24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السعدية بوطالب .. ناشطة جمعوية تنير ليالي المدمنين والمتشردين (5.00)

  2. قصة أسير سابق بتندوف (5.00)

  3. كمين رشوة يفضح مستشاريْن وموظفا بمدينة أسفي (5.00)

  4. أسباب عضوية ونفسية وراء الإصابة بآلام الأطراف (5.00)

  5. تأسيس منصة استثمار مشتركة بين الإمارات ومصر (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | سبعينى مغربى يمارس الشذوذ مع حفيدتيه مقابل 10 دراهم

سبعينى مغربى يمارس الشذوذ مع حفيدتيه مقابل 10 دراهم

سبعينى مغربى يمارس الشذوذ مع حفيدتيه مقابل 10 دراهم

ألقى رجال الشرطة القضائية بمنطقة زناتة القبض على مسن يبلغ من العمر "76 سنة" بتهم التغرير وهتك عرض قاصرتين من أحفاده .

تفاصيل الواقعة بحسب صحيفة "الصحراء المغربية" تقول ان المتهم ويدعى "احمد" كان يعمل خياطا بإحدى شركات صنع الأثواب، بعد أن نزح رفقة عائلته إلى الدار البيضاء، تاركا قريته بنواحي مدينة تارودانت. أنجبت فتيحة للحاج أحمد أحد عشر ابنا كبر أبناؤه وكبرت معهم معاناته، فهو اليوم متقاعد ولايكسب إلا القليل، كما أن زوجته فتيحة لم تعد كالماضي فتية وتأسر قلبه، بل أضحت عجوزا لا تهتم إلا بالأشغال المنزلية والعناية بأحفادها، وهجرت زوجها رغم أنهما يعيشان تحت سقف منزل واحد. منذ 15 سنة لم ينم الحاج أحمد مع زوجته في سرير واحد، ولم يحس بدفء جسدها كانت تنام بجانبه كصنم تاركة واجباتها الزوجية .

بقي الحاج منعزلا ومنطويا، ولم يشعر بنشوته إلا وهو يحدق في بنات الجيران ووجوهن الصغيرة وضحكاتهن وهن عائدات من المدرسة، أو في النسوة اللواتي يرتدين جلابيبهن الملتصقة على أجسامهن. يجلس المسكين بالقرب من عتبة باب منزله ويتحسر على حظه العاثر، لم يفكر في الزواج بحكم أن أبناءه كانوا يعيشون معه في منزله، نظرا لأزمة السكن التي يعاني منها شباب اليوم .

في أحد الأيام، قرر فك العزلة التي قيدت حياته وكبتت رغباته الجنسية، فاقتنى جهاز استقبال رقمي ووضعه في غرفته، كانت فتيحة زوجته ممدة بجانبه، وهي التي تتعب طوال اليوم في ترتيب المنزل وتحضير الأكل لأولادها وزوجاتهم وأبنائهم، كانت منهكة القوى فنامت كحمل وديع. جلس الحاج أحمد أمام التلفاز وأخذ يبحث بين القنوات الفضائية، إلى أن شاهد فتاة في ريعان الشباب جميلة وتتحدث على الخط الساخن، بقي يشاهد بعينين جاحظتين دون أن يكترث لزوجته التي لمحته وتظاهرت بأنها نائمة حسب ما صرحت به أمام عناصر الشرطة القضائية.

في أحد الأيام خرجت زوجته من المنزل لزيارة إحدى قريباتها، وبقي البيت خاليا بحكم أن ابنيه وزوجاتهما كانوا في عملهم، وتركت فتيحة في عهدته حفيدتين "خ" 3 سنوات ، و"ف" 12 سنة. بقي الحاج أحمد يلاعب الصغيرتين إلى أن شعر برغبة جامحة في إشباع رغبة لطالما راودته، فاستغل نوم "خ" ثم أقفل باب المنزل بإحكام من الداخل، ودخل غرفته وحمل الصغيرة "ف" بين يديه وفي براءة طفولية أخذت تقبل جدها بكل حب، لكن الأخير استغلها وأخذ يقبلها بشغف، أشعل جهاز التلفاز وبدأ في مشاهدة أفلام الخلاعة التي يحبها بشكل مهووس، ثم طلب من الصغيرة تطبيق ماتراه على شاشة التلفزة، لم تع الطفلة ماتفعله وظنت أن جدها يلاعبها.

