24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مروج خمور يقلق راحة ساكنة نواحي القصر الكبير

مروج خمور يقلق راحة ساكنة نواحي القصر الكبير

مروج خمور يقلق راحة ساكنة نواحي القصر الكبير

تشتكي ساكنة منطقة البناندة، التابعة لنفوذ الدرك الملكي بالقصر الكبير، من إقدام أحد مروجي الخمور على ترويج بضاعته وسط التجمع السكاني، متسببا في إحداث الفوضى وإقلاق راحتهم.

وقد أورد السكان، في تصريحات متطابقة لهسبريس، أن المعني بالأمر يوقف سيارته وسط المنطقة، ويعمد لترويج الخمور على مرأى من الساكنة.

وطالب قاطنو منطقة البناندة الدرك الملكي بالتدخل العاجل لتوقيف المعني بالأمر، وتوفير الحماية للساكنة التي تعاني الأمرين بسبب هذا الوضع الشاذ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - rado الأربعاء 14 غشت 2019 - 16:22
هناك في حينا بمدينة اكادير مقهى للعب الكارطا وما أدراك من يلعب الكارطا طوال النهار والليل وهرج منقطع النصير وعراك بالسكاكين وبيع المخدرات وفي بعض الأحيان الكحول، ولما تقوم بشكاية للسلطات يقولون لك نريد شكاية جماعية، حلل وناقش التغرات التي يستغلها من يهمه الأمر، ولدي اليقين أن أي مسؤول لا ولن يقبل بتاتا متل تلك المقهى بجانب بينه.
2 - taika gharmad الأربعاء 14 غشت 2019 - 17:04
Dans ce pays rien ne peut se passer sans le consentement des ashab Al hal surtout quand les agissements rapportent beaucoup d’argent !!
Personne ne peut faire quoique ce soit sans la complicité et la complaisance des responsables du ferracha aux gardiens des voitures à l’occupation de l’espace public à la dilapidation des deniers publics au trafic des stupéfiants à la vente d’alcool à la contre bande !!! On croit pas que le makhzen ne sait pas ces agissements lui qui a des millions d’indicateurs et d’informateurs !
Notre pays est connu pour ça !!
3 - السيبة في زمن المخزن. الأربعاء 14 غشت 2019 - 20:00
يبيع الخمور وسط الساكنة و على مرأى من العام و الخاص في تحد صارخ للجميع، إنها منتهى السيبة، على السلطات المحلية و الأمنية اليقظة و استعمال أعينها للعمل الاستباقي من أجل التدخل لذرء مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تضر بالساكنة و السلطة معا.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.