24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0206:4013:3817:1620:2721:51
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بوعلي: تدوينة الرئيس الفرنسي ماكرون باللغة العربية "براغماتية" (5.00)

  2. بعد نداء الاستغاثة .. المغرب يرحّل عشرات العالقين في لبنان مجاناً (5.00)

  3. رئيس الحكومة يوصي بالصبر أمام "كورونا": لا نملك حلولا سحرية (2.33)

  4. "فاض الكيل" .. غاضبون يطالبون بعودة الانتداب الفرنسي إلى لبنان (2.25)

  5. لبنان (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | جريمة قتل بشعة تلقي بسبعيني في سجن ورزازات

جريمة قتل بشعة تلقي بسبعيني في سجن ورزازات

جريمة قتل بشعة تلقي بسبعيني في سجن ورزازات

قرر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازات، وقاضي التحقيق بالمحكمة ذاتها، الأربعاء، إيداع شخص، يبلغ من العمر حوالي 75 سنة، السجن المحلي بورزازات، لتورطه في جناية قتل طليقته يوم الأحد الماضي.

وأفادت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية، أن عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة، عرضت المتهم بقتل طليقته، في حالة اعتقال، على النيابة العامة باستئنافية ورزازات، التي قررت إيداعه السجن المحلي بورزازات، وتعيين أول جلسة محاكمته يوم 16 يوليوز الجاري.

وأضافت المصادر نفسها أن السبعيني المتهم مثّل، مساء الثلاثاء، الجريمة بدوار أوساي قيادة النقوب في إقليم زاكورة، مشيرة إلى أن المتهم اعترف في محضر الضابطة القضائية وأمام النيابة العامة بجريمته.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى يوم الأحد الماضي، إذ توصلت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بالنقوب، والسلطة المحلية بقيادة النقوب، بمعلومات عن وجود جثة لسيدة بباب المنزل الذي يقطنه طليقها بدوار أوساي بجماعة أيت ولال.

وحلت المصالح الأمنية بمكان الحادث، للقيام بجميع الإجراءات اللازمة وجمع كافة المعطيات الضرورية حول الجريمة، قبل نقل الجثة إلى قسم الأموات بورزازات قصد إخضاعها للتشريح الطبي، فيما احتُفظ بطليقها السبعيني رهن تدابير الحراسة النظرية، واعترف أثناء التحقيق معه بجريمته.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - محمد الزموري الخميس 09 يوليوز 2020 - 00:12
إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم اغفر لنا ولها نطلب من الله تعالى حسن الخاتمه
2 - رباطي الخميس 09 يوليوز 2020 - 00:22
سوء الخاتمة يا ربي السلامة، 75 سنة و اقترف جريمة القتل، هذا قد ينتهي عمره قبل محاكمته
3 - زين العابدين الخميس 09 يوليوز 2020 - 00:39
اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك
4 - مصطفى الخميس 09 يوليوز 2020 - 02:22
لا حول ولا قوة الا بالله العظيم
5 - تفتشنا زاكورة الخميس 09 يوليوز 2020 - 02:56
إنا لله وإنا إليه راجعون عليهم بجوج طليقة قتلت وطليق محبوس ماتبقى من العمر والله أعلم الله إهدي العياد رجال ونساء
6 - اللهم ارزقنا حسن الخاتمة الخميس 09 يوليوز 2020 - 03:55
الرجل طاعن في السن و المعروف عن هؤلاء صحروا في تلك المناطق قُتلو لا تغانّو ربما استفزته فَعَمِيَت عليه ولم يتمالك اعصابه المهترئة فَجمّعها و اقترف الجريمة . لن يبقى طويلا حيا لان الطاعنين في السن لا يتحملون البقاء في السجن لفترة طويلة لعوامل نفسية .
7 - صاحب القلم الأحمر الخميس 09 يوليوز 2020 - 05:38
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل انا لله وانا اليه راجعون سبعيني وارتكب جريمة قتل نعوذ بالله من غضب الله كيف ما كانت الظروف فالروح تبقى عزيزة عندالله هذيك السيدة اللهم ارحمها واغفر لها وارحمها واسكنها فسيح جناتك يارب العالمين
8 - Saidr الخميس 09 يوليوز 2020 - 09:58
البداية هي هبّة وعاصفة الغضب خطيرة التي قد تدفع الغاضب لدفع من أمامة أو الإجهاز ولو أمه إذا توفر فخ شيطاني محكم غضب حب عناد،مية لمية عاصفة مزيج الحب والغضب والتراكمات في نقطة ضعف ولحظة عراك ومشادة في أمور حساسة حاسمة لاتلجمها إلا تقوى الله عز وجل واتساع الصبر والخاطر.رحم الله الضحية ورزق الشيخ الهداية والصبر الذي ندينه لكن لا نلعنه لأننا لانعرفه،السلامة ياربي.
9 - يحيى الخميس 09 يوليوز 2020 - 10:28
انه الاستفزاز
طلقها فماذا تعمل بباب منزله !
نعم ماقام به غير مقبول ،لكن بعض المطلقات يضللن دائما ينغصن حياة من طلقوهم .
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.