24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5013:3217:0620:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. حموشي يعفي رئيس شرطة مطار العروي بالناظور (5.00)

  2. الحكومة تشدد مراقبة الصيد البحري "غير القانوني" بعقوبات جديدة (5.00)

  3. "المنتدى المغربي الموريتاني" يلتئم بمدينة الرباط (5.00)

  4. آيت إيدر يدعو إلى المشاركة السياسية وإطلاق سراح نشطاء الريف (5.00)

  5. في ذكرى رحيل ماركيز .. الصحافة تأسر صاحب "مائة عام من العزلة" (5.00)

قيم هذا المقال

4.45

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | "الجنّ"

"الجنّ"

"الجنّ"

بعفوية الأطفال، وقسوة عيشة الشوارع.. بالنوم على "الكارطون" والجوع الذي يقطع الأمعاء.. بألم التشرد وتفاصيل الضياع اليومية.. بطفولة تغتصب.. وبحياة بدون أمل.. بكى الطفل المُلقب بـ"الجن" بحرقة وهو يروي تفاصيل يومه بدون روتوشات، ولا ألوان كاذبة.

نطق الطفل المُلقب بـ"الجن" بكل ما تذكر من قسوة يعيش تفاصيلها يوميا.. تحدث عن كل شيء.. عن طرد والدته له لأنه لا يملك كناش الحالة "المدنية".. تحدث عن حلمه في أن تكون في ذاكرته صورة لقسم داخل مدرسة.. تحدث عن رغبته في أن تكون له عائلة.. أن يكون له حلم.. وأن يستطيع النوم ذات يوم في مكان دافئ وليس على "الكارطون" على هوامش الطُرق.

حرك "الجن" ورفاقه قلوب ملايين المغاربة في الداخل والخارج.. واطّلع على ما رواه بعفوية الأطفال مليون مشاهد إلى حدود اليوم.. وتحرك الناس كل على طريقته ليعلن تضامنهم مع "الجن وصحابو"..

كسّر "الجن" بركة الركود الصامتة اتجاه أطفال الشوارع وعن أحلامهم التي تذبل يوميا في عالم لا يرحم.. اكتشف الناس، أخيرا، أن "الجن" و"العسكري" و"باجكو" و"حيكة"، يسيحون في الشوارع دون رغبة، ولا هو اختياري إرادي.. بل هي الحياة التي تكشر عن أنيابهم بفعل أناس لا رحمة في قلوبهم..

لهذا كله يحق لـ"الجن" أن يكون رجل الأسبوع، وأن يوضع في خانة طالع..


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - Hamada TALBI الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 01:55
الجن بحالو بزاف ديال الاطفال فالشوارع مشردين ماعرفتش الا ماعاوناش بحال هاد الفئة كيفاش حنا دولة اسلامية الله يشوف من حالهوم .....
2 - ADIL الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 13:27
بسم الله الرحمان الرحيم

