24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  4. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

  5. "فيدرالية اليسار" تربط نجاح النموذج التنموي الجديد بتفعيل المحاسبة (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | عمر فرج

عمر فرج

عمر فرج

لم يتردد المدير العام للمديرية العامة للضرائب، عمر فرج، في إخراج "العين الحمراء" في وجه عدد من المؤسسات والشركات، ومنها التي تعود لشخصيات نافذة وقوية في ميدان المال والأعمال، بعد أن وجه لها إنذارات متوالية تلزمها بتسديد ما عليها من ديون لفائدة حزينة الدولة، وهو ما اعتبره مراقبون قرارا شجاعا يصب في مصلحة الاقتصاد الوطني.

واستهدف قرار فرج، القاضي بتكثيف وتيرة عمليات المراجعة الضريبية، شركات كبرى لم يمنعه اسمها ومكانتها في السوق، ولا الشخصيات القوية التي تقف وراءها، من أن يطالبها بأداء ديونها للدولة، ليكون من أوائل من استجابوا للمطلب الملكي الذي ضمنه في إحدى خطبه بشأن إصلاح الإدارة المغربية.

واستطاع فرج أن "يفرج" عن قرارات هامة في مجال اختصاصاته القانونية، فذهب إلى عدد من الشركات المدرجة في بورصة الدار البيضاء، حيث عثر خبراء مديرية الضرائب على اختلالات في التصاريح، طالت الضريبة على القيمة المضافة، والضريبة على الدخل، والضريبة على أرباح الشركات، ورسوم التسجيل والتنبر لعدد من الشركات القوية، منها "ليديك" و"ساهام".

