24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | تُهم القتل العمد والضغط والتحايل تجرّ "شرطي البيضاء" إلى السجن

تُهم القتل العمد والضغط والتحايل تجرّ "شرطي البيضاء" إلى السجن

تُهم القتل العمد والضغط والتحايل تجرّ "شرطي البيضاء" إلى السجن

أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء بإيداع مفتش الشرطة الممتاز الذي تسبب خلال تدخل له يوم الأحد الماضي في مصرع شاب وسيدة عمرهما على التوالي 35 و40 عاما، بعد أن وجه لهما رصاص مسدسه الوظيفي، (إيداعه) السجن، على خلفية تكييف القضية وتحديد التهم الموجهة إليه.

وأوضح مصدر قضائي أن التهم التي أودع على إثرها الشرطي السجن تتمثل في القتل العمد، وجنحة استعمال الضغط والمناورة والتحايل لحمل الغير على الإدلاء بتصريحات كاذبة.

يُشار إلى أن توقيف الشرطي جاء على خلفية تداول "فيديو" على مواقع التواصل الاجتماعي، أظهر تجمعا بشريا تخلله صراخ واستنكار سيدة بشأن إطلاق الرصاص على "رفيقها" الذي كان ممدا على الأرض مضرجا في دمائه، قبل أن تتعرض للدفع من طرف شخص وتسقط أرضا ثم يفرغ الشرطي رصاصة في رأسها ويرديها صريعة في الحين.

وفي وقت سابق تمكنت مصالح ولاية أمن تطوان، بتنسيق مع نظيرتها بالدار البيضاء، من إيقاف مفتش الشرطة الممتاز، المشتبه فيه الرئيسي في واقعة إطلاق النار باستعمال السلاح الوظيفي التي أدت إلى وفاة شخصين، الأحد الماضي، بمدينة الدار البيضاء.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى إيقاف المشتبه فيه بمنطقة "كابونيكرو" الواقعة بضواحي مدينة تطوان، بناء على نتائج الأبحاث الميدانية المكثفة التي أعقبت تسجيل تورطه في ارتكاب تجاوزات مهنية وقانونية خطيرة خلال استعماله لسلاحه الوظيفي، ومباشرة بعد إصدار المديرية العامة للأمن الوطني لقرار يقضي بتوقيفه عن العمل في انتظار تقديمه أمام العدالة.

