24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "غوغل" يرصد تطورا إيجابيا في تنقل المغاربة إلى الأماكن العامة (5.00)

  2. رحلة الشّفاء من "كورونا" تتحول إلى عذاب‬ بمستشفى "باكستان" (5.00)

  3. "كوفيد-19" يقلص الطلب على الوجبات السريعة (5.00)

  4. الليبيون يعودون إلى المغرب للاتفاق حول "المناصب السيادية" (5.00)

  5. الجزائر وجنوب إفريقيا تتشبثان بدعم أطروحة البوليساريو الانفصالية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | سلطة تونفيت تلقي القبض على مغتصب سيدة

سلطة تونفيت تلقي القبض على مغتصب سيدة

سلطة تونفيت تلقي القبض على مغتصب سيدة

تمكنت السلطة المحلية بقيادة تونفيت، التابعة إداريا لإقليم ميدلت، صباح الثلاثاء، من توقيف شخص ذي سوابق قضائية، كان مبحوثا عنه من طرف الدرك الملكي بإقليم بني ملال، لتورطه في اغتصاب سيدة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وحسب المعلومات التي وفرتها مصادر أمنية مسؤولة، فإن المشتبه فيه، المنحدر من مدينة تنغير، كان مبحوثا عنه من طرف سلطات إقليمي ميدلت وبني ملال، قبل أن يتم القبض عليه من طرف قائد قيادة تونفيت وأعوان السلطة بمنطقة تقجوين، بعد مطاردته لوقت طويل.

وأضافت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية أن المشتبه فيه الموقوف هاجم إحدى السيدات بمنطقة أغبالة ايت سخمان إقليم بني ملال، قبل أن يقوم باغتصابها تحت التهديد بالسلاح الأبيض مستغلا غياب زوجها.

وتم تسليم الموقوف من طرف السلطات المحلية بإقليم ميدلت إلى مصالح الدرك الملكي بإقليم بني ملال، ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة لتعميق البحث ومواجهته بالأدلة المتوفرة وسوابقه القضائية في قضايا الاغتصاب.

