24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. زيارة الورّاق للجدار الأمني .. استقرار الصّحراء أولى أولويات المملكة (5.00)

  2. عمالة اليوسفية تمدد أوقات إغلاق المحالّ التجارية (5.00)

  3. اللقاح المضاد الـ11 لـ"كورونا" يدخل المرحلة النهائية (5.00)

  4. الوداد البيضاوي يخطف اللافي من الترجي التونسي‎ (5.00)

  5. حملات الدرك الملكي تفكك عصابة "الطريق السيار" (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | طالعون | عبد الرحمان اليوسفي

عبد الرحمان اليوسفي

عبد الرحمان اليوسفي

وداعًا "سي عبد الرحمان اليوسفي".. هكذا نعى المغاربة على وسائل التواصل الاجتماعي، الذين منعتهم جائحة "كورونا" من المشي خلف نعش الوزير الأول الأسبق، الرجل الذي مات شامخا وفيا لمبادئه ولوطنه.

وفقد المغرب، الجمعة، واحدا من أحد أبرز المناضلين والسياسيين في تاريخ المغرب المعاصر، تاركا وراءه تجربة حافلة بالنبل السياسي بعدما ساهم في الانتقال السلس للعرش في المغرب، بعد وفاة الملك الراحل الحسن الثاني واعتلاء الملك محمد السادس الحكم.

ونعت تنظيمات سياسية داخل المغرب وخارجه قائد تجربة الانتقال الديمقراطي (1998-2002)، وهو الرجل الذي رافقته العناية الملكية إلى آخر لحظة في عمره، عرفانا لمساهمته في بناء أسس المغرب الحديث.

من الصحافة إلى المحاماة ثم إلى النضال والسياسة والمسؤولية، حرص عبد الرحمان اليوسفي على الإخلاص في عمله والوفاء لتاريخه النضالي، في وقت كان المغرب يعيش فيه ظروفا سياسية صعبة، خصوصا في مرحلة ما سمي في المغرب بـ"التناوب التوافقي"، التي اشتهرت بالمكر السياسي والدسائس.

وفي يوليوز 2019، أطلق الملك محمد السادس اسم "الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي" على فوج الضباط الجدد، وقبل هذا التاريخ أشرف الملك محمد السادس، بطنجة، على تدشين شارع "عبد الرحمان اليوسفي"، تكريما لأحد أبناء طنجة وكبار شخصيات الحركة الوطنية، ورجل الدولة الذي طالما أبان عن تفانيه الكبير وحكمته وتبصره ونكران الذات في الاضطلاع بمسؤولياته، وهو احتفاء لم يسبق أن شهدته شخصية سياسية مغربية من قبل المؤسسة الملكية في العصر الحديث.

وظل الملك محمد السادس، في كثير من المحطات السياسية في تاريخ المغرب، يستشير المناضل عبد الرحمان اليوسفي رغم اعتزاله السياسة، خصوصا في ملف الصحراء المغربية وفي أول حكومة يقودها حزب العدالة والتنمية سنة 2011.

وُوري جثمان الراحل اليوسفي الثرى بجانب رفيق دربه الوطني الكبير عبد الله إبراهيم، ليظل شامخا بتاريخه، إذ رفض تعويضات الريع السياسي غير المبررة قانونيا، التي يلهثُ وراءها اليوم كثير من الزعامات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (27)

