24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1113:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | مغربي يقطع أذن زوجته لكثرة استخدامها "البورطابل"

مغربي يقطع أذن زوجته لكثرة استخدامها "البورطابل"

مغربي يقطع أذن زوجته لكثرة استخدامها

أقدم مغربي على بتر نصف أذن زوجته اليسرى وقطع وتر عصب يدها اليمنى المهددة بالشلل، كما حول وجهها والجزء العلوي من جسمها إلى خريطة من الجروح تطلب رتقها من جراحي المستشفى ساعات عدة من العمل.

وتعود أسباب الحادث، بحسب جريدة"التجديد" المغربية، إلى خلاف نشب بين الزوجين بسبب رفض الزوج تعبئة رصيد مكالمات هاتفها الجوال، بغية ربط الاتصال ببعض أقاربها، لكن الزوج الذي غاظه كون هاتف زوجته الجوال لم يتوقف طوال يوم الحادث عن الرنين، رفض طلب زوجته بقوة، ليتطور الخلاف بينهما إلى درجة جعلت الزوج يعمد إلى حسمه بسكين حادة، لينتهى الأمر بالزوجة البالغة من العمر 35 سنة إلى المستشفى في حالة غيبوبة والزوج إلى السجن بتهمة محاولة القتل والضرب والجرح.

ووصلت حالات العنف ضد النساء التي تم تسجيلها العام الماضي إلى 4799 حالة ، ويأتي العنف الجسدي يأتي في المقدمة بـ 1436 حالة (30 في المائة)، يليه العنف المرتبط بالنفقة بـ 759 حالة (16 في المائة)، والطرد من بيت الزوجية بـ 608 حالات (13 في المائة)، والعنف النفسي بـ 515 حالة، (11 في المائة)، والامهات العازبات بـ 395 حالة (ثمانية في المائة( و199 حالة طلاق (أربعة في المائة)، و175 حالة تتعلق بعدم تسجيل الأبناء في الحالة المدنية (أربعة في المائة)، و157 حالة تهم إهمال الأسرة (ثلاثة في المائة)، بالإضافة إلى155 حالة تتعلق بالهجر (ثلاثة في المائة)، و90 حالة تحرش جنسي (اثنان في المائة). وحسب تقرير اتحاد العمل المسائي بالمغرب فإن ظاهرة العنف ضد النساء تطال كل الفئات والشرائح الاجتماعية، وتمس كل الفئات العمرية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - محمد الحافظ الاثنين 21 يناير 2008 - 01:09
رحم الله الزمن الذي كانت فيه أمهاتنا تحترم اباءنا وتقدر رجولته وتحفظ عزته بطاعتها وحيائها,
أما حاليا فكم من امرأة تريد أن تكون رجلا في حذتها وعدم طاعتها لزوجها وهي تعلم أنها لايمكن أن تكون الا امرأة أرادت ذلك أم كرهته وأن ما يروج له بعقوق المرأة يبدأ أولا من احترامها لزوجهاواعتبار دوره الأساسي والا,,,
2 - لولو الاثنين 21 يناير 2008 - 01:11
الي بيته من زجاج لا يرمي بيوت الناس بالحجارة
سبحان الله واخا كاينين في الارض المقدسة ماكتعضوش.
3 - AMINA الاثنين 21 يناير 2008 - 01:13
رغم ان الموضوع قديم اريد ان أقول لكل من بغل السعودية والمجموعة المرافقة له ان لا يتهم الناس بالباطل فلا احد يعرف فصة المراة وزوجها وهنيئا لهم بسيئات
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال