24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مصرع إطفائي أشعل النار في جسده بالقصر الكبير

مصرع إطفائي أشعل النار في جسده بالقصر الكبير

مصرع إطفائي أشعل النار في جسده بالقصر الكبير

وضع أحد رجال الوقاية المدنية، مساء اليوم، حدا لحياته بمقر ثكنة رجال المطافئ بمدينة القصر الكبير، بعد أن عمد إلى إحراق نفسه باستعمال مادة مشتعلة صبّها على جسده.

الراحل (هـ. ع)، الذي يبلغ من العمر 37 سنة، لفظ أنفاسه الأخيرة بالمستشفى المدني بالمدينة سالفة الذكر، على الرغم من محاولة إنقاذه من لدن زملائه أولا، ومن لدن الطاقم الطبي للمستشفى.

ووفق مصادر من عين المكان، فإن الضحية، الذي كان يعانى قيد حياته من مشاكل أسرية مع زوجته المطلقة، أبّ لطفلتين؛ وهو ما خلّف أسى عميقا في أوساط زملائه في العمل وبين جيرانه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 20:37
ان لله وان اليه لراجعون
2 - مصطفى المغربي الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 20:44
اللهم ارحمه.نعم كثرة الضغط تولد الانفجار.اللهم هون علينا وعلى المسلمين جميعا.
3 - صديق المرحوم الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 20:47
كان رحمه الله نعم الموظف خلوق و مرضي الوالدين اللهم تجاوز عنه
4 - كمال المنصوري الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 20:50
القوانين في الميدان العسكري تصب في إتجاه الزوجة. أي لو أن الزوجة تقدمت للثكنة و إشتكت من زوجها سيكون مصيره العقاب...
كما ان القوانين في حالة الطلاق تجعل جزء من الراتب يقتطع للزوجة و الأطفال دون مراعاة حالة الزوج، فتجد أغلب الراتب يذهب للزوجة و يبقى الزوج المسكين غارقا في ديون البيت...و ربما يتبقى له شهريا مبلغ صغير لا يتعدى 1500 درهم حيث لا يستطيع الزواج مرة أخرى و لا بناء مستقبل...بينما الزوجة الاولى تتمتع براتبه الشهري و ربما تنفقه على...
العسكري يجد نفسه يعمل ليل نهار في ثكنته دون فائدة فيكون أمامه طريقان.
إما الإنتحار أو دفع إستقالته لانه لا يُعقَل ان يستغل ليل نهار و تحت ضغوط العمل التب تعرفها الجميع دون مقابل مادي.
على المصالح الإجتماعية البحث عن حلول كي لا تضيع الزوجة و الابناء ماديا و كذلك كي لا يعاني العسكري بسبب طلاقه.
5 - عادل الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 20:59
أي بلد هدا وأي حال وأي زمان نحن فيه ما عدت اطيق سماع متل هده الاخبار والله لمادا يحرق الإنسان نفسه بدلا من إيجاد حل لابد أن هناك حل غير حرق النفس إن الله كان بكم رحيما حرق نفسه في التكنة ولم يستطيعون انقاده فكيف سينقدون هبة وغيرها خارج التكنة. الله يغفر له و يرحمه
6 - افران الاطلس المتوسط الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:02
اصبح الزواج وتشكيل الاسرة مشكلة كبيرة في مجتمعنا
il suffit juste qu'il est un des accord entre un couple et voila une crise et un conflit qui s'installe malheureusement. il suffit juste qu'il est un des accord ou un contentement entre les deux couples et nous voila rentré vite dans une crise pitoyable s'installe sur le conflit malheureusement, pour cela faut choisir dit le début la personne idéal pour constituer une famille faut jamais penser au coté physique (beauté) c'est la pire des chose ne pas faire car, elle présente des conséquences de mal entendu plus souvent, et surtout faciliter la procédure du dévore et ne pas pesé trop de charges sur l'homme car, ça peu nous conduire a l'exemple de telle situation graves et regrettable et irrécupérables comme celle qu'ont vient de connaitre avec cet homme de la protection civile beaucoup de cas similaire peuvent exister malheureusement faut trouver une solution valable a ce phénomène malheureux
7 - صاحب القلم الأحمر الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:08
انا لله وانا اليه راجعون اللهم اغفر له وارحمه واسكنه فسيح جناتك يارب العالمين ، المشاكل الزوجية هي من اكبر واخطر الأمرض التي يصاب بها الإنسان مما يجعله يفكر تفكيرا سلبيا غالبا تكون نهايته مأساوية
8 - Qarfaoui Genova الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:09
الحياة لا تستحق أن ينتحر الإنسان من أجلها و المشاكل تختلف من بيت لآخر و من شخص لآخر و ربما مشاكل هذا المنتحر هي لا شيء أمام مشاكل أناس آخرين و رغم ذلك تجدهم متشبتين بالحياة و بالعيش رغم صعوبة ظروفهم ِِ رحمه الله تعالى و انا لله و انا إليه راجعون.
