24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:2112:2615:0117:2318:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى الدور الثاني من نهائيات كأس العالم "روسيا 2018"؟
  1. رصيف الصحافة: المغرب يستعد لإطلاق ثاني قمر صناعي (5.00)

  2. الرميد يدعو إلى تجهيز المخافر والسجون بالكاميرات لمنع التعذيب (5.00)

  3. روحاني ينادي بوحدة العالم الإسلامي أمام قرار ترامب (5.00)

  4. "معبر تاراخال" يغلق المحلات التجارية بمدينة سبتة (5.00)

  5. أبو حمزة البلجيكي .. إرهابي مغربي سوّقته "داعش" لتهديد أوروبا (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | المهدي بنعطية

المهدي بنعطية

المهدي بنعطية

في خط تصاعدي، يواصل اللاعب المغربي المهدي بنعطية تألقه على أكثر من صعيد، محرزا بذلك الثناء على الصعيدين الوطني والدولي.

بنعطية توّج أداءه نهاية الأسبوع الماضي بهدف سجله في مرمى فريق كروتوني، برسم الدوري الإيطالي، باصما بذلك على نصر بثلاثية نظيفة لفائدة "السيدة العجوز".

بهذا الهدف، وبأدائه أثناء المباراة أيضا، استطاع المهدي أن ينتزع أيضا لقب أفضل لاعب في المباراة بتنقيط منحه إياه موقع "هوسكورد" وصل 8.9 من عشرة.

على الصعيد الوطني، يكفي بنعطية فخرا أن حركته السريعة الخاطفة بخارج القدم – بعد تمريرة بوصوفة – هبطت بردا وسلاما على قلوب ملايين المغاربة، مانحة المنتخب الوطني تأهلا طال انتظاره بعد عشرين سنة عجاف.

وكأن هذا لم يكن كافيا، أَعلن النجم المغربي، منذ أيام فقط، عن افتتاح مؤسّسته الخيرية التي ستعتني بالفقراء والفئات الهشّة، قائلا: "لقد كانت لدي دوما الرغبة للمساعدة والتضامن مع الفقراء، لذلك قرّرت تنمية فكرة العطاء"؛ وذلك من خلال مؤسّسة خيرية رأت النور تحمل اسم المهدي بنعطية.

ونور نجم المهدي بنعطية، بعد كل هذه الإنجازات، أكيدٌ أنه قد سطع وارتقى ملتحقا بنادي الطالعين لا محالة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - rachid الخميس 30 نونبر 2017 - 08:25
السلام عليكم
جزاك الله كل الخير
2 - khald الخميس 30 نونبر 2017 - 09:28
بالتوفيق مهدي الله معاك مادمت تلتفت للفقراء عكس غيرك من اللاعبين القدامى مثل النيبت
3 - من الخميسات الخميس 30 نونبر 2017 - 10:17
المهدى فخر كول آلمغربا يقوم بي مسعداة الفقراء هدا يحسب له غدا يوم القيامة في عمال حسناته إنشاء ألله ربي يزيدك من خيرو انت و بدر هاري
4 - sami الخميس 30 نونبر 2017 - 10:17
دمعت عيني عندما قرأت انه سيساعد الفقراء .اللهم أحسن له واتمنى ان يكون قدوة لباقي اللاعبين. ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
5 - idrisside الخميس 30 نونبر 2017 - 10:47
ألله يحفضك و يعطيك الخير و الله يبعد عليك عين البشر
6 - حسن الكيعي الخميس 30 نونبر 2017 - 14:44
هكذا يكونوا الرجال المخلصين...
اسال الله العلي القدير ان يزيدك من فضله وان يحفظك بما حفظ به الذكر الحكيم...سبحان الله وجهك وجه الخير...احبك في الله اخي....
7 - عبدالله الخميس 30 نونبر 2017 - 15:39
سبحان الله سماههم على وجوههم ، الخير والتربية الحسنة المتالبة طالعا ليه على وجهه، الاه يحفظ من عين بنادم ويحفظك لعاءلتك الصغيرة وللمغاربة اجمع ويطول ليك العمر انشاء الله.
دير الخير يا ولدي راه كل ما عطيتي يسخر ليك فيه مولانا والله العظيم وفكر في مماتك يا اخي تلقى لي يرحم عليك راه هو لي غادي تدي معاك ، الدنيا دايزا بحال شي حلم العمر تا يطير او ما تلقى غير أفعالك. شكرا جزيلا اخي بن عطية وأتمنى لك التوفيق في حياتك. الله يعيطينا ما نعطيو انشاء الله هاذا هو حلمي نعاون خوتي المغاربة.
8 - nidal الخميس 30 نونبر 2017 - 18:52
مثل يحتدى به
برافو مهدي ربي يسهل عليك
9 - شكرا بتعطية الثلاثاء 05 دجنبر 2017 - 17:41
قمت بالمهم يا المهدي أنت مهدي فعلا إلى الخير .. اسم على مسمى ابن عطية وفوق ذلك مهدي .. اللهم بارك لك في حياتك.. شكرا
أما نجمك الكروي الساطع فما هو إلا وسيلة عرفت كيف توظفها للخير.. أتمنى أن يحدو حدوك الآخرون في كل الميادين الأخرى .. شكرا لك مرة اخرى.
أدخلت البهجة على قلوب محبي المستديرة والآن تدخلها على قلوب الفقراء...
10 - سبحانة الخالق الخميس 07 دجنبر 2017 - 13:14
سبحانة الله الدي خلق رجلين مدافعين صلبين أعطو للكرة المغربية الكتير،الأول مكزاز خاصو عير مايدير في الجيب والتاني حنون ولد القلب لبيض فكر في الفقراء رغمة أنه لم يعيش معهم في المغرب ولا في فرنسا،الله إوفقك خيرا وحسنات يوم الحساب،ياربي ترزقنا باش حتى أحنا ننفرحو خوتنا
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.