24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5013:3217:0620:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. حموشي يعفي رئيس شرطة مطار العروي بالناظور (5.00)

  2. الحكومة تشدد مراقبة الصيد البحري "غير القانوني" بعقوبات جديدة (5.00)

  3. "المنتدى المغربي الموريتاني" يلتئم بمدينة الرباط (5.00)

  4. آيت إيدر يدعو إلى المشاركة السياسية وإطلاق سراح نشطاء الريف (5.00)

  5. في ذكرى رحيل ماركيز .. الصحافة تأسر صاحب "مائة عام من العزلة" (5.00)

قيم هذا المقال

2.48

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | عبد الحميد أمين

عبد الحميد أمين

عبد الحميد أمين

من النادر أن تُنظم وقفة أو مظاهرة احتجاجية ولا تجد في صفوفها الأمامية عبد الحميد أمين، الناشط الحقوقي وصاحب المواقف التي أثبت الزمن النضالي في المغرب أنها لا تتغير ولا تتبدل.

أمين الذي لم يعد في قاموسه وجود لشيء اسمه الخوف من الهراوات أو من قوى الأمن بمختلف تلاوينها، ما يزال صامدا على مبادئه التي عرف بها من قبل، وما يزال وفيا لحب الساحات وحب التعبير عن المواقف بالشعارات والبيانات مهما كانت الجهات المعنية بانتقاداته رغم أنه بلغ من الكبر عتيا.

عبد الحميد وإن اختلف الكثيرون معه، يبقى رمزا من رموز تياره ونموذجا للمناضل المكافح الذي لم يعد التعنيف والضرب والرفس والترهيب يُجدي معه، بل على العكس كلما ضُرب كلما ازداد ايمانا بالخط الذي رسمه لنفسه.