9 - أستاذة وطنية الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:13
اللهم ارحمه رجل يساعد الناس في الازمات يعاني من أزمة النفقة ربما لينتحر وتبقى وفاته بهذه الطريقة وصمة عار على الزوجة . الزوجات اللواتي دارو القرون باسم المدونة وشردوا الأطفال والأسر لم يعد لديهن صبر والمرحوم الان يعد ضحية عنف المرأة الذي لا نتحدث عنه ابدا
10 - مدوخ الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:14
المدونة سبب دمار الرجل المتزوج. النساء ضسرو بزاف بسبب المدونة
11 - اللهم رحمتك الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:17
اللهم الطف بعبادك ، اللهم الطف بعبادك يارب العالمين.
12 - * مطلق وصابر . الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:21
ربي معاك اخويا - الله ارحمك - انا كاب مطلق صابر ومحتسب - احس بما كان يحس به هذا الاطفائي جعل الله الجنة متواه - كان على زملائه في العمل دعمه ولا يتركونه لهمومه يتجرعه لوحده . اقول لمن كانت السبب في ارتكاتبه لهذا الجرم في حقه ها هو مات اتهنتي الله ياخد الحق . كان عليه ان يغير العتبة رغم انها كانت ستاخد نصيا من حولته الشهرية رعم قلتها لكن المال الى زوال ... اللهم زد في صبري يا ارحم الراحمين .
13 - مغربي الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:23
بغيت نفهم حاجة بما ان النساء كيطلبو بالمساواة ودخلو لجميع الميادين العمل بسببهم ولات البطالة خص تنفق هي ايضا على اولادها. ماشي تدير اولاد وتطلق بش تبرع بفلوس النفقة وتخرج عي للفساد ماكاين هادشي في شي بلاصة في الكون من غير هاد المغرب السعيد اكيد الرجل نقصو له من المانضة بسبب النفقة لي مبالغ فيها بعض المرات. باش تبرع بها هي وعائلتها على ظهر طليقها
14 - جريء الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:24
اذا كان لديك اولاد و زوجة، فيجب زيارة طبيب نفساتي لزراعة une carte memoire suplementaire. لتتعايش مع صداع الراس، من صداع العاءلة، و صداع جيب جيب، و صداع الخدمة ازيد ازيد حتى لسيدي بوزيد.
الله ارحمو، و الله احسن العون للجميع.
لكن لا و الف لا، لايداء النفس.
لا تنساو الترويح عن النفس، الضحك و الجلوس مع رفاق ايجابيين فهو جميل جدا.
