24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الاتحاد الأوروبي يعلن التوصل إلى "اتفاق بريكست" (5.00)

  2. الحكومة الإسبانية تحشد القوات العمومية في كتالونيا (5.00)

  3. الشركة الملكية لتشجيع الفرس (5.00)

  4. قيادي جزائري: الصحراء مغربية .. والشعب دفع ثمن دعم البوليساريو (5.00)

  5. "مندوبية التخطيط" ترصد تراجع مستوى المعيشة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | الاعتداء الجنسي يورط بائعا متجولا وزوجته في سلا

الاعتداء الجنسي يورط بائعا متجولا وزوجته في سلا

الاعتداء الجنسي يورط بائعا متجولا وزوجته في سلا

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن العيايدة بسلا، زوال اليوم الثلاثاء، من توقيف بائع متجول وزوجته، يبلغان من العمر 36 و26 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتمثل في الاعتداء الجنسي والإيذاء العمدي في حق سيدة تبلغ من العمر 30 سنة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالحها بمنطقة العيايدة كانت قد انتقلت إلى مستشفى مولاي عبد الله بسلا، للاطلاع على حالة سيدة تعرضت لاعتداء جنسي وجسدي في ظروف مشكوك فيها، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المنجزة عن توقيف المشتبه فيهما بعد تورطهما في تخدير الضحية وتجريدها من ملابسها وإيلاج قنينة جعة في جهازها التناسلي.

وحسب البلاغ، فقد حجزت مصالح الأمن الوطني خمسة أشرطة مصورة في ذاكرة الهاتف المحمول للزوجة المشتبه فيها، توثق لعملية الاعتداء الجنسي والجسدي في حق الضحية، بينما تشير المعلومات الأولية للبحث إلى أن دوافع ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية تتمثل في الانتقام من الضحية بسبب علاقة سابقة مفترضة مع الزوج المشتبه فيه.

