24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1007:3613:1716:1918:4820:03
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مراكز جهوية لتحاقن الدم تواجه نقصا فادحا في أعداد المتبرعين (5.00)

  2. "فيروس كورونا" يغير ملامح احتفال المغاربة بذكرى المولد النبوي (5.00)

  3. جامعي مغربي يقترح التعددية اللغوية لإنهاء "الاحتكار الكولونيالي" (5.00)

  4. هل يعوض بناء موانئ ضخمة في الصحراء المغربية معبر الكركرات؟ (5.00)

  5. تحسن ثقة المستثمرين المغاربة رغم الوضع الوبائي (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | رصاصة في الفخذ توقف جانحا بالدار البيضاء

رصاصة في الفخذ توقف جانحا بالدار البيضاء

رصاصة في الفخذ توقف جانحا بالدار البيضاء

أوضحت المديرية العامة للأمن الوطني أن موظف شرطة يعمل بالمنطقة الأمنية عين الشق بمدينة الدار البيضاء اضطر، زوال الجمعة، إلى استعمال سلاحه الوظيفي، خلال تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 23 سنة، من ذوي السوابق القضائية، والذي كان في حالة اندفاع قوية وعرّض عناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وأشار بلاغ توصلت به هسبريس إلى أن دورية للشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيه، الذي يشكل موضوع مذكرات بحث عديدة على الصعيد الوطني للاشتباه في تورطه في قضايا السرقة؛ غير أنه واجه عناصر الأمن بمقاومة عنيفة وعرّض أحدهم للضرب والجرح البليغين بواسطة السلاح الأبيض، وهو ما اضطر موظف الشرطة إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإصابة المشتبه فيه على مستوى الفخذ.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكّن من ضبط المشتبه فيه وتحييد الخطر الناتج عنه، قبل أن يتم الاحتفاظ به رهن المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية؛ في انتظار إخضاعه لبحث تمهيدي من قبل فرقة الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل الكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - نيشان الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:31
مادام جانح ومعتدي فلمادا الفخذ وزيادة المصاريف ضربة في الصدر او الراس وستعالج المشكلة
2 - فارس بلا جواد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:33
كون جات ليه في الرأس كون تهنو المغاربة منو في مرة هداشي الي خاص المجرمين بش ينقصو ويتنضف المجتمع
3 - Amine الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:35
تحية خالصة لرجال و نساء الأمن الوطني على المجهودات الجبارة المبدولة لمحاربة المجرمين .
4 - عنتر الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:36
الرصاصة كنت خاصها تجي فالراس لاش ضائعة في الفخد
5 - تحية رجال الامن الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:38
ولاش تيري ليه فخدو ؟ تيري ليه فالراس يهني العالم من صداعوا لا غاتبقاو تخسرو عليه الماكلة فالحبس واللباس والماء والضو والدواء...الخ مخلوق لا فائدة منه مضر للناس لا يساهم في المجتمع موتوا حسن من حياتوا
6 - تطبيق حكم الاعدام الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:39
الدولة ليست حازمة بشكل صارم مع المجرمين القتلة مما ساعدهم على نشر الرعب والسيبة نظرا لغياب الإعدام خوفا من المنظمات الحقوقية الدولية فهل هذه المنظمات اخذت بعين الاعتبار الضحايا؟؟؟؟؟ ؟؟
7 - عبد المجيد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:46
وا الإخوان الله يرحم ليكم الوالدين راه أفضل عمل تطوعي ممكن ان يقدمه المغاربة لهدا الوطن هو تربية أبنائهم
او بالأحرى تربية أنفسهم قبل الانتقال للأبناء . الله المستعان
8 - متابع الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:47
