24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | "شريط إباحي" يتسبّب في عزل "شيخ" بورزازات

"شريط إباحي" يتسبّب في عزل "شيخ" بورزازات

"شريط إباحي" يتسبّب في عزل "شيخ" بورزازات

أصدر عبد الرزاق المنصوري، عامل إقليم ورزازات، قرارا يقضي بعزل عون سلطة برتبة "شيخ قروي" تابع لمشيخة ايت والن بجماعة إزناكن، قيادة وسلسات، إثر تورطه في علاقة جنسية غير شرعية مع سيدة.

وأشارت المعطيات التي وفرتها مصادر مطلعة، لجريدة هسبريس الإلكترونية، إلى أن المتهم، البالغ من العمر 60 سنة، والذي تم عزله من هيئة أعوان السلطة بقرار عاملي، ظهر في شريط "مسرب" رفقة سيدة تبلغ من العمر 30 سنة، وهما في وضعية مخلة للحياء.

المصادر ذاتها أكدت أن السلطة الإقليمية وبمجرد علمها بـ"الفضيحة"، التي كان بطلها المعني بالأمر، وهو متزوج وله أبناء، قررت عزله وشطب اسمه في لائحة أعوان السلطة بشكل نهائي، قبل إحالته على النيابة العامة المختصة من أجل البحث القضائي.

وذكرت المصادر ذاتها أن المعني بالأمر وعشيقته قدما أمام النيابة العامة المختصة، والتي أمرت بإيداعهما السجن المحلي بورزازات، بتهمة الخيانة الزوجية وعلاقة جنسية غير شرعية.

مصادر قريبة من الملف قالت في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية إن المعني بالأمر، وهو في عقده السادس، كانت تجمعه علاقة غير شرعية مع شابة في عقدها الثالث، وكان معتادا على تصوير لقطات حميمية، إلا أن خطأ وقع في إرسال "الفيديو" عبر تطبيق "واتساب" أوقعهما في فضيحة كبيرة، تسببت له في العزل والسجن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (27)

