24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | حادثة سير تسلب حياة سائق دراجة وسط وزان

حادثة سير تسلب حياة سائق دراجة وسط وزان

حادثة سير تسلب حياة سائق دراجة وسط وزان

لقي سائق دراجة نارية مصرعه، مساء اليوم، في حادثة سير وقعت بحي القشريين بمدينة وزان، وفق ما أوردته مصادر هسبريس.

وأفادت المصادر ذاتها بأن سائق الدراجة النارية شاب في مقتبل العمر، لقى حتفه متأثرا بخطورة الإصابة التي لم تمهله طويلا، عقب انقلاب دراجته في محاولة لتفادي الاصطدام بحافلة كانت تسير في الاتجاه المعاكس.

وأضافت أن عناصر الشرطة التابعة لمصلحة حوادث السير، وأفرادا من الوقاية المدنية، انتقلوا إلى مكان الحادثة، حيث تم نقل المصاب إلى قسم المستعجلات لتلقي العلاج، إلا أنه فارق الحياة دقائق قليلة بعد إجراء فحص له بالسكانير.

وقد أمرت النيابة العامة المختصة بوضع جثة الضحية بقسم الأموات، في انتظار نتائج التحقيق لكشف ظروف وملابسات الحادثة، تبعا لتعليمات وكيل الملك بابتدائية وزان.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - الحسين اومحند الخميس 18 أبريل 2019 - 22:52
يجب خلق ممرات خاصة لأصحاب الدراجات العادية والنارية على طول جنبات الطرقات والشوارع العمومية....لتفادي مثل هذه الحادثة التي وقعت بوزان....كما يجب خلق رقابة صارمة على الدراجات النارية والوثائق المرفقة لها...وخصوصا التأمين.....ملاحظة : هناك بعض الدراجات النارية التي يتم تهريبها من سبتة ومليلية الى الداخل المغربي بدون وثائق....هذه الدراجات هي التي تشكل خطرا على راكبيها....وعلى المارة....وعلى النظام الخاص بالسياقة.......
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.