24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. فريق دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  2. "جائحة كورونا" تطرق مسمارا في "نعش" صناعة الكتاب بالمغرب (5.00)

  3. تقرير يفضح ديكتاتورية وجرائم "البوليساريو" ويتهم الجزائر بالتواطؤ (5.00)

  4. المغرب يسجّل 27 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. العلوي: لهذا اخترت المحاماة .. والكرة منعتني من قيادة هيئة مراكش (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | المرأة | حقوقيات مغربيات يثمن صرامة "نساء السلطة"

حقوقيات مغربيات يثمن صرامة "نساء السلطة"

حقوقيات مغربيات يثمن صرامة "نساء السلطة"

احتفاء نسائي كبير بالمجهودات التي تبذلها سيدات السلطة، بمختلف مناطق المملكة، لضمان مرور الحجر الصحي في أحسن الظروف، حيث بصمت أوجه نسائية على مستوى عال من الحرفية، نال رضا نسيج الحركة الحقوقية النسوية.

وتتقاسم العديد من صفحات الحركات النسائية مقاطع للدور الفعال الذي تقوم به المرأة القائدة والشرطية، في عملية التحسيس بمخاطر الخروج من المنزل في الفترة الحالية، وكذا تنبيه المحلات التجارية إلى عواقب استغلال الظرفية ورفع الأسعار.

وتضع مبادرة "خارجة على القانون" بشكل مستمر مقاطع فيديو تثمن فيها عمل نساء السلطة على إنفاذ القانون، بشكل صارم، فضلا عن تتبعهن الدقيق لبعض الانفلاتات وعملهن الدؤوب على مواكبتها إلى حين إيجاد حل نهائي لها.

وشكل فيديو تظهر فيه "القائدة حورية"، بمدينة آسفي، علامة فارقة، بسبب عتابها الجميل للناس ومطالبتهم بملازمة البيوت وعدم الخروج إلى الشارع العام إلا للضرورة، داعية الأمهات إلى الاحتفاظ بالأطفال المجتهدين، وتسليمها المتعثرين في الدراسة "للتكفل بهم"، تضيف مازحة.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للقائدة وهي تعاتب أحد الواقفين بالشارع العام يمازح أصدقاءه، قائلة: "العالم كيموت ونتا كتكركر"، وهي العبارة التي لاقت رواجا كبيرا لدى حسابات العديد من نشطاء "فيسبوك".

وبالإضافة إلى "القايدة حورية"، ظهرت سيدة سلطة، بح صوتها جراء كثرة التوجيهات، وتتبعها لأوضاع المواطنين ومدى التزامهم بتعليمات وزارة الداخلية، وقد تكفلت بنقل شاب بشكل صارم إلى منزله، مطالبة أسرته بعدم السماح له بالخروج مجددا.

وفي مقطع آخر، ظهرت قايدة، وهي تصرخ في وجه "كوبل" خرق حالة الطوارئ الصحية، والتقى بعد الساعة السادسة، لتتوجه بهما إلى أقرب مركز شرطة من أجل الاستماع، محتفظة بصراخ أمومي على الشابة التي لم تلتزم بالتعليمات.

وعجت مواقع التواصل الاجتماعي بإشادة كبيرة بالقواد ورجال السلطة، على امتداد الأيام الماضية؛ فقد دفعت طريقة اشتغال مختلف الأجهزة بالمدن والأحياء المغاربة إلى التصفيق وتقاسم مقاطع التدخلات لتفريق التجمعات.

