و الدعم مع الأستاذ ج.ل ضحية ملف مفبرك بتواطئ مكشوف مع مسؤول جامعي بالنيابة منتهي الصلاحية، لازال إلى حدود كتابة هذه السطور يهدد و يتوعد المتضامنين.
32 - مريم الثلاثاء 15 يناير 2019 - 13:23
كل هذا النقاش حول دفاع من أقوى من من قبل ذلك يجب طرح سؤال مهم هو هل دفاع المشتكية قد اطلع على ملف القضية ليرى بأن الملف لا يتضمن أي إثبات مادي يدين الأستاذ المحترم أتحدى الدفاع إذ كان قد قام بذلك
33 - متضامن مع الأستاذ الثلاثاء 15 يناير 2019 - 13:30
كل التضامن مع الأستاذ ضحية الملف المفبرك من قبل عميد كلية الحقوق بالنيابة جمال حطابي المعروف بهذه الأفعال و الممارسات المشينة.
ادعوا وزير التعليم العالي إلى عزل هذا العميد بالنيابة الذي عات فسادا و جعل الكلية ضيعة له و ملاذا لحامي الدين و آمنة ماء العينين و غيرهم من تجار الدين
34 - Imane Najeh الثلاثاء 15 يناير 2019 - 14:42
اللهم إنا نسألك الفرج لأستاذنا من هذه القضية المفبركة التي تستهدف الاطاحة بسمعة الأستاذ التي تعد صعب المنال فالأمر مرتبط بأستاذ غير كل الاساتذة.. إنه بتعبير واحد الأستاذ الأب
فاللهم اجعلنا نبقى هكذا متحدين حتى النهاية لاننا لن نصمت و لن نكل حتى تظهر براءة الأستاذ
35 - بوشعيب الثلاثاء 15 يناير 2019 - 16:43
أحرى بنا أن نقف وقفة اجلال و احترام و امتنان لمن تعلمنا على يدهم ، لا أن نرميهم بقبيح الفعل.
اتقوا الله فيما ترمون به الناس من الباطل فإن الظلم مرتعه وخيم.
منصور بإذن الله أستادي العزيز والله المستعان على ما يصفون.
36 - طالب اوطامي الثلاثاء 15 يناير 2019 - 17:53
يمكن اعتبار ضلوع رئيس جمعية الشباب الملكي في الموضوع و استخدامه كشاهد لصالح المشتكية له ما له وعليه ما عليه ، وهو ان كان يدل على شيء فهو يدل على مدى برائة الأستاذ و اعتبارا لكل هذا فالأجدر ان تحاكم المشتكية بتهمة الوشاية الكاذبة مع تبرئة الأستاذ و رد اعتباره
37 - ارسطو السبت 19 يناير 2019 - 17:51
كطالب بالكلية واحد تلامذة الاستاذ المحترم المتهم بالتحرش اقول صدقا ان الملف مفبرك لغاية في نفس يعقوب. وان الصراع داخل ادارة الجامعة تحول بشكل يدعو للاشمئزاز الى محاكمة واتهام للتنقيص من هيبة الاستاذ ومن يفعل مثل هذه الاباطيل ويكيل بميزان الحقد والضغينة. فهو طفل صغير يرتدي جلبابا اكبر منه. وللاسف من وجد نفسه بلا سلاح لمواجهة الحق يلتجؤ الى مثل هذه المناورات مستغلا كل العلاقات سواء من محيطه او من محيط من يحيطون به. اقول لكم جميعا اتقوا الله في منائر العلم . فما بقي في هذا الوطن من فوانيس نستضيىء بنورهم الا هم. وكفوا يرفع الله بلاءه عنكم.
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.