انه ليحز في النفس أن تجد في دولة اسلامية هذا البون الشاسع بين من يعيش في الترف و رغد العيش + (الفشوش) وبين من يعيش في الشارع فراشه الارض وغطائه السماء .
دعوني أتسائل قليلا
يا تري كيف استطاع عمر ابن الخطاب كما هو حال حفيده عمر ابن العزيز ان يقيم العدل في الارض
لا شك انه سؤال جوهري ينبغي للحكومة الحالية ان تبحت فيه وتاخد على ضوئه الحلول الناجعة التى تتناسب والقرن 21 الذى نعيشه .
3 - nbv الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 15:16
Bonjour, pourrions-nous construire un site ou un lien où on peut répertorier toutes les sauvageries pratiquées au Maroc . Il y en a des centaines, celles qu'on voit et celles qu'on ne voit pas.. Je crois qu'il va y avoir un Maroc avant et un autre après ce répertoire. Et surtout pas d'idéologie.
4 - anas الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 15:43
كثيرون هم أمثل الجن لكن البب الريسي يرجع دائما إلى الفقر وعدم العمل ، هناك من كبر 20 سنة 30 ويشم السيليسيون ويتشمكر لأنه محروم ممايلهيه كعمل يعيش منه
5 - محمود الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 19:31
قال تعالى = نعم اجر العاملين =
و لم يقل = نعم اجر القائلين
حكومة اسلامية لا يمكن ان تسمح بما راينا و سمعنا من ه\ا الطغل
= و قل اعملوا فسيرى الله عملكم و المومنون =
اما = لحن القول = لا جدوى منه = كفى ضحكا في البرلمان
كفى شعبوية =
لا يصح الا الصحيح
6 - أمين الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 19:42
السلام عليكم أولا
إسمحوا لي أن أدلي برأيي أنا أيضا في هذا الموضوع, الذي هو موجود الآن لا يُمكننا أن نُغيّره الواقع نعيشه و بكل مرارة و سوف نبقى نلوم الغير ما دمنا أن نسينا السبب الأول في مثل هذه الأمور.
السبب الأول أنه قاله (الجن) أمه لأنه غير مسجل في كناش الحالة المدنية,ما هو السبب الذي جعل هذا الشاب يهوم في شوارع المدينة بدون تعريف؟
و كلما قرأنا مثل هذه المقالات نجد أن أكثر الناس يشيرون بالأصابع إما إلى الأثرياء أو الدولة,و لماذا ننسى دائما أن نُسائل أنفسنا و ما هي الأسباب التي جعلت و مازالت تجعل شوارع المغرب غير آمنة بمثل هؤلاء المشردين؟
ألا نعرف أنّ أغلب الفقراء في المغرب هم أولياء لأسرة تتكون على الأقل من 8 أو 10 أطفال, و لماذا؟
و جاء في تعليق قول عن عمر بن الخطاب,كم كان عدد سكان الحجاز في ذالك الوقت؟و كم من شخص كان في ذالك الوقت يدفع ثمن فاتورات الكهربا و الماء و الإنترنيت و الضرائب المباشرة و الغير المباشرة و كم من طفل كان في ذالك الوقت يتلقى دروس بالمقابل و كم من طبيب درس في الجامعة و هل كان في ذالك الوقت واجب التعريف و الجواز و دفع أثمان القطار و الطاكسي.........
فكروا جيدا
7 - allh yaftahe 3alik الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 19:42
ا ن الوطن الذي لايحميك ولا يوفر لك شروط عيشك فوالله ليس بوطنك
8 - شاهد على القرن الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 20:16
راه كاينين جنوووون ماشي غي جن واحد
راه خصنا نهتموا بهاد الفئة و للي بحالها عاد نمشيو ن مهرجان مراكش و نجيبو نجوم هنديين
ماشي حنا عندنا الشوارع ممتلئة بالمتشردين و عاطيينها ن " للا و مالي "
9 - amr الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 20:55
نسأل و ندعو الله أن يعين هاؤلاء الأطفال المساكين، المشردين وأن تحن وتعطف عليهم قلوب المسؤولين والميسورين لمنحهم أدنى حقوق المواطنة (العيش الكريم) كونهم كمغاربة. كان هذا نداؤهم فهم بشرلهم قلب يتألم لشدة قساوة العيش و لما يتعرضون له من نهب ، إعتداء،تحرش وسرقة، و عيون تدمع لتعبرعن مدى المعاناة . رسالتهم كانت واضحة و جد بسيطة يرجون بها الحصول على مأوى ليحميهم من إنعدام الرحمة و قساوة الشارع.
10 - لمهيولي الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 21:22