وبفضل هذه "الحركة" من فرج، ستستطيع خزينة الدولة أن تعيد إلى حساباتها ملايين الدراهم، ليس أقلها 130 مليون درهم من شركة ساهام، المعروفة في مجال التأمينات، و120 مليون درهم من شركة "ليديك" لتوزيع الماء والكهرباء، فضلا عن شركة مكتب الفوسفاط، وغيرها من المؤسسات، في عملية كبرى تروم محاربة كل أشكال الاختلالات في التصاريح الضريبية للمقاولات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - تبودة حماد الجمعة 13 يناير 2017 - 15:37
مع انهيار هيبة الدولة هناك رموز الفساد النافذة ترفض صراحة تأدية الضرايب باستهتار تام طبعا بتواطء مع سلطة التحكم .
اما فيما يخص الموضوع فلازالت هناك مساطير هناك اللجنة المحلية واللجنة الوطنية والمحكمة الإدارية الجهوية والمركزية بالاضافة الى منظومة الاجبار بالاداء وتعقيدات التنفيذ ونفوذ المتهربين وتواطء البعض .
بحيث كل هذا قد يدوم لعدة سنوات كما يقع حاليا مع الرجل النافذ في تطوان ومجلس النواب بحيث التهرب يرجع الى سنوات بداية الألفية الثالثة
2 - نبيل الكادح الجمعة 13 يناير 2017 - 15:39
أتمنى ان تكون هذه المبادرة حقيقة من السيد فرج لأن من أسباب أزمة المغرب كما قال المرحوم الحسن الثاني أن الأغنياء في المغرب لايؤدون الضرائب
3 - متتبع الجمعة 13 يناير 2017 - 15:40
مبادرة شجاعةوحكيمة من السيد فرج. آمل أن تحذوها قرارات وإصلاحات مالية وضريبية من الحكومة المقبلة. ولن يتأتى هذا إلا إذا كانت هذه الحكومة قوية.
4 - الحسين ابراهيم الجمعة 13 يناير 2017 - 15:48
الإدارة الفعالة إرادة قبل كل شيء. هذه الإرادة يجب أن تكون مسنودة من الفاعل السياسي داخل الحكومة وهنا هو وزير الاقتصاد والمالية السيد محمد بوسعيد الذي يعرف السيد فرج حق المعرفة منذ كان الأول وزيرا للوظيفة العمومية والثاني مديرا للموارد البشرية والشؤون العامة بوزارة المالية. وإذا كانت التوجيهات الملكية الأخيرة للإدارة حاسمة في تنزيل مثل هذا القرارات فإن شجاعة السيد فرج ومن ورائه الوزير بوسعيد تؤكد أن الإدارة المغربية تسير في الاتجاه الصحيح ويجب تدعيمه
5 - النورس الجمعة 13 يناير 2017 - 16:12
طيور الضلام فيلم لعادل امام يلخص بجلاء فساد الادارة بكل تجلياتها. ما قام به هدا المسؤول هو من صلب اختصاصته. فالضريبة على الدخل تقتطع اوتامتيكيا لاي موضف في حين ان الشركات العملاقة بنفوذها تعمل بشتى الطرق على التهرب من اداء واجباتها الجباءية. تصوروا خلال فحص . اكثر من 13 مليار سنتيم لدى راءد التامينات و الدي يمتلكها الوزير المعلوم و شركة تدبير الماء لديها 12 مليار سنتيم. هادشي غير ليبان و ما خفي اعضم. تحية تقدير لكل مواطن يؤدي واجباته و الخزي و العار لالسراق.
6 - احمد الجمعة 13 يناير 2017 - 19:09
هؤﻻء هم من افقروا البلاد والعباد.
في الدول الديمقراطية كل شيء بشفافية ورؤوس الاموال في يد المحاسبين.والضرائب تؤدى في وقتها ولا يستثنى احد.
وفي المغرب الموظفون هم من يؤدون الضرائب لانها تسخلص من راس العين.
7 - Md bihi الجمعة 13 يناير 2017 - 21:26
سيدي ، لقد وضعت يدك في عش الدبابير، وأية دبابير، بل تنينات برؤوس متعددة وأذرع كبيرة كثيرة و متشعبة. فإما أن تنزع شوكتها فتخرج سالما معافى، أو تصيبك لذغاتها السامة ولا تترك لك الفرصة لتلملم جراحك ﻷخذ المصل. إنها شركات عملاقة عابرة للقارات ومنها شركات متعددة الجنسيات كما هو الشأن
ب:ليديك ، الطفل المدلل الذي يدر على الشركة الفرنسية اﻷم السيئة السمعة ذهبا. ناهيك عن الشركات المحلية العملاقة التي وجدت ضالتها في نقل مقراتها اﻹجتماعية إلى دول جنة الضرائب اللتي تعفي المستثمرين الأجانب من دفع الرسوم الضريبية والجمركية مثل السيشل وجزر موريس بإفريقيا ، أو الباهاماس وباربادوس وباناما بالكارايبي وترك فروع لها في المغرب لدر الرماد في العيون. وحتى هذه لم تسلم من التملص الضريبي وتأخيرات صندوق الضمان اﻹجتماعي ( CNSS )والصندوق البيمهني المغربي للتقاعد ( CIMR ) وكذا التأمين ، بحيث تقتطع من أجور العمال ولا تصل إلى وجهتها. ينتظرك عمل كثير وشاق
سيد فرج .كان الله في عونك.
8 - مواطن مفقوص الجمعة 13 يناير 2017 - 22:10
لهدا السبب تجدهم يتهاتفون على الدخول إلى البرلمان والحكومة و دلك من أجل الحفاظ على مصالحم. لو أن المفتشيات كانت تقوم بعملها بدون تمييز و محسوبية لاكتشفنا أن أغلب الشركات و خاصة المملوكة من طرف المسؤولين والمشرفين على دوالب الشأن العام يتملصون من الضرائب. وفيقوا أيها المغاربة فهؤلاء لا يهمهم مصالحكم.
9 - رشيد الجمعة 13 يناير 2017 - 22:42