وعلى غير المتوقع، بدا انسجام كبير بين عناصر الشرطة والدرك والمواطنين، من خلال ترديد النشيد الوطني والتصفيق من شرفات وأسطح المنازل، تقديرا للمجهودات التي تبذلها السلطات لوقف انتشار الوباء الخطير في صفوف المغاربة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - رجال السلطة في زمن كورونا الخميس 26 مارس 2020 - 11:33
السيد وزير الداخلية قال كلنا في سفينة واحدة... وأعطى تعليماته الصارمة للعمال ورجال السلطة لذلك نرى تلك الجدية في العمل والتحرك والنزول إلى أرض الواقع
2 - Hassan D الخميس 26 مارس 2020 - 11:35
لا أعتقد ذالك فأگيد ستگون صورتهـا في الواجهـة لأنهـا محمية برجال گثر حولهـا لو گان فريقهـا گله نسوي فلا ربما گان الوضع مختلف لا أقلل من دورهـا لگن الرجال أشد قوة وصرامة ومع ذالك يقع إنفلات گبير وأحيانا يجتهـدن أمام الصحافة
3 - عبدالله الخميس 26 مارس 2020 - 11:35
النساءصارمةولاكن معهن رجال رجل السلطةيخرج وحده والمرءةمع القوةالمساعد
4 - نزار الخميس 26 مارس 2020 - 11:40
تبارك الله على القايدة حورية ،أتمنى لو سلموها هؤلاء المتعثرين في الدراسة وإعطائهم تكوينا عسكريا لمدة سنة حتى يعرفوا حق المواطنة وما لهم وما عليهم
5 - متساءل الخميس 26 مارس 2020 - 11:43
هل هدا النظام يوجد في باقي دول العالم.اي قايد مقدم شيخ.هده المهام يجب ان يقتصر تفعيلها على السلطات الامنية وبالتالي نكون قد وفرنا مبالغ جد مهمة
6 - حفظهم الله الخميس 26 مارس 2020 - 11:46
تبارك الله عليهم و الشكر الجزيل لهم راهم معرضين للمرض لحمايتنا والله ترفع لهم القباعة نساء و رجال و ننحني لهم
7 - charki الخميس 26 مارس 2020 - 11:46
أين اختفت(الحقوقيات) واللواتي لاهم لهن إلا الطعن في دين الله ( كالإرث وغيره)والإصرار على تأجيج الصراع بين الرجل والمرأة .. أين هن الآن من التضحية والتضامن والتبرع خاصة وأن أغلبهن من غنيات المجتمع أم أن مهامهن تنحصر فيما هو تدميري؟!
8 - زواقي الخميس 26 مارس 2020 - 11:48
يمكن وصف نساء السلطة بالأيادي الحديدية المغلفة بقفازات حريرية . رأينا رجال السلطة في هذه المرحلة العصيبة يعنفون الغير الممتثلين للحجر الصحي في حين كانت نساء السلطة يخاطبن الجانحين بأسمائهم و أوصافهم و كأنهم أبناءهن و أقاربهن فينصاع هؤلاء للأوامر . تحية إكبار للمرأة المغربية التي لا تفارقها نسمة الحنان و العطف و لو امتلكت السلطة .
9 - الناظور الخميس 26 مارس 2020 - 11:48
سلام عليكم ورحمة سبحان الله هذا الناس كيهدرو غير على المجهودات الخاوية والله ناس مخرجهم غير الفقر وحسو شوي بضعفاأ راه ملقو ما يكلو كيف يعقل اشوف ولادو كيموت بجع هو يتفرج فهم تحية كبيرة لدول فرنسا وإسبانيا أزد... رغم انتشر لوباأ مهلي فشعب
10 - فاطمة الخميس 26 مارس 2020 - 12:01
تحية لكل مغربية، خاصة نساء الأمن و الصحة، انتن مفخرة لهذا البلد.
11 - mbarek oujda الخميس 26 مارس 2020 - 12:16
ايوا و رجال المن اللي يباتو الليل مساكين فوق النهار هاد امرأة السلطة تمشي تنيني هههههه وهما تما عاااااد تبدا الخدمة ديال المعقول مع واحد الشريحة ديال الناس اللي ما تشوهومش فالنهار نهائيا عندهم الصباح هو المغرب ولا نسيتو رجال الامن مساكين اللي يغامرو بارواحهم واولادهم؟؟؟؟