وقد تم إخضاع الزوجين المشتبه فيهما لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المرتكبة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - youssef الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:00
الاعدااااااام اعباد الله هو الحل
2 - نقطة في بحر الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:01
شهران حبسا ثم يخرجان كالأبطال...آه لو تم الحكم عليهما مثلا ب 35 سنة لما تجرأ أحد على ما نرى اليوم من إجرام واغتصاب واعتداء.. هذا صوت الشعب أحكام ثقيلة على المجرمين وسترون النتائج لأن المجرمين يخبرون بعضهم البعض
3 - صاحب القلم الأحمر الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:04
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم هل فقدالمغاربة الإحساس بالإنسانية ام ماذا كل يوم نسمع كارثة اكبر من اختهالطفك يارب
4 - nizar الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:09
المغاربة ولاو كفار من فعيلهم الا من رحم الله.
5 - أدهم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:11
الإعدام قليل فيهم خصهم شي عقوبة أقصى من الإعدام
6 - متتبع الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:14
من فضلكم طبقوا حكم الإعدام مثل باقي الدول الديمقراطية التى تحترم مواطنيها غير دلك الإجرام سي تكاتف ومستقبلا لن تقدر الدولة على محاربته وسيدطر المواطنين البحث عن السلاح بأي طريقة لحماية نفسه و عائلته أو الانتقام بطريقته على الدولة أن تتصرف لانقاد الوظع واعدام المجرمين.
7 - مغتربة الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:19
لا حولة و لا قوة الا بالله....أين نحن يا عباد الله هل نحن بحلم أم بعلم؟ هل إنقطعت الرحمة بعباد الله إلى هده الدرجة ؟ حتى بالعصور الحجرية ما صارت مثل هده المشاكل و هده الجرائم التي أصبح يندي لها جبين..سوف يصل بن الحال نستحي أن نقول أننا مغاربة ..كون فضائحنا أصبحت تبسق محاسننا، إلتقينا أجانب و سألونا هل صحيح ما يدرج و يعرض بالفيس بوك و غيره يحدث حقيقة عندكم بالمغرب....ختام الكلام ( من أمن العقوبة أساء الأدب )
8 - محمد علي الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:20
" توقيف المشتبه فيهما بعد تورطهما في تخدير الضحية وتجريدها من ملابسها وإيلاج قنينة جعة في جهازها التناسلي." لا حول ولا قوة إلا بالله. يجب تنفيذ عقوبة الإعدام في حقهم.
9 - Assehm الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:21
في نضري اننا نحن المغاربة لنا مصلحة كبيرة في الديكتاتورية خيرا من الديمقراطية والحريات. شرط ان يكون الديكتاتوري له طموح في بناء مجتمع متقدم.
10 - SADIK الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:25
لايمكن ان اعطي رأيا
حتى انتهاه التحقيق
11 - جمال بوهادي الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:27
هذه الدولة لا تحترم شعبها ..... هي تدمر نفسها بنفسها و الشعب يتفرج كالحمير
12 - أدهم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:31
الإعدام قليل في حقهم خصهم عقوبة تكون أقصى من الإعدام.
13 - HASSAN الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:32
هؤلاء اصبحت السجون بالنسبة لهم فنادق كل ما تعلق بالمبيت والملبس والاكل والشرب مؤدى عنها من جيوب دافعي الضرائب .فطالماليست هناك عقوبات ثقيلة فسيبقى الحال على ما هو او يزيد سوءا
14 - نوريس الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 19:48
شنو واقع فهذا البلد ؟ سادية و إنعدام للتربية و الأخلاق، كل يوم جرائم متوحشة.
15 - حسن بن محمد الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:02
ما هذه الاخبار هل اصبح بلدنا الحبيب مغرب الفضائح و الكوارث فالكوارث الطبيعية شأن الهي لا حول ولاقوة إلا بالله أما االكوارث البشرية فعلى الدولة اي الداخلية والقضاء ان يتحملوا المسؤلية الكاملة لضمان الأمن العام والاستقرار الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه الشريرة بأذاء الٱخر 20 سنة فما فوق لما لا الاعدام في مثل هذه النازلة ليكون عبرة للٱخر
16 - الهاشمي الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:02
أي تفكير عند هؤلاء الحمقى، لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
17 - مغربي متتبع هسبريس الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:21
وكوااااااااااااك أعباد الله راه هادشي بزاف. حسبنا الله ونعم الوكيل. الإعدام الإعدام
18 - أم سلمى الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:21
قمة السادية ....هؤلاء مرضى يجب أن يخضعوا للعلاج.
19 - hmida الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:36
كفاش بغيتو الشتا تطيح علينا الله لا تواخدنا بما فعله السفهاء منا
20 - ابو أمين الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:38
