24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1506:4713:3117:0720:0721:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | سرقة محتويات السيارات تجرّ 5 أفراد إلى السجن

سرقة محتويات السيارات تجرّ 5 أفراد إلى السجن

سرقة محتويات السيارات تجرّ 5 أفراد إلى السجن

أفادت مصادر هسبريس بأن الوكيل العام للملك باستئنافية سطات أمر، اليوم الاثنين، بوضع خمسة أشخاص السجن المحلي علي مومن نواحي عاصمة الشاوية، على ذمّة الاعتقال الاحتياطي، للاشتباه فيهم بتكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة.

وحسب المصادر ذاتها فإن مصالح الأمن ببرشيد كانت قد تلقت شكايات من الضحايا، يبسط فيه أصحابها تعرّض ممتلكاتهم للسرقة من قبل مجهول أو مجهولين، من داخل سياراتهم بعد ركنها في أماكن متفرّقة بالمدينة في ظروف غامضة.

عناصر أمن برشيد كثفت أبحاثها وتحرياتها إلى أن اهتدت إلى خمسة أشخاص، بعضهم لهم سوابق قضائية، ينحدرون من مدينة برشيد، حيث تمّ أفراد العصابة من بينهم قاصران. وبعد الاستماع إليهم، أقروا باقتراف سرقة عدّة محتويات من داخل السيارات، وتصريفها لأحد الأشخاص، الذي جرى الاستماع إلى أقواله وفق تعليمات النيابة العامّة المختصة.

وحجزت عناصر الضابطة القضائية بعض التجهيزات المسروقة، وأداوت كان يستعملها المشتبه فيهم أثناء كسر أقفال السيارات، والتمكّن من فتحها والاستيلاء على ما بداخلها من أجهزة إلكترونية والعمل على بيعها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - الدسارة...؟ الاثنين 21 يناير 2019 - 19:01
الحكم بصرامة ضروري...ثم يجب معاقبتهم على تحويل قاصرين إلى مجرمين (؟) و ربما هناك أشياء أخرى قد تكون جنسية ...و انحرافية ...
يجب حماية المجتمع قبل فوات الأوان و شكرا
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.