24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:1113:3617:0519:5221:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | سرقة 33 هاتفاً تجر لصا إلى القضاء بالسراغنة

سرقة 33 هاتفاً تجر لصا إلى القضاء بالسراغنة

سرقة 33 هاتفاً تجر لصا إلى القضاء بالسراغنة

أوقفت مصالح المنطقة الأمنية بقلعة السراغنة شخصا يشتبه في ضلوعه في عمليات سرقة باستعمال ناقلة ذات محرك، مع حالة العود، بأماكن متفرقة بضواحي مدينة مراكش.

وأفادت مصادر هسبريس الأمنية بأن المعني بالأمر "كان يعرض على ضحاياه نقلهم نحو وجهاتهم بسيارته مقابل مبلغ من المال، وأثناء الرحلة يوهمهم بأن السيارة تعرضت لعطل ميكانيكي ويلزمهم الترجل من أجل مساعدته في دفع السيارة ثم يلوذ بالفرار إلى وجهات مجهولة".

وجاءت هذه العملية الأمنية بعدما فتحت مصلحة الشرطة القضائية بمنطقة قلعة السراغنة بحثا على خلفية تسجيل شكاية في السرقة من قبل إحدى ضحايا المشتبه فيه، صرحت من خلالها بأن جانيًا مجهولاً، أدلت بأوصافه وأوصاف سيارته، عرضها للسرقة.

وقالت مصادر هسبريس إن "هذه التحريات الميدانية المنجزة في القضية بالموازاة مع الخبرات التقنية والعلمية، مكنت من توقيف المعني بالأمر بالقرب من إحدى محلات بيع وإصلاح الهواتف النقالة حيث كان ينوي تصريف بعض الهواتف المتحصلة من السرقة".

وأسفرت عملية تفتيش سيارة المعني بالأمر عن "حجز هواتف محمولة إضافية، بلغ عددها الإجمالي 33 هاتفاً، وبعض الحلي، ومبلغ مالي، وملابس نسائية، وبطاقة تعريف وطنية تخص إحدى الضحايا، وأربع شيكات بنكية بأسماء مختلفة"، تقول خلية التواصل بولاية أمن مراكش.

وقد أقر الموقوف بالمنسوب إليه. وبأمر من النيابة العامة المختصة، وضع تحت تدبير الحراسة النظرية لحاجيات البحث والتقديم أمام العدالة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - الشفار مصيره النار الجمعة 21 فبراير 2020 - 12:00
33 عام حبس زائد 33 مليون غرامة بمعنى اخر سنة حبس و مليون على كل هاتف صرقه وهكذا اي واحد فكر باش ايسرق ايدورها مزيان في راسوا.
والمصيبا انه كيسرق هواتف زيشريها ناس باثمن وهو يبيعها بدراهم بخسة. ما عارفش حتى قيمتها. اتفوا الله ايلعنها سلعة. هذا الشئ فاش فالحين المغاربة الكريساج والسرقة وهتك اعراض القاصرين.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.