وحسب المعطيات التي وفرتها مصادر أمنية مسؤولة، فإن المشتبه فيه الموقوف قضى في وقت سابق عقوبة سجنية لمدة خمس سنوات لتورطه في اغتصابه طفل بإقليم تنغير، وله عدة ضحايا في قضايا الاغتصاب والاعتداءات الجنسية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - mohamed الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 05:57
ما كان غير الإغتصاب في بلادنا لعزيزة!!!!
لاحول ولاقوة إلاّ بالله
2 - وجدان الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:14
بصراحة ملقيت منقول حسبي الله ونعم الوكيل في كل ظالم بحال هاد بنادم لاش باقي عايش اشنو غادي نستافدو منو غير
3 - ملاحظ الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:25
كثرت الاعتقالات في صفوف المغتصبين سواء للأطفال أو للكبار بعد حادث الطفل المرحوم عدنان.هل هي مجرد مصادفة أن تكون هذه الاعتقالات في وقت واحد.على العموم أقصى وأقسى العقوبات لهذه الكلاب
4 - قضاء فاشل الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:38
اليس هذا ضغف كبير في المنضومة القضائية للمملكة ؟؟؟؟!!!! هذا الوحش الادمي له سوابق في الاغتصاب !؟؟؟ يحكم عليه بخمس سنوات !!!!! يخرج من السجن و يعيد الجريمة نفسها!!!! ماذا يعني؟؟ ان القضاء يشجع على الاغتصاب ؟؟
5 - لا حول ولا قوة الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:42
جيبو جمعية تاني اقولو هذا عندو حق في حياة بحال هذا ماشي اعدام خاصو اترجم مراة راجل ياربي سلامة
6 - هذه وقاحة فقط الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:50
اسجنوه وعلفوه وبعد ذلك اطلقوا سراحه ليغتصب سيدة أخرى أويغتصب ويقتل طفلا آخر، لماذا الإعدام؟ لا رحمة ولا شفقة في قلوبكم !!!
7 - HASSAN SAKSIK الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 06:55
سبق له ان اغتصب طفلا واعتقل و حوكم بالقانون لينال عقوبة سجنية لمدة خمس سنوات.المغتصب للاطفال لا يستحق العيش بين الناس فمكانه اما السجن مدى الحياة او القتل.ها هوخرج من السجن وعاود جرمه باغتصاب سيدة تحت التهديد بالسلاح الابيض.لن يردع هؤلاء لذئاب البشرية الا حكم الاعدام لانهم مرضى دون يدركوا ذلك.
اليس من حق المراة والشابة والطفلة والطفل ان ينعموا بالطمانينة في الحياة...
8 - باصطوف الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:07
ماشاءالله انتشار جرائم الاغتصاب ولات في البلاد كثر من انتشار كوفيد 19 وماخفي أعظم الله يحفظنا من هاد الجيل القادم
9 - أجساد دون ضمائر الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:17
لآ حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم بالنسبة لي هاذوا حيوان في صفة إنسان
10 - مغربي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:21
تحية لقاءد قيادة تونفيت وأعوانه للقبض على هدا المجرم دي سوابق والدي أمضى خمس سنوات على اغتصابه طفل والله احكام جد مخففة مما تاح للمجرم ان يعيد الكرة اغتصاب الأطفال بخمس سنوات سجن حسبي الله ونعم الوكيل لكم الله يا أطفالنا اللهم احفظ هدا البلاد وساءر بلاد المسلمين اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه غاز
11 - Abdel الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:25
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، جهلتو الله يعطيكم العداب.
12 - لحظة للتفكير !! الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:44
تصوروا لو ثم اعدام البيدوفيلي المجرم منذ وقوعه في اﻻغتصاب للمرة الأولى !! لما وقعت جرائم اخرى ومن نفس الشخص !! ما ذا ننتظر .. حتى في اوربا مثﻻ العقوبة قاسية جدا تصل الى عشرين عاماً وغارامات .. رغم ان في استطلاعات الرأي بدأ المواطنون يتجهون إلى اﻻعدام .. ﻻنه الحل الوحيد اﻻمثل ..
13 - مصطفى الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:49
لو اعدم هذا المخلوق في الاول لما فعلها ثانية .ثم لوفرت الدولة عدة مصلريف ومشاق. ثم لكان عبرة للاخرين
14 - محمد الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 07:54
هاد المريض خاصو يخصيوه باش يكون عبرة لجميع المكبوتين
15 - اللهم هذا منكر الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:03
عندو سوابق اغتصاب وعاطينو خمس سنين شكون اللي خلاه عاودها ماهي مرة ماهي زوج غير القوانين ديال الزفت
16 - مواطن مغربي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:26
وحسب المعطيات التي وفرتها مصادر أمنية مسؤولة، فإن المشتبه فيه الموقوف قضى في وقت سابق عقوبة سجنية لمدة خمس سنوات لتورطه في اغتصابه طفل بإقليم تنغير، وله عدة ضحايا في قضايا الاغتصاب والاعتداءات الجنسية.



