24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. أول خط جوي مباشر يجمع قريبا الدار البيضاء ومطار أنديرا غاندي (5.00)

  3. زيارة بوريطة إلى واشنطن تؤكد ثبات الموقف الأمريكي من الصحراء (5.00)

  4. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  5. وحدة صحية وملايين الدراهم لإنقاذ نزلاء "خيرية تيط مليل" بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | إدريس المرابط

إدريس المرابط

إدريس المرابط

يحق لطنجة أن تبتهج وتنتشي بالنصر، فقد صار لفارس بوغازها العنيد جواد أصيل خصاله الصبر والعمل والأمل..

مدرب كرة قدم شاب بروح إنسانية عالية يقود اتحاد طنجة، طوع تقنيات اللعبة وقواعدها الجامدة لتصبح كتلة تفاؤل يتحدى الاستسلام للهزيمة، ويصنع له حماسا منقطع النظير يحقق المعجزات.

ابن طنجة الأصيل إدريس المرابط، مدرب فريق اتحاد طنجة لكرة القدم، تارة ينقذ الفريق من شباك السقوط إلى القسم الأدنى، وتارة يضبط إيقاع الخطة للفوز بلقب البطولة الوطنية للقسم الممتاز برسم موسم 2017/2018، بعد سلسلة إخفاقات وخيبات مع أعتى المدربين.

اتحاد طنجة، هذا الفريق الذي أجرى دموع محبيه بسخاء لحظة التتويج بالبطولة الوطنية لهذا الموسم، دموع فرحة تاريخية بعد طول انتظار ورجاء، لم يسم اتحادا إلا لكونه جسد اتحاد أبناء طنجة سنة 1983 لبناء فريق واحد موحد، امتدادا لكل الفرق العريقة التي مرت في طنجة العالية المطلة على ملاعب في الضفة الأخرى من المتوسط، متعت العالم بسحر وجمال أقدام روضت الكرة.

طال الانتظار، وبعدت المسافات وكثرت التجارب، إلى أن جاء الشاب إدريس المرابط ليصنع لفريق بدأ اليأس يدخل إلى قلوب عشاقه ومسيريه انتصارات كثيرة ومتتالية على أعتى الفرق، ومكانة ينحني أمامها الأبطال، ثم ليفتح صفحة خاصة به في سجل الأبطال الكبار في عالم المستديرة، ليحمل فارس البوغاز على صهوة جواد في دروب المواجهات بدون كلل أو خذلان.

مع كل صافرة بداية مباراة يخفق قلب الرجل وجلا من هيبة الصراع حول الشباك، مع كل زئير للجمهور ينتصب الرجل مفزوعا لقراءة الأعداد والأرقام الصادرة والواردة عن الخصم، مع كل وعكة لاعب طنجاوي تتشتت خريطة الرجل في الوصول إلى الهدف، مع كل ورقة حمراء أو صفراء يجف الريق في حلقه خوفا من المستقبل، ومع كل نهاية مباراة تحتبس الآلام في الصدر جراء كرة لم تلج الشبكة أو إثر كرة دخلت سهوا في مرماه..مدرب عايش فريقه بروح إنسانية عالية..فريق لم تكن تنقصه التقنية بقدر ما كانت تنقصه تلك اللمسة الإنسانية الوجدانية، تلك الوصفة الروحية التي تخلق التفاؤل الداخلي العميق وتنتج الطاقة الإيجابية القصوى لبلوغ الهدف.