أمين يحل عضوا بنادي الطالعين على هسبريس مع توصية بالتعريف بسماته ونشرها بين المسؤولين السياسيين والنقابيين والحقوقيين بالمغرب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - arsad الخميس 22 نونبر 2012 - 00:49
النضال يأتي بإسم الشعب وليس بإسم الشخص الشخص يمثل نفسه ويدافع عن حقه وهنا يسما بمظلمة أو طالب حق إن كان يطالب بحق يرى أنه سلب منه ولايحق لهذا الشخص أن يتكلم بإسم الشعب مذامت هنالك دولة قائمة بمؤسساتها لسنافي ضل الإحتلال أو الإستعمارأوفي ضل الدكتاتورية العسكرية وإلا كيف نلقب هذا الشخص بلقب مناضل في الحين نسقطه عن القابعين والمعدبين في السجون إن مفهوم النضال هوتقافة شعبية ثورية تأتي بالكفاح الشعبي من أجل تقرير مصيرا ما أو بالثورة المسلحة لأجل تحرير الوطن من المغتصبين ولايمكن لكل دي منهج ما أن يلقب بالمناضل بمفهوم شمولية النضال ..
أتمنى على هسبريس أن تبقى على موضوعيتها المعهودة بالنشر
2 - سعيد77 الخميس 22 نونبر 2012 - 01:08
رجل و الرجال قليلون
و الله انني خجلت حين رأت كيف يضرب ذئاب الامن هذا المناضل الذي قضى اربعة عشر سنة من شبابه في السجن من اجل الكرامة و العدالة الاجتماعية.
خجلت لاننا لم نسانده في نضالاته لاسيما تلك التي همت ميزانية القصور و البلاط ..اسمح لنا يا عبد الحميد لاننا نعاج و لان الرجال الحقيقيين قلة في بلدنا و عصرنا فتحية من قلبي و تحية حب و تقدير ارسلها اليك من باب الصحراء
3 - مراد الخميس 22 نونبر 2012 - 02:08
أمين الذي بلغ من السن عتيا، و الذي أصبح أقل قدرة على الركض للهروب من الهراوات، و أكثر عرضة للضرب من طرف القوة القمعية، أبى إلا أن يخرج للشارع و يعبر مع حركة 20 فبراير على أنه قد بلغ السيل الزبى، و أنه لا يمكن الإستمرار في الزيادات المهولة كل سنة في ميزانية القصر، بينما الأزمة تنخر ميزانية الدولة، و عدد الفقراء، و المشردين و العاطلين يزداد كل سنة.
تحية إلى المناضل أمين فلقد اعطيت حقاً مثلاً لهذا البلد الذي كثر فيه شباب "ولد بابا أو ماما" أطفال يتجاوز اعمارهم 18 يخافون حتى من هبوب الريح.
4 - عزيز الخميس 22 نونبر 2012 - 08:30
عيب هدا العجوز انه لايتغير رغم ان العالم من حوله تغيربما فيه مدهبه الماركسى ومعسكره الشرقى اذا فهو فى حالة شرود ومهما عرفتم بسيماته
فان ذلك لاينفع فقد انتهت صلاحيته
5 - noredine الخميس 22 نونبر 2012 - 09:23
je ne suis pas du tout d'accord ... ce monsieur est partout dans les rues dans les manifs wè mais encore faut-il savoir qu'il véhicule des messages incitant à la haine ... je n'éprouve aucun respect à son égard, et par contre il existe des militants inconus qui travaillent mieux en faveur des causes nationales