1 - raad السبت 30 ماي 2020 - 08:25
رجل سياسي عضيم هادئ الطباع وواثق من نفسه ..رحمة الله عليه.
2 - ابوسارة السبت 30 ماي 2020 - 08:35
رجل سياسة وقانون، رجل اسدى لوطنه خدمات جليلة ولم يطالب بالمقابل.ترك بصمات لم ولن يتركها أهل السياسة والشاربون من كؤوسها. عاش عفيفا وبكرامة قل نظيرها احبته كل الفصائل الأصدقاء والأعداء. رحمة الله عليك سيدي عبد الرحمان اليوسفي لقد فقدك وطنك لأنك من طينة الرجال الذين قلما يجود الزمان بمثلهم. تغمدكم الله برحماته الواسعة.وانا لله وانا اليه راجعون
3 - الزيلاشي السبت 30 ماي 2020 - 08:44
رحم الله السي عبد الرحمان اليوسفي عاش متواضع ومات شريف متواضع لم يكن همه جمع المال والشهرة بل كان خادم لوطنه بكل فناء وصدق وإخلاص نعم الرجل شهد له القريب والبعيد لحبه لوطنه رحمه الله
4 - العثماني ع السبت 30 ماي 2020 - 09:19
عبدالرحمان اليوسفي تغمده الله بواسع رحمته كان رجل زمانه. فقد استطاع أن ينجح في جميع مهامه السياسية وذلك بتبات. رحمه الله.
5 - sirius السبت 30 ماي 2020 - 09:51
العظماء لا يموتون انهم يتاورن عن الانظار ليسطعوا عبر محطات تاريخية قادمة. رحمة الله عليك ايها الشهم المتواضع. رحمة الله عليك ايها الشامخ على المبادئ تابت. رحمة الله على رجالاتنا على من ساروا على الدرب منيرين ظلمات الخزي والهوان. سنفتقدك السي عبد الرحمان. وطننا سيفتقدك. دموعنا تنهمر لوداعك. دموعنا تنهمر لهواننا لما صارت عليه امورنا. سياسيون لئام يتهافتون على حلوى البرلمان. سياسيون لمام لايهمهم لا وطن ولا شان. رداءة لفت بغيومها انفاس الأنام فلم يبق لنا الا التيه في ليالي الأسى. ننتظر منقدا مناديا الى الامام. ننتظر رمزا للاستقامة والنظرة المستقبلية. ننتظر ملهما، ننتظر من يوقظ فينا أحلام الامس والمستقبل. ننتظر ننتظر ننتظر فلا نرى إلا سخافات ورداءة وتفاهة! نسألك اللهم اللطف والخلاص.
6 - المهدي السبت 30 ماي 2020 - 10:32
رحم الله السي عبد الرحمان اليوسفي الذي عاصر احداث مغرب ما بعد الاستقلال وتفاعل معها .. رجل عرف السجون والمنافي وصدر في حقه حكم بالإعدام ولم يؤثر كل ذلك في وطنيته ولم يساوم عليها وهو خارج المغرب .. السي عبد الرحمان رجل الصمت والحكمة والتواضع زهد في متاع الدنيا وقد شاهدنا شريطاً لشهادة أحد جيرانه والحي الذي يقيم به فلا ڤيلا فخمة ولا حراس ولا هيلمان فأمثال هذا الرجل لا يخافون حتى يحتموا بحراس فالشعب يحبهم ويقدرهم وهذا وحده حماية لهم بعد حماية الخالق .. السي عبد الرحمان جسّد أخلاق وفضائل المسلم دون ان يتأسلم ودون ان يشهر ألاصل التجاري الذي اغتنى من وراءه بنكيران وصحبه فأخلاقه وعفته وترفعه عن السفائف وصونه للسانه جعل حكيم المغرب وسط جوقة المهرجين .. عشق الصمت والتأمل فكان ان جاءت لحظة رحيله في فترة الحجر والكل قد لزم بيته ليمضي الى مثواه وحيداً والشارع صامت كما تعود ان يكون وحيداً وكأنه يقول ألزموا بيوتكم ودعوني اذهب الى قبري وحدي .. رحمك الله أيها المجاهد الشريف وأسكنك فسيح جنانه وإنّا لله وَإنَّا اليه راجعون ...
7 - عزيز السبت 30 ماي 2020 - 11:54
جيلي لم يعايشه في مرحلة نشاطه الثوري.
اما لمرحلة ترؤسه للحكومة فنشهد له ببراعته في إرساء و تثبيت خطى المغرب الجديد.
رحمه الله برحمته الواسعة و ادخله جنة النعيم مع من أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

اما بخصوص المقال الذي تقدمت به فاعلق أنه لا مجال لتقطير الشمع على المستفيدين من الريع لو ما شابهه . حافظوا على رفعة مقام المرحوم دون مقارنات.
8 - عزيز السبت 30 ماي 2020 - 11:54
جيلي لم يعايشه في مرحلة نشاطه الثوري.
اما لمرحلة ترؤسه للحكومة فنشهد له ببراعته في إرساء و تثبيت خطى المغرب الجديد.
رحمه الله برحمته الواسعة و ادخله جنة النعيم مع من أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