1 - Nadia selhami الأحد 21 يوليوز 2019 - 21:52
و هيا سيدي ربي . كلشي ولا مفضوح. الله استرتا في الدنيا و يوم العرض عليك .
2 - عادل الأحد 21 يوليوز 2019 - 21:53
إذا كان صاحب الستين سنة مهووس بالجنس، فمدى ترك للشباب، اتقوا الله أيها الشياب....
3 - houssain الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:00
بلغ من العمر 60 سنة ولم يعرف ان الزنى من الكبائر. لا حول ولا قوة الا بالله.
4 - Kim الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:02
Bravo السيد عامل ورززات على القرار الصاءب .تحياتي.العصا هاد الناس البسلين ولممربينش .
5 - الحسين الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:08
ان الله عز وجل يمهل ولا يهمل يعطي الفرصة للانسان في هده الدنيا عسى ان يتوب ويستره.
لكن اذا اصر على المعاصي فالله عزوجل يفضحه ولو في عقر داره. اللهم استرنا بسترك الجميل وارزقنا الحلال وبارك لنا فيه وباعد بيننا وبين الحرام كما باعدت بين المشرق والمغرب امين.
6 - الفجر الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:13
رأسي يريد أن ينفجر عندما أسمع أن رجلا في عمر الستين مازال يزني ولم يتب إلى الله...بالله عليكم كم تبقى له من العمر للقاء الله؟ عندما يعبر الإنسان سن الأربعين دون أن يرجع إلى الله فالأمر لا يبشر بالخير...ألم يحذرنا رسول الله من معصية الزنا؟ ألم يأمرنا الله عز وجل بأن لا نقرب الزنا؟ اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك.
7 - مواطن الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:17
ان الله يمهل ولا يهمل. الكثير والكثير من أعوان السلطة يسلكون جميع الطرق خاصة الجنسية لايهام المواطنين بتحقيق مآربهم.
8 - ورزازي الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:20
شكرا السيد العامل على هذا القرار الصائب
يجب الحكم عليه بالسجن المؤبد
9 - الكلاخ واش كايدير! الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:29
في انتظار شي ڤيديو ديال سعادة الشيخ و هو يقضي شهر العسل فالحبس !
أمّا "صاحبتنا" إذا كانت على علم و وافقت بدون ضغط فلها ما تستحق و إن كان العكس فهذا يُحَمِّل شيخنا مسؤولية أعظم خاصة و أنه محَلّف !
...
من يرى في الحدث عقابا من كينونة لا علم له بها يعطينا البرهان القاطع ؤ لا يمشي يتكمش !
هذا ليس إلا مجرد ظاهرة أصبحت تنتشر عند بعض "الذكور" الذين يشكّون في فحولتهم معتقدين أنها ستتيحهم أهمية أكبر بفضل ما هو متاح للكلاب في الخلاء ... بطبيعة الحال لا أقصد التصوير و استعمال واتساب لأن أخلاق أسمى و أعلى !
10 - بوهالي الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:40
وجب إلقاء القبض على كل زاني و زانية مهما كان شأنهما لأننا في بلد مسلم و الله يحرم ذلك .
11 - من العيون الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:41
نفس الحادثة وقعت في مدينة العيون لمقدم و تم القاء القبض عليه و هو في حالة تلبس بخيانة زوجية من الطرفين ولم يمس في عمله بعد ان تنازلة الزوجة وخرج من العجز
12 - حسن الأحد 21 يوليوز 2019 - 23:36
في القرن الواحد والعشرين لا زلنا نسمع بالشيخ و الباشا و الخلفية و لمقدم. التخلف
13 - حتى المسؤولين الكبار الاثنين 22 يوليوز 2019 - 00:05
نبغيكم توقفوا حتى المسؤولين الكبار في جميع القطاعت حينما يتخذون من موظفات وووسطاء لاعداد فيلات محروسات سرا للسهر والهوى واشياء اخرى في نهايات الاسابيع, والكل يعلم هذه الاشياء في مراكش واكدير وجل مدن التي يكون فيها رواج تجاري كبير ومصالح شخصية بين الرؤساء للمصالح والشركات ومسيري المجون والمتعة مقابل منافع غير قانونية, ياكل حق المكدين ويميل الحظ للراشين ويصبح الفاسد شريفا والقوادة نبيلة وتنقلب الصفات الى مظاضاتها....والمادة الاولية فتيات العشرينات واكثرهن تلميذات وطالبات او عاملات وموظفات انهكتهن القروض والادمان على مجالسة كبار الاقسام...اغيتونا ياشرفاء هذا المغرب بعاقبة ومنع هذا,
14 - مواطنة حرة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 01:01
الله يمهل ولا يهمل.سبحان الله ما اعضمك.
15 - abdo الاثنين 22 يوليوز 2019 - 02:32
اللهم اغفر لهم , كلنا ذنوب يارب تغفر لينا , عندما تقرأ بعض التعليقات تعتقد انها تعود لأناس بصفة ملائكة بركة من الانتقاد انت فبلاصتو دير كتر منو الله يغفر لينا جميعا و يهدينا و ادعو الله عز وجل ان يستر على جميع المسلمين ويرزقنا التوبة قبل الممات قولو امين في اي لحظة ممكن ان يتغير كل شئ. حافظوا على دعاء الثبات , اللهم. يا مقلب القلوب تبت قلبي على دينك
16 - عامر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 03:59
الشيخ مثل أي إنسان آخر له حياة خاصة وقد تكون له مغامرات عاطفية مثل جميع الناس، لكن أن يتم القبض عليه وإيداعه السجن والتشطيب على إسمه فهذا هو مكمن الخلل، المتزوجين يضلون يخونون زوجاتهم وتسقط عليهم المتابعة بمجرد تنازل زوجاتهم.
الضحية هي الفتاة، ومن حقها أن تكون لها علاقات رضائية مع الشخص الذي تريد. ولكن هيهات أن يفهم بعض الأشخاص أنهم أحرار في أجسادهم.

