24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1513:3517:1620:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | استئناف محاكمة المتهمين في ملفّ جريمة شمهروش

استئناف محاكمة المتهمين في ملفّ جريمة شمهروش

استئناف محاكمة المتهمين في ملفّ جريمة شمهروش

استؤنفت محاكمة الملاحقين في قضية قتل سائحتين اسكندنافيتين، اليوم الخميس، بعد اعتراف المتهمين الرئيسيين بأدوارهم في تنفيذ "جريمة شمهروش" وتأييد تنظيم "داعش"؛ فيما تواصل المحكمة الاستماع لباقي المتهمين المشتبه في ارتباطهم بالمنفذين.

وقتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن، ذات الـ24 عاما، والنروجية مارين أولاند صاحبة الـ28 عاما، ليل 16-17 دجنبر 2018، في منطقة جبلية خلاء بمنطقة شهمروش في جماعة إمليل، حيث كانتا تمضيان فترة استجمام.

واعترف كل من عبد الصمد الجود، ذو الـ25 سنة، ويونس أوزياد البالغ 27 سنة، في الجلسة التي جرت قبل أسبوعين بغرفة الجنايات في محكمة الاستئناف بسلا، بذبح الطالبتين.

كما اعترف رشيد أفاطي، وعمره 33 عاما، بتصوير الجريمة ليعمم التسجيل المروع بين مؤيدي تنظيم "الدولة الإسلامية" في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد أكد مرافقهم أثناء التحضير للجريمة، وهو عبد الرحيم خيالي صاحب الـ33 سنة من العمر، أنه "ندم وترك المجموعة قبل التنفيذ".

ويواجه المتهمون الرئيسيون عقوبة الإعدام، إذ لا يزال القضاء يصدر أحكاما بالإعدام رغم كون تطبيقها معلقا عمليا منذ سنة 1993.

وإلى جانب المتهمين الرئيسيين الأربعة يمثل عشرون متهما، تراوح أعمارهم بين 20 و51 سنة، أوقفوا في مراكش ومدن أخرى للاشتباه في صلاتهم بالمتهمين الرئيسيين. واستمعت المحكمة لأحدهم في الجلسة الماضية، وتواصل اليوم الخميس الاستماع للبقية.

وبين هؤلاء يتواجد أجنبي واحد، هو إسباني سويسري اعتنق الإسلام، يدعى كيفن زولر غويرفوس (25 عاماً) وأقام بالمغرب.

المتهمون يواجهون بالتخطيط لهجمات في المغرب والسعي للقتال تحت راية تنظيم "داعش" في العراق وسوريا، بالإضافة إلى بث "فيديوهات دعائية لجهاديين" عبر تطبيقي واتساب وتيلغرام.

ويعد الجود "أمير الخلية" التي يتحدر المتهمون بتكوينها من أوساط فقيرة، بمستويات دراسية متدنية، وكانوا يمارسون مهنا بسيطة في أحياء بائسة بمدينة مراكش وضاحيتها.

وظهر المتهمون الأربعة الرئيسيون في تسجيل فيديو، بث إثر الجريمة، وهم يعلنون مبايعتهم لزعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو بكر البغدادي، وفي خلفية المشهد راية هذا التنظيم المتطرف.

ويقول المحققون إن هذه "الخلية الإرهابية" استوحت العملية من عقيدة تنظيم الدولة الإسلامية، لكنها لم تتواصل مع كوادر الجماعة المتطرفة في الأراضي التي كانت تسيطر عليها بالعراق وسوريا، بينما لم يعلن التنظيم مسؤوليته عن الجريمة البشعة.

وكانت المحكمة وافقت، في الجلسة الثانية منتصف ماي الماضي، على طلب تقدم به محامو الطرف المدني باعتبار الدولة طرفا في المحاكمة، على أساس مسؤوليتها المعنوية، وحتى تكون ضامنا لأداء التعويضات المستحقة لذوي الضحايا.