6 - أبو حفصة الخميس 22 نونبر 2012 - 10:16
عذرا لك أيها الشيخ المناضل، فنحن أمة لا نستحق منك هذا الصبر و التباث على الموقف. لكن عزاؤك الوحيد أنه ما زال في هذا البلد قلة صابرة على الحق ستظل شعلتها مضيئة إلى أن يعزها الله بنصره المبين. مع علمي بمرجعيتك و أرائك أدعو لك بالثبات و الصبر على المحن.
7 - مغربي الخميس 22 نونبر 2012 - 11:12
مناضل فد يكافح على كل الواجهات الديمقراطية والتقدمية
ما أحوج مغربنا لمثل هؤلاء المناضلين الأوفياء لقضايا شعبهم
8 - مغربي الخميس 22 نونبر 2012 - 11:51
كنت أحترم نضاله ولا زلت، لكن مسألة الحرية الجنسية ضرب في الدين وهذا ما لا يمكن أن أحترمه أبدا. لكن يشهد له بأنه صلب وأرجل من العديدين ممن يدعون الخوف على البلاد، فالذي يخاف على البلاد وشعبها ويخاف على ثروتها وأموالها.
9 - none الخميس 22 نونبر 2012 - 13:12
défendre une cause ne veut pas dire forcèment paraitre beaucoup, d'autant plus que ce type transmet des messages incitant au soulèvement et à l'anarchie.
les choses sont beacoup plus complexe .
10 - chminfo الخميس 22 نونبر 2012 - 14:25
الحقوقي مبدئي و ديموقراطي بطبعه ولا يناور في السياسة بل و إن اقتنع بالعمل السياسي ترك تمار مبدئه الحقوقي تتساقط و لا يحاول جنيها , أرجوا أن تفهم ما أود قوله
11 - م.ز الخميس 22 نونبر 2012 - 16:16
مناضل ﻻشك. مخلص لما يؤمن به. لكنه تعوزه الحكمة وحسن التدبير مما يخلق له عداوات مجانية هو في غنى عنها. حتى أنه أصبح يشكل عبئا على رفاقه العقﻻء. وخير دليل أزمة (أ.م.ش).
12 - مواطن الخميس 22 نونبر 2012 - 17:50
لا شك ان المناضلين الاوفياء لقناعاتهم بعيدا عن المناصب والمقاعد الوتيرة والذين ما فتئاوا يعبرون عن مبادئهم ومواقفهم التابثة مهما كانت الفاتورة المؤداة عن ذلك هم قلائل جدا لان الكل سرعان ما يدجن ويمخزن هم قلائل طبعا ويبقى الاخ امين هو من هذه القلة القليلة التى تتعرض في كل المحطات النضاليةالتى تتطلبها المرحلة والسياق الراهنين لكل انواع الاهانة والقدف والسب من اجل الدفاع عن الكرامة المهدورة وعن الحقوق المسلوبة جراء العنف الممنهج من طرف الدولة في كل تلاوينه خصوصا في الاونة الاخيرة التى سجل خلالها تصاعد القمع وانتهاك الحريات العامة على مراى ومسمع من الجميع وفي الشارع العمومى الذى بات شاهدا حقيقيا على مقتل الراى الحر والراى الاخر في الوقت الذى تتبجح فيه الاوساط الرسمية بالديموقراطية والهامش الحقوقى الملغوم
13 - مغربي يحلم بالجمهورية الخميس 22 نونبر 2012 - 18:14
عبد الحميد أمين....! كم أحترمك أيها الديناصور و كم أجل نضالاتك وصولاتك في زمن الانبطاح السياسي والمحاولات الساعية لتدجين مجتمع برمته

