24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | حميد العوني

حميد العوني

حميد العوني

حقّق رياضيون مغاربة من ذوي الاحتياجات الخاصة ما لم يحققه الرياضيون "الأسوياء"، بعد أن رفعوا علم الوطن عاليا في سماء مدينة "ريو دي جانيرو" البرازيلية، بخلاف النتائج السلبية لأبطال آخرين يمتلكون سيقانهم وأبصارهم وأياديهم، دون أن يملكوا القدرة على إسعاد هذا الشعب الذي يبحث عن الفرح وسط ركام من الخيبات المتراكمة.

هذا الإنجاز الكبير، الذي حققه الرياضيون المغاربة في منافسات الألعاب البارالمبية والعائدون مؤخرا إلى المملكة بعد حصد ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية، يحسب في جزء منه إلى الجامعة الملكية المغربية لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة؛ لأن هذه الجامعة، التي يشرف عليها حميد العوني، مكنت من توفير طاقات رياضية أبهروا العالم بقدراتهم الهائلة بالرغم من الإعاقات البدنية التي يعانيها هؤلاء الأبطال.

ولم يكن بمقدور الأبطال ذوي الاحتياجات الخاصة أن يحصدوا سبع ميداليات كاملة في الألعاب الباراأولمبية بالبرازيل، ثلاث ذهبيات وفضيتان ونحاسيتان، مكنت المغرب من احتلال الرتبة الـ33 من بين 160 بلدا بالعالم، لو لم يوجد خلف هؤلاء الرياضيين رئيس جامعة وإدارة تقنية تضبط عملها، وتخطط بشكل فعال للحصول على مثل هذه النتائج المثمرة.

واستطاع حميد العوني، بمعية سعيد لمريني، المدير التقني للجامعة، وعدد من الأطر الأخرى بالمؤسسة الرياضية ذاتها، أن يدخلوا السرور على قلوب ملايين المغاربة، لكونهم أفلحوا في انتقاء أجود الأبطال من ذوي الاحتياجات الخاصة. وكانت النتائج ثمرة لجهود القائمين على رياضة الأشخاص المعاقين في المغرب، في انتظار دعم مالي واهتمام معنوي أكبر بهؤلاء الأبطال الأشاوس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - ahmed mmmm الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 19:30
يجب توفير اجرة شهرية مشرفة وسكن قار لهؤلاء الابطال .
2 - الدكالي ع الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 20:15
السي العوني يستحق التقدير لاعمال الجليلة الني يفوم بها في الجامعة
3 - لا للمحسوبية و لا للزبونية الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 20:29
ان سبب تفوق ذوي الاحتياجات هو ان لا محسوبية و لا زبونية في اختيار هؤلاء الابطال اما الاسويائ فحدث و لا حرج، الابطال يحرمون من المشاركة بينما يتم استدعائ الفاشلين.
4 - مقلق الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 21:07
نحن في الحقيقة بحاجة ماسة الى حكومة وبرلمان مكون كله من ذوي الاحتياجات الخاصة لتنهض هذه البلاد اقصد الاعاقة الجسدية اما الذهنية فكل البرلمان مصاب والحكومة كلها اعاقات ذهنية والذليل كلام رءيسها
5 - عبدو الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 21:18
الإعاقة الذهنية أدهى وأعظم من الإعاقة الحسدية أو الحركية. وهذا بالضبط ما حصل للبعثة الأولمبية فعوض أن يلتزم هؤلاء بتمثيل وطنهم ذهب بعضهم إلى فضح مكبوتاته الجنسية حتى أصبح المغرب مادة دسمة للأخبار العالمية. أليست هذه يإعاقة فكرية ؟؟؟!!
6 - hammou الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 23:43
Pas avec les médailles qu'on peut rendre les gents joyeux mais il leurs faut un travail pour chacun.C'est la réalité.
7 - mounir الخميس 22 شتنبر 2016 - 08:51
vraiment chapeau Champion. vous avez honorés le maroc
8 - إعاقة المخ الخميس 22 شتنبر 2016 - 11:00
عار علينا أن نقول معاقين. الإعاقة الحقيقة كاينة فالتفكير يعني فالمخ ديال بنادم أما هادو لي رفعوا راية البلاد عاليا فهم أسوياء أكثر من غيرهم....و الفاهم يفهم.
9 - عصرنة الخميس 22 شتنبر 2016 - 23:47
.................عرب................. اجرة المعاق 75 بالمئة من سميك ...
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.