24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:3913:1616:1618:4419:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ارتداء الكمامات .. السلطات تفرض غرامات على 624543 شخصاً (5.00)

  2. آيت الطالب: قطاع الصحة يحتاج إلى 97 ألف إطار (5.00)

  3. هذه قصة تبديد 115 مليار درهم من "صندوق الضمان الاجتماعي" (5.00)

  4. فضل الدغرني على العربية (5.00)

  5. تأخّر دعم الوزارة يشتت شمل عائلات مربّيات التعليم الأولي العمومي (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | العثور على جثة رضيع في حاوية أزبال وسط أزرو

العثور على جثة رضيع في حاوية أزبال وسط أزرو

العثور على جثة رضيع في حاوية أزبال وسط أزرو

عُثر، صباح الاثنين، على جثة رضيع حديث الولادة، مرمية وسط حاوية أزبال موضوعة جوار السور الخارجي لإعدادية صخر الكائنة بحي أحداف وسط مدينة أزرو.

وحسب ما أكدته مصادر هسبريس، فإن جثة الرضيع ما زالت تحتفظ بجزء من الحبل السري، مبرزة أن التحريات الأولية تفيد بأنه لم تمض إلا فترة قصيرة على ولادة الرضيع قبل التخلص من جثته بحاوية النفايات.

وأبرزت المصادر ذاتها أن عناصر الشرطة بمدينة أزرو، بعد إخطارها بالحادث، هرعت، إلى جانب مصالح السلطة المحلية، إلى عين المكان، حيث باشرت البحث في هذه القضية.

