24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  2. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  3. العرايشي يرد على أسئلة المجلس الأعلى للحسابات (5.00)

  4. رسائل رئاسيات تونس الخضراء (5.00)

  5. مكتب الفوسفاط يطلق "المثمر" للفلاحين بسيدي بنور‎ (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | نزاع "سوء الجوار" يسلب حياة امرأة بطعنات سكين

نزاع "سوء الجوار" يسلب حياة امرأة بطعنات سكين

نزاع "سوء الجوار" يسلب حياة امرأة بطعنات سكين

فارقت امرأة ثلاثينية الحياة، اليوم الثلاثاء، متأثرة بطعنتي سكين، تلقتهما على مستوى البطن من شابّ يسكن بـ"حي مبروكة"، وسط مدينة سطات، لأسباب لازالت موضوع بحث وتحقيق من قبل عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة ذاتها.

وحسب معلومات توصلت بها هسبريس من مصادر قريبة من مجريات الأحداث فإن شابة في عقدها الثالث، كانت تشتغل قيد حياتها مربية بإحدى المدارس الخاصة بعاصمة الشاوية، دخلت في نقاش مع شخص من مواليد السبعينيات، بسبب سوء الجوار، تطوّر إلى نزاع، ليستلّ المشتبه فيه سكينا من الحجم المتوسط، ويوجه طعنتين للضحية على مستوى البطن، فسقطت أرضا.

المصادر ذاتها أفادت أيضا بأن عناصر الشرطة القضائية انتقلت على الفور إلى مكان الحادث بحي مبروكة، واستدعت سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية، ليتم نقل الثلاثينية على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني لإنقاذ حياتها.

وأمام خطورة الوضع الصحي للمعنية بالأمر، قرّر الطبيب المداوم، بتنسيق مع طبيب إنعاش، إدخالها إلى قسم العناية المركّزة، مع إخضاعها فورا لعميلة جراحية على مستوى الكبد والثدي من الجهة اليمنى التي تلقت فيها الطعنتين، إلاّ أنها فارقت الحياة بعد ذلك متأثرة بالطعنة الثانية الغائرة أسفل الثدي.

وموازاة مع ذلك حضرت عناصر الشرطة العلمية والتقنية لمعاينة جثة الهالكة، كما قامت عناصر تابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بسطات بتتبع أثر المشتبه فيه، الذي اختفى عن الأنظار فارّا إلى وجهة مجهولة، حتى تمكّنت من توقيفه على مستوى مقبرة "الطويجين" شرق مدينة سطات، بالقرب من الطريق السيار الرابط بين سطات ومرّاكش، بعدما تخلّص من أداة الجريمة، التي حجزتها الشرطة لحظات بعد ذلك.