جدير بالذكر أن معظم المتهمين يدافع عن حقوقهم محامون عينتهم المحكمة الزجرية في سلا، وذلك ضمن إطار الاستفادة من المساعدة القضائية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - محارب سابق الخميس 13 يونيو 2019 - 13:37
امثال هؤلاء المجرمين. و نظرا لطريقة تنفيذهم لجريمتهم الشنعاء و تصويرها و بثها عبر المواقع الالكترونية حكم الإعدام قليل في حقهم بل يجب إعدامهم و إشهار تنفيذ الإعدام ليكونوا عبرة لمن سولت له نفسه ترويع المواطنين و ضيوف البلاد بمثل هذه الجريمة.
لا حكم غير الإعدام و تنفيذ الإعدام في حق جميع من شارك من قريب أو بعيد في هذه الجريمة.
2 - toto الخميس 13 يونيو 2019 - 13:39
fusillez les un point c,est tout.
3 - سراج الخميس 13 يونيو 2019 - 13:41
إن مفهوم الجهاد لا يقتصر على السلاح لدفع ظلم العدو بل الجهاد كذالك بالقلب والنفس واللسان والأموال عن أنس (رضي الله عنه) أَنَّ اَلنَّبِيَّ (صلى الله عليه وسلم ) قَالَ(“جَاهِدُوا اَلْمُشْرِكِينَ بِأَمْوَالِكُمْ, وَأَنْفُسِكُمْ, وَأَلْسِنَتِكُمْ( (  رَوَاهُ أَحْمَدُ, وَالنَّسَائِيُّ, وَصَحَّحَهُ اَلْحَاكِمُ
فهؤلاء الإرهابيون المجرمون لا علاقة لهم بالجهاد كما يعتقدون وإنما هم عبارة عن أدوات في يد أعداء الإسلام ليشوهوا جمالية الإسلام الذي جاء رحمة للعالمين وليس رحمة للمسلمين فقط وهذا ما قاله ربنا في كتابه العزيز في سورة الأنبياء حيث قال:( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ (107)
فالجهاد له ضوابط الشرعية والتي بينها أهل العلم والموثوقين لمن أراد التعرف على سماحة الإسلام.
4 - مغربي الخميس 13 يونيو 2019 - 13:53
أشد العقوبات للإرهابيين مجرمين الضالين الذين حاولو خدش صورة المغرب الذي ينعم بالأمن و الاستقرار و التسامح و التعايش و الاعتدال باستمرار رغم محاولات الإرهابيين متكررة بالشهادة شتى امم بالعالم من خلال عملهم الإجرامي الشنيع الخبيث الدنيء الإرهابي الذي صدم المغاربة الاحرار قاطبة .
5 - simou الخميس 13 يونيو 2019 - 13:59
ماخصهم آستفادة هادو خاصهم يدبحو مباشرة كيفما تدين تدان
6 - سعيد الخميس 13 يونيو 2019 - 14:14
أتمنى لهم الاعدام ولا شيء الا الاعدام والتنفيذ لا يصلحون العيش معنا في هته الكرة الارضية
7 - Observateur الخميس 13 يونيو 2019 - 14:22
مستوى دراسي ضعيف، مهن واعمال بسيطة، أحياء البؤس و الفقر، أليس هذا هو حال الأغلبية الساحقة من المغاربة. شكرا للحكومات المتعاقبة على السياسات و على النتائج، شكرا للثوابت و القيم الأصيلة
8 - البعمراني الخميس 13 يونيو 2019 - 14:52
ادا صدر الحكم. بالاعدام. ولم ينفذ. ادن. لاعدالة. كيف لأنسان ان يزهق روح انسان ظلما. ولا نزق روحه كذلك. للعبرة. والعدالة
9 - ام سلمى الخميس 13 يونيو 2019 - 15:03
نتمنى ان ينفذ فيهم الإعدام في ساحة عامة كي يكونوا عبرة لكل من سولت له نفسه ازهاق ارواح بريئة وتشويه صورة الإسلام والمسلمين.
10 - مسكينوش الخميس 13 يونيو 2019 - 15:17
شمهروش يحاكم مسكينوش cherchez l'erreur
11 - ارگانة الخميس 13 يونيو 2019 - 15:19
قولونا بعدا فين هو منفذ تفجير أرگانة ؟؟؟
12 - Rommani 08 الخميس 13 يونيو 2019 - 15:20
إذا كان هؤلاء الإرهابيون فقراء اميين ووجبت معاقبتهم على هذا الفعل الشنيع و المحرم في جميع الشرائع .فمن المسؤول عن فقرهم و اميتهم و تطرفهم . فيجب أن تتحمل الحكومات المتعاقبة نصيبها من المسؤولية لفشلها في جميع الميادين و بالخصوص التعليم و التشغيل و الصحة ..................
13 - ملاك الخميس 13 يونيو 2019 - 15:23
شوفوا مع من عايشين العياذ بالله
ماذا استفاذوا من الجريمة؟؟؟و ماذا استفاذوا من مبايعتهم لتنظيم داعش؟؟؟
14 - Peace الخميس 13 يونيو 2019 - 15:49
كيفن زولر غويرفوس لم يعتنق الاسلام و انما هو جاسوس اسباني لتشويه صورة المغرب على انه بلد الارهاب و الارهابيين و هذه هي المرة الثانية, التي تستعمل فيها اسبانيا هذا الاسلوب بتواطئ مع الارهابيين و تختار اوقات معينة, المرة الاوولى كانت في اسبانيا ابان "حراك الريف"