اما بخصوص المقال الذي تقدمت به فاعلق أنه لا مجال لتقطير الشمع على المستفيدين من الريع لو ما شابهه . حافظوا على رفعة مقام المرحوم دون مقارنات.
9 - الشيخي السبت 30 ماي 2020 - 12:15
تغمده الله الاستاذ عبد الرحمان اليوسفي برحمته واسكنه فسيح جنانه، كان هذا الرجل وبشهادة الصديق والعدو نزيه متواضع،محب لوطنه ونعم رجالات الدولة فما اخوج المغرب الى امثاله لا الانتهازيون اصحاب المصالح الشخصية المبيتة فرحمة الله عليه ومثواه انشاءالله جنة الفردوس.
10 - بن سلطان السبت 30 ماي 2020 - 12:28
من اكفأ أطر الحزب تغمده الله برحمته
11 - اسماعيل الأدوزي السبت 30 ماي 2020 - 13:50
رحمه الله
الحكومة التي رأسها عندها ايجابيات وسلبيات

فأنا اليوم عمري 60 سنة عايشت التناوب ومن أكبر مصائب هذه الحكومة تفويت كثير من الشركات التابعة للدولة أي القطاع العام

وأين أموال الخوصصة التي جمعت؟؟؟
لقد صرفت على شكل تعويضات خيالية لفائدة ما سمي{المنفيين}و{المطرودين} و{...اللي على بالكوم بلا ما نقول...}