عبد الحميد أمين...! عذرا منك عن نذالاتنا...عن جريمة تواطئنا
14 - ياسين الخميس 22 نونبر 2012 - 20:01
و الله احترم هذا الرجل.من القليلين في هذا البلد الذي يستطيع ان يقول ما يشاء دون خوف. لم تأخذ منه لا هراوات المخزن و لا اغراءاته شيئا. لم يبع نفسه بعرض الدنيا كما فعل الاسلاميون و الاشتراكيون و اليمينيون. رغم اختلافي معك في المبدأ احترمك ايها الرجل لان الرجال في بلدنا قليل.
15 - عمر الخميس 22 نونبر 2012 - 20:57
رجل و الرجال قليلون مناضل حقيقي لا يخاف في الله لومة لائم عكس احزابنا التي يهمها المصالح الشخصية و لا شيء غيرها
16 - بلغ من الكبر عتيا-Ahmad الخميس 22 نونبر 2012 - 22:04
رغم أنه بلغ من الكبر عتيا لا يزال يؤمن بالحرية الجنسية و الماركسية و الثورية و و و...المسكين قد يلق ربه دون مراجعة أفكاره، أما تحققها، فحتما ليس في المغرب المسلم رغم بعض المظاهر المخلة بالاسلام.
17 - taha الخميس 22 نونبر 2012 - 22:19
كم احترم واجل هذا الرجل الشجاع المناضل الفذ الذي باع كل شيء من اجل مبادئه فتحية المجد والخلود لك يا امين
18 - أبو مريم الطاهر ابن الحسين الخميس 22 نونبر 2012 - 22:34
شفتو الدراري بصراحة أنا ما عنديش مع هاد قوة المناضلين ديال الكيلو ... النضال ديال بصاح هو يرجع الشرع ديال الله يحكمنا ... أما هاد النضال ديال الديطاي ماعدنا ما نديرو بيه ... اللي كيكبر الأمم و الشعوب ماشي الخبز و اللحم و الأجور إنما الدين و العلم ..إلى ما كانوش هاد الجوج صافي نسى ... و أنا و الله كنهضر عن تجربة .. أنا عايش 8 سنين في ألمانيا .. العلم بلا دين الحياة ما عندها مداق والله ... لذلك حنا عندنا بعدا الدين خاصنا غير نطبقوه و غادين نبداو مزيان إن شاء الله ... أما النضال إلى بدا بهاد الشكل راه عمرو ما غادي يجيب نتيجة ... لذلك كل واحد غيقرا هاد الميساج يبدا براصو هو الأول يصلح بينو و بين الله و ديك الساعة يحاول يصلح في المجتمع على قد الإستطاعة و الله الموفق و السلام عليكم
19 - ملاحظ الخميس 22 نونبر 2012 - 23:33
هدا عنوان لانفصام الشخصية , يؤاخد فاروق شهير عميل بنعبد الله على تحمل المسؤولية داخل الاتحاد المغربي للشغل باعتباره تجاوز سن التقاعد و ينسى نفسه و هو الدي يكبره بسنوات, كلاهما ميعا العمل النقابي و ساهما و لا يزالان في هدم الاتحاد المغربي للشغل فهنيئا للقطعان التي تتبعهما و تقدسهما طبعا لا ننزع عن المناضلين العقلاء المعتدلين نضاليتهم ولكننا نعني الدين لم يتخلصوا بعد من مراهقتهم السياسية و الايديولوجية.
20 - Mostafa الجمعة 23 نونبر 2012 - 08:00
Pour importe si on est d accord ou pas mais ce militant merite tout le respect.Il n a pas tourner casaque.Tourne tourne girouette mais lui telle une montagne ne tourne pas.On etait choque de le voir en sang frappé comme un vulgaire chmakri.r
21 - abdo الجمعة 23 نونبر 2012 - 11:02
même s'il y a des points qu'il me semble d'être discuter avec monsieur AMINE dans certains sujets.....,ce monsieur AMINE,un homme qui aime le bien à un être humain sans que l'autre le demande,il se trouve dans tous les délicats circonstances,aux sein des manifestations dans tous les genres,un homme comme lui,il croie aux principes et pas aux postes et à la fortune,les hommes et les femme comme ce monsieur et madame RIYADI KHADIJA sans rare dans notre pays...HAFIDAKOM ALLAH
22 - حسن الديش الجمعة 23 نونبر 2012 - 17:31
إن هذا الشخص المتفتح كما يقال عنه ، هو نموذج لتيار فشل تجاوزه الدهر ، أقول لهذا الشخص ليس من حقك ان تتكلم باسم المغاربة، فكيف يعقل لمجلس إداري أن يستضيف عناصر من البوليساريو في جمعهم العام سابقا....
23 - أقبالا الجمعة 23 نونبر 2012 - 19:17
تحية الحب والتقدير للمناضل عبد الحميد أمين وقليلون هم من صمدوا أمام الاعاصير والقمع والاغراءات والنزوات مثلك أيها الشامخ الذي اخترت دربك ومازلت عليه متمنياتي الخالصة لك بموفور الصحة حتى ترى وطننا وشعبنا يعيشان ولو الحد الادنى من الطموحات والقيم والمستقبل الذي أعطيت الكثير من حياتك الشخصية والعائلية والمهنية من أجلهما( الوطن والشعب) واستحققت وعن جدارة صفة الرمز التاريخي لهما , فألف تحية وألف تقدير وخالص المحبة لك أيها الرمز أيها الشامخ.............أيها المناضل,ودمت.
24 - rwisha الجمعة 23 نونبر 2012 - 19:43
شاخ ومازال مناضلا، اي شخص مكانه وفي سنه لاختار الهناء
مشكلته يحب بلده ويريد الخير للخلف


