24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5806:3713:3917:1720:3121:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | قضاء اليوسفية يدين حقوقيا وشقيقه بالحبس النافذ

قضاء اليوسفية يدين حقوقيا وشقيقه بالحبس النافذ

قضاء اليوسفية يدين حقوقيا وشقيقه بالحبس النافذ

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة اليوسفية بجهة مراكش أسفي، الخميس، بـ3 أشهر حبسا نافذا في حق رشيد توكيل، عضو فرع الشماعية للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، كما أدانت شقيقه عثمان الذي يتابع في الملف نفسه بـ5 أشهر حبسا نافذا.

وجاء هذا الحكم بعد متابعة المعنيين من طرف النيابة العامة في حالة سراح بتهم منها "إهانة موظفين أثناء ممارستهم مهامهم، وارتكاب العنف في حق أحدهم ترتب عنه مرض، وعدم التقيد بالأوامر والقرارات الصادرة أثناء حالة الطوارئ الصحية".

وتعود تفاصيل ملف هذه القضية التي انطلقت شرارتها بمدينة الشماعية إلى مواجهة بين باشا المنطقة ورشيد توكيل وأحد إخوته، يمتهن بيع البطيخ الأحمر، حول المكان المخصص لتجارة الخضر والفواكه.

وإثر ترويج تسجيلين مصورين على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، تقدم باشا مدينة الشماعية للنيابة العامة بشكاية في الموضوع، تم إثرها توقيف رشيد توكيل رفقة أخيه عثمان من أجل التهم المشار إليها.

وكان المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان وصف شكاية باشا مدينة الشماعية بـ"الكيدية"، لأنه "استغل حالة الطوارئ الصحية للانتقام من رشي توكيل، وإمعانا في التضييق على النشطاء الحقوقيين، لطمس الخروقات المتمثلة في الوضعية المزرية التي تعيشها مدينة الشماعية"، حسب بيان توصلت به هسبريس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - سعد الجمعة 03 يوليوز 2020 - 14:01
خاص كل الحقوفيين و الصحفيين الشرفاء يوجدوا الباليزة ماكين غير مولا نوبا .حايد انت فين تجي انت ( قارنوا عمود رشيد نيني ، شوف تشوف ، قبل و بعد التأديب )
2 - MALCOM X الجمعة 03 يوليوز 2020 - 14:07
الويل والويل لمن يتجرء هاته الايام وينتقد المفسدين مفارقة غريبة القضاء في مراكش مخترق من طرف عصابة المغنية فكيف يعقل ان يتم الكشف عن اعتقال رئيس مركز حقوق الانسان بايام في مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للمغنية اريد اع اعرف اين المخابرات المغربية وهل المغنية هي الحاكم في المغرب دابا خصنا نترعدو باش نقولو دنيا بطمة
3 - العداة لا غير الجمعة 03 يوليوز 2020 - 14:12
كلنا مع حقوق الإنسان و الديمقراطية وووو، لكن أن يستغلها إخواننا المغاربة للابتزاز و قضاء مصالحهم الشخصية شيء سخيف و عار لهذه المؤسسات التي تراهن على إخوتنا المغاربة المعول عليهم للدفاع عن المستضعفين، حيث تحول بعض المنتسبين إليها عن تشجيع المهن الغير المهيكلة كهذا الذي يريد فرض أخيه على السلطة لبيع الدلاع كيف يريد هو، و كذا ابتزاز المفسديين. و هكذا أصبح الحقوقي فاتح أصل تجاري من الدرجة الأولى دون حسيب و لا رقيب و لا أداء ضرائب. و على هذا أصبحت أفكر ان انخرط في هذه الجمعيات و لا البطالة: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، اللهم إنا نسألك العفاف و الكفاف و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم.
4 - قانون العامة والخواص الجمعة 03 يوليوز 2020 - 14:40
الله يرحم الوالدين واش القانون يطبق على المواطنين دون تمييز او يطبق فقط على المواطن دعنا نقول البسيط بمعنى هل الصحفي الحقوقي البرلماني المدون المهاجر المغني الرياضي الموظف السامي ...... الخ هل هؤلاء لهم حصانة اي انهم لا يخضعون للقوانين التي تطبق على حمزة - المهدي - انس - محمد امين .... حتى ولو كانت افعالهم موثقة بالصوت والصورة وان لهم قوانين خاصة بهم . لانه حسب علمي ان السكر العلني - اهانة موظف واستعمال العنف في حقه الاغتصاب هتك العرض بالعنف .... الخ كلها جرائم يعاقب عليها القانون المغربي و لا يستثنى منها الحقوقي الصحفي او المدون .
5 - بنت الرباط الجمعة 03 يوليوز 2020 - 15:19
صراحة الكثير منهم يتخذ صفة حقوقي ليبتز الموظفين في الادارات ويحصل على امتيازات له ولمعارفه... والويل لمن يقف في طريقهم. والله والله لقد قدمت في حقي شكاية كيدية من طرف احدهم لانني رفضت اعطاءه امتيازات لاحق له فيها. وسير انتا وتبث انك خدام خدمتك... وفي الاخير مالقا مايهبش مني... فدار تنازل....لاحول ولاقوة الا بالله. مثل هؤلاء الحبس قليل في حقهم .
6 - مسلم الجمعة 03 يوليوز 2020 - 15:38
و الله أعلم المعادي للمخزن أو بالأحرى لي تيكرههم كرها عميقا لغطرستهم و تكبرهم وإبتزازهم و طغيانهم و التغضي على القيام بالواجب إلا للمصلح أو الحملات الموسمية و تجد سرعة البديهة عندهم في إعطاء الأوامر للناس كأنه خدام عندهم و كتيرا منهم الفاسقون يلفقون لك تهمتا درتي و لا مدتيش، بينما إدا أنتهك أحدهم القانون بلا منهضروا على الكبار الصغار عند الله القانون تيدوز تحت من رجليهم... خاصوا يتعلموا إيديروا المراسلات الإندارية قبل مايدخل أو يهضر معا البشار لأنه ساديتهم لا تحتمل
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.