24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الملك محمد السادس يشدد على العدالة في تحسين مناخ الاستثمار (5.00)

  2. تنظيم جمعوي يشكو "التضييق" على معتقلي الريف‬ (5.00)

  3. جائزة التميّز الحكومي العربي (5.00)

  4. المؤتمر الدولي للعدالة (5.00)

  5. الجزائر تتبرأ من تصريحات سعداني وتُجدد الدعم لجبهة البوليساريو (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | جثة سبعيني تستنفر مصالح الدرك بجماعة آسجن‬

جثة سبعيني تستنفر مصالح الدرك بجماعة آسجن‬

جثة سبعيني تستنفر مصالح الدرك بجماعة آسجن‬

باشرت عناصر من الدرك الملكي بقيادة بريكشة، بإقليم وزان، تحقيقاتها الأولية، بأمر من النيابة العامة، للوقوف على ظروف وملابسات العثور على جثة شيخ مسن بعدما فاحت منها رائحة كريهة وسط أحد المنازل بدوار بلعوان، الواقع ضمن النفوذ الترابي لجماعة آسجن.

ووفق مصادر هسبريس فإن المفارق للحياة رجل سبعيني، وجد جثة هامدة لا تحمل أي آثار عنف أو كدمات، مشيرة إلى انبعاث روائح كريهة منها، ما يؤكد أن المعني بالأمر توفي قبل يومين أو ثلاثة.

وانتقلت العناصر الدركية والسلطات المحلية إلى مكان الواقعة من أجل التحقيق في ظروف وملابسات الوفاة.

جثمان الهالك جرى إيداعه مستودع الأموات الجماعي بمدينة وزان، في انتظار إحالته على مصلحة الطب الشرعي، قصد الوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة، تبعا لتعليمات النيابة العامة المختصة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - بوعلوني الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:23
أولا : الدوار إسمه بوعلون Bouaaloune و ليس بلعوان كما جاء في المقال
ثانيا : كما يمكن استنتاجه من الخبر ، المرحوم غالبا كان يعيش وحيدا في منزله و بالتالي لا أحد علم بوفاته ....
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.