للأسف الرصاصة ذهبت هدرا.
نريدها أن تصيب الصدر أو الرأس.
9 - ذروة الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:50
على رجال الشرطة المحترمين استعملال سلاحهم الوظيفي حين يجدون مجرما يحمل سلاحه الأبيض سواء قاوم أو لم يقاوم لأنه لمجرد حمله السلاح الأبيض فإنه يعرض سلامة الشرطة للخطر وهذا ما حصل بالفعل في هذه النازلة.
10 - jawad.douairi الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:50
للراس للراس....رصاصة في الراس او الصدر.....افضل من في الهواء......
11 - وكفى الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:53
شكرارجال الأمن
كفى من ضرب الاعضاء
يجب التركيز على الرؤوس
حتى نزيل من بلدنا المكروبات الضارة
ويبقى بيننا ناس طيبون لا يضرون احد
ناس يبنون و يشيدون مغرب الغد
و ليس ناس تهدم مغرب اليوم
12 - مغربي الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:53
مجرم خطير من دوي السوابق اكل وشرب في السجن على ظهر المغاربة وزاد يعتدي عليم والأكثر انه اعتدى على رجال الشرطة وتحية لهؤلاء الرجال وما قام به هدا الشرطي داخل في الواجب الوطني ولو كانت الرصاصة على الراس فاحسن لما هدا التعنت ووضع رجال الشرطة في هدا الموقف اللهم احفظ هدا البلاد وساءر بلاد المسلمين
13 - محمد احمد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 20:57
كان على هذا الشرطي المحترم ان يطلق الرصاص في النصف العلوي من جسم هذا المجرم وتنتهي المشكلة بسرعة
14 - متابع الجمعة 25 شتنبر 2020 - 21:10
وعرض احدهم للضرب والجرح البليغين بالسلاح الابيض
نريد معرفة مال هذا الشرطي الضحية الذي نتمى له الشفاء العاجل وان يمنحوه ترقية استثانية على غرار موظف الشرطة الذي اصيب مؤخرا في عملية ايقاف خلية ارهابية.
15 - مخلوقات غريبة الجمعة 25 شتنبر 2020 - 21:10
أولا أتقدم بالشكر الجزيل لأفراد الشرطة عامة و إلى عناصرها الدين تدخلوا من أجل إيقاف هذا المخلوق الغريب، على وجه الخصوص و أطلب من آلله أن يشفي الشرطي المصاب، أما عن هذه الواقعة التي لطالما كان المجرم فيها من دوي السوابق، لأنه عندما كان في السجن كان يتمتع بحقوق الإنسان، بحيث أنه أصبح لا يخاف دخوله مجددا، لأنه كان كأنه في فندق 5 نجوم في نضري يجب أن يعاد النضر في السجون و بالخصوص لدوي السوابق يجب أن يسجنوا في صحراء قاحلة مع الأشغال الشاقة، مع مضاعفة مدة العقوبة حسب مرات العودة إلى الإجرام و بهذا سوف يتحسن سلوكه 100 في 100، أما قضية حقوق الإنسان فيجب ألا يتمتع بها إلا الإنسان الواعي، المتحضر، المسؤول، الذي يحترم أخاه الإنسان، أما هذه المخلوقات الغريبة وجب أن تسقط عليهم حصانة حقوق الإنسان.
16 - مراد الجمعة 25 شتنبر 2020 - 21:37
وعلاش تسنى حتى يتم تهديد سلامة الناس ورجال الأمن. اي واحد هاز سلاح ابيض سواء كان خطيرا او غير ذلك يجب استعمال السلاح لتحييد الخطر المحتمل. تبقى تسنى حتى يتسبب في عاهة لأحد رجال الأمن عاد نتيري فيه. يجب تكون الصرامة مع حاملي السلاح والمجرمين
17 - زهران الجمعة 25 شتنبر 2020 - 23:48
كيعجبوني المريكان في هد النقطة ....كيكون المجرم هاز يدو ومحال واش يفلت .....تحياتي لرجال الامن المغاربة راهم صبارة
18 - الملالي السبت 26 شتنبر 2020 - 00:44
تحية نابعة من الأعماق واحترام وتقدير لكل نساء ورجال الأمن وعلى رأسهم المديرالعام للامن الوطني السيد سي الحموشي على توجيهاته النيرة وتفانيه في عمله ليل نهار من أجل استقرار الأمن.
19 - mustaphaguentouri السبت 26 شتنبر 2020 - 14:40
ثمن الرصاصة اغلى منه ، 23 سنة، يصلح يكون في متناول الأطباء الطلبة ، أو سجن بنك الدم ، لا نريد هضر المال العام في مثل هكذا.....
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.