24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | جرائم الأموال تضع مسؤولا ولائيا في سجن "لوداية"

جرائم الأموال تضع مسؤولا ولائيا في سجن "لوداية"

جرائم الأموال تضع مسؤولا ولائيا في سجن "لوداية"

أحالت الشرطة القضائية التابعة للفرقة الوطنية، الأحد، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش (ع. ع)، الذي يشغل منصب رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بولاية جهة مراكش أسفي، من أجل تلقي رشوة مقابل تسهيل تمكين مؤسسة فندقية من رخصة.

وقرّر الوكيل العام إحالة المتشبه فيه على سجن لوداية في انتظار انطلاق مسطرة محاكمته من لدن غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بالنظر في جرائم الأموال، يوم الخميس المقبل الذي سيصادف محاكمة مدير الوكالة الحضرية لمراكش.

وأفادت مصادر هسبريس بأن المسؤول الولائي المعني "أحيل على القضاء الجالس دون المرور من قاضي التحقيق؛ نظرا لأن ملفه جاهز بقوة الحجج التي يتضمنها، وبعد أن ضبطته عشرة عناصر من الفرقة الوطنية صباح يوم الخميس الماضي بمقر عمله متلبسا بتلقي مبلغ مالي مهم كرشوة".

وأضافت المصادر ذاتها: "كما أوقفت العناصر الأمنية أيضا كاتبة رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والاجتماعية وعونا كان يهم بمحاولة إيصال حقيبة تضم المبلغ المالي الذي قدر بـ120 ألف درهم إلى سيارة الرئيس سالف الذكر".

وأوضحت مصادر هسبريس أن "كاتبة رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والعون أطلق سراحهما، بعد التحقيق معهما"، مشيرة إلى أن "عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية قامت، بتنسيق مع النيابة العامة، بعملية تفتيش لمنزل المشتبه فيه".

يذكر أن توقيف (ع. ع) جاء على إثر شكاية تقدم بها مالك سلسلة فنادق بـ"عاصمة النخيل" مباشرة إلى رئاسة النيابة العامة، بعد تعرضه الابتزاز وطلب الرشوة.