غير أن أحمد كان وقتها متجرد من كل القيم الإنسانية، وأخذ يعبث بالجسد الصغير إلى أن أشبع غريزته الجنسية ثم طلب من الصغيرة عدم إخبار والديها وجدتها بالأمر، ثم منحها 10 دراهم. أصبح الحاج أحمد يهتم بنفسه كثيرا، بعد أن حصل على إكسير حياة جديد، فقد بدأ يتلذذ بممارساته الشاذة مع حفيدته الصغيرة التي تفرح بالدريهمات التي يمنحها إياها جدها، بعد كل لعبة دامت 5 أشهر، دون أن يعلم أحد ما يفعله الجد.

لم يكتف المسن بهذا الحد بل تمادى به هوسه الجنسي، إلى الاعتداء على حفيدته "خ" البالغة من العمر 3 سنوات، إذ تجرد من ملابسه أمامها ومارش شذوذه عليها، لكن هذه المرة انكشف أمره على يد الصغيرة "خ" التي حكت لوالديها حين دخلت غرفتهما ووجدت أبيها يغير ملابس العمل، وأوضحت أن جدها يفعل ذلك أيضا، واعتبر الأخير الأمر عاديا ثم ابتسم، لكن الصغيرة تمادت واتجهت نحو والدها وبدأت تقوم بحركات مشينة، وعندما ضربتها أمها أخذت "خ" تبكي بحرقة وتردد أنها تفعل ذلك مع جدها، الذي يمنحها المال ولا يضربها، ثم خرجت من الغرفة واتجهت نحو جدها، الذي كان يجلس في البهو وارتمت في أحضانه. لم يجد الابن الذي صدم من تصرفات والده المسن إلا الانتقال إلى مصلحة الشرطة القضائية وتقديم شكاية في الموضوع، مدليا بشهادات طبية تفيد تعرض ابنتيه لممارسات شاذة من قبل جدها، كما قرر متابعته قضائيا.

استمعت المصالح الأمنية للفتاتين بحضور والديهما في محاضر استماع قانونية، كما أوضحت "خ" و"ف" ماتعرضتا له من قبل جدهما، الذي اعتقل واعترف أنه نادم على ما فعله، موضحا أنه عانى هجران زوجته لفراش الزوجية مدة 15 سنة، وعدم قدرته على الإنفاق على زوجة أخرى، وفي ظل كل هذا الحرمان لم يستطع كبت غرائزه، هذه الأخيرة التي حجزت له زنزانة بالمركب السجني عكاشة، وهو الذي بلغ من الكبر عتيا، وأحيل ملفه على النيابة العامة باستئنافية الدار البيضاء لاستكمال، أطوار البحث .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (66)