اسمع يا من تأخذه الرأفة و الرحمة بالمغتصب و منتهك أعراض الأطفال.
يدخل الذئب البشري إلى السجن يأكل و يشرب على حساب المواطنين الشرفاء دافعي الضرائب، فيعتبر السجن بالنسبة له كأنه استراحة محارب، يخرج بعدها إلى سيرته الأولى ليعيث في الأرض فسادا يغتصب و ينتهك الأعراض و يزهق الأرواح.
الإعدام هو مصير الذئاب البشرية الغادرة، كما هو جزاء من يهدد سلامة الوطن و أمنه و استقراره من الإرهابيين و الخائنين.
17 - معلق الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:34
هاهو سبب جرائم الاغتصاب اتضح هنا....الحكم المخفف...سيخرج دائما وبشدة اكتر من السابق لانه كان في فندق فقط بالنسبة له...المرجو من الدولة ان ترحمنا منهم بالعدام او على الاقل الاخصاء ولكي جزيل الشكر
18 - مهاجر الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:39
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم اللهم نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى عن جميع المناكير داخل السجن عدة مرات ولا يزال يرتكب جرائم ضد الانسانية ما هو الحل مع ها هذا البشر حسبنى الله ونعم الوكيل
19 - اسلام الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:40
لما لا يعيد الكرة مرارا و تكرارا و سبق و حكم عليه ب 5 سنوات في قضية اغتصاب قاصر أنتم تتحملون مسوولية الفعل اين العدل ولا تعلمون ان هذا الطفل المغتصب سيترجم هو بدوره فعل الاغتصاب في حق طفل اخر عندما يصبح قادر على الفعل و بهذا يصبح مجتمع بيدوفيل
20 - إيناس الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:48
الشخص له عدة سوابق في الاغتصاب و الاعتداء الجنسي و حكم عليه بخمس سنوات لاغتصابه لطفل لهذا كثرت هذه الأفعال لأنه ليست هناك عقوبات زجرية لكل من سنوات له نفسه الاعتداء على الأطفال أو حتى التغيير بهم لأنه لو تم تطبيق أقصى العقوبات لما و صلنا إلى هذه الأرقام المهولة لعمليات الاغتصاب
21 - Marocain الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:01
ها علاش حنا مع تفعيل قانون الإعدام اغتصب طفل و دخل للسجن وله قضايا اغتصاب و اعتداآت جنسية وخرج و عاود كرر الفعل ديالو لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
22 - مواطن مغربي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:41
لك الله يا وطني. اللهم ان هذا منكر.
حسبنا الله و نعم الوكيل
23 - Karim الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:42
لا استغرب أن تنتشر مثل هذه الجرائم في ربوع البلاد. والسبب في رأيي بسيط جدا وهو إننا لا نريد أن نفكر في حل مشاكلنا. نعتقد أن كل شيء يمكن أن يحل بالانتقام و العنف. في حين يجب البحث عن جدور الإجرام ومنها التهميش والأمية والجهل والفوارق الاجتماعية وقلة فرص الشغل وغياب المرافق التثقيفية والترفيهية والتربية الجنسية والقيم الاخلاقية و...وليس بالوضع.
المجرمون يجب أن ينالوا عقابهم بدون تساهل وتلك مهمة القضاء لكن ذلك وحده لا يكفي البتة.
24 - ابراهيم الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:56
".. فإن المشتبه فيه الموقوف قضى في وقت سابق عقوبة سجنية لمدة خمس سنوات لتورطه في اغتصابه طفل بإقليم تنغير... "
اغتصب طفل وتحكم عليه ب 5 سنين، الله الله على التشجيع..
اللي داروا هاد القوانين خاصهم هم السجن والمحاسبة ..
هذا صافي خاصوا يبقى فالسجن لمدى الحياة، هذا الى عاودو طلقوه غايولي يغتصب ويقتل، إن لم يسبق له أن قتل أصلا..
25 - لحسين الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:57
يجب اعادة النظر في المساطرالقانونية في متل هاده النوازل لما لها من تبعيات نفسية واجتماعية .وان اقتضى الحال سن عقوبات صارمة لهولاء المرضى النفسيين
26 - كزاوي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 10:21
يغتصب يدخل السجن، يأكل من مال الشعب. بعد خمسة سنوات.يغتصب يخرج من السجن.يغتصب يخرج.الى اين! الحل هو إعدامه ونتهناو من مجرم بالفطرة.او نخصيم ونسجنهم. وهكذا نكون ضربنا عصفورين
27 - Fatima الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 10:27
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل
28 - حسن النتيفي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:02
لو تم إعدامه في الجريمة الأولى ماكان له ان يعيد الكَرة وتهنات البلاد عندنا و السلام.
29 - mouhayed الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:03
وفينك الرميد، آجي دافع على هذا المغتصب الآخر. تحت غطاء حقوق الإنسان.
30 - هشام الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:16
عاود يديوه هاد المرة ويحكمو عليه بواحد ثلاث سنوات ويخرج ويدير جريمة اخرى ولا من شاف ولا من دري وهاحنا عايشين بحال الى راحنا في الغابة فاش شدوه المرة الأولى لوكان حكمو عليه بشي عقوبة قاسية لوكان منين خرج من الحبس ميعاود الافعال الإجرامية ديالو ولكن الله الله معاكم حنا .
31 - عقا الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:22
ألتمس من محكمتكم الموقرة التحكم عليه بالإعدااااااااااااااااااام
32 - wafae الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 13:00
لهدا نطالب بالإعدام البطيئ لكل مغتصب حتى يكون عبرة للآخرين 5 سنوات واكل شارب بحال كان فاوطيل با لسيف يعاود الجريمة مرة اخرى لكن لو كانت عقوبة الإعدام البطيء يعني التعديب بشتى أنواعه حتى الموت لما تجرأ أحد على الاغتصاب أودي الهدرة بزاااف لك الله يا وطني
33 - مغربي أبي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 13:04
لو كانت في القانون الجنائي احكام لعقوبة الاغتصاب تتعدى عشرون سنة مع الأعمال الشاقة لبات الجاني يتجرع مرارة العذاب وحرمان الحرية بدل التفكير فى اغتصاب ضحية اخرى.
الي متى سنبقى على هاته الأحكام المتساهلة؟
هل أصبحت الضحية ارخص لهذا الحد.؟
فكروا في المرارات التى تتجرعها الضحية وأسرتها و الآثار النفسية التى تبقى غائرة في ماضيهم، حاضرهم ومستقبلهم.
34 - mouhajir الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 14:08
la 3 ième fois c'est la fin de ses jours
il faut le condamner à MORT c'est la seule solution pour on finir avec ces microbes
la peine de MORT

