24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الضربات الجوية الإسرائيلية تزعزع تهدئة هشة بغزة (5.00)

  2. حكومة الكوارث (5.00)

  3. القوات المسلحة الملكية تحتفي بأبطال العالم في الرياضات العسكرية (5.00)

  4. الودغيري يسرد تفاصيل البعثات والاستكشافات الفضائية بـ"وكالة ناسا" (5.00)

  5. مضيان: التجمّع يكرر تجربة "البام" الكارثية والفشل مصيره في 2021 (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | تفكيك خلية موالية لتنظيم "داعش" الإرهابي بتطوان

تفكيك خلية موالية لتنظيم "داعش" الإرهابي بتطوان

تفكيك خلية موالية لتنظيم "داعش" الإرهابي بتطوان

أعلن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني "ديستي"، التمكن من تفكيك خلية إرهابية، اليوم الثلاثاء بمدينة تطوان، تتكون من خمسة أفراد للاشتباه في صلتهم بتنظيم "داعش".

وأضاف المصدر نفسه: "عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية أسفرت عن حجز أجهزة إلكترونية، وأسلحة بيضاء، بالإضافة إلى بذلة عسكرية".

كما كشف المكتب أن "الأبحاث الأولية تفيد بأن المشتبه فيهم، الذين بايعوا الأمير المزعوم لداعش، انخرطوا في الدعاية والترويج لهذا التنظيم الإرهابي، وخطاباته المتطرفة".

وشدد BCIJ، في البلاغ، على أن الموقوفين الخمسة أعمارهم بين 23 و33 سنة ولهم علاقات بمقاتلين في تنظيم "داعش"، في الساحة السورية العراقية، بغرض الاستفادة من خبراتهم.

"مكنت المتابعة الأمنية من كشف تورط المشتبه فيهم في الأجندة التخريبية لهذا التنظيم الإرهابي من خلال سعيهم للتخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية وإجرامية نوعية بالمملكة"، يزيد المكتب المركزي للأبحاث القضائية.

ومن المنتظر تقديم المشتبه فيهم أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - yassine benfkir الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:34
لمدا لتفكون خلية الفساد والموشارملين.
2 - ملاك الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:35
الحمد لله على يقظة الأمن
اللهم احفظ بلادنا و احفظ ارواحنا من هؤلاء المتطرفين
3 - مواطن الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:37
هاد الشي أنا بعدا ما بقاش كيطربني. ولينا كان نفككو خلايا ارهابية فالمغرب كتر من الخلايا اللي كاينين فالعراق وسوريا.

إذا كان هاد الشي حقيقي فالمقاربة الأمنية ما عندها ما تحل فهاد الشي، هاد الناس غادي تجمعوهم فالحباسات، غادي يجي واحد النهار غادي يخرجو أكثر عنفا وحقدا على المجتمع.

خاصة إذا كانو مضلومين ...
4 - خليتوها الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:40
أودددي راه بززززاف
وا كل سيمانة شادين خلية أو و بزززاف.
راكوم خليتوها علينا بالكذوب والتقنبيل.
وشي نهار تشدو أدومة حتى هو تكملو بيه العدد .ههههههه
5 - عبدالكبير الراشدي الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:42
يجب إنزال أقصى العقوبات على كل من تبث انخراطه أو دعمه للأمراء المزعومين للإرهاب وكذالك كل من سمحت له نفسه التآمر على وطننا الحبيب سواء من الداخل أو الخارج عاش المغرب شعبا وقيادة
6 - محمد جمال الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:43
اللهم احفظ بلدنا الحبيب من شر هؤلاء المتطرفين الاشرار وجميع بلاد الامة الاسلامية امين ياربي
7 - suivi الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:46
Procès du putsch manqué au Burkina : le parquet requiert la prison à vie contre Diendéré et Bassolé


« Un document portant création du CND (Conseil national pour la démocratie) a été retrouvé sur son ordinateur portable expertisé, sa date est antérieure à la prise d’otages des autorités. Il était bien au courant des actions en cours », a par ailleurs argumenté le procureur.