وتجدر الإشارة إلى أن المشتبه فيه عاصر عددا كبيرا من ولاة جهة مراكش تانسيفت سابقا ومراكش أسفي حاليا، وتم التمديد له مرتين، بعدما بلغ سن التقاعد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - شعيبة الأحد 15 دجنبر 2019 - 20:57
السجن مع وقف التنفيذ ها الحكم لي ها ياخد كغيره من الشفارة والرشايوية الكبار ,اما السجن النافد فهو لشعيبة
2 - Qarfaoui Genova الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:07
تصوروا معي 12 مليون سنتيم رشوة في مفل واحد و كم من ملف مر عن طريق الرشوة منذ جلوس هذا الشخص في هذا النصب أكيد ملفات و ملفات لا تحصى و لا تعد . أرجو من المحكمة أقصى العقوبات ليكون قدوة لكل من فكر في مص دماء المواطنين و نهب أرزاقهم بطرق غير شرعية.
3 - مراكشي الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:08
تم التمديد له في مناسبتين وكأن البلاد لا يوجد فيها كفاٱت يمكنها تسييير البلاد والمشكل لكان الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية هي الاخرى تمدد الكاتب العام وهو عاصر أربعة مديرين يتحكم في زمام الامور.اين سيدهب الشباب اصحاب الدكثراة في هذا البلاد
4 - HASSAN الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:15
لا اعرف بالضبط لماذا لا يحالوا الكثير من هؤلاء على التقاعد رغم بلوغهم السن القانونية . الحمد لله عندنا الانتقائية حتى في التقاعد .نتمنى له تقاعدا مريحا بالسجن
5 - آخر لحلاوة زبيبة الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:17
ها علاش كيطلب بنادم حسن الخاتمة
6 - yakoubi الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:22
يعرفون ماضيه واحيل على التقاعد ومع ذلك مددوا له للاشتغال ..على قله الطاقات والكفاءات!!؟؟
7 - بنعبدالسلام الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:34
"المعني لم يمر أمام قاضي التحقيق لأن ملفه جاهز"! . لا ياسيدي ، بل لكي لا يجر معه المفسدين الكبار ،الذين تركوه في هذا المنصب الحساس حتى عاصر جل الولاة الذي تعاقبوا على ولاية مراكش ، وكأنهم لم يجدوا له بديلا. يجب تعميق التحقيق في هذا الموضوع ، لأن الكمية الهائلة من الأموال التي أصبح بعض الموظفين يروجونها ، سواء النقدية منها أو العينية كالفيلات الضخمة والسيارات الفارهة ، لا يمكن لأحد أن يقنعنا أنها من عرق حبين هؤلاء الموظفين ، علما أن أكثرهم لا يتعدى راتبه أربعة أو خمسة آلاف درهم.
8 - المحفوظي الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:39
الذي اثار انتباهي هو التمديد للمعني بالامر مرتين بعد التقاعد .افهم الفاهم .على قلة الكفاءات في البلاد.
9 - نعيمة الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:42
الحمد لله ربنا كبير وعادل ما يحب الظلم وهذا الشخص كعب وتجبر علي عباد الله فعلا هو كان تيقلب علي هذ الفضيحة واجبها ليه الله شحال من واحد ظلم .اظن ان هذه الفضيحة نتيجة دعوة مضلوم الله يمهل ولا يهمل الحمد لله دائما وابدا.
10 - خليلوفيتش الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:59
بمجرد ان تقرا الفقرة الأخيرة ستفهم أن الأخ حتا هو شاري بلاصتو وكأن البلاد ما فيهاش الكفاءات (( وتجدر الإشارة إلى أن المشتبه فيه عاصر عددا كبيرا من ولاة جهة مراكش تانسيفت سابقا ومراكش أسفي حاليا، وتم التمديد له مرتين، بعدما بلغ سن التقاعد.))
11 - رحيم علي الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:07
رموز الفساد السياسي والسلطوي لن يعاقبوا بشكل رادع وجدي فقط إجراءات لامتصاص الغضب وبعدها سيطلق سراحه بكفالة بعد تحرك التليفونات من الرباط كالعادة ويغرق الملف في المحاكم الى ما لا نهاية المشكل هو بالنسبة للشخص الذي بلغ سيعيش منبوذ ومحاصر وعليه تبديل الحرفة والمدينة كما وقع للآخرين مثله في مختلف المدن
12 - yaaaaaaaaadris الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:27
حتى الذين مددوا له، يجب أن يتابعوا بتهمة المشاركة و التواطؤ و تكوين عصابة إجرامية، و لما لا إرهابية، و كذلك محاكمتهم بتهمة تفويت الفرصة على شاب يمكن أن يكون مكانه و لا يكون مثله
13 - محمد بلحسن الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:58
لا يكفي ضبط المتهم في حالة تلبس, بل بالموازاة مع كل تلك الإجراءات يجب التأكد أن المشتكي كان ملتزم بمقتضيات دفاتر التحملات وبالقوانين والمناهج الجاري بها العمل والمنطق السليم وأنه لم يخصص رشاوي أخرى لردم أخطاءه وطي صفحة المسؤول السابق لفتح صفحة جديد مع مرتشين جدد ... قد يتحول بسرعة البرق الزملاء السابقين للمتهم الرئيسي القابع في السجن ورؤساءه التسلسليين ومساعدين الأقربين إلى شركاء للمشتكي (للراشي) ... محاربة الفساد والرشوة يتطلب تنظيم محاكمات عادلة قد تحكم بالبراءة على المتهم وتسجن في مكانه المشتكي البارع في نسج الكمائن والمكائد والحيل كأن تربط زوجته علاقة صداقة مع زوجة المسؤول الإداري (مهندس أو تقني أو متصرف ..) كنقطة الانطلاق لفيلم سينمائي واقعي قادر على حصد الجوائز الدولية .. محاكم جرائم الأموال قادرة على تزويد "هوليود" بقضايا لم يسبق للمؤلفين المرموقين دوليا أن تطرقوا إليها أبطالها مهندسون وزوجاتهم وسياسيين ومناضلين في صفوف هيئات المجتمع المدني.