MOUHAJIR
35 - سعيد الألفة الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 14:09
و سيخرج و سيغتصب من جديد و يلقى عليه القبض و يخرج و يغتصب و يسجن و يخرج و يغتصب..وهكذا دواليك..
الحل الناجع و المعمول به في كل الدول المتقدمة هو الاخصاء لمتل هذه الحالة من récidiviste..اي la castration يعني إزالة( الفولات) لهذا الصنف من المخلوقات..
36 - مواطن مغربي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 14:20
السلام عليكم سبحان الله كلما أردنا ان نطلع عن بعض اخبار بلادنا نجد سوى القتل والاغتصاب اللهم ان هذا منكر
37 - مصدومة الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 15:13
مصدومة من الواقع لي اصبحنا تنعيشوه،بين اغتصاب وقتل ،وهرج ومرج.وزعما راحنا في زمن كورونا والشرطة والقواة المساعدة تجوب الشوارع والطرقات.واش خاص حتى تنتهك بنت او ولد او مرات مسؤول سامي في البلاد او قاضيا او....عاد يشددو الحكم على هاذ الكلاب .لاش غذي توكلهم الدولة وتشربهم ويسكنو فابور وتخرجهم من بعد لينهشو ثانية في لحم ابناءنا واخواتنا واخواننا.اما ان الاوان لتطبيق شرع الله ونحن دولة زعما اسلامية ولم يبق فينا غير اسم الاسلام.اما ان الاوان لتغيير الاحكام وتشديدها ليتعتبر من لا اخلاق له.قلبي انفطر من هول ما اسمع كل يوم.
38 - le sage du MAROC الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 15:25
الإعدام و لا شيء غير الإعدام
لقد أصبح بلدنا الحبيب محط نقاشات حول فقداننا للأخلاق، للدين،و لأبسط مميزات الآدمية و الإنسانية ، لذلك أطالب بتنفيذ أحكام الإعدام في حق كل من ابتعد بسلوكياته عن الصراط المستقيم صراط الذين أنعم الله عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين، هكذا سنسترجع هيبتنا و شهامتنا ضمن الدول المتشبعة بالإسلام .
39 - ام الخير الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 20:24
لو تم اخصاؤه بعد اغتصابه للطفل لكان افضل
40 - مصطفى الاثنين 21 شتنبر 2020 - 05:53
ماكاين، غير الطبيز في بلادنا الحبيبية، عجوزة،عجوز، طفل، طفلة، ذو احتياجات خاصة، و ذهنية، المهم اللي شدوه مشا كفتة.لا حول ولا قوة الا بالله. قمة الجهل والكبت الفكري والعاطفي
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.