24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | فوزي لقجع

فوزي لقجع

فوزي لقجع

جاء صغيرا من أعماق بركان، "عاصمة البرتقال"، ليفرض اسمه ومكانته وسط "كبار القوم"، ليس في المغرب وحده، بل حتى في القارة الإفريقية، حيث استطاع أن يخلق لنفسه مكانا تحت الشمس وسط عمالقة مسيري الكرة في المملكة والقارة السمراء، وفي العالم أيضا.

ابن مدينة بركان، الذي رأى نور الحياة أول يوم في صيف 1970، تمكن بـ"ضربة معلم" أن يطيح بأحد أهرامات تسيير كرة القدم في الجزائر، وهو محمد روراوة، بعد أن انتزع بقوة مقعدا في اللجنة التنفيذية للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، متقدما على منافسه الجزائري بفارق شاسع من الأصوات.

وليس فقط دحر لقجع لروراوة في انتخابات "الكاف"، التي نجمت عنها أيضا رغبة الأخير في النأي بنفسه بعيدا عن رئاسة الاتحاد الجزائري للكرة، وخلفه خير الدين زطشي، ما يشفع لابن بركان أن يحل ضيفا على نادي الطالعين في هسبريس هذا الأسبوع.

لقجع استفاد كثيرا من تكوينه في الهندسة الفلاحية، ومن "حكامته المالية" التي تعلمها في دواليب وزارة المالية، التي يشغل فيها منصب مدير الميزانية، ليهندس علاقات الجامعة الملكية للكرة مع الاتحادات الإفريقية، مبرما أكثر من 35 اتفاقية مع مؤسسات كروية إفريقية مختلفة، ليساير بذلك توجه المملكة نحو تعزيز شراكتها مع بلدان القارة السمراء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - الظاهري الجمعة 24 مارس 2017 - 19:29
لنتحدث بوضوح وصراحة فوزي لقجع مواطن مغربي وموظف الدولة تراس الجامعة في سياق وظروف معينة وتحالفات الكل يعلمها اما منصب الكاف فيدخل في اطار السياسة الجديدة للمغرب في افريقيا بقيادة صاحب الجلالة والدعم الذي قدمه المغرب على شكل اتفاقيات ثناءية وبالتالي فالسيد لقجع الصدف هي اللتي لعبت معه لهاذا نعتبر فوزي لقجع ليس طالع بل ((طلعوه((
2 - نازل الجمعة 24 مارس 2017 - 19:43
بعد فشل المنتخب المغربي في كاس افريقيا للامم و بعد اقصائه للمدرب المقتدر السيد بادو الزاكي يستحق هذا الرجل ان يكون صاعدا.
3 - ايت علي الجمعة 24 مارس 2017 - 19:45
نعم الرجل للقد استفاد الوسط الكروي كثيرا منه.وسار بخطوات دكية بالمغرب وخارجه . نتمنا المؤزيد ليعطي لبلدنا اشعاعا قويا بين الامم وحتى يرفع الكرة المغربية الى العلى.
4 - محسن الجمعة 24 مارس 2017 - 19:45
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. فقط نريد منك أن تشرف بلدك ولاتعمل مثل الآخرين منهم القنصليات ولائحة كبيرة
5 - أمين الجمعة 24 مارس 2017 - 20:01
أدركت من البداية أنكم ستنسبون تخلي السيد روراوة عن رئاسة الإتحاد الجزائري لهزيمته أمام لقجع، والعكس صحيح فمشاكل روراوة في الجزائر قبل إنتخابات الكاف وتخلي الحكومة عن دعمه جعله خصما سهلا أمام المرشح المغربي المدعوم بقوة من طرف حكومة بلاده وكأنه في حرب.
يكفي أن تتبعوا كرونولوجيا الأحداث لتعلموا أن روراوة لم يترشح أصلا لرئاسة الإتحاد الجزائري قبل إنتخابات الكاف
6 - قاري الزمياطي الجمعة 24 مارس 2017 - 20:04
انا اتمناه يكون رئيس الحكومة اللمنتمي ويهزم الاحزاب كما هزم راوراوة وحياتوا
7 - berkani de France الجمعة 24 مارس 2017 - 22:11
Bravo si fouzi on t'aime bien bonne courage inchalah président de la fifa un jour les berkani on donner boucoups ou maroc dans le sport et la politique on oublie pas bekay lahbil premier ministre du maroc. .hicham garoug athlétisme chaouch mohamed dans football et mustapha jaaloul dans le basket Ball et hand Ball et bien sûr monsieur fauzi lakjaa dans tout les domaines. ..vive les marocains que j'aime tous
8 - طنجاوي الأحد 26 مارس 2017 - 20:58
يستحق التشجيع لكن شريطة أن يكمل بنفس المنوال، و أن لا يقف عند هذا الحد.
البطولة الوطنية تحتاج للتطوير و هيكلة حتى يكون هناك منتوج كروي في المستوى المطلوب
9 - El Mustapha ATTAOUI الثلاثاء 28 مارس 2017 - 00:37
Monsieur Lekjaa est un passionné du foot, il travaille jour et nuit pour métamorphiser l’échiquier du foot au Maroc. Je pense qu'il répond parfaitement au profil d'un futur président de la CAF
10 - Radouane الثلاثاء 28 مارس 2017 - 14:42
لا يا اخي ،انا جزائري واعلم ما وقع،نعم تخلينا عن روراوة،لكنه استمر في حملته الانتخابية الافريقية،هو لم ينسحب مثل المرشح الليبي،هو راهن على تجديد انتخابه مرة اخرى بحكم علاقاته ونفوذه،لكن القجع اشتغل جيدا ليكتسح الانتخابات بفارق كبير7 مقابل41..لتكن واقعي وكفاك من النفاق،
11 - متعجب الثلاثاء 28 مارس 2017 - 16:02
لماذا كلما استطاع شخص من بيننا تحقيق أي نجاح أو تميز نسرع إلى البحث عن كل المبررات الممكنة و غير الممكنة للتقليل من أهمية الإنجاز أو النجاح و التقليل من شأنه وتبخيسه؟ ...
12 - Marocains الأربعاء 29 مارس 2017 - 08:38
نعم إنه يشتغل
ويستحق التقدير والإحترام