أختم بمقولة صرح بها يوما المحامي عبد اللطيف وهبي في مقال نشره بهسبريس: "ليس المهم أن يفلت شخصا ما من العدالة، ولكن الأهم أن لا يظلم أحد".
14 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 15 دجنبر 2019 - 23:02
أعتقد أن المسؤول الأول والأخير عن مثل هذه الجرائم هو القضاء يصدر أحكام غير قاسية في حق مثل هؤلاء الشيء الدي يشجع الآخرين والسبب الأهم هو عدم تفعيل المحاسبة من أين لك هذا أيها القضاة الأجلاء الرأشي والمرتشي ملعونين عند الله ويستحقون أقسى العقاب ليكونوا عبرة للاخرين ولكم واسع النظر
15 - عثمان الاثنين 16 دجنبر 2019 - 00:18
توقيف مسؤولين اداريين كبيرين في مراكش دليل على ان مراكش مدينة المسؤولين الفاسدين. لكن التحقيق مع الموقوفين لا يتوسع ليشمل من شاركوا معهم جراءمهم و اعني بدلك مساعديهم المباشرين. فلا يعقل ان يقوموا وحدهم بهذا.
ففي الوكالة الحضرية بمراكش هناك مفسدين اخرين لازالوا يشغلوا مناصب المسؤولية لحد الساعة وهم معروفون بسوابقهم كما في الولاية هناك مجموعة من مساعدي هذا المسؤول وعددهم كبير .
كلهم راكموا اموالا و اصبحوا ملاكي الفيلات والبقع و لاكريمات و....
لهذا نطالب بتوسيع التحقيق والبحث وايقاف كل المشاركين في هذه الجراءم.
16 - مواطن الاثنين 16 دجنبر 2019 - 02:51
اامرجو من الحكومة في اطار محاربة الفساد داخل الادارة ان تلغي القانون الدي يسمح للادارة بتمديد العمل بعد التقاعد اد كيف يعقل بان الموظف في منصب المسؤولية يغير كل اربع سنوات وفي نفس الوقت نقوم بالتمديد بعد سن التقاعد ان المغرب يعج بالكفاءات داخل الادارة نفسها و خارجها من الشباب العاطل حامل شهادات عليا
17 - محمد بلحسن الاثنين 16 دجنبر 2019 - 06:11
الــ 15 تعاليق التي نشرت إلى حدود الساعة 00:18 من صباح هذا اليوم تستحق أن تدرج من بين جدول أعمال الإجتماع الأول للجنة الخاصة بالنموذج التنموي المقرر الذي سيعقد خلال الساعات القادمة بمقر أكاديمية المملكة بالرباط.
من حق المواطن المغربي أن يحلم بجدول أعمال على هذا الشكل:
- تخصيص 20 دقيقة لقراءة جماعية للتعاليق لـ "تسخين الطرح" !
- تكوين 5 فرق عمل كل واحد مكونة من 7 أعضاء يخصصون ما تبقى من يومهم الأول لتدارس وبلورة حلول أولية انطلاقا من نصوص تلك التعاليق.
أتمنى أن تسند قيادة الفريق المكلف بالتعليق رقم 13 لمدير مركز “إيكونوميا” للبحث التابع لمعهد الدراسات العليا للتدبير وجانبه كل من رئيسة لجنة “المقاولة المواطنة” بالاتحاد العام لمقاولات المغرب ورئيس المجلس الأعلى للحسابات لأنني مواظب على حضور محاضرات "الجامعة المواطنة" التي ينظمها سنويا ذلك المعهد HEM
مؤسس HEM الرئيس السابق لمجلس المنافسة يستحق رئاسة لجنة خاصة موازية تسهر على بلورة النموذج التنموي بمنظور مغاير إذا ما قبلت بالمبادرات المواطنين والبريد الالكتروني ..
أود تشجيع المنافسة الشريفة بين الفريقين:
- عبد العالي بنعمور
- شكيب بنموسى
18 - ادريس الاثنين 16 دجنبر 2019 - 07:12
سيبقى الفساد سيد الموقف في بلدنا وذلك ان المحاكمة تقتصر فقط وفقط على الجنحة سبب توقيف المسؤولين الفاسدين والمرتشين.
ولا يتم احالتهم الى تحقيق شامل وواسع ودقيق للوصول الى كل الجنح المرتكبة و المشاركين مع الموقوف و من كان يحميهم ويتستر عليهم و من كان يساعدهم و بقاسم معهم المداخيل و....
الاكيد انه لو كان هناك تحقيق بمعناه سيتم توقيف العديد من المشؤولين الكبار و حجز الملايير والملايير ...
لكن للاسف ما هذا الا فلاشات بسيطة لن تؤدي الى تنضيف البلد من الفساد او الحد منه.
19 - لمياء الاثنين 16 دجنبر 2019 - 09:57
التحقيق مع رءيس القسم الاقتصادي لولابة مراكش سيكشف فساد 30 سنة ومافيات وضلوع مسؤولين كبار في هرم الدولة اصحاب المشاريع والاملاك و .... بمراكش.
لهذا يجب حصر التهمة في رشوة 12 مليون فقط و البحث عن مخرج مستور من هذا المأزق . ليستمر الوضع على ما هو عليه في بلدنا الجريح.
والسلام
20 - ahmed الاثنين 16 دجنبر 2019 - 10:41
التحقيق إلزامي في الجنايات راجع الفصل 85 من قانون المسطرة الجنائية
21 - mouhajir الاثنين 16 دجنبر 2019 - 10:46
c'est normale on arrivera jamais à attraper les gros poissons

mouhajir
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.