24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | أمن طنجة يوقف جميع المتورطين في جريمة قتل

أمن طنجة يوقف جميع المتورطين في جريمة قتل

أمن طنجة يوقف جميع المتورطين في جريمة قتل

أوقفت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة بني مكادة بمدينة طنجة، بتنسيق مع المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة نفسها، الأربعاء، شخصين من ذوي السوابق القضائية، للاشتباه في تورطهما في المشاركة في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضيين إلى الموت، والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة بني مكادة قد أوقفت مشتبها به، فجر اليوم، بالقرب من مسرح الجريمة، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المتواصلة عن توقيف مشتبه بهما آخرين، أحدهما هو المتورط الرئيسي في جريمة القتل.

يذكر أن المشتبه بهم الثلاثة، وهم من ذوي السوابق القضائية، كانوا قد سرقوا تحت التهديد بالسلاح الأبيض مبلغا ماليا وهاتفا محمولا من ضحيتين بالقرب من مقبرة "سيدي بوحاجة" بطنجة، في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، قبل أن يعمد المشتبه به الرئيسي إلى الاعتداء بواسطة السلاح الأبيض على شخص من ساكنة الحي المجاور حاول منعه من الفرار، وهو ما تسبب في وفاته أثناء نقله إلى المستشفى.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه بهم رهن الحراسة النظرية قصد البحث معهم في القضية، تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة المختصة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - ابو ياسين الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:06
ما اثار انتباهي هو كلمة "وهم دوو سوابق عدلية"؟؟؟؟؟؟؟مما يعني ان نظام العقوبات في المغرب غير مجدي والسجن فندق خمس نجوم.فوالله تم والله مادام الدولة لاتحكم بشرع الله فالاجرام سيزداد ويكثر .والضحية هو المواطن البسيط الذي لم يعد ينعم حتى بنعمة الامان.واقول للمسؤولين الكبار الذين يخيل اليهم انهم في امن ومان: فيقوا من غفلتكم فيوما ما ستكتوون بسياساتكم المستكينة مع الاجرام.
2 - abdoo abdoo abdoo abdoo الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:09
الإعدام قبل فوات الأوان حتى يكونوا عبرة لغيرهم
3 - مواطن الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:12
اولا ، الله يرحم البطل الشهم الهمام و يسكنه جناته .
جميع المواطنين متفقين على ان السجن(فندق خمسة نجوم) لم يعد يخيف هؤلاء الجراتيم الضارة. بل بالعكس اصبح معهد لتكوينهم، و رغم مطالبتنا بالاعمال الشاقة لهم ، الا ان الدولة تمنحهم سهرات مجانية و عند خروجهم تمنحهم دراجات نارية لكي يطوروا اداءهم في التشرميل. ليس هناك دولة تتعامل مع المجرمين مدولتنا تحت دريعة حقوق الانسان و اعادة الادماج. (سوابق عديدة لكل مجرم، هل هذا هو الادماج) لقد هرمنا من هذا التسيب. دولة الامن و الامان فقط للاغنياء.
4 - مغربي الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:14
الإعدام تم الإعدام لهؤلاء المجرمين الذين يخربون البلاد ويرعبون العباد ، حتى يكون عبرة لمن سولت له نفسه القيام بمثل هذه الجرائم
5 - دوي السوابق ؟ الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:22
هذا ما لا يفهمه المغاربة ...؟ 90 % من المجرمين هم دوي السوابق ! بمعنى أن نفس المجرمين " داخلين / خارجين " و بأحكام مخففة ...فإذا به السيناريو يتكرر ...إلى ما لا نهاية ...مع أن المغرب يمكن أن يتمفادى ما وصل إليه من إجرام لو كانت هناك أحكام ردعية...؟
6 - وقبل الكارثة الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:26