أصبحنا كالحيوانات في الغابة بعضنا يأكل الآخر و يفترسه دون رحمة ِِ السيبة في كل مكان ِِ لا رحمة و لا شفقة أصبحت الحياة لا تطاق . أرجوكم أن تجدوا لنا ادريس البصري آخر يرد الأمور إلى صوابها قبل فوات الاوان و شكرا .
21 - محمد الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:51
الدولة عاجبها هاد الإجرام بزاف هاد الشي العقوبات مخففه جدا تساعد على تنامي الجرائم و الفساد
أين هو شرع الله بالله عليكم انتضرو الحساب العسير عندما يقبض الله أرواحكم
22 - عبد الغاني الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 20:54
بلادنا مشات. واش راه جاري يا بلادي
23 - عبدو الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 21:00
ألله يرحم الحسن الثاني. مند ان مات و اخلاق المغاربة في التردي.نسال الله العافية.
24 - ياللعجب الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 21:43
هكذا تكون دائما نتائج الفساد الأخلاقي والعياذ بالله، إنتقام قتل جرح إلى غير ذالك من الجرائم ودعاة الفساد من البرلمانيين وغيرهم من الحقوقيين المدافعون عن حقوق الإنسان كما يدعون بلا إنهم يدافعون عن الإنحراف والجريمة لكنهم لا يمثلون الشعب في أي شيء
25 - Hicham hollanda الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 22:08
شهران سجننا وبعد شهر. العفو الملكي
26 - حوس الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 22:20
ساكنة المغرب حوالي 40 مليون نسمة كما نسمع، إذن إذا صحّت الواقعة فالإعدام أحسن أحسن أحسن. شخصان اِثنان لا بأس من إعدامهما فلن يؤثرا في العدد أعلاه.
27 - جريء الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 22:26
لا يخلوا يوما لا اسمع فيه الكلام الفاحش في الشارع، و الماسف اني اسمعه من اشخاص يبدوا عليهم انهم غير صعاليك، انها اضحت للاسف ثقافة الشارع.
لكن يجب نحن كشعب يجب ان نشجب هكذا تصرفات في الشارع، لماذا السكوت على المنكر.
احيي الغيورين الذين يتدخلون لرد السفهاء عن غيهم.
اكييد اننا شعب طيب، لكن القليل منا هم من افسدوا طيبوبتنا
28 - راه عيينا باراكا الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 23:05
الواضح أن الدولة لاتريد تغيير الأحكام القضائية باش شي يقتل شي وشي يسرق شي وشي يتلهى في شي والفاهم يفهم
29 - ريحان الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 23:26
اشك في ان الزوجة هي من دبر الامر و نفده اما الزوج فاما يساعد خشية من الزوجه حيث فصحت امره مع العشيقة او انه ما عنده علم بما وقع فقط مجرور فالقضيه حيت كان على علاقه بالضحية ارجح تصفية حسابات نسائية و الله اعلم ولينا عايشين فالغابة الالاجرام و الانتقام و التعذيب والقضاء غالبا له نظره اخرى و اعتبارات اخرى خارجه عن نطاق الدين و الانسانيه و الحق
30 - شّنْ.....طّنْ !! الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 00:19
قلتها و أقولها و سأقولها دائما حتى يأتي الفرج من عند الله تعالى : لقد دخل المغاربة في أزمة من أشد الأزمات فتكا و دماراً، دخلنا في أزمة مجتمع من زمن ليس بالقريب !!!
نسأل الله العفو و العافية.
31 - جبيلو الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 07:54
المخدرات خصوصا حبوب الهلوسه. السوال متى تعلن الدولة المغربية حرب على المخدرات خصوصا حبوب الهلوسة؟ ام ان الدولة لها مصلحة في تخدير الشعب؟
32 - مغربية الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 09:41
الاعدام و القصاص كيما امر الله باش يتنقى المجتمع اللي تجرد من الانسانية ما عندوش الحق يعيش مع الناس
33 - مجرد راي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 10:29
الدولة هي المسؤول الوحيد في هذه الجراءم قلة الامن وعدم صرامة الحكم!!!
34 - سامي سمطانو الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 11:31
العقوبات القاسية وحدها لا يمكن ان تحد من ظواهر الإجرام التي يعيشها مجتمعنا. بالإضافة اليها يجب خلق اجيال صالحة. و بالتالي يجب إصلاح التعليم و إعطاء صلاحيات واسعة للأطر التربية، إلزام الآباء بتسجيل ابناءهم بالمدارس، فتح دور الشباب، بناء فضاءات الرياضة في جميع أنحاء المدن و القرى لكي يفجر الشباب طاقتهم عوض الانغماس في المخدرات، خلق فرص الشغل للشباب و إعطاء الأمل لهم في العيش الكريم، إصلاح الصحة، إصلاح المنظومة الإدارية، ....
35 - متتبع متتبع الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 14:47
هاكذا تساهم وسائل الإعلام في تتقيف الناس وتعليمهم اساليب جديد فلو اعدم كذالك الصعلوك لما تجرا احد اخر على فعل ما قام به لكن الدولة يعجبها هذا النوع من التسرف الهمج في حق المواطن البسيط لهاذا الجرائد والصحق والإعلام لا تنشر عقوبات هته الأفعال الإجرامية.
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.