24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. أزمة نقل خانقة تطال خطوط تزنيت وجهة أكادير (5.00)

  2. مؤتمر الروبوتات يفتح أبوابه أمام الزوار في بكين (5.00)

  3. خطاب ثورة الملك والشعب (5.00)

  4. أفارقة يجسدون معنى الاندماج في المجتمع المحلي لإقليم اشتوكة (5.00)

  5. صلالة العمانية.. سحر الشلالات وبُخور المزارات وملتقى الحضارات (3.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | القضاء يؤجل البت في ملف فرنسي ضحية موثقة

القضاء يؤجل البت في ملف فرنسي ضحية موثقة

القضاء يؤجل البت في ملف فرنسي ضحية موثقة

حدّدت محكمة الاستئناف بمراكش يوم 20 من شهر شتنبر المقبل تاريخا لمناقشة ملف متعلق بالموثقة "إ. ح"، من هيئة مراكش، التي أدينت من أجل الاستحواذ على ودائع الزبناء بخمس سنوات سجنا نافذة ابتدائيا، قلصها حكم استئنافي إلى مدة سنتين ونصف السنة من الحبس النافذ قضتها الموثقة المعنية بسجن لوداية.

وعلّلت هيئة قضاء الحكم المشرفة على البت في هذا الملف، الذي عمّر كثيرا بردهات المحكمة، التأخير بسبب عدم انتهاء الخبير من إنجاز الخبرة التي كلف بها، بعدما تعذر على الأخير التوصل بالوثائق المالية الضرورية لأشخاص آخرين ضحايا هذه الموثقة، قصد تحديد المبالغ المستحقة ونوع الأضرار التي لحقتهم.

وتعود تفاصل هذه القضية إلى شكاية وضعها الفرنسي فيليب كوادراس، بعدما وكّل الموثقة سالفة الذكر لتشرف على عملية شراء رياض وشقتين لفائدته، وسلّمها مبلغا ماليا يقدر بمليوني درهم و600 ألف سنتيم.

ويطالب دفاع المشتكي الفرنسي بتعويض موكله عن المبلغ المالي وكل الأضرار المترتبة عن خيانة الأمانة، طيلة هذه السنوات التي قطعها هذا الملف بمحاكم مراكش ومحكمة النقض؛ لأن موكله كان يود الاستثمار في القطاع السياحي، وتوفير مناصب شغل للمغاربة، والمساهمة في التنمية المحلية.

وشرعت محكمة الاستئناف بمراكش، من جديد، في البت في هذه القضية بعدما قررت محكمة النقض إرجاع الملف إليها، وإصدار توجيهاتها بإدخال صندوق الموثقين ووكالة للتأمين، من أجل تعويض الفرنسي فيليب كوادراس، أحد ضحايا الموثقة المغربية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - سرحان عمر الأحد 21 يوليوز 2019 - 10:25
القضاء يؤجل البت في ملف فرنسي ضحية موثقة
هذا وان كانت الموثقة من أهل النفوذ كما يحصل داءما فيجب ان ينتظر سنوات وسنوات من التأجيلات الى ان يصدر حكم بالبراءة او حكم مخفف جدا اذا كان الضحايا مغاربة لكن لسوء حظ المتهمة الغريم يحمل الجنسية الفرنسية !
2 - تبركَبكَ على السراق واللصوص الأحد 21 يوليوز 2019 - 11:46
يجب على القضاء ان يأخذ بعين الاعتبار فرار المتهمين الى الخارج ما ان توضع شكاية بمتهم يرسل أمر بسرعة البرق الى جميع المسؤولين على المنافذ الى الخارج لالقاء القبض على الفار من العدالة واعتقاله قبل ان يفر الى الخارج .
3 - محمد بلحسن الأحد 21 يوليوز 2019 - 12:56
أستنتج أن عدد الخبراء المحلفون قليل جدا أو غياب التعاون والتنسيق بينهم أو عدم الاستعانة بمحامين وطاقات بشرية متخصصة في التدقيقات والتفتيش والمراقبة و la médiation extrajudiciaire مادام التأخير في معالجة الملف راجع لعدم انتهاء الخبير من إنجاز الخبرة التي كلف بها، بعدما تعذر على الأخير التوصل بالوثائق المالية الضرورية لأشخاص آخرين ضحايا هذه الموثقة، قصد تحديد المبالغ المستحقة ونوع الأضرار التي لحقتهم.
التعطيل سيكبر وينعكس سلبا على المشتكين خصوصا المستثمرين في حال ما إذا قررت المحكمة القيام بخبرات مضادة.
جيد جدا أن دفاع المشتكي الفرنسي طالب بتعويض موكله عن المبلغ المالي (2.600.000 درهم) وكل
الأضـــــرار الـــــمـــــتـــرتــــبــــة عـــــن خــــيـــــانـــــة الأمـــــــانـــــة،
طيلة سنوات قطعها الملف بمحاكم مراكش ومحكمة النقض.
عجبا لموثقات وموثقين مغاربة مستخفات ومستخفون بتعليمات وتوجيهات وتحفيزات من أعلى سلطة في البلاد تلح ما مرة على ضرورة تحفيز الاستثمار في القطاعات كلها وخاصة القطاع السياحي لتوفير مناصب شغل للمغاربة والمساهمة في التنمية المحلية.
صدق من قال "أعداء المغرب مغاربة".
4 - لا فرار الأحد 21 يوليوز 2019 - 13:07
حتى اذا فرت الى الخارج فهناك الانتربول اذا اراد القضاء احضارها الى المغرب كما فعلوا مع الموثقة التي فرت الى اسبانيا.
5 - زكرياء الأحد 21 يوليوز 2019 - 13:17
هدا حيت فرنسي الجنسية ومشات ليه ٢مليون الدرهم وقفات معاه المحكمة المغربية أنا لي الوليدة ديالي كانت باغة تشري لينا دار فين نسكنو أنا وختي ولكن اتعرضت للنصب من طرف موثق نصاب فالمحمدية متافق هو و مول الدار قسمو بعضيتهم 20 مليون ومن فوق هدشي كامل زادو لعبو بالأدلة وشهادات الزور بالإضافة للرشوة دخلو الوليدة ديالي الحبس هذي مدة 7 أشهر وهي غير فالتحقيق بدون جديد يذكر و أنا وختي مكرفسين على برة.. لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
6 - أبو اسحاق الأحد 21 يوليوز 2019 - 14:32
عندما يخون الأمانة الموثق والقاضي ورجل الأمن والدركي ووكيل الملك،
أين نحن وإلى أين ذاهبون،
انعدمت الثقة في مؤسسات الدولة وحتى السلطة الرابعة باعت ضميرها ببضع دراهم.
7 - مجيمرة الأحد 21 يوليوز 2019 - 20:42
من حسن حظه أنه يحمل الجنسية الفرنسية لو كان مغربي كانت تمشي عليه ضبابة
موثقة واثقة من راسها انها فوق القانون ولا يعلو عليها ولكن بحال هاد النماذج من الموثقين والموثقات القتل حلال فيهم.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.