1 - محمد الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:04
اذا ضييعت الا امانة فنطظر الساعة هذا ليس امينا على عرضة
2 - Der bin ich الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:06
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ,شيء لا يستوعبه العقل,
مهما وصلت بالانسان غرائزه الحيوانية لن يصل به الامر إلى ان يستغل بناته او حفيداته إلا إذا كان مريضا ويعاني من تزعزع في نفسيته,
لزوجته اللتي هجرت فراشه نصيب كبيرفي هذا الاثم
ياااااااااااااربي تدينا ف الضوء
3 - عبد الستار الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:08
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، اللهم اشفي مجتمعنا المريض، اللهم استرنا في الدنيا والآخرة، فمن خلال مقالكم علمت بأن الشيخ وقع في الفتنة خاصة عندما اشترى جهاز الإستقبال الرقمي بحيث أصبح مدمنا على مشاهدة القنوات الفضائية وما يبث فيها من سموم تصيب القلوب،قال رسول الله (ص):( تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً، فأيما قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء، وأيما قلب رفضها نكتت فيه نكتة بيضاء، حتى تصبح القلوب على قلبين: قلب أبيض خالصاً، وقلب أسود مرباداً كالكوز مجخياً، لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً)فالفتن من أسباب أمراض القلوب، وأعظم فتنة هي فتنة النساء مصداقا لقول الرسول (ص): (ما تركت بعدي فتنة أشد على الرجال من النساء) لذلك أنزل الله تعالى الدواء للوقاية من هذه الأمراض فقال: ( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن)، لقد أمر الله تعالى الرجال والنساء بغض البصر، كما فرض على النساء الحجاب، كما أن عدم حسن استخدام القنوات الفضائية كان سببا لإدخال التعاسة والمشاكل في كل البيوت إلا مارحم ربك، فمنها البناءة وأخرى هدامة، فمنذ أن أدخلت البيوت هذا الجهاز الفضائي الرقمي، أصبحنا نرى ونسمع الفضائح في كل فئات المجتمع، أطفالا، شبابا وشيوخا فخربت البيوت وانحلت الأخلاق. فهناك حرب إعلامية شرسة ضد المسلمين، قال الله عز وجل:(يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُم بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِي الْمُؤْمِنِينَ فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ) سورة الحشر الآية2، ومن جهة أخرى أقول لكم، لماذا تنشرون صور لفتيات شبه عاريات، فإنكم تفتنون الناس، قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون كَبُرَ مقتاً عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون). اللهم طهر قلوبنا، وحصن فروجنا، واغفر ذنوبنا.
4 - Ahmed الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:12
A sad crime and a stupid article. it provided so much detail that it sounded like jaridat Al-Akhath Almaghribia. This man must be stoned to death.
5 - محمدنو الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:14
العربة نت ، تعجبها مثل هذه التفاهات ، ، لا يهم ، انشر كما تريد ، ونحن نكذبها ونعتبرها مفبركة ،،معنا شغول ..نحن بالمرصاد..
6 - واحده من الناس الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:16
كاين اخي متل هده الاعمال
و اقر بها و اشهد على صحتها
7 - amal الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:18
إتقوا الله في المغاربة ولاتنشروا مايسيء للمغرب الله يهديكم
8 - ناصح الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:20
يتنكر الكثير من الذين يدعون التحرر والتقدم أن الصورة لا تؤثر في الناظر، والصواب أنها لا تؤثر في الناظر الذي ألفها وماتت مجسات نبضه.
ومن هنا نعلم خطر العري والإثارة وأفلام الجنس على بلادنا وأبنائنا وآبائنا بل وأجدادنا.
فهذا جد بدل أن يكون المدافع عن عرض ولده وحفيدته صار المجرم الذي يلطخ سمعة ذلك العرض...
9 - خليجي متنور الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:22
سترك يا رب
10 - alhawari, mohammed الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:24
لهادا الله سبحان وتعالى يصلط علينا الطوفان والكوارث .وهده من علامة الساعة.وتانياالزوجة.مقصرة في حق زوجها.وواجباته.كيف ماكان الحال.ويجب رجمهم.حتى الموت.اللهم اهدينا لما تحبه وترضاه