© Jeune Afrique
8 - badr الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 10:13
شكرا للامن كل من يهدد امن الشعب يستحق الاعدام
9 - AHMED الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 10:50
السلام عليكم..
اللهم احفظ هذا البلد آمنا وسائر بلاد المسلمين..
نتمنى أن نرى بلدنا ديموقراطيا بحق وأكثر وصور الأمن على شاشات الأخبار يجر رؤوس الفساد من الوزراء والبرلمانيين وغيرهم !
10 - mohaicom محمد المغربي الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 11:25
جميل أن تكون هناك يقظة أمنية تحفظ أمن المواطن واستقراره، وجميل أن يتم الإمساك بهؤلاء المتشددين ومعاقبتهم اشد العقاب،.والأجمل أن نرى أوجه هؤلاء الذين تم القبض عليهم لكي يعرفهم المجتمع ويتقي شرهم ولكي تكون الثقة هي الرابط بين المواطن وهاته المؤسسة الأمنية.
11 - loubna96 الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 11:47
تبارك الله علي الامن وعلي اليقظة لي كيتميز بها
ونصيحة يجب مضاعفة الوحدات الامنية فمنطقة شمال المغرب بحيت اصحبت تقريبا بوابة الارهاب
12 - مغربي الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 12:10
الفائق التقدير و الاحترام للأجهزة الأمنية التي تبذل المجهودات الجبارة و التضحيات الجسام بالريادة الرائدة بالجميع المقاييس جنبتنا هول كوارث الفئة الضالة المجرمة الإرهابية التي تحاول المس بأمن و استقرار الوطن و المواطنين بين الفنة و الاخرى وهو خط أحمر لدى للمغاربة القاطرة لا يمكن تفريط فيه او تهاون بشأنه .
13 - كمال الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 12:43
على القضاء المغربي أن يأمر بتنفيذ عقوبة الإعدام فورا على كل من تبث في حقه أنه يحمل الفكر الظلامي الدعاشي، كانوا وهابيون او سلفيون جهاديون ومن على شاكلتهم، حتى لو لم يخططوا لعملية إرهابية فهم يساهمون بطريقة مباشرة في نشر الكراهية والتطرف، ويشكلون بيئة جد مرحبة لتبني الفكر الإرهابي، وهذا خطر وتهديد مباشر لسلامة مجتمعنا..
بإعدامهم سنعجل لقائهم بالحور العين وسنرتاح من عناء اطعامهم وإيوائهم.. الأورام السرطانية يجب إقتلاعها
14 - Abdelghani الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 12:50
واهاد الشي بزاف اكثر من القياس.ياعجبا علئ المخابرات المغربية وكل يوم نسمع بتفكيك خلية دواعش وكان المغرب اصبح عاصمة الدواعش. CIA وتجربتها وخبرتها مازال تفتش عن بعض الدواعش منذ سنة 2011 وبدون جدوئ لان CIA هي من اسست الدواعش وقامت باستدعاء عبر وزارتها الخارجية وزراء الدول العربية والاسلامية حيث اتفقوا معهم وبدليل امضاءاتهم بمحاربة الدواعش حيث قال له مدير CIA: وبعد ان وقعتم وثائق سرية للحد من الارهاب فاني اقول لكم بان الارهاب يوجد عندكم من دواعش وانتحاريين و متطرفين.ماتفعله المخابرات المغربية بالقاء القبض علئ الدواعش يجب ان يكون بطريقة سرية وبدون شوشرة لان هذا ليس في صاح السياحة المغربية.فالساح الاجانب سوف يهروبون عند سماعهم مثل هذه الاخبار.
15 - مصيبة الأربعاء 19 يونيو 2019 - 14:29
ومن يفكك الإرهاب الذي يمارسه الشمكارا ؟؟؟؟؟؟
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.