24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5906:3813:3917:1720:3021:55
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الازدحام على تحاليل "كورونا" ينذر بانتشار الفيروس بين المغاربة (5.00)

  2. "آلية التبرير" في النقاش العمومي (5.00)

  3. السرقة بالسلاح توقع ثلاثينيا في قبضة الشرطة (5.00)

  4. مراسلة تكشف "تكتم" وزارة الصحة بشأن تلوث مياه "سيدي حرازم" (5.00)

  5. منظمة الصحة: قد لا يتوفر حل لخطر كورونا إطلاقا (2.25)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | إعداد الدفاع يؤخر ملف الإجهاض في محكمة مراكش

إعداد الدفاع يؤخر ملف الإجهاض في محكمة مراكش

إعداد الدفاع يؤخر ملف الإجهاض في محكمة مراكش

قررت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، الجمعة، تأخير البت في قضية الإجهاض التي تورط فيها طبيبان و11 شخصا آخر إلى غاية يوم 17 يوليوز الجاري.

وجاء تأجيل هذا الملف الذي يتابع فيه طبيبان وشخصين آخرين في حالة اعتقال، فيما يتابع الباقون في حالة سراح وضمنهم 5 ممرضات، لسببين؛ الأول يتمثل في عدم جاهزية الملف، والثاني لإتاحة فرصة للمحامين للاطلاع على الملف وإعداد الدفاع.

وتتابع النيابة العامة الطبيبين بجنحتي الإجهاض والاعتياد عليه، وبيع أدوية محظورة بالنسبة للشخصين الآخرين، والمشاركة في الإجهاض والمساعدة عليه بالنسبة للممرضات.

أما الفتاة القاصر (17 سنة) وشخص تربطه بها علاقة غير شرعية، وسيدتان؛ واحدة من معارف القاصر وأخرى حامل كانت بصدد إجراء التحاليل للخضوع لعملية إجهاض جراحي مماثلة، فتتابعهم النيابة العامة بجنح الخيانة الزوجية وهتك عرض قاصر والتغرير بها.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش تمكنت من توقيف الأشخاص المعنيين بعد ضبطهم متلبسين في عمليات الإجهاض السري بمصحة بمراكش.

وجاء هذا التدخل الأمني بعد توصل مصالح الأمن بمراكش بشكايات عدة تفيد بأن مصحة في ملكية أخصائي في أمراض النساء والتوليد بحي جليز تنشط في الإجهاض غير المشروع.

وعلى إثر ذلك، تم إشعار النيابة العامة بهذه الجرائم المفترضة وفتح بحث تمهيدي في موضوعها توج بتوقيف الطبيب مالك المصحة، البالغ من العمر 77 سنة، رفقة أربع ممرضات وسيدتين سبق لهما إجراء عمليات جراحية للإجهاض السري بالمصحة نفسها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - Abdo 77 السبت 04 يوليوز 2020 - 12:55
مثلا هل تريدون من فتاة مازالت في مقتبل العمر ان تحتفظ بجنين حملت به من مغتصبها السفاح؟ ما هذا العبث؟ اتركوا الناس و شأنهم فليس انتم من سيتحمل مصاريف عيشهم.
2 - كفى من النفاق السبت 04 يوليوز 2020 - 15:24
كفانا نفاقا. كلنا ان كانت بناتنا او اخواتنا في مثل هاته المواقف سنسرع للاجهاض قبل نفخ الروح. ذلك أقل ضررا. ولكن نفاقنا لا يدعنا ندافع عن الحق. لأنناكلنا سنكون محل اتهام سنتهم بأن بناتنا وأخواتنا عاهرات. نرفض ان ننعت نهدا ولذلك نقف سدا منيعا ضد الحق. كل البنات والنساء معرضات لمثل هاته المواقف. معرضات لأنهن بشر لأنهن انثى. البشر بشر منذ الخلق الاول.فلا تدعوا انكم ملائكة.
3 - FENANE السبت 04 يوليوز 2020 - 16:53
ايها المسلمون هل الإجهاض حلال ام حرام?ان الدول الأوروبية والعربية والشرقية واش نزيد او باركة ،اختك من منطلق القانون والشريعة لزم عليها النكاح و من تم اختياره الطلاق الاهم الجنين لا تضيع حقوقه المشروعة ،واذا ارادت ان تضيع الاخريات فماذا ينتظرن يخفن من تفشي الفاحشة بين الجيران و الأهل و الأحباب،وربما السجن،يوجد الخطأ ولا أ حد معصوم من الخطأ الا الرسل و الانبياء والملائكة،العلاج الوحيد هو النكاح حتى نحصن بلدنا من هذه المصائب الجنسية و الكبت الجنسي،اعود بالله من شر ما خلق،لانه اذا سلمنا جدلا بهذه الحالات الخطيرة على النسل ،فاعلم اننا سننضم الى أوروبا العجوز والدول التي يباع فيها النساء في الاسواق و المتاجر و الدول التي يباح فيها للرجل أن تتزوج اكثر من عشرة نساء ناهيك عن الدول التي تشتري الزوج لنكاحها فما رأي الشرع و القانون في هذه الحالات الا و هي الإجهاض ،« من قتل نفس بغير حق او فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن احياها فكأنما احيا الناس جميعا »
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.