وقد جرى حينها، حسب المصدر ذاته، وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لينضاف بذلك إلى ستة مشتبه فيهم آخرين تم الاحتفاظ بهم رهن التدبير نفسه، للاشتباه في مشاركتهم بشكل مباشر في هذه الواقعة، أو لتورطهم في تضليل العدالة وإهانة الضابطة القضائية من خلال الإدلاء بمعطيات كاذبة حول ملابساته.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - الدكالي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:38
شرطي متهور يجب تطبيق اقسى العقوبات لقد ادخل الرعب لعموم المغاربة
2 - مواطن الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:43
صافي دابا رجال الامن غادي يخافو اطلاق النار والمجرمون غادي القاو مبغاو
3 - Yoz الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:48
الى السادة المختلين الذين اصدرو و صادقو على قانون منع التصوير... ما رأيكم الان و ما رأي الرأي العام في التصوير... الم يكن تحقيق العدالة قاب قوسين او ادنى من الذهاب ادراج الريح... خلاصة قانون التصوير هو قانون بدون اتجاه و بدون معايير الى بغاو حسبوه ليك و الى بغاو ايحسبوه عليك كما جرى للسرغيني مصور دركي سطات
4 - Hamido الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:49
ذكرتني هذه الواقعة بفلم training day.والذي يلعب فيه دنزال واشنطن دور مفتش شرطة حكار ومرتشي .نريد البحث في سجل هذا المشرمل لانه اكيد له ضحايا كثر.
5 - Adil الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:49
نعم نريد الأمان في البلاد....لكن ليس بهده الطريقة
6 - Nabil الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:49
Je souhaite que les témoins aient la peine maximale
7 - زيزفون حسن الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:55
لو لم تكن هناك كاميرا سجلت الحادث،فيا ترى كيف كانت كيفت القضية ؟
أسأل الله تعالى أن يجعلها في ميزان حسنات هذا الشخص الذي صور الجريمة
هذا الشرطي لا عذر له و قد فتح على نفسه أبواب جهنم و بئس القرار
8 - aziz الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:58
لا حول ولا قوة إلا بالله
هناك العديد من الأبرياء من زج بهم السجن بنفس الطريقة عن طريق الضغط و تلفيق التهم تم تدوين العبارة المعروفة
رفض الإمضاء و إن حاولت التدخل تضاف إليك تهمة إهانة الضابطة القضائية و يقول القاضي ذنوبك على لسيفطوك عندي
أيها الناس هاته المناكر يجب الحد منه و نطلب الإعدام لمن قتل نفسا عمدا بغير حق
9 - بيضاوي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:59
أول ما سمعت عن إطلاق رصاص وقتل شاب و شابة من طرف شرطي قلت مع راسي الحمد لله البوليس عندنا بدا كايدير خدمتو.... ولكن غير شفت الفيديو و شهادة واحد السيد تانعرفو عندو محل تبغ و الواقعة كانت قريبة ليه قال ليا الشرطي كان في حالة هيجان و انفعال و أنه غير تعدا عليهم. قلت مع راسي دابا هاد البوليس عندنا ماشي ملائكة وربما يوليو يستخدمو السلاح الوظيفي في الإنتقام أو حتا لخدمة مصالح أشخاص للتخلص من أشخاص آخرين
10 - N.H الجمعة 12 يوليوز 2019 - 11:59
يجب الحكم عليه بالإعدام حتى يكون عبرة لمن سولت له نفسه إستعمال السلاح دون وجه حق
11 - بائع القصص الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:03
الشرطي قتل شخصان بمسدسه الوظيفي وغادر مسرح الجريمة بكل أريحية دون أي تحقيق في الواقعة؟ اشم رائحة الفساد في الجهاز الأمني بشكل هيكلي، وأتحدى من يدعي غير ذلك.
استناد إلى شهود الزور من طرف هذا الشرطي للتحايل على العدالة يدل على اعتماده على نفس الأساليب سابقا.
هل يمكن أن مقارنته بارهابيي شمهروش؟
وهل سيعدم بدوره ؟
12 - عبد العزيز الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:04
الروح عزيزة عند الله قتلهم بي دم بارد شرطي مجرم شفت الفيديو تصدمت كيفاش قتل المرأة بي دم بارد
13 - اللهم اجعل هذا البلد امنا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:05
لنا الثقة الكاملة في الاجهزة الامنية و نشكرها على المجهود الكبير لضمان امن المغاربة ، لكن في المقابل وجب سد بعض الثغرات من قبيل تسيير دوريات للامن تتشكل على الاقل من عنصرين ، مع معاملة المواطنين بكرامة و دون تمييز بين غني و فقير و بين مواطن عادي و مواطن مسؤول كيفما كان لان احترام القانون فوق الجميع
14 - عبداللطيف بن الشيخ الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:11
تحية كبيرة جدا للامن الوطني بالبلاد.ظروف وملابسات الحادث الحقيقية فتواجد الجهاز الخاص بالبحث ومجرياته متوفر لدى الادارة العامة.
غير ان استعمال السلاح الوظيفي له اسبابه اثناء ظرفية معينة.
نتمنى ان تكون هذه الاسباب التي جعلت من رجل الامن هذا اطلاق الرصاص منطقية لان الامن معناه الحفاظ على السير العادي الامن لفائدة الساكنة والتي تعد من الخصائص الرئيسية للدولة.
15 - سحلوب الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:11
انه اعدام ميداني,ما الفرق بين ما قام به هذا الشبه شرطي و ما يقوم به الجهلاء في سوريا
16 - ايت الراصد:المهاجر الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:12
" وقد جرى ...وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لينضاف بذلك إلى ستة مشتبه فيهم آخرين تم الاحتفاظ بهم رهن التدبير نفسه، للاشتباه في مشاركتهم بشكل مباشر في هذه الواقعة، أو لتورطهم في تضليل العدالة وإهانة الضابطة القضائية من خلال الإدلاء بمعطيات كاذبة حول ملابساته."
من اجل تحليل هذه المعلومات لابد ان نركز على شئ اساسي جعل المديرية العامة للامن الوطني تجري بحثا
وهو التساؤل المنطقي لماذا ؟لان هناك تسجيلا مصورا لأحداث الجريمة البشعة انه ارهاب حقيقي من نوع اخر
وليس مجرد صناعة مخزنية للتخويف ..بمعنى ان عالم التواصل الاجتماعي الشعبي فرض نفسه لتظهر الحقيقة عارية قبل اجراء البحث ،لانه لايمكن تزوير الواقعة التي ليست لوقعتها كاذبة ..مما يتطلب من وزير الداخلية ان ينسق مع رئيس مديرية الامن الوطني من اجل فرض كاميرا تعلق على صدور رجال الامن الذين يحتكون بالأفراد مثلما هو معمول به في الدول التي تحترم مواطنيها ..وليس الاهتمام بالمظهر الخارجي من تغيير البذلات مرات تبذيرا كان المديرية اصبح لها دور النگافة ؟!
17 - ATLAS الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:17
الشهود يا شهود الزور ما أكثرهم في هذا البلد .. يجب إنزال أشد العقوبات عليهم لأن ما صرحوا به مخالف تماما لما ظهر في شريط الفيديو .. ولهذا يجب تعديل قوانين استعمال السلاح الوظيفي مادام هناك عناصر غير أسوياء من جهاز الشرطة ومناصريهم من شهود الزور
18 - يوسف الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:18
الى من يجرمون تصوير تدخل رجال الامن، اقول لهم لو كان كل رجال الامن يشتغلون طبقا للقانون فمادا يخيفهم من تصويرهم؟
لو لم يتم تصوير هدا الاعدام في الشارع العام لصدق الجميع رواية الشرطي الدي اتى بشهود الزور ولاصبح بطلا وطنيا يستحق الترقية.
19 - Med الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:19
نفس الحكم المطلوب فقضية شمهروش لان القتلة قتلو اشخاص لا يحملون اسلحة وقتلو نساء ...الاعدام للجميع بدون محاباة احد حتى يتعض الاخرون مقادش على الوضيفة والضغط ديالها ق**
20 - فهم تسطا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:24
ادعو إخواننا المعلقين ان يتشبتوا براي واحد،الاسبوع الماضي،كل القراء فرحوا لما أقدم عليه الشرطي لدرجة أن بعضهم تمنى لو أطلق 4 رصاصات للقضاء على المعربدين،و اليوم ها نحن نقرأ تعليقات ضده.
21 - حالة شاذة الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:28
هذه حالة معزولة وشاذة ويجب ان لا تؤتر على العمل العادي لتدخلات رجال الشرطة .
في امريكا تم ضبط قتلة بالتسلسل tueur en serie في صفوف الشرطة الامريكية وكدا الروسية ولم يؤتر ذلك على نظرة الامريكان او الروس لشرطتهم والله اعلم .
22 - مهدي ميد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:28
فعلا الروح عزيزة عند الله كل متعد ضالم يفضحه الله مهما طال الزمن فقط نريد تطبيق القانون ليس إلا قضية إطلاق الرصاص علي المجرمين سيبقي أمرا حتميا لرجال الشرطة للدفاع عن أنفسهم وعن المواطنين المجرمين باينين لزلنا مع الشرطة الإطلاق النار علي المجرمين الي كانت حالة حالتين نبقاو بلا بلا بلا حتي الشرطة فيها المجرمين لي ما عندهم دم وحتي حنا هنا بعض المعلقين مجرمين ناس فيها طوب وحجر المهم من كل هذا هو الجزاء لكل متعد وشكرا
23 - شرطي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:31
أنا مع إستعمال الشرطة للسلاح لكن ضد من يحملون السيوف ويهددون حياة المواطنين. لكن تلك الطريقة التي قتل بها الرجل والسيدة أتأسف كثيرا. وهذا التأسف لاحظته في كل زملائي الذين شاهظوا الفيديو خصوصا في عهد السيد الحموشي الذي يسعى لتقريب الإدارة من المواطنين. ارجو عدم التعميم فإن كانت هناك حالة شاذة فهي واحدة فب الألف
24 - من قتل نفسا ...... الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:31
على المحكمة الموقرة أن تحكم بالعدل على هذا الشرطي بالسجن المؤبد لانه قتل شخصين عمدا انا مع حمل الشرطة السلاح واستعماله ضد كل من سولت له نفسه من لمشرملين وأصحاب السوابق ان يحمل سلاحا ويستعمله إما ضد المواطن أو ضد الشرطة ولكن ان تكون السيبة في البلاد من طرف من يدعي أنه يعمل من اجل حماية المواطن أعيد على القاضي ان يحكم عليه اذا ثبت انه مدان بالشنق أمام الملإ حتى يكون عبرة لغيره فالشرطة تجاوزت حدودها في الطغيان والمواطن كذلك إذن علينا ان نبحث عن جذور المشكل الذي اصبح المواطن فيه كالجزار لا يرحم ولا يرحم
25 - معتوه الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:31
مازلت مصدوم مما رأيته في الفيديو وكيف ان المتجمهرين ساعدو الشرطي على فعلته خاصة ذلك الثور الهائج الذي دفع السيدة للارض.

هنالك فئة من الناس تبدو مسالمة في ظاهرها ولكنها تتحول لضباع متوحشة متعطشة للدماء.

يجب فرض قانون صارم لتجريم كل من اقترب من موقع جريمة او تدخل امني بعقوبة قاسية حتى لا نرى هذه المشاهد مجددا.

البلاد تسير الى الهاوية والانحدار الاخلاقي.
26 - وجدي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:43
الحمد لله على نعمة الهواتف النقالة و الكامرات التي وضحت الحقيقة . و التي لولاها لما رأينا شيئا.
27 - سوسي وأصلي صحراوي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:46
النهار الأول تعليقات هنا فهيسبريس كلها تشيد بشرطي وتصفه بالبطل واليوم شوف تعليقات سبحان ألله وأنا قلت كان عليه أن يصوب تحت الحزام قبل منشوف الفيديو يجب على العدالة أن تطبق القانون
28 - mjid الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:48
أين هم المعلقون الذين فضحو الدنيا بعبارات التشفي و الإستهزاء من الضحايا
29 - Rachid الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:51
Regardez la video sur Facebook , ce policier a abattus la dame avec une balle dans la nuque alors qu´elle etait par terre , c´est un assasinat rien a avoir avec la légitime défense , cesalopard doit etre jugé et condamné pour meurtre .
30 - عزيز الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:51
أريد توضيح شئ مهم للقراء
هل سبق و أن طرحتم سؤالا
لمدا رجال الدرك الملكي لا يطلقون النار بنفس وثيرة رجال الشرطة ?????
رغم أن خطورة المجرمين بالنطاق القروي تزيد خطورة و ذلك باحتواء الأغلبية لاسلحة الصيد
إدا كنا نطلق النار من أجل دريعة الدفاع عن النفس
فهناك رجال شرطة و درك قادرين على ضبط المجرم و لو لحمله السلاح الأبيض
أليست هناك أسلحة كهربائية و لا عصي و لا غاز مسيل للدموع
أم فقط أصبحت الأرواح التي زرعها الله فينا لا تعني شئ
31 - محمد 2 الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:55
الإعدام للقاتل و الشكر والتقدير لمن صور الفيديو و الخزي و العار و الذل لشهود الزور و لكل من حضر و التزم الصمت ولم يحرك ساكنا لعنة الله عليهم إلى يوم الدين. ..ولكل من تواطأ مع القاتل من أجهزة و مسؤولين مباشرين. ..كفى من التسلط و الإرهاب الذي يمارسه بعض رجال الأمن و السلطة على الشعب. ..ما حدث يلطخ صورة الأمن و على السيد الحموشي أن يضرب بيد من حديد و يبدأ حملة تطهير في صفوف الجهاز.
32 - youssef الجمعة 12 يوليوز 2019 - 12:57
je suis pour le fait de tirer sur les criminels si ils menacent la vie des citoyens mais dans ce cas je crois que l'inspecteur a commis un homicide intentionnel avec préméditation et n'a aucun rapport avec défendre la vie des citoyens peut être un règlements de comptes , pour moi si c'est un meurtre volontaire j'invite la justice à le condamné à la peine capitale
33 - المواطن الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:02
"دبا مابقاش مفتش الشرطة الممتاز ولى مفتش الشرطة المتهم، و لولا "الڤار الشعبي" لما احتسبت الاصابة".
34 - البينين الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:15
نحن مع تذخل رجال الامن ضد الجريمة ومكافحة الفساد ولكن بهذه الطريقة داعيشيا والحسابات شخصية يجب تطهير بعض المسؤلين الموفسيدين الفتنة اشد من القتل
35 - رجل تعليم الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:26
هدا الشرطي الدي ازهق روح شخصين بدم بارد وجب اعدامه شنقا لانه تجاوز القانون .وهدا لايفاجءنا مادمنا نسمع يوميا عن شرطي قتل زوجته وابناءه.فما دا تنتظر من من يقتل حتى اهله انشري ياهسبريس المحترمة
36 - عيقتوا سيرو تعالجوا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:27
ولازال بعضهم يحاول تبرير القتل.الستم انتم ايضا مجرمون ،مع وقف التنفيد ، حينما تسنح لكم الفرصة ستقتلون كدالك وتحاولون تزوير الحقائق.لمادا لا يتم اعتقال كل من صفق لقتل الفتاة المغربية كما جرى في جريمة شمهروش؟بغض النظر على ان الاخيرة هي عملية ارهابية او فعلا اثارث الرعب في نفوسنا كما اثارث هاد الجريمة الرعب والحزن كدالك في نفوس المغاربة.اليست كدالك اشادة بالافعال الاجرامية وتشجيع على القتل الغير مبرر.