العز لرجال الأمن. أصبح طلب رخصة حمل سلاح ناري حاجة ملحة للدفاع عن النفس حتى إذا إعترضك أحد بوزبال بسلاح ابيض تطلق على كتفيه رصاصتي عدل وإنصاف وتخلي المكان فورا لا من شاف ولا من دري لتتجنب سؤال منكر ونكير.
7 - Daka الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:37
انا من متتبعي احدات هسبريس الالكترونية، يوميا اقرا حدتا جديدا عن قتل ابرياء بدم بارد ودون الخوف من حكومة التيسير للمجرمين
لكن وللاسف الشديد لم اقرا قط خبر اعدام اامجرمين القتلة بكل برودة اعصاب
8 - متتبع الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:42
اعتقد ان هاؤلاء المجرمين ممن شملهم العفو الملكي فاصبحوا لايطيقون الحياة خارج اسوار السجون هده ثمار اصلاح السجون والعفو لو كان يطبق شرع الله في هدا البلد لناموا الناس وابواب منازلهم مفتوحة
9 - محسن الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:45
اعيدوا الى الخدمة ذالك السجان الاسود الطويل العريض الغليظ الشديد المخيف الذي يشنق المجرمين بعد الحكم عليهم بالاعدام وستتوقف جرائم القتل حينها.
10 - kata الأربعاء 14 غشت 2019 - 21:50
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ءولا الله يرحمهم ويوسعها عليهم ثانيا لا العفو الملكي ونعم الاعدام حتى يكونوا عبرتا لمن لا يعتبر فانطبق ءحكام القرأن العضيم الذي لا يضلم في حكمه ءحذا والسلام و ثالثا وءخيرا فلتذهب مؤسسات الدفاع عن حقوق المجرم الى الجحيم
11 - Marocain الأربعاء 14 غشت 2019 - 22:04
6 - وقبل الكارثة
إذا رخص لحمل السلاح الناري ، فالمجرمون هم اول من سيحصل على الأسلحة، و يمكنك تصور ماقد يحدث عندئذ
12 - اوس المانيا الأربعاء 14 غشت 2019 - 22:17
حسبي الله ونعم الوكيل فيكم يأ قضاة تركت ابني بالمغرب مع اهلي قتل أمام مدرسة عمره 13 سنة على يد مجرم بطعنة قاتلة من عام 2006 وانا اعاني الحكرة من السلطات التي سجنته سنتين وفي الاخير خرج حرا كأنه لم يرتكب جريمة قتل في حق ابني كرهت بلدي بسبب الفساد في جميع مؤسسات الدولة
13 - المواطن الحر الأربعاء 14 غشت 2019 - 22:25
اذا كانت النصوص القانونية الحالية غير قادرة على ردع المجرمين، من المجدي سن نصوص جديدة صارمة ورادعة تخص تشديد العقوبات واحداث سجون من الدرجة الأولى والثانية والثالثة حسب درجات الجرائم المرتكبة، لان المواطن لن يتقبل هذا الوضع الى مالا نهاية، وسيطالب مستقبلا بامتلاك سلاح ناري للدفاع عن نفسه وممتلكاته، وفق شروط خاصة بطبيعة الحال، كما هو الشأن في كثير من البلدان.
14 - مغربي الأربعاء 14 غشت 2019 - 23:54
وهدا ليس بغريب عن دوي السوابق العدلية لأن 90 في المائة من الجرائم هم متورطين فيها . وهده هي نتيجة السجن مع الأحكام المخففة . ولا بد من يوم سينقلب السحر على الساحر. اللهم احفظ هدا البلد واعن كل شخص يخدم هدا الوطن.
15 - med الخميس 15 غشت 2019 - 00:30
لتطهير البلاذ من المجرمين بناء سجن في خلاء ويرحل له القتلاء وكل من تورط في اي جريمة اعتداء او سرقة ولا يفف عنهم ولا يعفى، والمغا ربة سيساهمون بعشرين سنتم اي ربع دريال للفرد في الشهر، *180000000*مائة وتمانين مليون في الشهر ويرتح المواطن وترتح الشرطة من العصابات المدججة باسلحة بيضاء باليل والنهار
16 - Salami الخميس 15 غشت 2019 - 01:07
المطلوب سن قوانين صارمة ضد المجرمين القتلة و إعادة عقوبة الإعدام.حرب دموية يخوضها المجرمون القتلة ضد المواطنين المسالمين.المطلوب سن عقوبة الخصي للمغتصبين والنفي للأعمال الشاقة في حفر الجبال و الطرق السيارة والعمل تحت الشمس حفاظا على سلامة المواطنين
المطلوب نشر الكاميرات فهي تساعد الأمن في التعرف على المجرمين
17 - حميد الخميس 15 غشت 2019 - 01:31
يامغاربة لن تحلمو باﻷمان مادام هناك العفو....وسيبقى العفو إلى أن يرث الله الأرض من عليها رحم الله الحسن الثاني و إدريس البصري.
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.