وفي السياق نفسه أمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة الاستئنافية بسطات بإحالة الجثمان على قسم الأموات، قصد المعاينة من قبل طبيب مختص أو إخضاعها للتشريح الطبي عند الاقتضاء، لفائدة البحث التمهيدي المفتوح من قبل الشرطة القضائية مع المشتبه فيه، الذي جرى وضعه تحت تدبير الحراسة النظرية قبل عرضه على الوكيل العام للملك باستئنافية سطات لاتخاذ المتعيّن في حقّه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - hmida الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:20
كثر الهرج في بلادنا المحبوبة ولذلك أسباب عديدة على رأسها قلة الخوف من الله وسوء الخلق والفقر و غيرها من الاسباب فاللهم احفظ البلاد و العباد
2 - jaadore parsi 75000 الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:30
أربي السلامة اش هدشي كنسمعو لمعجبو جارو اوحل ، دابا غادي يمشي يلقا حسن الجوار فالحبس الله أهديكم هد الناس . تقتلو الروح على والو
3 - نبيل الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:31
الإجرام كتر او لقتل ولينا كنسمعوه كتر مكنسمعو على النشرة الجوية، للأسف أحمل المسؤولية على عاتق الدولة، التعليم زبالة مكينش فرص للشباب فين إخدمو،زائد التساهل والعفو على المجرمين، فين غادين بهاد البلاد؟
4 - mounir Paris الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:34
واش هد بلاد تستمع خي قتيل و شفاره والله عضيم مفهمت شي حمدو آلله على نعمة غربا
5 - سوء الجوار الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:34
الجيران يجب احترامهم من أجل ولوج الجنة لكن هناك من يسيء معاملة الجيران التي تعد كبيرة من الكبائر تحشرهم في جهنم، وحامل السلاح الأبيض مجرم يستحق عقوبة الاعدام
6 - ابو ملاك الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:35
القصاص ثم القصاص ولا شيء سوى الإعدام وهي العقوبة التي شرعها الله تعالى؛ وما ربك بظلام للعبيد؛ والرحمة والمغفرة للفقيدة
7 - abdelhadi الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:35
إنا لله وإنا إليه راجعون، وصل أجلها الذي كتب عليها بهذه الطريقة، القاتل سيأخذ جزاءه المحتوم.
8 - soso الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:35
امس بني أحمد واليوم سطات الله يحفظنا
9 - محمد الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:37
لاحول ولاقوة الا بالله إلى أين نسير قتل اغتصاب النصب والاحتيال يارب ٱلطف اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء فينا
10 - رشيد امستردام الهولندية الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:38
السلام عليكم مالك اولدي عل. حالتك لا دين لادنيا
نصيحة لله الإنسان افكر قبل ميطيح في مشكل دبا تلقا المجرم نادم على فعلته حيت لا ينفع الندم الإنسان اتسامح شوية قبل وقوع المشكل
وأخير نقول لأهل المرحومة إن لله وإن إليه راجعون اللهم ارحمها واغفر لها واجعل قبرها روضة من رياض الجنة يارب العالمين يا أرحم الراحمين يا الله
والسلام : رشيد امستردام الهولندية
11 - لا حول ولا قوة الا بالله الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:38
واش ولات عادي تقتل روح ولا كيفاش؟؟؟؟
اش هاذ الوباء لي قاص كلشي؟؟
12 - مواطن مقهور الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:54
وبزاف هادشي وللينا في حرب واش الموس والسيوفة ولاو بحال شي للعبة . الى متى تتذخل الدولة للحد من هاذ الاجرام ورعب الذي اصبح يعيشه المواطن في كل ثانية ولحظة ان لم تسن قوانين رادعة واحكام قاسية لهؤلاء المجرمين سيظل الحال كما هو عليه الى ابد الابدين. وكمواطن اطالب الحكومة والاحزاب انت تترك خلافاتها وصراعاتها السياسية وتلتفت للمواطن راكم عيقتوا بزاااااف واش اعباد الله 39 حزب وتاحزب ماجاتو الغيرة على بلاد في حين امريكا جوج ااحزاب حاكمة العالم وعباد الله بغينا عاجوج احزاب او يقضيوا اللهم ان هذا منكر وحسبنا الله نعم الوكيل
13 - رشيد طنجة الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:03
ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاءه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه واعد له عذابا عظيما. سورة النساء .صدق الله العظيم
14 - bent chaab الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:10
a ce point nos vie ou plutôt les vies de autres ne vaux plus rien HRAM hasbia allah wani3ma lwakil
15 - ملاحظ الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:20
