24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3407:0313:3417:0619:5721:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | شكاية جديدة تتهم شابا بتسيير "حمزة مون بيبي"

شكاية جديدة تتهم شابا بتسيير "حمزة مون بيبي"

شكاية جديدة تتهم شابا بتسيير "حمزة مون بيبي"

استمعت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بمراكش، الاثنين، إلى الشاب محمد "ه" بعدما وضع المركز الوطني لحقوق الإنسان شكاية ضده، يتهمه فيها بالإشراف على تسيير حسابي "hamza mon bb" و"العجوز".

وبحسب محامي المركز الوطني لحقوق الإنسان، فقد قرر وكيل الملك لدى ابتدائية مراكش متابعة المعني بالأمر، الذي ينتمي لشبيبة حزب يساري، في حالة سراح بالمادة 477.2 والفصل 266 من مجموعة القانون الجنائي، موردا أن وكيل الملك أدرج ملف هذه القضية ليوم الجمعة أمام الغرفة الجنحية التلبسية.

من جهته، قال الشاب محمد "ه" لهسبريس: "استمعت إليّ النيابة العامة بخصوص الشكاية المذكورة مع العلم أن المركز الوطني لحقوق الإنسان سبق أن وضع قبل ذلك شكاية مماثلة أحالها الوكيل العام على الفرقة الوطنية فتبين له عدم صحة مضمونها".

وأضاف: "لكن المركز أراد تصفية الحساب معي، وعاود الشكاية نفسها مؤخرا، يتهمني فيها أيضا بإهانة القضاء والتعليق على أحكامه وإهانة هذا المركز الحقوقي".

وأبرز المتحدث أنه بعد الاستماع إليه من طرف فرقة الجريمة الإلكترونية، "احتفظ وكيل الملك بالمحضر لمدة طويلة سرا، وقبل أسبوع اتصلت بي مصالح الأمن وأخبرتني بالتقديم أمام النيابة العامة وبمواجهة مع محمد المديمي، رئيس المركز، الذي لم يحضر وحضر محاموه".

وختم الشاب المذكور تصريحه قائلا: "أسقط وكيل الملك التهم المزعومة وأخلى سبيلي بدون كفالة، مع استدعاء مباشر لجلسة مقبلة سنناقش فيها شكوى المركز بالتشهير به على حسابي الخاص".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.