ما ذنب الشعب المغربي الذي ظلم مرتين من قبل حكومة التناوب:
1) بيع الممتلكات العامة
2) صرف أموالها على المناضلين ومن على شاكلتهم...
أنشروا تعليقي ياهسبريس
فقد كان البصري وأتباعه هم دينامو حكومة التناوب
كما كان هم كبار المناضلين هو جمع الثروة
أما المغاربة فالله يرحمهم
12 - بارك السبت 30 ماي 2020 - 14:39
بسم الله الرحمن الرحيم رحم الله السيد عبد الرحمان اليوسفي و أسكنه فسيحة جنته و إن لله وإنا إليه راجعون رجل نزيه شكرا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على عنايتكم لهذا الرجل الوطني. ماشي فحال شي طلبا المنافقين
13 - ولد القرية - سلا - السبت 30 ماي 2020 - 15:08
السيد اليوسفي خلال ولايته رفض كل التعويضات الادارية وعن الاسفار للخارج واكتفى باجرة صافية كوزير اول . وخلال عمله كوزير اول لم يغرق الوزارة الاولى بالمستشارين التابعين له كما يفعل رؤساء حكومات حاليين و احيانا ب 30 مستشار اكثر من عدد وزراء المغرب . كل هذا فعله من اجل الحفاظ عن المال العام . ايضا هو لم يطلب تقاعد استثنائي . هو حصل على تقاعد عادي اي نصف ما يتقاضاه رئيس الحكومة السابق . وعند نهاية ولايته و اثناء حكومة جطو وحصول كل من عانوا من سنوات الرصاص من تعذيب وسجون على منحة الانصاف والمصالحة رفض سي عبد الرحمان المليار التي جاءت في حقه وارجعها للجنة . المهم هو كان وزير اول بشخصيته القوية وكان يفرض قرارات رغم محدودية الصلاحيات التي له بدستور ما قبل 2011 ولا يتباكى في خطاباته وفي تجمعاته على الاتباع وعلى المواطنين . ونعم الرجل والدليل هو ان حتى خصومه السياسيين اعترفوا له بالوطنية وبالصدق وبنزاهته .
14 - علي السبت 30 ماي 2020 - 15:34
كل الخصاءل التي كان بتوفر عليها الأستاذ اليوسفي نجد نقيضها تماما في أغلبية الزعماء الحاليين واخص بالذكر مرتزقة البيجيدي وعلى رأسهم مول التقاعد الريعي.......
15 - لطيفة لحرش الأحد 31 ماي 2020 - 09:30
رقم 11 . صدح عن ما في قلبه واظهر لنا فقط اشياء يقول انها سلبيات واغمض عينيه عن العشرات من الايجابيات ومن بينها انه حاليا يتكلم بكل حرية . ولنتكلم عن السلبيات التي ذكرها الاخ . اولا ما تم بيعه من "ممتلكات" وهي قليلة كان قرارا صائبا ويصب في مصلحة المال العام حيث كانت شركات مفلسة منذ عقود وتستنزف مالية الدولة بطلب مساعدات "ريع" مما حتم على حكومة التناوب وضع حد لهذا النزيف ببيعها واجبارها على تحمل تبعات الافلاس او الكساد . ثانيا اموال الخوصصة تم صرفها في كهربة 75 في المائة من العالم القروي وايضا في انشاء صندوق الوطني للتنمية البشرية الذي مازال لحد الان له دور فاعل ورئيسي وما على الاخ الا ان يتابع ما يقوم به هذا الصندوق منذ انشاءه الى الان . ما اضحكني في تعليق الاخ هو انه اشار ان البصري هو دينامو التناوب وهذا خطا وقع فيه الاخ . دينامو التناوب هما الحسن الثاني وسي عبد الرحمان وايضا الكثلة واما البصري فكان النقاش انذاك حول عزله لولا ان الح الحسن الثاني على بقاءه . فثرة التناوب لم يظلم فيها المغاربة بل كانت احسن فثرة عرفها المغرب منذ حكومة عبد الله ابراهيم
16 - anabigha الأحد 31 ماي 2020 - 09:39
من الصحافة إلى المحاماة ثم إلى النضال والسياسة والمسؤولية، حرص عبد الرحمان اليوسفي على الإخلاص في عمله والوفاء لتاريخه النضالي، في وقت كان المغرب يعيش فيه ظروفا سياسية صعبة، خصوصا في مرحلة ما سمي في المغرب بـ"التناوب التوافقي"، التي اشتهرت بالمكر السياسي والدسائس.
17 - المهدي الأحد 31 ماي 2020 - 12:12
الأخت لطيفة لحرش جوابك يضع صاحب التعليق 11 أمام الحائط .. فالكتابة استناداً الى الحقائق ليس كالكتابة الفضفاضة التي لا تقنع حتى صاحبها وألا فما معنى ان يقول بأن البصري دينامو التناوب عِوَض الدقة في تحديد دور البصري ومدى تأثيره على السي عبد الرحمان والتحكم في اختصاصاته ؟ وهل يقبل عاقل ان يصدق ان الرجل الذي لم يرتعد امام احكام الإعدام في وقت كان فيه البصري مجرد بوليسي صغير والرجل الذي يقبٌل الملوك رأسه سيضع نفسه اقل درجة من البصري أو غيره ؟ وأذا كان همّ كبار المناضلين وليس هناك من هو أكبرهم من المرحوم اليوسفي هو جمع الثروة كما قال فهل كان اليوسفي ثريا أو ترك ثروة وقد رأى الجميع أين كان يقيم والحي الذي قضى فيه أخر أيامه وشهادة الجيران ومنهم ذلك الذي كان يساعده للتجول مشياً بعد ان استبد به العياء وهل أصلاً للأثرياء جيران ؟
الواقع ان هناك من يحرجه نقاء ونظافة الشرفاء وهو يقارنها بقذارته وقذارة أوليائه ويؤلمه كبرياء وعزة نفس الأكابر وهو يقارنها بقزميته ومذلّته فلا غرابة ان طفقوا يضربون ذات اليمين والشمال في الأسياد بعد رحيلهم .. والواقع انهم غير جديرون حتى بالرد ..
18 - l'expert retraite bénévole الأحد 31 ماي 2020 - 12:15
ستكثر الشهادات في حق المرحوم و مساهمتي الأولى تقتصر على ما يلي علما أني ليست لا يساريا و لا يمينيا.

...كرامة هاذي... هو ما قاله المرحوم الحسن الثاني حينما تفاجئ بالمبلغ الكبير الذي تم إستخراجه بذكاء من صفقة خوصصة إتصالات المغرب مقارنة مع ما كان منتظرا لو لم يتم الأخذ بعين الإعتبار الإنتباهات و التوضيحات التي قدمها الخبراء خلال الندوات التي نظمتها حكومة المرحوم اليوسفي لهذا الغرض.