37 - صالح الصالح الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:28
شرطي قتل سيد وسيدة بدم بارد بدعوى محاربة الجريمة هدا في حد داته اعدام لشخصين الله سبحانه وتعالى حرم قتل النفس بغير حق الشرطي المجرم ظن انه سيفلت من العقاب ولكن الروح عزيزة عند الله مادا تقول لله لا حول ولا قوة الا بالله العظيم
38 - Dimo الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:31
J’espere Que la peine de mort soit an’ocer Et effectivement exécutée . C’est un crime préméditée émanant d’un policier qui est sensé représenter la loi et la défendre. Pour ces associations qui sont contre cette peine , imaginez que ça soit votre fille et votre frère qui sont les victimes .
39 - مغربي من البيضاء الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:33
عالم شبكات التواصل الاجتماعي فرض نفسه لاظهار الحقائق عارية ... ،فلا يمكن تزوير الواقعة التي ليست لوقعتها كاذبة
40 - اخسان الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:34
اعتقد ان النضام المعلوماتي و التكنولوجيا الحديثة و استعمال كاميرات المراقبة سوف تقدم تطور مهم في مجال مكافحة الجريمة و سوف تسبق الأبحاث و طول المحاكمات ، لذا يجب العمل على تعميم كاميرات المراقبة في جميع الازقة لتثبيث الأمن و ارساء الديمقراطية وردع المواطنين مسبقا من الأقدام على مثل هذه الجراءم
41 - مواطنة الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:38
رد فعل الموجودين بعد ان اطلق الرصاصة على المرأة غريب !!!!! هدوء و فرجة هادئة و عدم خوف من المجرم ! في اي مكان اخر في العالم كان الكل ليهرب لانها أكيد وبدون اي شك جريمة قتل بإصرار و في حق اعزل ! شخص يستعمل السلاح بالطريقة التي قام بها بقتل المرأة هو انسان يجب الاختباء منه ! لم ارى مثل هاد السلوك سوى في بعض أفراد الشرطة الأمريكية الذين قتلوا زنوجا ! فقامت الدنيا و تحدثت كل الصحافة العالمية.
42 - مغربي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:44
يجب تطبيق في حقه عقوبة لإعدام .لي يكون عبرة لي كل ضالم متعدي
43 - هذا الشرطي مجرم الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:53
هذاالشرطي المجرم القاتل اشد نذالة وحقارة من الدواعش. لماذ؟ لان الدواعش الارهابيين نعلم فكرهم وجهلهم وكفرهم اما هذا الشرطي القاتل فهو الشخص المفروض منه وواحبه حماية الامن والمواطن. كيف وهو قتل رجلا وامرأة من الخلف ودون ان تعلم المرحومة انه سيقتلها وستزهق روحها في تلك الاونة لقد قتلها عمدا وغدرا من الخلف ومع سبق الاصرار والنية في القتل لاخفاء القتل الاول الذي نحسبه خلافا مع شخص عادي ربما في حالة سكر لا تستدعي قطعا افراغ المسدس بدم بارد في راس الضحيتين المغدورتين. ومن لباس المراة يتضح جليا انهم ليسوا من المشرملين او قطاع الطرق. الاعدام للشرطي وتنفيذه هو السبيل الوحيد لمعاقبته وتهدئة روع المواطنين.
44 - حسن الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:58
كباقي المهن والوضائف و الحرف هناك شرفاء وناس تيخافو على ريوسهم على قلتهم وهنالك مجرمين نصابة .يستغلون وضائفهم لاغراض دنيئة
45 - HICHAM الجمعة 12 يوليوز 2019 - 13:58
في متل هدهي الحالات يجب تطبيق حكم الاعدام والحكم على جميع من ساهم في تطليل العدالة والادلاء بالشهادة الزور لتغطية على الجرم الخطير المفتعل من رجل السلطة
46 - المزابي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:06
إعدام أبرياء على الطريقة الداعشية. هذا هو إرهاب الدولة
47 - لقطة مشهد من مجتمع فاسد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:24
حانة “عبر المحيط”،في شارع للاياقوت، وسط الدار البيضاء، وهي مكان معروف بحوادثه الكثيرة، الخمور والمومسات العاهرات ..تكثر الفوضى العارمة والسرقات والشجار والمفضي الى الموت كماهو الحال ...
وأكبر مسجد معلمة ونصيب مساهمتنا فيه ايام التقشف وصل الى الذروة ...
الجمع بين ضدين لا يجتمعات
48 - خالد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:26
ادارة الامن تعرف بان ما قام به الشرطي غير قانوني لانها لا بد ان تحصل على فيديو من كاميرا مثبتة في المكان و اعطت الادن بنشره حتى تم القبض على الفاعل بكابونيكرو اما في الاول فاوهموه بانه سيكون بحث في الواقعة و رغم دلك فر لانه عارف اشنو دار
49 - جريء الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:28
نرجوا له عقوبة الاعدام امام الملاء ليكون عبرة للاخرين
50 - ياسر الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:38
فيديو مرعب حقا !!! وجب معاقبة الشرطي المتهور بأقصى العقوبات وأتمنى أن لا يتم تقديم أعذار واهية من قبيل "المتهم يعاني من إضطرابات نفسية" ... شخصيا أثق في جهازي الأمن والقضاء...
51 - mahmoud الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:40
هذا الشرطي من المرجح أن يكون قاتلا متسلسلا ؛ يجب البحث في ماضيه
52 - Sam.. italy الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:44
اين الظالمين المساندون للقاتل ويلومون الضحية حشركم الله مع الظالمين
53 - hassia الجمعة 12 يوليوز 2019 - 14:47
enfin apprendre a certain rambos que l,uniforme ne leurs permets pas de,utiliser leurs armes sauf pour probre Defense et protection de citoyens en cas de danger
54 - TARFAYA الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:10
سبحان الله لم نكن ندرك ان الورفلي كاين ف البلاد. هذا هو محمود الورفلي المغرب
55 - Dimo الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:12
Il faut que ce citoyen qui a pris la vidéo soit félicité par le procureur du roi et pourquoi pas lui décérner un prix ou un Wissam car il a aidé la justice et l’eyzblissemrng De la vérité . Il faut encourager toutes ces vidéos qui aident la justice et ne pas les interdire .
56 - mouad mourchid الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:26
وجب على ادارة الشرطة مراقبة السلامة العقلية لبعض منتسيبي قطاع الامن في بلدنا المحروسة
57 - بائع القصص الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:31
قانون منع التصوير قانون غبي ومن اصدره ووافق عليه كذلك.
ما يجب منعه هو نشر خصوصيات الناس دون إذن وموافقة وفقط لا أكثر ولا أقل كما هو الحال في سائر الدول المتحضرة.
58 - عبده/ الرباط الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:37
عند صدور البلاغ الاول حول هذه القضية اشاد عشرات المعلقين بما فعله هذا الشرطي على اعتبار ان تدخله كان قانونيا و ان قتله لشخصين كان في حالة دفاع لان القتيلين و من كان معهما كانوا جميعا في حالة سكر وهم من ذوي السوابق و كان مع احدهم سلاح ابيض .. و قد مشت شرطة الدار اابيصاء في هذا الاتجاه و بلغت المديرية العامة بهذه المعطيات المغلوطة عن غير قصد و التي اعادت بدورها نشرها....و لولا الفيديو الذي اشكر صاحبه او صاحبته لظلت هناك عدة امور يصعب فك رموزها...خاصة و ان القاتل اخلي سبيله ليذهب الى كابو نيكرو من اجل الاستجمام او من اجل الفرار الى سبتة بعد ان قتل شخصين بكل برودة اعصاب....في حين ان العميد الذي كان مداوما لم يعط اهمية للقضية و ترك القاتل حرا طليقا... ان هدفي من هذا التعليق هو وجوب اخذ الحيطة و الحذر في المستقبل و اخذ الامور بجدية و ذكاء و تصور كثير من الحلول لاختيار افضلها قبل اتخاذ اي قرار... ففي العجلة الندامة و ما خاب من استشار و من الحزم سوء الظن....
59 - غسطس الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:39
استعمال السلاح الوظيفي اله قواعده و قانونه. بمجرد أن الشريط أطلق النار في الرأس و من مسافة جد قريبة و بدم بارد فهو مخطئ و فعلته يجرمها القانون وليس له أي مبرر. فالشرطة تتدخل بنية تحييد الجناة و التصدي لهم من أجل حماية المواطنين او الدفاع عن النفس و حتى من أجل حماية الجاني من نفسه. و إطلاق النار يكون نحو الأرجل او الكتف و اليد اليمنى حيت أن المصاب لا يشكل بعدها أي خطر و يمكن السيطرة عليه كما يمكن اسعافه. و اما اطلاق النار في الراس فهو إعدام. أي أن هذا المفتش نصب نفسه شرطيا و قاضيا و منفذا.
60 - أنا أحي وأميت الجمعة 12 يوليوز 2019 - 15:40
ليس متهور بل فرعون كأصدقائه الحاج هتشكوك في يده كل الشمكارة والحشايشية والان حتى الافارقىة يرعب ويهدد ويحرض ويسب ويقطع ارزاق الناس ومحاولات فقط لانه في السلطة ومتسلط
61 - كاعي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:07
كوني اقطن بالمجال القروي فقد لحظت مرارا وتكرارا اشخاصا يشكلون خطرا حقيقيا بحيث تجد ان شروط الدفاع الشرعي موجودة ودلك لحظة حمل المجرم لسلاح ابيض وفي بعض الاحيان يصل الامر الى استعمال اسلحة نارية ومازلت استغرب كيفية تحكم وشل رجال الدرك الملكي لحركة المجرم دون استعمال السلاح الوظيفي بحيث نادرا مانسمع لجوء الدرك الى استعمال السلاح الا للضرورة القصوى وهو ما شاهدته ايضا وقت تدخل الدرك للقبض على اي شخص يشكل خطرا .
62 - ولد حميدو الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:08
مع الاسف بعض المغاربة يتهمون رجال الشرطة كلهم و لا يميزون بين حادث متهور لشخص واحد و بين تضحيات رجال الامن فهل عندما قتل استاد خمسة اشخاص ببندقيته في السنة الماضية فهل كل الاساتدة مثله و عندما قتل مهندس دولة ابناءه بالرباط مند سنوات فهل كل المهندسين مثله
الجراءم المتهورة تقع في كل بقاع العالم حتى ان ربان تعمد اسقاط طاءرة و طبيب تسبب في قتل العشرات عن قصد
اطلبوا السلامة
63 - Said الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:31
C est grave de dire que grace a une video que la police a pu determiner les circonstances de cet accident!!!!!!!
Donc sans cette video le policier allais passer ses vacances a capo negro et reprendre ses fonctions et peut etre lui donner un avancement exceptionnel.
C est pas rassurant de dire tel chose par la Dgsn.
Autre la video je crois que l angle de tir et la distance ainsi que la position de chacun parlent d eux meme. experts de la dgsn aient les conpetences pour resoudre ce genre affaire dés la première constatation r
64 - محمد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:56
الحمد لله لوجود الكاميرا، لولاها لذهب دب الشابين سدا .. لقد اندفع الشارع المغربي و آزر الشرطي السفاح قبل مشاهدة الفيديو و كان موقفا مبررا بالنظر لشهادة واحد ولد. ....... كون الشرطي تعرض للتعنيف و التهديد ... لكن بعد ذلك شاهد الجميع كيف سقطت السيدة و انقض عليها الشرطي و اعدمها علما انها لا تحمل أي سلاح و لا تشكل أدنى خطر على الاخير ... المهم المواطن في الاول و الاخير هو الضحية إما للمشرملين و الشفارة في الشارع العام و اما للفاسدين من داخل رجال الامن وهم كثرة ... هذا طبعا لا يثنينا أن نحيي رجال الٱمن ولاد الناس الذين يشتغلون بضمير و نزاهة لحفظ أمن البلد .... و من جهة أخرى لابد من تعميم الكامرات في شوارع مدننا للحد شيئا ما من الجرائم التي باتت تهدد الجميع ...
65 - حسن الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:31
هناك مجرمين يستعملون أسلحة بيضاء
من حق الأمن أن يستخدم سلاحه لشل حركات المجرم إذا لم يمتثل
كضربه في رجليه أو يده
لكن ما شوهد في الفيديو بالنسبة للسيدة(الله ارحمها ) التي سقطت أرضا يسمى إعدام من طرف الشرطي.
اهو تصفية حسابات أم ...... الله اعلم
66 - مواطن عادي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:58
اتساءل عن رد فعل ادارة الأمن الوطني و النيابة العامة قبل ضهور الفيديو، فلا شك ان طالب سنة اولى في القانون يعرف حالات اعتبار القتل في اطار الدفاع الشرعي
- يجب تناسب رد الفعل مع الفعل الجرمي
- تقرير الطب الشرعي الذي سيبن ان الرصاصة انطلقت من مسدس وضع مباشرة على رأس الضحية و ليس في حالة الدفاع عن النفس المفضي و هو ما يبين ان القتل كان عمدا.
- و على العموم السلاح الوظيفي يستعمل اصلا لحماية المواطن لا لقتله و ذلك عن طريق شل
حركة المعتدي.
67 - تك فريد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:23
اجانب زاروا المغرب موخرا اخبرونا بان المغرب لم يعد امنا كما كان من قبل والشباب مسلح بالاسلحة البيضا خاصة با الاحيا الشعبية. هاد الحالة الامنية بالمغرب حاليا كان قد تنبا بها ادريس البصري الله يرحمو ويوسع عليه .
من جيرزي سيتي.
68 - وعزيز الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:36
إلى صاحب التعليق 3... مول أصحاب التصوير و قانون منع التصوير...