11 - safir الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:26
الشيخ مريض فمكانه مصحة عقلية .وكاتب المقال عليه ان لا ينشر مثل هده الجرائم .على الجريدة ان تمنع من نشر مثل هده المقالات .لان مثل هده المقالات لا يستفد منه المرء اي شيء.مع كامل احترامتي للجميع وخصوصا الجريدة
12 - كيطوني الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:28
هذا القول يمكن أن نقسه كنكتة أو حكاية نادرة ،أما في الواقع فان هذه الحكاية كما أوردها الصحفي ،غير منطقية ومن حيتيات الموضوع نضن ان في الامر لبس ..وستأتي الايام لتبين ذلك ..واتقوا الله .
13 - indoomi الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:30
هدا الخبر ان كان صحيحا فهدا العجوز ديوتي والديوتي هو الدي يحب الفاحشة في اهله وقد اخبرنا رسولنا الحبيب انه لا يشم رائحة الجنة والتي تُشم من مسافة بعيدة ، ونلاحظ ان الكاتب السفيه يعطيه الاعدار ولم يعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم اوصى الشباب بالصوم ان لم يستطيعو الزواج ، وهم اكتر تهيجا للمشاعر فكيف ادا بهدا الكهل ؟ هدا عمل لايقوم به مسلم يصلي صلواته الخمس ؛ وقد لاحضنا ان الاعلام اصبح يتير متل هده القضايا ويدافع عنها خصوصا المتعلقة بالساقطات فجميع الافلام المغربية تحكي معاناتهن وكدهن للحصول على قوت يشد قوة جوعهن وبردهن ـ الله يمسخهم ـ حتى اصبحت الفتيات تجعلهن قدوة لهن ؛ في الحقيقة لم يعد في المغرب ما يبشر بالخير فكل انواع الانحطاط موجودة في الساحة وعلى عينك يا بن عمي انما لم يبق لنا سوى التدرع الى الله الا يهلكنا بما يفعل السفهاء بيننا وان يرحم ضعفنا اااااااااااامين
اشكر كل اصدقائي الدين ساندوني في تعليقي السابق ولازال الخير في هده الامة مادام فيها الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واليمان بالله
14 - سمورة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:32
لا حولا ولا قوة الا بالله العلي العظيم
15 - المنفي الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:34
إنتبهوا أيها الأفاضل نحن مجتمع محافظ نحترم والدينا وأجدادنا ولدينا عنهم صورة مثالية؛ فالمرجو من كل واحد يريد أن يكتب في هذا المنبر أن يحترم شعورنا وذوقنا؛ فنحن أمة فشلت في كل شئ ولم يتبقى لنا الا بعض الأخلاق والمعاملات الأسرية فلا تجهزوا عليها حفظكم الله.> الله يهدي سنكوح:):)ودمتم على وطن
16 - حمودا الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:36
عار عليه
17 - ابن الحرة لآخر مرة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:38
وما هذه الصلصة ( الشلاظة ) التي يبتها الموقع ؟؟؟ المتصفح الأجنبي قد يجدها سلعة تشهرونها إشهارا ... إذا كان ما قام به الجد مسخا . فمن العار أن تعرضوا مثل هذه الصور .. فو الله إنها تشوه سمعة من ينشرها قبل تشويه صورة وطنه ... لا تنه عن خلق و تأتي مثله ... عار عليك إذا فعلت عظيم .... فابدأبنفسك وانهها عن غيها ... فإذا فعلت فأنت في الناس عظيم .... قد تكون الأفكار معارضة للحكومات .. للوضع ... لكن الحياء ... الحياء ... الحياء فإن قلة الحياء تذهب الإيمان
18 - خريج 36 الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:40
لا حول ولا قوة إلا بالله
اللهم إن هذا لا منكر
19 - جميل بثينة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:42
هاد العجوز مريض وكاتب المقال جاهل. كاليك"كانت تنام بجانبه كصنم تاركة واجباتها الزوجية" كون كان فيه مايدار كوراها كعما قدرات تنعس. راه فرق بين ماكينة اديال الخياطة وامرأة. ماكينة اديال الخياطة كتمشي بالضو. المرأة كتمشي بالإهتمام، كليمة زوينة نعام أسيدي، رجل زوين احرك ليها المشاعر. كاليك 70 عام....ههههه. راها هي والعائلة وهادوك لبنات صغار هما الضحايا ماشي هو.الصحافة المغاربة خصهم يقراو شوية اديال العلوم السياسية والإجتماعية الخ إلخ. بركة من الإنشاء
20 - fathi الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:44
واحد مات فلعروى وحدخور مات مع طريق لعروي ولخرر مات كان يبني ندر فلعروي
21 - سوسي الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:46
الشارف مسكين تبلوكا 15 عام وهو تايخزن المكبوتات الجنسية تاعو حتى فاضت، تفو على تفكير حيواني، ماذا سيقول امام الله
22 - لا حول ولا قوة إلا بالله الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:48
لا حول ولا قوة إلا بالله
اللهم إن هذا لا منكر
23 - Mr. Moul Taibouhari الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:50
العجيب في أمر هؤلاء الصحافيين الفضائحيين الجشعين أنهم لا يكتفون بسرد الخبر بل يتطرقون لأدق التفاصيل البورنغرافية (كأن يقولو في خبر اغتصاب واستعمل المغتصب عازل بنكهة الشكولاطة فنزع تبانها وسمعت تأوهاته من بعيد.. فمثل هذا الوصف ليس خبري و إنما لا يقل عن تلك القنوات التي أفسدت أخلاق ذلك العجوز) فمعظم النار من مستصغر الشرر. غير اللي ناض يكول أنا صحافي، مهنة من لا مهنة له. بعض المرات كيديرو قص ولصق copier coller دون اكثرات بتدوين الخبر (من الديوانة و ليس التدوين).
24 - العاشق الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:52
أول مرة أقرة مقال من هدا النوع في هسبرس وأتمنا أن يكون أخر مقال من هدا النوع الدي يحبس الأنفاس
العجوز جابها في راصو سيادنا اللوالا كانو تيكبرو أو تتكبر معهم الحكمة أودبا تيكبرو أو تيحماقو
25 - S.A.D الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:54
اللهم إن هذا منكر.
يجب تطبيق حكم القصاص في هذا المذنب.
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة.
26 - nouh001 الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:56
يمكن ان تكون مكيدة لإبعاد العجوج.......؟؟
27 - f .biougar الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 13:58
li chaf chi ygoul llah yster
28 - ولد البحرين الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:00
احلي سلام لاحلي ناس
المشكلة الرئيسية هو تلاشي وانعدام الحب والكلمة الطيبة من قبل الزوجيين حتي في سنوات العمر الاخييرة والمصيبة الاكبر القنوات الفضائية العديدة وما تحملة من افكار وسخة
29 - gold surprise الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:02
لا اعتقد ان هدالخبرصحيح لأن رجل في هادا السن لازال يفكر في الجنس وخاصتا ادا كان مريض بالسكر متلان
30 - أحمد الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:04
قصة مختلقةوكذب بين
كاتب القصة مبتدئ وموضوعه انشائي
ولم يرتقي بعد الى مهنة الصحافة
كونو تحشموا شوي
31 - sadboss الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:06
واتجهت نحو والدها وبدأت تقوم بحركات مشينة، وعندما ضربتها أمها أخذت "خ" تبكي بحرقة
ههههههههههههههههههههه
رداءة الكتابة
32 - هجال الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:08
محيت كيتنفخو عوقو كينسى الواحد لي خلقو .
33 - موضوعي الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:10
هذا ما ظهر وأماما خفي أعظم.هذا أمر عادي جدا ما تنتظرون من رجل مكبل بالتقاليد والاعراف الجاهلة بالمدونة الظالمة وبالواقع الاقتصادي المتدهور : فهو بحكم الاعراف شيخ عيب عليه الزواج ثم بحكم المدونة ممنوع عليه الزوجة الثانية وبحكم الوضع المادي يجب عليه أن يعيل أبناءه وأحفاده لان الدولة لا تقوم بواجبها اتجاه الفئات الشابة في العيش الكريم وحفظ ماء وجوههم. فانتظروا المزيد
34 - saida الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:12
الشذوذ أنواع، واريد الاشارة الى الشذوذ الذي يمارس وسيمارس على الطلبة والطالبات المتمرنين في مباراة الموثقين يوم الاحد المقبل 2 -11-2008 من طرف لجنة الامتحان والتي للاسف يوجد فيها وكيل جلالة الملك وبعض الموثقين، حيث لاينجح من الذكور الا من قدم رشوة سمينة، ومن الاناث سوى اللواتي يقبلن السهر وقضاء ليالي حمراء مع أعضاء اللجنة أو رشوة ان لم يكن في مستوى الجمال المطلوب!! فأين المنظمات والجمعيات الحقوقية من ما يجري في مباريات التوظيف بالمغرب؟؟؟؟
35 - ابن بطوطة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:14
افدهتونا اصحبي كل عجب تجبرو فهاد اللبلاد وعملو في بالكم راه العديان كتربصو بنا ودابا اتشوف هاد الخبر كيف يتنشر فحال الاخرين خصوصا واحد السيت ديال العبرية كحمق على هاد الاخبار وكتعمد تشويه المغرب ومنين كنبغو نردو كحجب التعليقات ودابا تشوفو
36 - ولد قطر الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:16