و بالمبلغ المشار إليه أعلاه أحدث به الملك الراحل الصندوق الوطني للتنمية البشرية الذي ساهم بلا شك في محاربة الهشاشة و إخراج المغرب من السكتة القلبية التي كانوا يتحدثون عنها.

و الذي يمكن إستخلاصه من تجربة حكومة التناوب حسب رئيى هو توسيع خدمات الصندوق الوطني للتنمية البشرية لتشمل منحة صندوق الوباء كورونا كحد أدنى للأجور لفائذة جميع المحتاجين و من بينهم العاطلين عن العمل لمحاربة الفقر على غرار ما تفعله الدول المتقدمة من بينها مؤخرا بعض الجيران الأوروبيين و الله أعلم.
19 - دعوة للتفكر الأحد 31 ماي 2020 - 16:05
كل نفس ذائقة الموت.
لاحظوا معي من فضلكم هذه الآيات العجيبة في القرآن الكريم.
(وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإنسان مِن سلالة مِّن طِينٍ12 ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً في قَرَارٍ مَّكِينٍ13 ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَاماً فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقاً آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الخالقين14 ثُمَّ إِنَّكُمْ بَعْدَ ذلِكَ لَمَيِّتُونَ15 ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ تُبْعَثُونَ16).. فهي تتكون من شطرين من مسار الإنسان: الشطر الأول: فترة التكوين الجنينية (الآيات 12-14). ثم ينتقل مباشرة إلى الشطر الثاني: مرحلة الموت والبعث (الآيتين 15-16)..أنتقال سريع من حقبة تكوين الجنين إلى الموت وما بعدها.. فأين مرحلة معيشة الحياة الدنيا هنا.. أين الطفولة؟.. أين الشباب؟ أين المشيب؟.. لا تُذكر على الإطلاق.. نعم لا ذكر لهذه الحقبة من حياتنا في هذا التسلسل القرآني العجيب...تُرى لماذا؟...هذه دعوة للتفكر.. رحل السي عبد الرحمن اليوسفي إلى دار البقاء.... يوم لا ينفع مال ولا بنون....وإنا لله وإنا إليه راجعون.
20 - REVE الاثنين 01 يونيو 2020 - 09:05
رحمة الله على المسلمين جميعا أمواتا و أحياء
عذرا للذين خانتهم الذاكرة فأنا لا أحترم أناسا لم يحترموا مبادئهم
أوتي به للخوصصة و عندما إنتهت صلاحية إستهلاكه رمي جانبا كما فُعِلَ ببنكيران فيما يخص صندوق المقاصة
على الأقل خلال فترة الأخير هناك بعض المساعدات للفقراء رغم الإختلالات
لكن لن أمجد لا الأول لا الثاني لمن خانتهم الذاكرة فبسجداتهما المخزن رمى عصفورين بحجر واحد تمرير سياسة تضر بالشعب من تحت الستار من طرف دميتين لم تستغلا الفرصة لتتغيير الأمور و الإنتهاء من سلطوية المخزن الجبان
الأهم النتيجة وليس الأشخاص للأسف بلدي مازالت متأخرة والسلام
21 - المهدي الاثنين 01 يونيو 2020 - 11:02
كتائب الأقزام تجنّدت وأمضت الليل بطوله تضع الديسلايكات على التعليقات التي أوفت العملاق المناضل السي عبد الرحمان اليوسفي جزءاً يكاد لا يذكر من حقه .. لن تنتقصوا من قيمته وشموخه شيئاً مهما فعلتم وحتى وقد تسللتم أيها الجبناء تحت جنح الظلام لتلطيخ اللوحة التذكارية التي تخلد اسمه بطنجة فهاهم أبناء طنجة الشرفاء الأبرار هبّوا قبل السلطات لتنظيف اللوحة وازالة قذارتكم أيها الأراذل .. الشامخ يبقى شامخاً والواطئ يبقى واطئاً ..
22 - الوالي الأربعاء 03 يونيو 2020 - 10:44