12 - [email protected] الخميس 26 مارس 2020 - 12:23
اوهادي لي قالت للسيدة نشبعك تصرفيق دابا .حتى هذيك احترافية . حتى هذا راه اعلام احترافي
13 - الحقيقة الخميس 26 مارس 2020 - 12:26
موضع النساء الحقيقي هو البيت بجانب أبناءها
المرأة ربة البيت وليس ربة الشارع ..لكي لا يفسد المجتمع
14 - سجين الخميس 26 مارس 2020 - 12:44
كلام فارغ حقوقيات هذه قائدة تؤدي واجبها فما دخل الحقوقية . اين الحقوقيات من العاملات البسيطات الذين يبحثن عن عشاء اليوم باليوم ........
15 - CASA CORONA الخميس 26 مارس 2020 - 12:47
تحية اجلال واكبار لجميع نساء السلطة خاصة خاصة هاد القائدة المسمات ب القايدة حرية من مدينة اسفي انها ثمثل تواضع السلطة وحب الناس والخوف على الناس وتعبر عن حنانها للناس والتعاطف معم في حين تعاتبهم وبطريقة المزاح حتى تخفف من صدمة تفشي هاد المرض وتظهر بعض الفيديوات وكانها تتعامل مع ابنائها واخوانها تقول للباعة .ياك انا اختك . كم جميل هاد التعبير من موضف السلطة فنرجوا من رجال السلطة ان يحدوا ويتعاملوا مع المواطنين بنفس الطريقة والله سيكون الانصياع واحترام القانون ..شكرا شكرا لكل رجال السلطة خاصة في هذه المحنة وفي المقدمة رجال ونساء الصحة والسلطة بكل مكوناتها والمواطنين الذين أحترموا وطبقوا الجحر الصحي
16 - المعلق الموضوعي الخميس 26 مارس 2020 - 12:48
كل التقدير لهؤلاء النساء الممارسات في ميدان السلطات المحلية. لكنه شيء عادي جدا، مثلما هو الأمر بالنسبة للرجال. هن أيضا مثل العديد من نساء المغرب، في البوادي والمدن، ومنذ القدم. المرأة المغربية مناضلة صبورة على العموم. هناك أرملات ونساء فقيرات يبذلن جهودا أسطورية لإعالة أولادهن وأسرهن، هناك في هذا الظروف أيضا مستخدمات في مجالات محفوفة بمخاطرمثلما هو حال العاملات في الأبناك والصيدليات والتجارة...وخاصة خاصة الممرضات والطبيبات..
وبالمناسبة، يلاحظ أن ظاهرة التمسح كثيرا بالسلطة شيء مبالغ فيه هذه الأيام. لماذا هؤلاء الحقوقيات لم يشدن بصرامة نساء المغرب في الأسواق والحافلات والالقطاعات الخدماتية والإدارية كلها؟
نلاحظ بأن المبالغة في التمسح شملت أيضا الرجال، إن المغرب يزخر بالطاقات والكفاءات رغم ما ينقه من تنمية وتدبير للموارد البشرية والاقتصادية, تحية خالصة طبعا لنساء السلطات العمومية..
17 - مهتم جدا الخميس 26 مارس 2020 - 12:58
مات لكم الحوت فهاد الجائحة ما لقيتو ما تنقبوا أ لا لا تنا الحقوقيات ، الناس قايمين بشغلهم على قدم وساق الله يجازيهم بالخير .. غي خرجوا انتم هاد السوق حيت السوق الي حطيتو فيه يديكم بكلامكم كتفسدوه
وتحية لكل رجال ونساء السلطة بكل تجريداتها
18 - محمد الخميس 26 مارس 2020 - 13:06
نموذج القايدة حورية وفقها الله في خدمتها لأجل الوطن والمواطن. أتمنى المسؤولين المغاربة في الداخلية أن يعطوا للمرأة دور كبير أكثر مناصفة بالرجل لأن المرأة عامة والمغربية خاصة تأدي مهامها بإخلاص لا رشاوي ولا أطماع تغريها فهنيئا القايدة حورية وجميع النساء دوات المسؤوليات اللواتي يعملن بصدق وإخلاص للوطن
19 - الحمد لله الخميس 26 مارس 2020 - 13:24