هههه الى جبدو عليهوم شمهروش راه غاادي يفضحهم هههه ما لقاو فين يديرو هاد الجريمة غير حدا ضريح شمهروش ملك الجن هههه دبا انسيفطو ليكوم حتى حنى شمهروشش كاع ههههه
15 - محسن الخميس 13 يونيو 2019 - 16:41
الإرهاب أكبر مشكل عند المسلمين السلفين الداعيشين المجرمين للأنهم نسوا الأخوة والرحمة الإنسانية التي تجمع كل بني البشر كيف مكان دينهم هاذ تلمجرمين يجب أن يثم إعدامهم بنفس الطريقة الشنيعة المقيته التي قامو بها بحق بنتين ساءحتين برأتين أحبا المغرب إغتصبو في شبابهم وحقهم في الحياة من طرف الضباع الإنسية التي لاترحم
16 - أحمد الخميس 13 يونيو 2019 - 17:22
الإعدام لهؤلاء المجرمين المعدومي الضمير
الإعدام لهؤلاء الخونة قلوبهم متحجرة بالكراهية والحقد وتفكيرهم موسخ.
الإعدام لأعداء الله حتى يكونوا عبرة لغيرهم أمام كل العالم لعنة الله عليهم.
بغينا العالم ينظف من هؤلاء الذئاب السعرانين.
17 - رضى الخميس 13 يونيو 2019 - 18:11
يجب الإعدام فيهم وبث الإعدام مباشرة على القنوات الفضائية
18 - عبد المغيت الخميس 13 يونيو 2019 - 20:39
الاعدام ولا شيئ غير الاعدام ، يجب تطبيق هدا الحكم في حق هؤلاء القتلة الارهابيين ، عمليا وليس فقط حبرا على ورق فالجريمة تابتة وعظيمة ودوافع لها وحشية ومشينة .ولدلك وجب تطبيق أقصى عقوبة في حقهم وهي الاعدام ،
19 - ام سلمى الخميس 13 يونيو 2019 - 21:03
إلى (محسن) لا تتهم المسلمين السلفيين بالارهاب.لاتحاول الاصطياد في الماء العكر
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.