24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2818:5220:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | بوبكر سبيك

بوبكر سبيك

بوبكر سبيك

وسط تضارب الروايات حول عملية قتل السائحتين الاسكندنافيتين بمنطقة "شمهروش" بدائرة جماعة إمليل التابعة لإقليم الحوز ضواحي مراكش وتناسل قصص مغلوطة بشأن طريقة اعتقال المتورطين في العملية الإرهابية، نجحت المديرية العامة للأمن الوطني في سياستها التواصلية تجاه هذا الحادث البشع، في إطار ضمان حق المغاربة في الوصول إلى المعلومة.

وفي وقت لم يستفق فيه المغاربة من صدمة عودة شبح الإرهاب إلى الأذهان، أطل بوبكر سبيك، الناطق الرسمي باسم الأمن الوطني، تلفزيونياً لوضع حد للإشاعات وطمأنة المغاربة والسياح بشأن أمن واستقرار البلاد، وهو تحد صعب؛ فأن تعلن أن طابع الجريمة إرهابي وفي الآن نفسه تخفف من الشعور بالخوف، فذلك بالتأكيد ليس بالمهمة السهلة.

ورغم أن الأمر يتعلق بمعطيات أمنية قد تكون حساسة، خصوصا في ظل عدم انتهاء التحقيق من جريمة "شمهروش"، إلا أن بوبكر سبيك، الذي يُعتبر أحد ركائز مديرية التواصل، قدم للمغاربة معلومات جد دقيقة خالية من لغة الخشب التي ألفوها على لسان الوزراء والسياسيين.

وأشاد المغاربة بالعملية التواصلية لمؤسسة كانت إلى وقت قريب منغلقة على نفسها، قبل أن تختار عصرنة وتطوير أدائها لتصبح أكثر انفتاحا على الإعلام والصحافيين وتسير في اتجاه المؤسسات الأمنية الموجودة بالبلدان الديمقراطية.

سياسة التواصل وضمان حق المغاربة الدستوري في الوصول إلى المعلومة التي تنهجها المؤسسة الأمنية بالمغرب هو درس لباقي القطاعات العمومية والمؤسسات الحكومية لتحديث مصالح التواصل في زمن باتت فيه المعلومات تنتشر على قارعة الطريق.

ففي السنة التي نودعها، بلغت الأنشطة التواصلية المنجزة من لدن المديرية العامة للأمن الوطني 4426 نشاطا، ونظمت هذه المؤسسة، للمرة الثانية في تاريخها، تدعيما لشرطة القرب، أياما مفتوحة بمراكش تعرّف من خلالها الزوار على المهارات القتالية لموظفيها وعناصرها.

التواصل المؤسساتي الذي بصمت عليه المديرية العامة للأمن الوطني في الفترة الأخيرة يضع لسانها الرسمي، بكل تجرد وموضوعية، ضيفا على نادي الطالعين لهسبريس هذا الأسبوع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - مجلوق من باريس الاثنين 31 دجنبر 2018 - 08:35
لا نريد لا معلومة ولا منحوسة نريد القصاص لكل مجرم أو فاسد في المغرب عامة بدون استثناء.
2 - رشيد زين العابدين الثلاثاء 01 يناير 2019 - 17:02
بادرة محمودة نتمنى لها الاستمرارية وخاصة من مؤسسة كانت صندوقا أسود للمغاربة.
3 - cae الخميس 03 يناير 2019 - 11:19
الٱمن يقوم بمهمته. القضاء هو الذي يؤدي مهامه.
الشرطي يغامر بحياته ليقبض على لص في الصباح، و القاضي يُفرِج عنه في المساء.
مستحيل أن تحقق محكمة اهل الارض العدل المنشود . فمحكمة اهل الارض لا تنجو من الظلم و الانتقام و الخطأ العفوي و المتعمد . لا محكمة إلا محكمة أحكم الحاكمين يوم القيامة تحت شعار "لا ظلم اليوم"
4 - الياس الخميس 10 يناير 2019 - 14:30
تاهيل العنصر البشري,الضحك على ابناء الشعب, اجتزنا المباراة في 2011 والشفوي في 2012 وتم اختيارنا مع 18 شخصا المتفوقين وفي اخر المطاف يتم اقصائنا بدون موجب حق لماذا, لياتي التبرير فيما بعد بكون الامر مرتبط صحيا هههه الحمد لله لحدود اليوم لازلنا بخير ولم نعاني يوما من اي مشكل الاشكال الكبير في منظومتكم التي اقصتنا من المباراة لحدود الان لا يوجد تفسير منطقي لهذا سوى اننا ابناء الشعب اما المكانة فقد اخذها ولد لفشوش , اخوتي انا وعدة زملاء كنا متفوقين وتم اقصائنا لانعلم سبب لذلك لهذا نطالب من هذا المنبر فتح تحقيق في ملفاتنا OP166
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.