وبأمر من مصالح النيابة العامة المختصة، تم تحويل الجثة إلى الطب الشرعي بمستشفى 20 غشت بمدينة أزرو، لإخضاعها للتشريح الطبي لبيان سبب الوفاة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - عصام الاثنين 28 شتنبر 2020 - 14:59
نتمنى الدولة يكون عاجبها الحال لي وصلنا دابا
2 - سباتة الاثنين 28 شتنبر 2020 - 14:59
كثر لفساد و زنا و اتباع شهوات و الإغتصاب. و الأسرة و المجتمع و ووزارة العدل يتفرجون مكبلين الأيادي. ينتظرون حلول أن تنتج لوحدها.
3 - إيمان الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:15
لا حول ولا قوة إلا بالله غي ولد ولووح بحال كيرميو شي زبل
4 - naimar الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:25
هل بلدنا العزيز أصبح على هذا الحال أصبحنا نفيق على أخبار القتل و الإغتصابات وعلى المتخلى عنهم أمام اوداخل حاويات الأزبال حسبنا الله ونعم الوكيل
5 - Youssef الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:32
هده نتيجة العلاقات الغير الشرعية،حسبنا الله ونعم الوكيل.
6 - هند الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:33
صافي كملات و الله ولى المغرب عبارة عن مستنقع مليئ بالفساد و الزنا و كثرو علينا اللواطين و البدوفيلين خرجو على جيل على قدو و شبعوه عقد نفسية
و كثر الظلم على العجزة و اغتصاب اطفال صافي اش بقى و بلا منساو القطاطعية لمخلاو جيوب و وجوه ووووو
صافي عيينا و الله قلبنا تمزق و المسؤولين منعرف فين هما مخلين الشعب خايض مع هد الهموم و المناكر
الله اتاخد الحق يا ربي الله اتاخد الحق
7 - سيمو الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:38
راه باش ميقولوش عليهم ألق..بات سماوهم الأمهات العازبات هدشي ديال الحداثة والحرية الشخصية والجمعيات ديال ألتق..بين نسأل الله حسن الخاتمة
8 - مصطفى ملو الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:38
واش صافي نبقاو حنا مقابلين غير أخبار كورونا و الاغتصاب والضرب والجرح...
9 - سيمو الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:41
بعض المرات كنتاسف حيت معنديش البنات عندي غير الذكور وبعض المرات كنحمد الله ونشكرو حيت معطنيش البنات اللهم أهدي أولادنا وبناتنا
10 - مغربي الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:42
راجين من سكان مدينة ازرعو كل من عرف صاحبة هدا الفعل ان يخبر الشرطة من جيران او ما شابه دلك لتأخذ عقابها ان كان هناك عقاب
11 - منتمي للمغرب الاثنين 28 شتنبر 2020 - 15:45
وما هي المشكلة لان اذا كنا ندافع على المجرمين و المغتصبين ,مادام عندنا قانون يبيح الحريات الشخصية(الجنسية) لاداعي للهتافات الفارغة
12 - الغاضبة الاثنين 28 شتنبر 2020 - 16:11
لها الدرجة ولينا رخاص لهده الدرجة البشر ما بقى كيسوى والو في المغرب اختطاف اغتصاب قتل رمي تشويه............. الى متى نفسيتنا تعبت لك الله لك الله لك الله يا وطني
13 - أستاذة بالإعدادي متقاعدة الاثنين 28 شتنبر 2020 - 16:19
فأن تتخلص الام من جنين حديث الولادة في حاوية الازيال أجزم أن الإنسانية انتهت وعاطفة الامومة والابوة لم يعد لها ذكر إلا في الخيال ماذا ننتظر من هذه الأفعال الشنيعة ولادة غير شرعية بالسكوت على الزنى وتشجيع الأمهات العازبات اغتصاب قتل مخدرات أين يذهب مجتمعنا بكل هذه المفاسد وفي عهد حكومة المتأسلمين عفوا المسلمين ( انشري ولا تحذفي وشكرا)
14 - abdou الاثنين 28 شتنبر 2020 - 17:59
نصيحة إلى الشباب
من لا يستطيع الصبر فعليه بروتيني اليومي مقرون بالعادة السرية فهذه وسيلة فعالة ومجانية ومتوفرة ولا تبعات لها.
وبذلك نطهر المجتمع من الفواحش والفسوق
15 - Mehdi الاثنين 28 شتنبر 2020 - 18:12
أهكذا أصبحت يا اجمل بلد في العالم؟؟؟ أبهذا أصبح يقاس التقدم والازدهار والنماء؟؟؟أهذا ما سنقدمه لأبنائنا كرمز للمغاربة المناضلين الأحرار الغيورين على أسرهم وبناتهم ومجتمعهم الحبيب؟؟عار على من سولت له نفسه العبث بأرواح بريئة والتخلص منها في القمامة؟؟ رب روح وئدت في مهدها قبل الوصول لهدفها؟؟الويل لنا جميعا
16 - محمد الاثنين 28 شتنبر 2020 - 18:27
فيناهوما هادوك لي ضد زواج القاصرات مالهم ماكاينبحوش في مثل هاد الحالة
17 - cosmos الاثنين 28 شتنبر 2020 - 18:29
هذه السيدة فقدت الحس الانساني تماما وحتى البهيمة لا تفعل على الدولة مكافحة الاغتصاب الرضائي وكل ما يؤدي الى ارتكاب هذا الفعل الشنيع انصح بالعادة السرية لانها اقل ضررا وتنقص من هكذا اجرام الزنا ثم قتل النفس ورمي به في الزبالة
18 - الى اين نحن سائرون !؟؟؟!!! الاثنين 28 شتنبر 2020 - 18:35
إختطاف إغتصاب قتل ... رمي الرضع في حاوية اﻻزبال....مواضيع نسمعها طيلة السنوات الأخيرة بشكل غير مسبوق !؟ هل من أسبابها حكومة المنافقين تجار الدين ؟! القضاء مسير ! هل بسبب كثرت الدعوة إلى حقوق المجرمين والمغتصبين والقتلة والمثلية واللواط والخيانة الزوجية. ..؟! ﻻ بد من وضع حد لﻻلفﻻت اﻻمني ، وردع الفساد والمفسدين وإحياء عقوبة الإعدام ، وتشديد الرقابة على الجمعيات التي تساعد على زيادة إﻻجرام باسم الحقوق !! ومراقبة مصدر تمويلها.. هل من مجيب...
19 - افران الاطلس المتوسط الاثنين 28 شتنبر 2020 - 19:46
كن غيرعطراوه لشئ محروم من الولادة ولا يفعلوا هذا الجرم
20 - السوسي الاثنين 28 شتنبر 2020 - 19:51
هذا نتاج دعوات التحرر وفصل الدين عن الدولة باعتبار الإسلام دين رجعي ولا يساير التقدم فالآن جاء وقت حصاد هده السياسة
21 - Mounia الاثنين 28 شتنبر 2020 - 21:37
أين هو الأمن؟ ربما هذا ناتج عن عملية اغتصاب !!!!! والله في بيوتنا و صرنا خائفين من كثرة الإجرام، إذا لم يتحرك القضاء فمن الممكن أن يصل المجرمون إلى بيوتنا
22 - حميدا الاثنين 28 شتنبر 2020 - 23:33
هناك اكراهات بالاعترافات بالمواليد حيث ان الاقدام على الاعتراف يتوقف على ا لامداد بعدة وثائق لا تسمن ولا تغني من جوع امام محاكم الاسرة البنت حامل والشاب يتقي الله فيما حصل ويقدم على ابرام عقد الزواج بالشابة عوض تقديم له يد المساعدة يطلب منه قفة من الوثائق ماذا تنتظر منه سوى الهروب من الواقع وتترك الأم العازبة في ورطة ضحية ماذا ستنتظر منها سوى هذه النتيجة المشينة
23 - عبد المجيد الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 04:18
أسباب الوفاة عدم تطبيق الشريعة الإسلامية. واقتسام الثروات بالعدل والتساوي بين جميع شرائح ومكونات المجتمع المغربي. وتعميم تدريس العلوم الشرعية عبر التراب الوطني بالمجان وللجميع حتى يعرف الناس دينهم. هذا هو السبب دون تشريح لجثة الرضيع
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.