c'est normal que les incultes ne l'aiment pas car ils comprennent rien
25 - ابو سلمى السبت 24 نونبر 2012 - 00:12
رجل شريف وصادق دخل التالريخ من أبوابه العريضة عكس الكثير من الفاسدين المنافقين
سيدرس في المستقبل
وقد نقدم السؤال المحرج للاشتراكيين :أين أنتم من مواقفه ودفاعه عن الحق
الم تستحيوا من أنفسكم
وهو سؤال لحزب العدالة أنفسهم
تحية لعبد الحميد أمين
26 - احمد السبت 24 نونبر 2012 - 10:18
عيب هدا العجوز انه لايتغير رغم ان العالم من حوله تغيربما فيه مدهبه الماركسى ومعسكره الشرقى اذا فهو فى حالة شرود ومهما عرفتم بسيماته
فان ذلك لاينفع فقد انتهت صلاحيته
27 - jkal الأحد 25 نونبر 2012 - 02:34
رغم انني اختلف معه لكن لست اصلاحي احمق بل اكثر تجدرا لكني احترم هذا الشخص الاستثنائي انه ايقونة بالفعل
28 - مواطن و لكن الاثنين 26 نونبر 2012 - 00:27
اتفق مع البعض في ان الرجل متشبث بمبادئه اليسارية التي تشبع بها في مرحلة ما و لكونه دخل السجن مع ثلة من جيله الذين يشاركوه نفس الافكار و التوجهات و لكونه لم يحد عن هذا التوجه الى الان رغم التغيرات التي عرفها و يعرفها العالم منذ سقوط جدار برلين و اندحار الشيوعية و لكونه كان يلبس جلباب النضال النقابي داخل الاتحاد المغربي للشغل حيث عرف تالقا كبيرا و تقديرا بفضل استقلالية النقابة و تعدد التيارات داخلها و ديمقراطيتها النسبية و النضالات التي خاضتها من اجل تحسين ظروف عيش الشغيلة و التي عرفت نجاحا باهرا . لكن ما يعاب عليه هو انسياقه وراء الدفاع عن حقوق و اهداف لا تلقى اجماعا من غالبية الشعب و الخلاصة انه يدافع عن هواه و هوى الذين يساندوه ممن يجدون كل هذا الوقت للنضال دون عناء التفكير في هموم الخبز و القفة اليومية التي تثقل كاهل السواد الاعضم من الناس فطوبى للنضال . نقابي سابق
29 - محمد المهدي الاثنين 26 نونبر 2012 - 18:56
وُفّقتْ هيسبريس هذه المرة لاختيار رجل طالع بحق وحقيقة،
طالع من زمان بإصرار وصبر...
طالع زاده الأمل والشجاعة والتضحية بكل المطالب الصغيرة التي شغلت طلاب المناصب والامتيازات من اليسار و اليمين..
طالع ويعرف إلى أين..
طالع نحو سماء الله الواسعة حيث الحرية والكرامة...
شكرا لهيسبريس على هذا الاختيار.
رجل يتمنى كل إنسان شريف أن يكون في موقعه ويتحلى بصفته...
30 - سام الاثنين 26 نونبر 2012 - 20:57
تواجد هذا الشخص دائما في كل التظاهرات مهما كانت الجهة الداعية لذلك لا يعني سوى شيء واحد,ان المتظاهرون فئة قليلة لا تمثل أغلبية الشعب المغربي و ان التظاهر في حد ذاته لا يعبر عن إرادة الشعب بقدر ما يخدم أجندة سياسية فاتها قطار الحداثة و التنمية المستدامة
31 - Soulaymane الثلاثاء 27 نونبر 2012 - 11:31
تواجد هذا الشخص دائما في كل التظاهرات مهما كانت الجهة الداعية يبرهن أن الأستاذ يتظاهر من أجل التظاهل، خالف تعرف
32 - فؤاد الثلاثاء 27 نونبر 2012 - 15:08
لقد أبى عبد الحميد أمين أن يناضل من فوق الأرائكة الوثيرة كما فعل العديد من المتناضلين حين فتح لهم المخزن دراعه فنجد منهم من يصدح داخل البرلمان أو عبر مؤسسات صورية .لقد إختار أن يخوض معركته ضد الفساد و الإستبداد في الساحة لأنها في نظري هي منبع أي تغيير منشود من حرية وكرامة .رغم التعتييم الإعلامي و تشويه خطه النضالي الدي تسوقه بعض ضعاف الأنفس مدعوميين بالألة المخزنية وخير دليل الهجومات المتكررة الدي تعرض لها من طرف ما أطلق عتيهم بالشباب الملكي .أضف لإحتضانه هموم الطبقة العاملة و كيف حول بمعية رفاقه مقر الإتحاد الجهوي بالرباط لإتحاد المغربي للشغل إلى قبلة لجميع النضالات و الحركات الإحتجاجية التي عاشتها مدينة الرباط مما أزعج السلطات و الباطرونا بالمنطقة .وهنا حبك سيناريو طرده و الإنقلاب على الشرعية بتنصيب مكتب وديع يدعن للإملاءات و توجيهات ضاربا عرض الحائط هموم الشغيلة بالمنطقة بصفة خاصة و هموم الطبقة الكادحة بصفة عامة و خير دليل هو شلل الدي يعيشه المقر حاليا.فتحية نضالية و تقديرية لهدا المناضل الفد و ليعدرنا عن تخادلنا وجبننا.
33 - عبدو الثلاثاء 27 نونبر 2012 - 15:36
ان كان الاحتجاج وعدد الوقفات الاحتجاجية مقياسا للنضال، فهدا امر غريب حقا، اتدكر يوما سيدة من نقابة مغمورة تريد ان ترسو على السطح، قالت لي نحن مع كل محتج، فكل من رفع صوته فنحن معه، قلت لها سواء على حق او على باطل، قالت نعم. لله في خلقه شؤون
34 - المهدي المعيوف الأربعاء 28 نونبر 2012 - 11:29
انه يبحث عن مكانه عندما يجده سيغير كل شئ هكدا كانوا قبله وقالوا اكثر مما قال وفعلوا اكثر مما فعل وسجنوا وعدبوا واصبح السجن بالنسبة لهم بمثابة سجل تجاري
35 - الحسين بن محمد الأربعاء 28 نونبر 2012 - 12:52
السلام عليكم