لاحول ولاقوة الا بالله العظيم. مثلا انا ساكن فتجزئة سكنية جديدة. منازل من 3 طوابق. جيراني دايرين الحمام. صبرنا ليه. دابا دايرين فروج فالسطح كيضل اغوت بالليل و النهار. و الصوت قوي مع الصدى. هضرت معاهم والو. ماشي الاذى بعينو هاذا؟ الاعراب كرهونا فحياتنا. الا ماداروش معايا حل غادي ندير ليهم ديدجي كل ليلة باش احسو بالعذاب.
16 - الناضور الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:29
يجب فرض الاعدام للقاتل والمؤبد لمن يحمل السلاح الابيض لا شيء اخر
17 - immad الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:30
سوء الجوار اصبح مشكلة خطيرة بالمغرب ، فالمحظوظ هو الذي ليس له جيران ...
18 - أدربال الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:31
سكين حادة !!!
في مواجهة
لسان حاد !!!
هدا ليس بغريب في المجتمعات المتخلفة التي يُنعث فيها العقلاني بالجبان و المتهور بقوي الشخصية .
19 - Faouzi الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 15:52
جريمة قتل كل يوم وفي نفس الإقليم وبسبب سوء الجوار ! يوم الإثنين بابن احمد ويوم الثلاثاء باسطات . سئمت من العيش بين قوم جهل. قضيت شهر يونيو المنصرم في مدينة لندن، وفيها من البشر نصف سكان المغرب قاطني لندن وسائحيها ولم أر يوما ولو عراكا واحدا. تخيلو معي ثلاثين يوما قضيتها هناك ولم أشاهد شخصين يتخاصمان. بل لم ألاحظ ولو حادثة سير واحدة خلال مدة إقامتي هناك !
20 - rado الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 16:20
قلتها مرارا وتكرارا أن كل إنسان يأكل وينام ويستيقض ويأكل وينام وهكذا، أن لا فرق إطلاقا بينه وبين حيوان يفعل بالضبط ما يفعله من أكل ونوم، وهناك أيضا الشرطة التي لا ولا تلبي نداء المواطنين في حالة الخطر إلا نادرا مما يشجع دوي السوابق والشباب الجاهل، وهناك أيضا الأحكام القضائية المخففة جدا، وكدا فكرة العفو التي أصبح الكل يتمناها بعد فعل جرم ما، أما التربية فلا وجود لها إطلاقا واتحداك يا قارئ هته السطور إن قرأة ولو سطرا واحدا في ورقة واحدة من كتاب واحد يتحدة عن طرق تربية الانسان.
21 - ابو ياسين الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 17:19
حف انها بلاد الامن والامان.ههه واتعجب من خطباء الجمعة الذين يرددون"اللهم ادم امننا واستقرارنا"؟؟؟؟عن اي امن يتحثدون...ان كان هذا هو الامن ....فهو والرعب سيان.ج
22 - حقيقة الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 18:14
صعب جدا العيش مع الجيران في هذا البلد. هناك الآلاف همهم الوحيد وسبب شقاؤهم هم الجيران. ها اللي ينعس بكري ها اللي يسهر... تعقيبا على بعض المهاجرين هنا جميل العيش ببلدنا عامة باستثناء عدم احترام الجار.
23 - Meryam Rochdi الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 19:00
اين هو حق المسكينة و هو اعدام القاتل سؤال بسيط هل لو قتل احدهم ابن مسؤول كبير او ولي العهد سيحكم عليه ب 5 سنوات او 10!!!!!!!
اين هي دولة المواطنة و العدالة و المساوات يجب اعدامه على جريمته النكراء
24 - ساخطة الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 19:38
جبان ماشي راجل ولكن قلت الرجولة فبلادنا
حيث ماشي راجل هاز موس على امراة
الله يعطيه عذاب الدنيا والاخرة وجه الويل انشاء الله ما يخرج من السجن حتى يتقوس ظهرو باش منتما للزنقة
25 - عابر الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 20:20
لا يكاد يمر يوم إلا ونسمع عن جريمة قتل في وطننا الحبيب، لو تم تفعيل عقوبة الإعدام على القاتلين لما تجرأ أحد في القيام بمثل هذه الأعمال الشنيعة التى تمس بسمعة الوطن والمواطنين المغاربة ،
26 - nizar الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 22:15
Les gens deviennent de plus en plus sauvages et agréssifs car ils ne donnent aucune importance aux préceptes de notre grande réligion ISLAM, par conséquent deviennent de plus en plus non croyants
27 - حميد الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 23:06
رحم الله البصري كان في عهده الخوف كان كل من يحمل سكينا ولو صغير جدا يعاقب بشدة . اما اﻵن الشباب الضاءع يحمل السيوف .لإزهاق الروح ببرودة الدم.
28 - مقهورة الأربعاء 11 شتنبر 2019 - 08:19
المرحومة بإذن الله شابة في التاسعة و العشرين من عمرها .مجهزة في الأدب الانجليزي و استاذة بمدرسة خصوصية من خيرة شابات البلاد ،محافظة على صلواتها محبوبة من جيرانها .ذنبها الوحيد ان مختلا كان و مازال يتربص ب عائلتها يكيل لهم الشتائم يقذفهم يالازبال و الحجارة ربما مرضه هيأ له اشياء لا وجود لها وربما داير هبل تربح مستغلا وجوده في دولة لا تعالج المخبولين بل تقوم بتكديسهم في القطار لترحيلهم لمدن جديدة ، أودي القلب عاااامر اللهم ارحم دنيا و اسكنها فسيح جناتك كانت محبوبة من طرف الاطفال
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.