لكن
المغرب لا زال متؤخرا في البنية التحتية لكرة القدم


نريد ملعب كرة القدم كبيربتجهيزات تناسب العصر في كل مدينة
نريد مدرسة كرة القدم بتجهيزات تناسب العصر.
ببنية تحتية معاصرة وطبيب و... وكل شيء

خصوصا المدارس لكرة القدم للتنقيب على الموهوبين



أغلب لاعبي المنتخب هم من تكوين مدارس أوروبية
نفس المدارس نريدها في المغرب

لمادا

الفرنسي/ الإسباني / الألماني عنده مدرسة كرة القدم معاصرة بجميع الإمكانات

والمغربي لا ؟

لمذا نحن دائما في المؤخرة في التعليم ؟
والتعليم والبنية التحتية هو الأساس.

( لا نريد حفرة للتعليم بل ملاعب مجهزة بكل شيء )
13 - KARIM FRANCE الأربعاء 29 مارس 2017 - 15:11
أحد أذكى مسيري كرة القدم في المغرب
الرجل لا يتكلم من فراغ له استراتيجية مدروسة مبنية على حسابات مضبوطة .
لقجع يعمل ِوفق مشروع بعيد المدى طموحه لا نهاية له سوف ترون كيف أن الرجل قد يصبح يوماً رئيساً للكاف....
14 - mostafa الخميس 30 مارس 2017 - 11:26
J'adore cet homme, qu'il soit de Berkane ou de Z7iliga, c'est avant tout un marocain, un vrai marocain qui travaille jour et nuit soit au ministère du budget ou à la fédération royale marocaine de foot-bal, c'est un homme très compétent, intègre, il défie tous les obstacles , il mérite tous les éloges. Bravo Grand Berkanais
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.