الحقيقة الحقيقية غير ماهو مكتوب في هذه السطور، عليه أن تكون عنده الجرأة هو ومساعديه على إعداد قانون جيائي واضح وغير غامض بالنسبة للمستثمرين المحلين والأجانب ، وحصر الضرائب بشكل منطقي ومعقول ، والتخفيف على المقاولات الصغيرة والمتوسطة ،و القيام بمراجعات ضرييية شفافة تأخذ بعين الاعتبار الوضع الحقيقي للإقتصاد المغربي الذي يتميز بسيطرة القطاع الغير المهيكل على المجال الاقتصادي الوطني ، ووضع آليات لوجيستيكية والكترونية مجانية للمقاولات من أجل الإنخراط بسهولة في مشروع التصريحات الالكترونية بدون ارتجال في اتخاذ القرارات وبشكل غير مبالغ فيه ، فهناك مقاولات تعيل أسرا وديونها تتجاوز الحدود .إنه يريد أن يضع بصمته لا أقل ولا أكثر.
10 - Borko2014 الجمعة 13 يناير 2017 - 23:44
السيد عمر فرج قاد ثورة هادئة داخل المديرية العامة للضرائب ، و سيسجل له التاريخ الاشياء الجيدة جدا التي قام بها لصالح البلاد . انه رجل المبادرة الفعالة بامتياز ،
11 - بن المادني الجمعة 13 يناير 2017 - 23:56
لماذا الاشهار بعمل أوظيفة هي من اختصاص الإدارة العمة للضرائب والتي مارسها المديرون العامون السابقون بسكوت وهدوء، ألتبرئة الذمة حتى لا يشاع ان الادارة الجبائية بين أيدي تعبث بالمال العام من خلال العلاوات التي تتقاسمها زمرة من المسؤولين الخبراء في ترويج لإنجازات لا أساس لها من الصحة وخير ذليل على ذلك ، النظام المعلوماتي الذي استهلك اموالا طائلة ودون نفع ولا مردودة، أم ملف المتؤخرات من الضرائب والرسوم التي تعثر استخلاصها منذ ان تولت هذه المديرية وظيفة الاستخلاص. ولو كان عموم المغاربة مطلعون على رقم المتؤخرات الضريبية لقاموا بمسيرة احتجاجية امام رآسة الحكومة لمطالبة محاسبة كل منله علاقة بالموضوع من الوزير المالية الى اصغر الموظفين في هذا القطاع ، فمن فظلكم كفى مسخرة على عقول المغاربة الشرفاء.
12 - mre الأحد 15 يناير 2017 - 11:53
اسطوانة قديمة تبدا بتحمار العينين و تنتهي بتكسير الاسنان عرض الحائط. هكدا بدا بنكيران.
النافدون لا يهمهم الى النهب و التهريب و سيهربون عندما تبدا السفينة في الغرق.
13 - عبدالله العلوي البلغيتي الاثنين 16 يناير 2017 - 00:42
لماذا لا تقول المديرية العامة للضرائب ،للمقاولات الصغيرة والمتوسطة عفى الله عما سلف ، ولنبدأ انطلاقا من 2017 بضرائب خفيفة ،منها ستحارب التملص وستساهم في جعل المقاولة لاتعاني في سنوات العطالة وانسداد الابواب أمامها ...
14 - عبيبيــــــــــــــــــس الاثنين 16 يناير 2017 - 10:22
الذين يؤدون الضريبة في هذا البلد السعيد هم الفقراء TVA و IGR اما الخوت فهم يعرفون كيف يضحكون ملء الفم على الضريبة ، ولهم خبراء وفقهاء متقاعدين في الضريبة يعملون معهم على المثل القائل لـــــي عندو باب واحد الله يسدو عليه ..... حتى انك تخلص الضريبة ةتحسب بأنك أديت واجبا وطنيا ، لكن حينما تلتفت يمينا وشمالا تحس بالشمتة ...وتسمع هي انت مشتي ديـــريكت عندهم كــــــامبو اصحبي كنت تسول غير مول الديتاي ولا الكارديان ....اوووا دابا خلصتي ، ماكان عليك تخلص حتى تشوف...كان عليك دير دومي تور ...وفعلا الناس ما خلصوها مثلا ضريبة التضامن على الاراضي الغير مبنية مهزهلة وحكرة ....وضريبة النظافة والحضرية سابقا TE-TU ...ليك الله يا الدرويش ...
15 - ythran الاثنين 16 يناير 2017 - 11:17
ماهي إلا مناورة وأفلح إن صدق
16 - الفاروق الخميس 19 يناير 2017 - 13:22
ف يجدون طريقة للتخلص من السيد فرج الذي يهدد قطار الفساد الضريبي، ولن يقف معه أحد في مواجهاته مع هذا الطوفان. وهذا هو المشكل الأساس في هذا البلد، عندما يريد أي شخص غيور على الحق والقانون، يتم ضربه وربما تدميره دون أن يدافع عنه أحد، لذلك هناك الكثير من الشرفاء يفضلون السكوت والخنوع للحفاظ على لقمة عيشه.
17 - marjane, acima, carrefour ... الخميس 19 يناير 2017 - 15:39
j 'espère que ces sociétés entre autres payent leurs impôts dans les délais. En effet au Maroc lahbib seuls les salariés payent leurs impôts à la source. Les autres sont dans un paradis fiscal. le gouvernement dans tout ca? Elle est tout simplement incapable de respecter la loi, sauf sur les pauvres et/ou salariés.
18 - mouhajir الخميس 19 يناير 2017 - 20:03
ça se n'est pas d'aujourd'hui au Maroc les escrocs ne payent jamais les impôts .

que les pauvres qui paye à leur place.

mouhajir
19 - مغربي قح الأحد 22 يناير 2017 - 02:04
لماذا عند التصريح مثلا باع ب 4000درهما للمتر يؤدي ثمن وعند المراجعة تقولون لا 6000 درهما والان عليك انتؤدي الفرق لماذا لاتشترونها منه ليس معقول
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.