لم أره في المظاهرات التي نظمها السلفيون أمام وزارة العدل و الحريات

لقد بلغ من العمر عتيا و وجب عليه تقديم أحفاده

أو بالأحرى أحفاده ليحلوا محله

فلم لم يبق له سوى التوبة و الحج لبيت الح الحرام..

.حتى يلقى ربه و هو عليه راضي
36 - عبدالسلام الخميس 29 نونبر 2012 - 13:39
الف تحية للمناضل عبد الحميد امين . ان الشهامة والنضال لابد ان تقرن بالثمن والتراجيديا . وهذا يضعه المناضل في الحسبان . مناضل وهب نفسه للعمل النضالي من أجل مغرب مشرق ، مغرب الحرية والكرامة ، مغرب العدالة الاجتماعية والحقوق الانسانية النبيلة ، مناضل سيكتب على صفحات التاريخ الوطني بحروف من ذهب . وسيرمى الجلادون في مزبلة التاريخ . فطوبى للمناضلين الاوفياء ....
37 - mohammed ghay الأحد 02 دجنبر 2012 - 21:24
mes amis croyez moi ce monsieur ne fait que du cinema sachez vous que les militants du droit humains au maroc tjrs decide leurs sit-in dans des endroit populaires ou au bvd med v primo pour la pubicité segongo pour prendre des photo et les envoyers auxdifferentes organisations et instances internationales pour recevoir des dons.et bien ce monsieur ne perd pas son temps il gagne bcp d'argents pour se faire pays les etudes de son enfants qui etudi en usa .le pire c que dans certains de ces slogans pendant les sit-in du 20 fevrier il dit "ouladkoum karritouhom ou wladna baytaltouhou"
38 - عبد ربه الاثنين 03 دجنبر 2012 - 00:35
أحمد أمين متواجد في جميع محطات النضال، كما قال أحدهم إنه يحب أن يكون له عدة نسخ لحضور جميع النضالات، هل لتقاعد مريح ؟ تتحدثون عنه كأنه الغيور الوحيد على المغرب إنها سكرات موت للتيار لا إسلامي و البقية تأتي نرجو الشفاء العاجل لملكنا الهمام المناضل الأول في الداخل و الخارج و نطلب من الله تعالى الشفاء و العمر المديد لملكنا الله الوطن الملك
39 - ادريس الخميس 10 يناير 2013 - 22:10
عبد الحميد امين انه مهدي بن بركة هذا الزمان
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال