24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | جريمة ذبح بشعة قرب ثانوية تهز مدينة تيسة

جريمة ذبح بشعة قرب ثانوية تهز مدينة تيسة

جريمة ذبح بشعة قرب ثانوية تهز مدينة تيسة

اهتزت مدينة تيسة، مساء اليوم، على وقع جريمة قتل ذبحا راح ضحيتها شخص، يبلغ 35 سنة، إثر تعرضه لضربة سكين على مستوى العنق، وذلك قرب الثانوية الإعدادية المسيرة الكائنة بحي جوابرة. ¨

ووفق مصادر هسبريس من مكان الحادث فإن الضحية (ف.ك) كان، قيد حياته، أعزب ويقيم بدوار عين كرموس ضواحي تيسة، بينما المشتبه في اقترافه هذه الجريمة (م.ب) يبلغ من العمر 30 سنة، متزوج وأب لطفلة ويقيم بالحي الإداري بالمدينة ذاتها.

وإثر إخطارها بخبر وقوع هذا الحادث، انتقلت عناصر مركز الدرك الملكي لتيسة إلى مسرح الجريمة المذكورة؛ حيث عاينت جثة الهالك قبل أن تتمكن من توقيف المشتبه في اقترافه الجريمة وحجز السلاح الأبيض الذي استعمله في تصفية الضحية.

وبينما نقلت جثة الهالك نحو مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس قصد التشريح الطبي، تم إخضاع المشتبه فيه لتدبير الحراسة النظرية لأجل البحث.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - النرويجي الأسمر الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 00:26
لا يكاد يمر يوم واحد، حتى نسمع إغتصاب طفل أو مرأة، ضبح و طعن و قتل و إنتحار و سرقة و فضائح جنسية على النت و مواقع التواصل الإجتماعي!!!!!!!
إلى متى سيستمر هذا الإنحطاط القيمي و الأخلاقي للمغاربة؟؟؟ و إلى أين سيصل مسلسل الإجرام و الهمجية بالمغرب؟؟؟
هل سنقف مكتوفي الأيدي إلى أن يصير المغرب كجنوب إفريقيا أو كولومبيا في الجريمة و الإنفلات الأمني؟؟؟
المغاربة بدأت تظهر عندهم بوادر الفوبيا من الإجرام و المجرمين، و بدأت تنتشر ثقافة تهويل أبسط الأحداث، و هذا ستكون له نتائج سلبية خطيرة على سلامة الصحة النفسية للمغاربة، و على العلاقات الإجتماعية، و على الإقتصاد.
و لا حول و لا قوة إلا بالله.
2 - smail الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 00:32
اقسم بالله بدات اشعر بالخوف على اسرتي عندما اسمع مثل هذه الاخبار وبدات افكر في الرحبل بدون رجعة لان الحياة المطمئنة اصبحت معدومة مع هذه الوحوش البشرية
3 - WIZARI الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 00:41
اش هد شي لكيوقع فهد لبلاد مبقينى كنسمعو لي كايفراح غير القتل بسيوف ولانتحار ازيد ازيد ولمسؤلين كلها مديها فشغلو لي يصلاح ليه
4 - ام يوسف الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 01:53
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم بلادنا صارت مثل افلام الرعب . كين غير سفك الدماء جاني الاكتآب
5 - الى متى الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 03:06
نطالب بوقف العفو عن المجرمين المدانين في جرائم القتل والاغتصاب والسرقة .نطالب باعدام القتلة شنقا رميا بالرصاص ,الاغراق في بحيرة المهم الاعدام ولو حرقا . ونطالب باخصاء المغتصبون اخصاءا جراحيا.لقد سؤمنا من هاد الوضع والا نطالب بحقنا في الدفاع عن انفسنا واهلنا. الطفل اللذي قتل في مكناس كان ضحية مجرم استفاذ من العفو حسب ما قيل .الفتاة اللتي تم اغتصابها بوحشية من طرف مجرم كان يجب اعدامه مند الجريمة الاولى .اين المشرعون والبرلمان اه نسيت مشغولين مع المنتخب والكان. اين هي حقوق المواطنين في ظل سيطرة المجرمين على امنهم وسلامتهم ؟ لمادا كل هاد الاهتمام بحقوق المجرمين وسلامتهم والتغني بظروف نقاهتهم داخل المؤسسات السجنية؟ واش اللي قتل او اغتصب باقي عندو شي حقوق ؟الاعدام ثم الاعدام وحبس ايضا من يطالبون بالغاء العقوبة اللي هي اصلا ملغات.انا مع التساهل في بعض الجنح او بعض الجرائم المالية وغيرها. ولكن الجرائم اللتي تمس الحياة والجسد فلا ثم لا .هاد المسألة عاجلة وخاص داك البرلمان يخصص ليها جلسات طارئة واعادة صياغة قانون جنائي يلائم الظروف المخيفة اللي ولات في هاد لبلاد.
6 - moncef الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 06:54
ولماذا توقيف المشتبه به مادام سيحصل على العفو الملكي في عيد الأضحى؟ دعوه يذبح كما يحلو له فلقد صرنا موطن الذباحين المعفو عنهم مسبقا
7 - الفاهم يفهم الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 07:52
في نظري يعرى هذا العمل الشنيع إلى ظاهرة:"السيبة" او التسيب ، الذي سببه انعدام الهبة من الدركي و القايد و القاضي......وووو.
لاننا و بكل بساطة نسمع في المقاهي مثلا،ان فلانا فتل فلانا و امام اعين المارة و... و... و في الاخير عرف "بخدم الملف ديالو" و خرج براءة.!!!!!!
الفاهم يفهم.
8 - Me again الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 11:58
الى WIZARY و اخرون... هادشي و اكثر راه داءما كان في المغرب خاصة في الاحياء الشعبية و كذلك في الأماكن الاخرى و المغاربة من قبل كانوا لا يخرجون خارج أحياءهم و دواويرهم و مداشرهم و كانوا و ما زلوا يخافون الذهاب الى الغابة و الصحاري و اي مكان خالي من البشر...فقط الان وجود الإنترنيت و الاعلام بكثرة. اما المغاربة راه الله يستر الا من رحم ربي!
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.