يا اخي هناك فرق بين تصوير شخص جالس في مقهى مع زوجته و أولاده مثلا... قصد استعمال تلك الصور في مأرب أخرى...


و بين تصوير جريمة مثلا...

فالشرطة كثيرا ما تستعين بكامرات المحلات التجارية في الشوارع لتعقب مجرم او مشتبه به...


الان فهمت الفرق.... ؟

التشهير بالأشخاص و المس بكرامتهم هو المقصود من منع تصوير الاشخاص دون علمهم...

اما في الاجرام... فهي أداة لمساعدة العدالة....
69 - مريم الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:13
يجب إضافة كاميرا رقمية صغيرة محمولة لزي الشرطة، حيث كل شرطي يحمل كاميرته في كتفه كما هو الحال في أمريكا، تصور كل أقواله و أفعاله، و في حالة تم تعطيلها عمدا، يدان مباشرة و يفصل عن العمل و يحاسب إن صادف فعله خرقا لقانون ما أو جريمة كان متواجدا بساحتها. هكذا، سيفكر كل شرطي مرتين قبل الشروع في ترويع الناس في الشوارع. أما رجال الشرطة الحقيقيين، فلن يهمهم ذلك، الكاميرا ستتربص بالفاسدين المشرملين المحسوبين على سلك الشرطة.
70 - عبدالله دحايسي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:21
لافرق بين هذا الشرطي و إرهابي شمهروش! الإعدام.االإعدام.الإعدام!!!!!!!
71 - الفزا علي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 23:12
لناکامل الثقة في عدالتناولله الحمد في تکییف هذه القضیة واعطاٸهاالعنایة الکاملة حتی یتمتع المواطنون بالامن علی صحتهم وممتلکاتهم وفي الآن نفسه یجب ابراءالشرطي ممانسب الیه اذااحترم الضوابط والقوانین الجاري بهاالعمل والصادرعن مسٶولیه حتی یاخذ کل واحد الحق الذي یستحقه
72 - عبدو الجمعة 12 يوليوز 2019 - 23:40
يجب اعدام هذا الشرطي قتل روحين بدون شفقة نعم للقانون لكن لا للاعتداء على الاخرين بدون وجه حق انشري هسبريس العزيزة.
73 - Frustré السبت 13 يوليوز 2019 - 00:11
Combien de victimes de ces faux témoignages ; ce sont des professionnelles-criminels qu’il faut sévèrement sanctionner. Si ce n’était pas la vidéo ce policier sera gradé grâce à ces témoins
74 - التصوير ممنوع بلا رخصة السبت 13 يوليوز 2019 - 00:25
خطا كبير مكانش ينشروا الفيديو في الانترنيت, ومكانش اصلا يصوروا الواقغة, لان ذلك ممنوع, والقانون ثيعاقب غلى ذلك, ولكن يبشيوا البوليس يبلغوا بداك شي ليشافوا ويخليهم يديرو خدمتهم بلا فظائح والا طلبوا منهم يبشيو للمحكمة يديروا بذاك الشيئ ويقولوا شهادتهم وللمحكمة واسع النظر, هاد شي بزاف شوهونا في العالم, اش غادي يقولوا علينا, والسياحة تمشي الارواس والمستثمر يهرب ونبقاو نشوفوا فبعضياتنا نتسناو المطر ينزل دولار واورو.
75 - Ines السبت 13 يوليوز 2019 - 00:45
كانت غالبية التعليقات،بعد صدور المقال الأول عن الواقعة، قد أشادت بتصرف الشرطي وقراره، وكل التعليقات المعارضة قوبلت بالرفض التام. الآن وبعدما تجلى الأمر بفضل التسجيل الحي للواقعة، صب الجميع جام سخطه على الشرطي بل وطولِب بإعدامه. أقول مرة أخرى لا داعي لإصدار الأحكام، تريثوا فإن حقيقة الموضوع سيأتي بها التحقيق العميق في النازلة وقد نرى أو نسمع عجبا.
76 - اكس مواطن السبت 13 يوليوز 2019 - 01:42
شكرا لمصور الفيديو.....الدولة ارادت منع التصوير لانها تعرف ان العصابات تكره الصحافة.....طررر علا بلاد... كون كانو الضحايا اوروبيين او امريكيين.....كون المسوولين الكبار شداتهوم الصريصرة
77 - ع الرحمان السبت 13 يوليوز 2019 - 08:16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لا نستبق الأحداث المتهم بريء حتى تثبت إدانته الشرطي يقوم بواجباته مرة أخرى تريثو الحق بعد الله بيد قاضي التحقيق الفيديوهات قد تكون مفبركة ولهذا يجب الحذر
78 - brahimnador الاثنين 15 يوليوز 2019 - 14:11
ما قام به هذا الشرطي القاتل ليس أقل خطورة من داعش. المفروض ان يهتم بسلامة المواطنين اولا واخيرا وان يتعامل بالقانون. اللهم انتقم منه ومن امثاله في هذه البلاد وارحم القتيلين واغفر لهما
79 - ibrahim-bis الثلاثاء 16 يوليوز 2019 - 12:09
لن نسكت كمواطنين على هذه الجريمة البشعة في حق الشابين حتى لو كانت عاهرة تبقى مواطنة وينبغي حفظ كرامتها وجميع حقوقها ولا يحق لشرطي ان يقتلها كان ينبغي اعتقالها وعمل محضر وابلاغ عائلتها واعطائها الحق في توكيل محام بالاضافة الى الاستماع الى الشهود ولا اظن ان الشابين فعلا ما يستوجب القتل...ينبغي رفع دعوى على جهاز الشرطة متمثلا في الشرطي القاتل. هناك عدة ثغرات في القانون : لماذا كان الشرطي يلبس زيا مدنيا ولا يرتدي بذلته الرسمية؟ هل يحق له أن يأمر مواطنا بالتوقف؟ كيف لي أن أعرف كمواطن أنه شرطي وليس رئيس عصابة ؟ نحن عندما نمتثل لأوامر الشرطي نمتثل احتراما لزيه واحتراما لهيبة الدولة! ثم لماذا تطلق الشرطة النار علي الرأس مباشرة ولا تطلق على الرجلين؟ مما يعن قتل المشبه به مباشرة دون اية ادلة!! كما ينبغي استصدار قانون يمنع الشرطي من السكر الطافح وحمل السلاح في نفس الوقت!! والله ايلاه اليهود احسن منكم في هذه البلاد
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.