15 - bouziane oujda الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:39
إنها المدونة وما خلفته من دمار الأسر..تبنتها النساء ونفخت فيها وباركتها الحكومة والآن يوميا نسمع مآسيها وما خفي كان اعظم ..تشرد الأطفال..هدر مدرسي ...بنات مشرملات ...إدمان على جميع أنواع المخدرات ..وووو..واصل المشكل تفكك الأسر بسبب الطلاق للشقاق ..ولا زال العاطي يعطي ..فلقد شهدنا مؤخرا الدعم والتعظيم للمرأة المعنفة للدين اكتسح الفضاء الإعلامي المغربي ضدا وتقريعا للرجال دون حق ...يجب مراجعة المدونة قبل فوات الاوان
.
16 - النتائج...! الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:42
أظن هذا المشكل غالبا ما تكون أسبابه بعض الأحكام القضائية لصالح الزوجة المطلقة...(؟) دون مراعات وضعية الزوج...يدفع أجرته الهزيلة أصلا...للزوجة التي تكيده بشتى المواقف السلبية كعدم العناية بالأطفال...و حرمانه من رؤيتهم...ااخ. يجب إعادة النظر...!!!
17 - ملاحظة الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:50
ما خفي كان أعظم
الله وحده من يعلم سبب إقدامه على حرق جسده
الواقعة وقعت في مقر عمله و ليس في البيت
لماذا تصرون على إستحمار الرأي العام
18 - عربي الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 22:34
هذا من كثرة الضغط فربما قبل اقدامه على هذا الفعل طرق عدة ابواب لاكن كلها اغلقت في وجهه ولم ينست له احد لذلك بقي له هذا الخياور الوحيد الله يرحمو ويغفر له امين
19 - زميل المرحوم الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 22:38
والله العظيم كان نعم الرفيق و الزميل في العمل. وكان رحمه الله محبوب من طرف الجميع. و مواظب على صلاته. اللهم ارحمه وتجاوزعنه. ان القلب ليحزن و العين لتدمع لفراقك يا أخي ع. ن
20 - ملاحظ عن قرب الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 22:59
والله العظيم ملي بدات المدونة فالتطبيق كثر الطلاق بواحد النسبة عالية جدا . ملي تايكثر الطلاق الخوت راه تايكثرو معاه بزاف ديال الامور السلبية لي تتهلك المجتمع كامل ! الله ياخذ الحق فلي صادقو على هاذ المدونات هما اما ديال السير فحدث ولا حرج! حتى تصاوبو الطرقان والزناقي و.....عاد طبقو المدونة وحتى تكونو مواطنين وتقريوهم باش يوعاو ويفهمو عاد طبقوها ! اما انساء ملي تيطلبو الطلاق تيوليو وحديناة اخرين تفرعين وطلبو المصاريف زايدة النفقة تصرفها على راسها وتخلي دراري مكردين بلعاني باش تفقص الراجل مع احترامي لبعض النساء ليمربيات .ال
21 - متتبع 007 الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 23:59
المراءة في الوقت الراهن دفعوا بها دفعا الى طلب التطليق للشقاق طمعا في راتب شهري لم تكن تحلم به وهي بيت اهلها . من الان علينا التفكير في خلق جمعيات تهتم باطفال الطلاق على صعيد كل مدينة وقرية تسلم لها النفقة مقابل المصروف والاهتمام باطفال الطلاق مع دعم هذه الجمعيات من طرف الدولة لمراقبة هؤلاء الاطفال لقطع الطريق امام من تستفيذ من الراتب الشهري المتعلق بالحضانة والنفقة والكراء مع توسعة الاعياد . المراءة المطلقة لا ترحم الزوج ولا اطفال وتميل الى الانتقام بشتى الوسائل اقلها حرمان الاب من معانقة فلذات اكباده رغم وجود منطوق حكم يحدد يوم ووقت الزيارة .
اسال الله ان يتجاوز عن هذا الاطفائي المسكين فعلته الذي دفع اليها دفعا . اللهم ارحمه وتجاوز عنه يا ارحم الراحمين ....
