24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مغاربة يخافون من "سيناريو طنجة" .. الإغلاق التّام وتشديد التّنقل (5.00)

  2. تقرير رسمي يوصي بـ"منظومة حقيقية" لمكافحة الريع والاحتكار (5.00)

  3. الملك محمد السادس يشيد بتميز الشراكة مع فرنسا (5.00)

  4. حادثة سير مروعة تودي بحياة 10 أشخاص بين بوجدور والداخلة (5.00)

  5. ارتفاع أسعار تذاكر الرحلات الجوية يكوي جيوب العائدين إلى المغرب (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | المرأة | مبادرة جمعوية تطلق مشروعا لدعم نساء الصحة‎

مبادرة جمعوية تطلق مشروعا لدعم نساء الصحة‎

مبادرة جمعوية تطلق مشروعا لدعم نساء الصحة‎

أطلقت جمعية "نساء من أجل التعددية والسلام"، مبادرة أطلقت عليها اسم "هي في المستشفى في مواجهة فيروس كورونا"، بهدف تعزيز حقوق النساء العاملات في المجال الصحي، وتسليط الضوء على تضحياتهن، عبر مجموعة من الإجراءات.

وارتأت الجمعية، وفق بلاغ صادر عنها، من خلال خطة عمل ممنهجة سنّ مجموعة من السبل لتطلق المبادرة في ظروف تتبنى وسائل عقلانية مسهلة لانطلاقها، "والتي تتجلى، أولا، في إنجاز كتيب إلكتروني تحسيسي حول أهمية الاعتراف بما تقوم به نساء الظل، خاصة الحلقة الأضعف منهن، إضافة إلى فيديوهات ومقالات علمية مكتوبة بلغة مبسطة بغية تعميم المعلومة وتيسيرها لجميع الفئات، وكذا دراسة سوسيولوجية ميدانية ستنشر على مستوى الوسائط الإعلامية والرقمية المتاحة".

أما على المستوى الميداني، يورد البلاغ، "فستقوم الجمعية يوم الخميس 28 ماي الجاري، بأحد المستشفيات العمومية في الرباط، بتوزيع عُدة طبية على نساء القطاع الصحي، تحوي أهم المعدات الوقائية ضد فيروس كورونا، من كمامات وسوائل معقمة ومطهرات".

وأضاف البلاغ أن ما يميز مشروع "هي في المستشفى في مواجهة فيروس كورونا"، كونه لن يكتفي بتقديم كل السبل المتاحة لجلب الانتباه تجاه العاملات في مجال الصحي ومساعدتهن بما أوتيت الجمعية من قوة، "بل سيحكي، أيضا، من خلال حلقات ستنشر على القناة الرسمية لجمعية نساء من أجل التعددية والسلام، قصص نساء شجاعات، ليؤكد أن العمل الجمعوي لا يتم فقط عن طريق سن خطط وتفعيلها على أرض الواقع، بل هو، أيضا، نضال ميداني وقصص إنسانية نتشارك فيها تجربتنا الوجودية بحلوها ومرها".

يذكر أن جمعية نساء من أجل التعددية والسلام، التي أنشأتها كل من نادية الرمضاني ونزهة صادق عام 2018، تهدف، من خلال برامج تربوية، فنية وتثقيفية وأكاديمية، إلى زرع ثقافة المساواة بين الجنسين ونشر مبادئ السلام والتنوع، "وتؤمن الجمعية بأن وسائل الاتصال المتاحة اليوم يمكنها أن تمكن من خلق فضاءات للتعلم وتبادل الأفكار والتوعية، بغية تغيير العقليات على مستويات كبرى".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - من نساء الصحة المتضررات الأربعاء 20 ماي 2020 - 03:49
أودي نخدمه و نكونوا فالصفوف الامامية للفيروس و هذا واجب .... و لكن على الاقل يحفزونا نلتاحقوا غي بعائلاتنا و ازواجنا ... كيفاش أعباد الله حنا مستافدين من الانتقال و ماجاوناش معوضين و مامستقرين لا نفسيا لا أسريا هادي سنين ... راه تانبقاو بشر و زوجات قبل ما نكونوا عاملات فميدان الصحة ... انشري يا هسبريس
2 - ك.أ الأربعاء 20 ماي 2020 - 07:26
االجسم الصحي جسد واحد إدا تألم له عضو تألمت جميع الأعضاء يعمل في تناسق تام .كباره وصغاره رجاله ونساءه .متسامحون متعاونون متطوعون لا تشوب علاقتهم شاءبة يعملون في ود واحترام طوال السنة ليل نهار خدمة لبلدهم ووطنهم لا يخصهم سوى تحسين وضعهم من استطاع دلك له الشكر وجاءحة كورونا خير دليل على ذلك
3 - ملاحظ الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:17
جمعية "نساء من أجل التعددية والسلام". ماذا تعني والقصد ب "التعددية؟ و ما المغزى الحقيقي من وراء هذا الاسم؟ هل يقصد بها تعدد الأزواج؟ كيف تستفيد مثل هاته الجمعيات من دعم ؟
4 - المساواة؟!!؟ الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:52
تقولون ثقافة المساواة وانتم تتحدثون عن تكريم النساء فقط!!!!اوليس الرجال شركاء لهن في هذه المحنة!!!!؟؟؟ان كانت متزوجة وبعيدة عن بيتها فزوجها شريك وأيضا يقاسي.كفانا تمييزا .أم ان الامر الآن ليس فيه اجحافا ضد الرجل!!!؟
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.