24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | خرق "الطوارئ" يقود 30 شخصا للتوقيف بورزازات

خرق "الطوارئ" يقود 30 شخصا للتوقيف بورزازات

خرق "الطوارئ" يقود 30 شخصا للتوقيف بورزازات

تواصل المصالح الأمنية بمدينة ورزازات تدخلاتها لإعمال القانون المرتبط بتقييد حركة المواطنين، ضمن حالة الطوارئ الصحية التي تعيشها البلاد في الوقت الراهن، من خلال السهر على مراقبة مدى توفّر المتواجدين بالشارع العام على الوثيقة الاستثنائية لمغادرة المسكن.

وفي هذا الإطار، تمكنت مصالح الشرطة بمدينة ورزازات، من إيقاف 30 شخصا، للاشتباه في تورطهم في العصيان وعدم الامتثال لحالة الطوارئ الصحية التي تعرفها البلاد.

وأفادت مصادر الجريدة بأن المصالح الأمنية وضعت الموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتحقيق، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة، من أجل متابعتهم بحسب المنسوب إليهم.

وأكد مصدر أمني أن إيقاف هؤلاء الأشخاص، البالغ عددهم 30 شخصا، جاء بعد خرقهم لحالة الطوارئ الصحية التي تعرفها البلاد، مضيفا أن القانون سيطبق في حق جميع من تمرد على القرار، لافتا إلى "أن الوقت حان للتطبيق الصارم للقانون من أجل حماية الوطن من انتشار الفيروس"، داعيا المواطنين التزام بيوتهم وعدم المغادرة إلا للضرورة القصوى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - Laoban السبت 28 مارس 2020 - 06:53
بعد ان عشت في الصين لخمس سنين اخالطهم يوميا واشتغل معهم ادركت ان جل الصينيين لاريتورعون عن الكذب ان كان يخدم مصلحتهم وربما عد بعضهم الكذب ذكاءا ليس كما نعده خصلة دنيئة! كيف يوثق بأرقامهم؟
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.