انا اتالم لحال اطفاله اما المطلقة فحسابها عند ربي . يتحدثون عن العنف ضد المراءة ولا يتحدثون عن من تدفعه تصرفاتها الى اشعال النار في جسده...
ما اكثر المفرقات في عالمنا هذا .
22 - صابرينا الخميس 12 دجنبر 2019 - 00:50
كنت ولازلت أثريت في الذخول مع انسان لبناء عش الزوجية وعن اقتناع ولا مرة نذمت لحمد لله هبني ربنا ببعد نظر ورزانة وعقل اكبر من سني أما الآن مع هذا العصر ألغيت فكرة الزواج والأولاد نهائيا من فكري اصبح صداع الراس من جميع النواحي العقليات تغيرت للأسوء ما بقى ما يعجب للأسف حتى في الأولاد الذي يضحي الآباء من اجلهم
23 - اب معيل لابنة مطلقة بطفلين الخميس 12 دجنبر 2019 - 06:14
هناك فهم خاطئ من طرف الأغلبية للمدونة خاصة الجانب المادي الاقتطاع الحل النفقة يكون بنسبة مءوية ولا تستنزف دخله لانها في الغالب اقل بكثير مما كان يصرفه على ابناءه قبل الطلاق وليست بالسبب الذي يدفع المطلق لحرق نفسه ثانيا مبلغ النفقة اقل بكثير مما يلزم المصروف الأطفال فهي فقط مساهمة الأب ويبقى على الأم إكمال الباقي بأن تشتغل لتكمل باقي المصاريف اما ان مبلغ النفقة تستغله المطلقة بأشياء خاصة بها كاللباس والماكياج أو تخسره على عائلتها فهو اصلا مبلغ هزيل لا يكفي لاعالة أبناءها اما ان تترك الأطفال لتفعل ذلك فهو نتيجة اختيارك لزوجة غير صالحة من البداية واغلب الأمهات بضحين ويحرمه أنفسهن من أجل ابناءهن مثل بسيط هل 350 أجرة الكراء للاطفال مجحفة أو لا اغلب أحكام لا تتجاوز هذا المبلغ حسب أجرة الزوج فهل بهذا المبلغ تستطيع الزوجة الكراء ويبقى لها ما تصرفه على نفسها وعلى عائلتها الله يهديكم ثقفوا وقراو المدونة عاد هضرو ولا بغيتو ترميو وليداتكم للأم وتبداو حياة جديدة وتتركوا الأطفال عرضة الحرمان والضياع وتفريخ المجرمين والمشرملين اغلبهم يحقدون على المجتمع الذي تخلى عنهم الضياع
24 - ردا على الأخ عادل الخميس 12 دجنبر 2019 - 19:13
كنت صادقا حينما قلت لم يستطيعو انقاده.. والاصح انه لا لعب مع النار... وفاة اخينا اكبر دليل على عدم تقصير عناصر الوقاية المدنية في حادثة هبة
25 - الحق الجمعة 13 دجنبر 2019 - 22:23
ياكي يا مولاتي ابقتي تا تضغطي عليه حتى مات وسيري دابا شوفي فيمن غادي تشدي ولا بالاحرى لما يدفنوه سيري المقبرة وشدي في الحجرة لي غدي يحطوها على قبرو وشوفي واش غدي تربحي شي حاجة.
26 - مجهول السبت 14 دجنبر 2019 - 16:03
لا حول ولا قوة إلا بالله الناس تهرف بما لا تعرف، قالك حقة كضغط عليه، سيدة مطلقة هادي شحال والمحكمة حكمت بناتوم وحددتلو الزيارة باش يشوف بناتو، والنفقة بالمقارنة مع الدخل ديالو راه بقالو باش يكون اسرة أخرى، والسيدة لي كتهموها معرفينش اصلا أسباب الطلاق،ولي كان لي طلق ينتحر ميبقى حد علم الله السبب الحقيقي مور هاد الشي
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.