الباجدة والاميين بانهم لا يثقنون كتابة تعليقات وافية وغنية بالمغرب ومقنعة لاميتهم ولانهم لا يقرؤون .تجدهم يملؤون التعليقات التي لا تتلائم مع افكارهم او افكار الظلاميين ب "الديسلايكات" ظنا ان المواطنين يهتمون بموافقتهم او رفضهم للتعليق . المواطن يقرا التعليق وهو على علم بان جل الاخوانيين فقراء في المعرفة ولا يفكرون بل اخرون هم من يفكرون في مكانهم . لتحيا ايها الاستاذ الكبير عبد الرحمان اليوسفي . اعطيت بمسيرتك الطويلة درسا لنا وللجميع في الوفاء والوطنية والقناعة
23 - 010101.... الأربعاء 03 يونيو 2020 - 20:07
وداعا السي عبد الرحمان سنفتقد ابتسامتك ولم نكن لنشبع منك ابدا.
صاحب التعليق 11 له موقف دوغمائي من الخوصصة و عدواني تجاه مناضلي اليسار او ضحايا سنوات الرصاص مما يجعل موقفه مهزوزا لتناقضه بنيويا اذ لا يمكن الجمع بين الضدين الا من طرف حاطب الليل ! الخوصصة اجمع عليها البرلمان سنة 1988 واستكمل تشريعها وانطلاق عملياتها قبل تحمل اليوسفي لاية مسؤولية سياسية او حزبية ومرت عمليات منها بدرهم رمزي قبل اليوسفي (عودوا للتلريخ مادمتم تتكلمون عن معاصرتكم للاحداث وحيادكم المزعوم او المقنع ) وباتفاق بين صناع القرار في مرحلة اليوسفي تم توجيه عائدات الخوصصة للاستثمار في البنية التحتية بمفهومها الشامل ذكر بعضها في التعليق رقم 15 .ومن كان عمره 60 سنة وكان موظفا انذاك فليكن صادقا مع ذاته ولو مرة واحدة بمقارنة وضعه قبل وبعد اللهم ان كان ممن زلت قدمه او يأكل النعمة ويسب صاحبها
24 - ELAOUAD ADIL الأربعاء 03 يونيو 2020 - 23:40
شبيبة الحزب المؤسوف عليه و ذبابه الإلكتروني تجند لشن حرب ضد التعليقات التي تمجد و تكرم و تترحم على رجل سياسي عظيم الذي هو سي عبد الرحمان اليوسفي،إنه فعلا الخزي و العار أن يتجند لاعقوا الأحذية حماية لسمعة من خنق رقاب الشعب بزيادة أسعار المحروقات و ما تلاها من تصاعد صاروخي في جميع المواد و الخدمات
25 - badar tayson السبت 06 يونيو 2020 - 13:18
والله انا ارى واقول لماذا لا تقيمون لليوسفي هذا الرجل العظيم تمثال مثلا كتمثال (لسعد زغول في المصر) ويكون مكان التمثال في وسط العاصمة الرباط لكي يشاهذوه دائما المستفدين من خدماته وانجزاته العظيمة ونكون قد وفينا الرجل ولو قليل من حقه
26 - said gadiri الخميس 11 يونيو 2020 - 12:22
سي عبد الرحمان اليوسفي رجل مبادئ، سياسي محنك، رجل شهم،قنوع،وطني بامتياز.اختار المولى عز وجل أن يتوفاه في عز جائحة كورونا كي لا يستغل جنازته المنافقون لصوص المال العام واقتصاد الريع كي لا يستغل هؤلاء المنافقون هذه الجنازة في التباكي عللا فقدانه والإدلاء بتصريحات منافقة وهم الذين نافقوه في حياته.رحمك الله يايوسفي وجعلك مع النبيئين والشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقا.ستظل في وجدان الشعب المغربي الى الأبد.
27 - ADIL الثلاثاء 15 شتنبر 2020 - 19:18
Ssi Abderrahmane Que Dieu ait son âme, je vois bien que tous les commentaires qui sont dans la globalité d'un point positif et au profit de l'image que représentée Feu Ssi Abderrahmane, sont bombardés par les DISLIKE des armées MOUCHES des PJDISTES.
المجموع: 27 | عرض: 1 - 27

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.