طبيعي ان تجد هذه الممارسات في مجتمع منحل خلقيا و أخلاقيا
المجتمع المغربي مجتمع فاسد بشهادة اصحابةو سكانة والممارسات الشاذه التي نقرأها ونسمعها يوميا عن هذا المجتمع لهي برهان يؤكد تلك الميزة التي تميزه عن باقي المجتمعات الاسلامية والعربية
فزواج الشواذ الي اغتصاب العجائز الي جنس المحارم الي ألممارسة مع القصر ،،،، تلك الممارسات لا تجدها الا في المجتمعات المنحلة
المغرب يحتاج الي فتح أسلامي جديد
وأنشر ياناشر للعضة و الاعتبار
37 - امينة المغربية الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:18
المجتمع المغربي ككل المجتمعات العربية له معضلاته و مشاكله و لكن العاقل يدري انها لا تنطبق على الشعب اكمله...و المجتمع المغربي مشكلته ان اعلامه فاضح لكل شاذة و فاذة و نشرها عبر النت يجعل بعض البلداء يحسبون ان هاته المعضلات لا تقع الا في المغرب...ليس كمجتمع مثل المجتمع القطري كل فضائحه تبقى تحت الزرابي...لن افعل مثلك و اسب شعبا بكامله لان الشعب القطري شعب طيب كريم لكن كما فيه الجيد فيه السيئ مثل كل ارض الله...لكن لك ان تفهم ان شئت ان ما قلت بعيد جدا عن العضة و الاعتبار لانه شماتة و سب في حق شعب ما اكثر جيديه و اتاسف عليك و على امثالك ممن لا ترتجف اناملهم وقلوبهم و هم يقذفون و يسبون و يرمون شعبا كاملا في سلة واحدة..
سبحان الله قناة الجزيرة في بلدكم و لا نسمع شيئا من اخباركم فهل انتم ملائكة...
رحم الله عبدا تكلم فانصف ...فمن يتكلم عن الفتح الاسلامي و ملايين الخليجيين بما فيهم القطريين يعثون فسادا في ارض الله غرتهم اموالهم فنسوا دينهم...فكون الخوخ يداوي كون داوا راسو قبل..
تحياتي لكل القطريين العاقلين
الله يهدينا
38 - يكن الحمري الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:20
انها جيمة انسانيةناتجة عن تأزم في العلاقات الاجتماعية والاقتصادية والانسانية.ونتيجة طبيعية لسياسات التفقيرو التجهيل الممنهجة للحكومات المنعاقبة.
39 - جمال الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:22
الموضوع تافه، ولا يحتاج كل هذا الاهتمام. وقد ردت سعيدة عليه بشكل جيد وطرحت الموضوع الحقيقي والذي يستحق المتابعة والتحقيق والمتعلق بما يتعرض له ابناء هذا الشعب في مباريات التوظيف، فهل تستطيع هسبريس وكل كتابها الكتابة في هذا الموضوع والتحقق مما قالته سعيدة،أنا شخصيا اسمع عن مباراة الموثقين منذ زمان وهي مخصصة لأبناء الموثقين وأغنياء هذا البلد، فهل هذه المهنة تدخل ضمن الامتيازات والكريمات التي يتمتع بها البعض فقط، ولماذا؟؟ وأين وزارة العدل ووزارة حقوق الانسان مما يجري؟؟؟؟
40 - amal الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:24
rien à dire ke dieu nous benisse
41 - زائر الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:26
بصراحة بعض الاهل يلبسو اولادهم ملابس تغري .بحجة انهم صغار سترو عورات ولادكم ولبسهم ملابس تسترهم...وامثال هداك العجوز ..الاعدام فساحة المدينة كي يكون عبرة لغيره
42 - طلال الكزاوي الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:28
صاحب المقال محترف وصاحب تجربة
43 - دحدوح الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:30
"و من نعمره ننكسه في الخلق أفلا يعقلون" صدق الله العظيم
44 - مؤمن الطاق الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:32
والله ملقيت ما نقول غيرلعند شي منطيح صغير يحديه حتى من أقرب الناس دنيا ما فيها أمان يا عباد الله
45 - المغربي النديم الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:34
في مجتمع مثل مجتمعنا، حيث الأزمة في الإقتصاد تتلون بألوان قوس قزح، تتهاوى الأنظمة الإنسانية وتستحيل إلى فضاءات فسيحة لتصريف تلك الأزمة..
الفساد، الجريمة، الدعارة، المخدرات، الرشوة، المحسوبية، القمع..كلها تشير إلى بنيوية تلك المظاهر وترابطها مثل حلقات السلسلة التي ان نزعت واحدة منها تهاوت الأخرى...والكبت(القمع) الجنسي الدي تتحكم فيه مجموعة من العادات والتقاليد والتعاليم الزاجرة، قد تجعل من الإنسان وحشا آدميا غير قابل للمساومة: أي مساومته على إرضاء غرائزه..فلا الأخلاق تعيقه ولا الثقافة ولا حتى أمه التي ولدته...
كثيرا ما نسمع مثل هده الأخبار..وأنا لا أدعو إلى حرية جنسية، ولن أدعو إلى تربية جنسية، مادام الأمر لن يتغير أدا لم يتغير الأساس...
صحيح أن العجوز ضحية، ليس لزوجته فقط، وإنمنا للمجتمع بأكمله، لكن هدا لن يشفع له أن يفقد إنسانيته..
الجنس ومواضيعه لازال في عمق الطابو الدي يسكن اللاشعور في الأنسان، وإن أردنا أن نقدم نقدا له، علينا أولا أن ننقد أولا مجتمعا بأكمله بما يحمله من تناقضات وتعاليم وجب تغييرها..على أن دلك إن حدث فعلا، لن ينهي المسألة بل أقل ما يممكن كسبه أولا، فهم هدا المجتمع الدي يبدو عصيا على الفهم، وإن نجحنا في دلك فأبشركم أنكم على الطريق الصحيح، ومجمل تدخلاتكم ستكون لها آنداك شرعيتها..
46 - جحى صادق الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:36
زوجة جاهلة وقلب مريض والنتيجة ماترى وليس ماتقرأ
47 - souad الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:40
il faut juger ce diable.!!jusqu'a les enfants innocents non et mille non de les toucher..!!
48 - البركاني الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:42
اللهم ان هذا منكر
49 - الحسين السلاوي الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:44
المرجو من الساهرين على جريدة هسبريس تلافي مثل هذه المواضيع التي تحط من المشاعر ،خاصة وأن مثل هذه الأحداث غالبا ماتكون مختلقة ولا تهتم بها سوى صحف الرصيف ، المرجو ألا تنزلوا بمستوى هذه الجريدة التي نحسبها جادة .
50 - Darmstadt الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:46
ماعندي مانسالك ا اسي احمد هير دير حتانت الدقة فين تجيك
51 - aniss الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:48
God bless all muslims . it is really shame
52 - أبو البركات حسن بن محمد الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:50
لا حول ولا قوة إلا بالله، انتظروا قيام الساعة فهي قاب قوسين أو أدنى.
53 - عبد الحميد الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:52
لا حول ولا قوة إلا بالله.
إنها مشاكل السكن المختلط. اللهم اهدي أبناءنا ووالدينا يا رب.
54 - سعاد نبيل الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:54
يا للكارثة اللهم ان هذا منكر فعلا علامة من علا مات الساعة لا حول و لا قوة الا بالله حسبنا اله و نعم الوكيل.
55 - الجلخة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:56
"الصحراء المغربية
ان مثل هذه الصحف هي اللتي تذهب الحياء من بين الاسر المغربية المحافظة على قيمها الاخلاقية كيفاش تدخل دماغك ان رجلا مسنا يبلغ 76 سنة من عمره يمارس الجنس هذي كذبة باينة
راه الشباب اليوم مهروز لايقدر على شيئ فكيف للشياب اتقوا الله في المغاربة لا تطيروش ما تبقى لديهم من الحشمة والحياء
يمكن يكونوا ولادوا مساخيط بغاو يقذفوه للزنقة او للحبس باش يصوطوا في الدويرة
56 - star الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:58
سبحان الله العظيم نهاية شيخ فظيعة 76 سنة و يدخل السجن في قضية زنا محارم اللهم الطف بنا يارب و ارزقنا حسن الختام
57 - الميسوري الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:00
على الاقل اختيار عنوان لائق بالموضوع
الموضوع ليس موضوعا جنائيا اكثر منه ظاهرة انسانية اشكالية وعي و موضوع تربية و علم و معرفة
كثيرة هي الاسئلة التي يمكن طرحها
لماذا كيف و متى و ما الظروف المحيطة ...
هذا اندل على شيء انما دل على عدم اخذ مثل هذه المجالات ماخذ جد ودليل على ما تؤول اليه العلاقات الزوجية
و الدور الذي تقوم به الغريزة الجنسية في حياة الفرد الحيواني و الانسان حيوان في هذا المجال
58 - Le_Bruxellois الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:02
تاركا قريته بنواحي مدينة تارودانت, je vous ai déja dis restez dans vos villages, et en plus vous voulez qu'on parles votre dialecte?
59 - غاءب الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:04
لا تشوهوا سمعة هده البلاد فهي مشوهة اصلا يجب التاكد من الممواضيع فهده جرائد تجارية و لا يجب تقليدها لا اعتقد ان هناك جد باخلاق مغربية يفعل دلك فنحن نعاني من التهميش و الحكرة وكل اشكال التعسف ولكن اخلاقنا هي راس مالنا فحدار من هده المواضيع
60 - thewho الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:06
c'est un vieux qui mérite l'execution biensur mais juste une remarque c'est une remarque c'est on lisant l'article on avait l'impression de voir un filme porno !!!!!!!!!'
61 - حتى اصبحت الفتيات تجعلهن قدوة الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:08
انه لعجوز صالح كيف ما كان فبحكم السن ربما يكون الحكم براءة
62 - indoomi الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:10
الحكم على قس استرالي بالسجن لثماني سنوات ونصف السنة بعد اعترافه بممارسة سفاح القربى مع ابنتيه. واعترف القس أنه بدأ ممارسة الجنس معهما منذ كانتا في عمر الـ13 و الـ15، في العام 1991، ولمدة 10 سنوات تقريباً. و برر القس جريمته الشنعاء بأن الجنس لم يكن لمتعته الخاصة و إنما لأنه أراد تعليم ابنتيه كيف يجب التعامل مع زوجيهما في المستقبل.
إذا إنتهى الخبر إلى هنا، فإنه يمكن إعتباره حالة فردية و لا يشكل أي حجة على النصرانية و لم نكن لنذكره كما تفعل المواقع النصرانية مع أي خبر أو جريمة يرتكبها مسلم و كأنها سقطة للإسلام ن 37% من المواليد في الولايات المتحدة تحدث خارج نطاق الزواج. و نجد أيضا أن فئة القساوسة هي أكثر الفئات إرتكابا للشذوذ مع الأطفال
63 - انا الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:12
اظن ان القصة من بنات افكار صحفي من الصحراء المغربية ..لا غير ..
64 - ندى الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:14
هاد القصة تقدر اتكون بصح حيث مثل هاد القصة وقعات في امدنتنا خص الام اتخاف على أولادها من أقرب الناس حيث هاد الشي ولا كيخلع و الله يستر
65 - nourjaou الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:16
ايه الكاتب ان ما تكتبه ينشر الفتنة بين الناس و يسئ لسمعة بلدنا فالتقي الله و استر عيوب الناس و انشر ما يفيد الناس و لا يضرهم
66 - امينة المغربية الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 15:18
الى الكويتي الؤسف
طل طلة على ما يقع في بلدك ولن تزكم فحسب بل ستتقيا..الجمال لا ترى ظهورها..الله يشوف من حالك..
المجموع: 66 | عرض: 1 - 66

التعليقات مغلقة على هذا المقال