كلنا سواسية في المحن همنا الوحيد هو القضاء على هذا الوباء تحية لكل من يقوم بواجبه في هذه الظروف كذلك تحية لكل الشعب الذي يطبق تعليمات المسؤولين و المعنيين بالأمر وما علينا سوى المكوث في منازلنا واتباع النصائح و التعليمات و اهم ما يمكن مساعدتنا به هو الدعاء اللهم ارفع عنا هذا البلاء اميييييين
20 - عاش المغرب الخميس 26 مارس 2020 - 13:34
تحية احترام و تقدير للقائدة حورية أتنمى أن تنال ترقية استنائية تحية لكل أمراة مغربية
21 - الشريف الخميس 26 مارس 2020 - 14:25
الصرامة هي اللجوء الى العنف الصرامة هي الحوار مع المواطن بطريقة حضارية كيف ما كان نوع المواطن وهذا ما لحضناه من عنف صوتي في حق المواطنين رغم المعانات من القوت اليومي كان من الاجدر ادماج مثقفين في الحملات اللتي تقوم بها السلطات ورغم دالك تنويه لنساء الواقفين على زمام الامور
22 - سالم الخميس 26 مارس 2020 - 18:43
مشاهد كثيرة تشرف نساء السلطة. وانا شخصيا احببت تلقائية و صرامة قائدة اسفي. لكن لا يجب المبالغة في ترقب و متابعة هؤلاء النساء. تقييم العمل لا يكون بفيدوهات علي النت. هناك نساء ليست لهم تلك التلقائية ولكن اكثر مردودية و التزام في العمل. و غالبا الانسان الخجول يكون اكثر عطاء ولا يسمع له حس. عندما تنادون مكافئة عنصر من خلال لقطة عابرة فاتم تضرون قطعا عنصر اخر اكثر استحقاق. دعوا التقييم لاهل الخبرة و للمعايير الجاري بها العمل. وشكرا.
23 - صرخة الجمعة 27 مارس 2020 - 07:27
معظم الرجال يتعاملون مع هذا الامر بحساسية لأنهم يعانون من مركب نقص فمن البديهي أن النساء أكثر مردودية من الرجال في العمل ولقد لمسنا هذا في جميع الوظائف المرأة من طبعها إتقان العمل والتفاني فيه رغم مهامها العديدة ومسؤولياتها الكثيرة وهذا امر عشناه بشكل شخصي ورأيناه في زميلاتنا في العمل ولم نلمس نفس روح المسؤولية عند الرجال إلا من رحم ربي هذاه شهادة ان تعجب معظم الرجال ولكنها الحقيقة
24 - خالد الجمعة 27 مارس 2020 - 09:46
انا كيبالي كولشي قايم بالواجب مشي النساء.باراكا من تعضيم المرأة .
25 - Mr ayhay الثلاثاء 05 ماي 2020 - 17:06
على من تتحدثون !!! المرأة هى راعيه لبيتها وابنائها إذا كانت هذه المناصب تأخذها المرأة على قلتها فماذا بقي للرجل فعن أي "رجلة" نتحدث؟؟. كم مجاز عاطل وكم دكتور عاطل تجاوزه الزمن ولم يقدر على فتح بيت لتكوين اسرة صغيرة فالمنصب الذي كان في أمس الحاجة إليه أخذته امرأة .وهي عنه مستغنية، رغم وظيفتها وسلطتها لن تستطيع ان تفتح بيت اسرة او بمعنى اخر .لن ترضى ان تعرض نفسها لزواج او تطلب يد اي رجل لزواج بالطبع لا ترضى بهذا لانها تقلل من شئنها . اما الرجل عكس ذالك راتب المرأة لاتقديم مهر ولا إنفاق كان و لا بد من الأخذ بعين الاعتبار الأولوية للرجل هذا من باب التوظيف مع التشديد على سلوكه كي يعرفوا أن راتبه سيصرف على اسرته . لأنه راتب الرجل سيفتح بيتا و هو ملزم بالنفقة على اسرته أما المرأة فمصيرها الزواج و طبعا لن تتزوج عاطلا
الرجل لا يفكر في الزواج وهو في طريق للبحث عن عمل وهي لا يمكنها الاعتماد عليه ولن تخوض غمار الحياة لان الوضع لم يعد امنا ولم يعد هناك رجال الزواج بسبب البطالة لقد انقرضوا
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.