خويا راك حر في الجسد ديال، غيي ما تغتاصبش ما تشفر ما تعذب ما تغرر بشي قاصر. غير ذلك راه حياتك هاديك. صعيب تفهمها ياك ؟ سير قرا شوية وسافر العالم وحل عينيك وخدم عقلك.

المتهم في هذه القضية هو من شهر بهذين العشيقين
17 - سليم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 04:40
وأخيرا هد المرة فيها الشيخ ا المقدم كل شي دا حقو
18 - khakid الاثنين 22 يوليوز 2019 - 08:26
الزنا حرام دون شك،لكن العشق هل هو حلال أم حرام؟لأنه يظل في نظري من مقربات الزنا والله أعلم.
19 - مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 08:57
العلماني الذي لا يعرف عمق المغرب انه يهرف بما لا يعرف ويبحث عن شيء لا يراه إلا في مخيلته.
20 - obsevateur الاثنين 22 يوليوز 2019 - 10:31
مسألة العزل مبالغ فيها وتنطلي على المس بالرزق فقطع الأعناق لا قطع الأرزاق.فالعدالة ستشاهد مجراها في الفعل المرتكب.
21 - رشيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:45
من العوامل الدافعة لزنا كبار السن ،رفض النساء لتعدد وبالتالي يعطل شرع الله وهذه النتيجة ،
الله يحفظنا ويرزقنا الصبر على هذه المظلمة
22 - الزاني والزانية الاثنين 22 يوليوز 2019 - 19:01
هذا واحد المحشش بغا يتزوج وطلب من باه يمشي يخطب ليه شي بنت من وزان
باه على نيتو مشى معاه حتى وصلو لوزان وهو يسولو علاش اولدي جيتي حتى لوزان باش تزوج جاوبو الولد المحشش حيث هاد الناس مذكورين فالقرآن
باه تعجب وقاليه مفهمتش اولدي شرح ليا
جاوبو المحشش (وزاني والزانية)كثرة الهم تضحك
23 - رشداوي مدغري الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:31
ربما القيود المفروضة على التعدد.
فلو كان بامكانه لربما تزوجها على سنة الله و رسوله.
الامكانيات المادية ليست هي المهمة امام ارتكاب المحرمات.
بالنسبة للزوجة و الابناء: في هذه الحاله هل التعدد افضل ام فقدان مورد العيش و دخول الاب للسجن؟
24 - Faouzi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:59
إلى عامر 16. لا أختلف معك في الرأي، مع أنهم سيعتقدون أني أبرر "الإنحلال" أو أأيده. فعلا، في الغرب، الحرية الجنسية متاحة، ومع ذالك أغلب الناس تعيش علاقات أو حتى خارج إطار الزواج في تفان وإخلاص. أما الذين يمشون على هواهم ويمارسون مع هذا وذاك فهم القلة القليلة. بعكسنا نحن، الكل "يفعل" لكن في نفاق ورياء، وندعي الطهارة. وأولئك الذن فضحتهم الكاميرات ليسو إلا نقطة في بحر.
25 - طنجة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:53
سبحان الله العظيم في خلقه شؤون
26 - Youness الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 13:26
تحية فخر و إجلال للسيد المنصوري عامل ورزازات . هكا يكونو الناس
27 - نجاة القاضي الأربعاء 31 يوليوز 2019 - 02:42
اللهم اغفر لهم كلنا خطاء وخير الخطائين التوابون .
ماشي على حساب شيخ او مقدم او لبغا يكون كلنا عدنا الاخطاء ديالنا
المجموع: 27 | عرض: 1 - 27

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.