24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. سائق زعيم "شبكة تجنيس إسرائيليين" يكشف للمحكمة تفاصيل مثيرة (5.00)

  2. الإمارات تمنح إقامة دائمة لـ 2500 عالم وباحث (5.00)

  3. المدرسةُ المغربية وانحطاط القيم (4.50)

  4. "فيدرالية اليسار" تقترح تغيير ألوان النقود لمحاربة التهرب الضريبي (4.00)

  5. العثماني يرفع سن اجتياز مباريات التدريس بـ"التعاقد" (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | المرأة | إماراتيتان تحرزان جائزة "رائدات عربيات" في طنجة‎

إماراتيتان تحرزان جائزة "رائدات عربيات" في طنجة‎

إماراتيتان تحرزان جائزة "رائدات عربيات" في طنجة‎

فازت باحثتان من الإمارات بجائزة "رائدات عربيات" التي تمنحها الجمعية المغربية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية كل عام لمجموعة من النساء العربيات المتميزات في مختلف المجالات.

الفائزتان صابرين اليماحي، نائب رئيس جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، وآمنة الظنحاني، المدير التنفيذي للجمعية، تسلمتا درع الجائزة في الحفل الختامي للملتقى الدولي الثالث للشباب والنساء الرائدات الذي أُقيم بمدينة طنجة بالمملكة المغربية تحت شعار "المرأة والشباب في صلب التنمية المستدامة".

وبهذه المناسبة أعربت أم الفضلي الصابر، رئيسة الملتقى في "مدينة البوغاز"، عن فخرها بإنجازات النساء العربيات، داعيةً إلى جعل تجاربهن وخطوات نجاحهن منهجاً لجميع نساء الأمة العربية.

من جهتها، قالت صابرين اليماحي: "الفوز بالجائزة العربية يحملني مسؤولية أكبر تجاه وطني الإمارات، ويدفعني لبذل المزيد من الجهد في سبيل الارتقاء بمستوى الأعمال التطوعية والتوعوية في المجالات التنموية والاجتماعية والثقافية".

وأهدت آمنة الظنحاني الجائزة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً، مؤكدةً أن "الوطن يستحق دائماً الأفضل والعمل على تعزيز مكانته الحضارية في مختلف المحافل الدولية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.