أن ينجح إدريس المرابط حيث فشل زملاؤه من قبل، أن يسير بفارس البوغاز إلى قمة النصر بعزيمة وصبر وهدوء، أن يتبدل حال اتحاد طنجة من الأسوأ إلى الأمثل في زمن قياسي، فتلك نتائج رفعت درجة هذا المدرب الشاب عاليا في درجات الطالعين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - Omar de Malaga الخميس 17 ماي 2018 - 09:40
ونعم الرجل. ونعم الإنسان. ونعم المؤطر المحترف.
فعلا لقد ادى دورا رياديا في ميدان التدريب التقني والمهني في ميدان الكرة الحديثة.
لقد كذب كل التكهنات واقفل كل الأفواه ونجح في وضع بصمته التاريخية في تاريخ اتحاد طنجة لكرة القدم. تعامل مع المسؤولية التي أسندت إليه تعامل المحترفين العالميين ونجح فيها نجاحا مبهرا لم يكن أحدا يفكر فيه في بداية الموسم.
إنك تستحق التقدير والاحترام على التتويج التاريخي وكمؤطر وطني قوي بانسانيته وطيبوبته وسلوكه وأخلاقه العالية. فهنيئا لك ومزيدا من التألق والنجاح في المستقبل أن شاء اللة. ومزيدا من النصر والعزة. تحياتي الخاصة لهذا البطل. شكرا هيسبريس
2 - ي.أ الخميس 17 ماي 2018 - 10:22
يستحق التقدير ، ابن الدار الشاب الذي حقق ما عجز عنه جل المدربين منذ نشأة IRT .
* اما آن لكل الاندية المغربية ان تجدد ثقتها بالشباب لا عبين و مدربين ؟؟؟
* الا يستحق ابطال هذا الوطن قيادة المنتخب و اللعب فيه بعد التتويج بالبطولة الوطنية و العمل على تحسين قدراته البدنية و المادية و المعنوية لحمل لواء النصر؟؟؟
3 - abdou الخميس 17 ماي 2018 - 12:51
on vas dire que tous ce travail et grace a ZAKI. .comme dit tjr ses suportaires.ZAKI a quité IRT parmis les derniers equipes du botola. et avec les memes joueurs et un grands salaires mensuels.ce qui prouve que ce Mr n as rien avoir avec l entrainement
4 - طنجاوي و راسي عالي الخميس 17 ماي 2018 - 12:58
فعلا إدريس المرابط أفنى شبابه وأعطى كل ما عنده في سبيل طنجة خاصة والكرة المغربية عامة.إنه شاب من أبناء عاصمة البوغاز الغيورين على مدينته ووطنه.لقد استطاع في أجل وجيز أن يفوز بالبطولة الوطنية الشيء الذي عجز عليه أكبر الأسماء التي كانت تتقاضا أموالا طائلة. فهنيئا لهذا الفتى والمكتب المسير والطاقم الفني ولجميع الطنجاويين بهذا اللقب.
5 - اسعد الخميس 17 ماي 2018 - 14:18
من أنصار الفريق المراكشي تحية خالصة للسيد المرابط وكم نحن بحاجة ماسة للمثل هذه الأطر المغربية التي تستحق التقدير فهنيئا للفريق طنجة بهذا الفوز
6 - ولد مرشان الخميس 17 ماي 2018 - 16:09
احي من كل اعماق قلبي فريق اتحاد طنجة .جزيل الشكر المايسترو المرابط الذي أكد للجميع التزامه بالفوز باللقب فما خان وعده فهو ابن طنجة حر . وكذلك لا ننسى السيد ابرشان الذي تابر بماله ومجهوده و طاقته من اجل استعادة الفريق الى المسار الصحيح.فانا اشهد انه احسن و اطهر رئيس لي اهتم بالفريق . جزيل الشكر للجميع. طنجاوي و راسي عالي.
7 - ahmed الخميس 17 ماي 2018 - 16:38
شكرًا يا جامعة التي أهدت البطولة لطنجة و الملعب الجميل طنجة الفاهم يفهم
8 - نورالدين الخميس 17 ماي 2018 - 16:55
تحية احترام وتقدير ومحبة إلى المدرب الطنجاوي الأصيل السبد إدريس المرابط ابن حومة موح باكو...لقد لعبنا مباريات كرة القدم سوية في ملعب السواني في ثمانينيان القرن الماضي لما كانت فرقة سعيد علي باي في أوجها...آه على الزمن الجميل...لقد أنجز السيد إدريس المرابط ما عجز عنه مدربون دوليون.. ففط بالخبرة والتخطيط والصبر والنفس الحارة على المدينة الأم...شكرا لك يا بطل...أكثر الله من أمثالك بين صفوف الشعب الحر الأبي...تحياتي الثادقة
9 - سعيد الالفة الأحد 20 ماي 2018 - 16:52
الفوز باللقب هو ثمرة لخطط و مجهود امرابط استحقاق له لما فعل من تغيير لفريق طنجة فقد اخرج اللاعبين من جو القمع والخوف الدي فرضه سابقه ( ما سماه البعض الصرامة والانضباط و ما سماه البعض الاخر الصمطة والصباط ) لقد حرر امرابط اللاعبين وجعلهم كاخوة وغير اماكن لعبهم و ادخل اللاعبين الدين كانوا مهمشين من طرف المدرب القديم..واعطاهم فرصة اللعب بكل حرية وكان يساند كل اللاعبين ..وكم مرة صرح امرابط ( والتصريحات مدونة بالصوت والصورة) كان يصرح ان الفوز هو من صنع اللاعبين و حينما انهزم قال هو وحده مسؤول عن الهزيمة عكس سابقه الدي حينما انصر ضد بركان قال دلك من خطته و" عبقريته " وحينما كان ينهزم كان يقول : التحكيم..انه هو وطنجة مستهدفين..الاخطاء الصبيانية لبعض اللاعبين...( دائما يمسحها في الغير في حالة الهزيمة )!!
امرابط خرج من الظل فاسكت الافواه التي كانت تشكك في قدراته بل وكانت تتمنى اخفاقه كي يقولوا لقد تسرعوا باقالة المدرب السابق ..لكن الايام اتبثت العكس..والحمد لله..
10 - RBATI الاثنين 21 ماي 2018 - 09:37
مهزلة هزيمة طنجة امام الحسيمة حتى لاتنزل للقسم الثاني اظهرت اننا بعيدون عن الاحتراف وان فوز طنجة باللقب لم يكن لانها كانت الاقوى بل لان المنافسين الكبار اثرت عليهم اما كثرة المباريات الخارجية او المشاكل الداخلية
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.