الوضع يتطلب بناء مزيد من الخيريات ووضع هؤلاء المشردين فيها مع وضع الحراسة المشددة عليهم حتى لاينفلتوا ويعودوا إلى الشوارع من جديد، لاسيما وأنهم وبشهادتهم أصبحوا مدمنين على المخدرات، وهو ما لن يجدوه في دور الرعاية؛ كما يجب على المسؤولين استدعاء أولياء المشردين وتقديمهم للمحاكمة، كونهم أهملوا أطفالهم وعرضوهم للخطر، وهذا ما سيدفع أسرا أخرى على الإحجام بالقيام بنفس الفعل فيتجنبون القذف بأطفالهم إلى الشارع .
11 - مغربي يحلم بالجمهورية الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 21:26
منطقيا وموضوعيا فإن الظروف مواتية للهبة الشعبية أو القومة أو حتى الثورة ضد الجراد الذي أتى على الأخضر... وإن غدا لناظره قريب... لكم يوم يا أولاد شحيبر يا من استعبدتم الرجال واستبحتم الأطفال وصادرتم الأحلام
12 - عبدالله الثلاثاء 04 دجنبر 2012 - 23:04
الهم اننا نسالك بحق لاالاه الا لله ان ترفع الضرة عن المسلمين
انك ولي دلك القادر عليه
13 - اذكروه باسمه الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 10:23
لماذا لا تذكرونه باسمه الحفيقي احتراما له و لانسانيته ل
14 - حمزة غيلان الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 12:47
الصراحة أننا في زمن غابت فيه الرحمت والشفقة والنضر الى ماوراء ليل داكن وجو بارد أنا ارى انه يجب النضر في حق هذه الطبقة التي فعلا ليس مكانها الشارع ولا الأزقة وأرجو من الله ان يكون في عون الجميــع وشكرا
15 - حكيم الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 18:51
كيف تنصرون وترزقون؟؟ سؤال يجيب عنه سيد الخلق عليه افضل الصلاة وازكى السلام حيث يقول:<انما تنصرون وترزقون بضعفائكم >مادامت الدولة تهمل ضعفائها وتقول لهم ابقو ضعفاء مهمشين مشردين جاهلين ...الخ فلتستبشر بواقع راكد مرير كما هوالشان في الدول الاسلامية التي اهتمت بالقوي وزادته قوة واهملت الضعيف وزادته ضعفا .
16 - وجدي الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 19:06
واش هذا الجنون بعد سهلتهم في مدينة وجدة منذ عشر سنوات فأكثر قامت بعض الجمعيات وعلى رأسها الدكتور بن حمزة بتوفير السكن والاكل والدراسة والتطبيب وتعليم بعض الحرف وجميع الأنشطة في وسط المدينة المكان معروف بالجوطية هؤلاء المحسنون وفروا لهؤلاء كل هذه الأشياء حتى تحفيظ القرآن وتعليمهم القيم الدينية ومع ذلك لم يحمدوا الله على تلك النعمة خرج كل واحد منهم إلى عادته القديمة.
ولهذا ارجوكم لا تواخذوا المسؤولين فقط على هذا المشكل، فالمؤاخذة هنا على عاتق الآباء هم من سيحاسبون أمام الله والقانون.
17 - ghada الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 20:50
je te souhaite une tres belle vie je t ai beaucoup aimer mon enfant sois sur que le diau est toujour avec toi et avec tous les enfant qu ont vecu la meme situation que toi mon enfant prends soin de toi et esay d etre plus fort que ca
18 - بشرى.ح الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 21:11
ألجن بحالو بزاف ديال ألآطفال فالشوارع مشردين ماعرفتش ألا ماعاوناش بحال هاد ألفئة كيفاش حنا دولة أسلامية ألله يشوف من حالهوم يا رب...........?
19 - R&D الأربعاء 05 دجنبر 2012 - 22:31
لي فكرة لا تحتاج إلى أخد أموال من الدولة ولاتحتاج صداقات من المساجد بل تحتاج إلى وقفة تأمل؛ أخي المدخن أخي الشارب للخمر هل لك أن تنفق نفس الاموال التي تشتري بها ما سبق ذكره في سبيل هؤلاء الأطفال و لك صحتك و رضا الله ورضا الناس وقدمت مجتمعك إلى الامام بدل تأخره.
20 - اوعطا الخميس 06 دجنبر 2012 - 12:11
هذه هي غزة في الحقيقة اطفال مغاربة غرثا عرايا فوق ارصفة الدروب!!! فراشهم الكارطون و غطاؤهم السماء فماذا نتوخى منهم ايها المغاربة اليس من الواجب علنا ان نساعدهم?اين عمداء المدن?اين شرطة الطفولة?اين المجتمع المدني الذي ينادي في ابواقه ب:ما تقيش ولدي فلماذا تركته الان لتمارا تطحن فيه??مدو يديكم بعون فيه مرحمة لاخوة لكم طافت بهم سقر.
21 - محمادين الخميس 06 دجنبر 2012 - 17:53
إنه طفل كباقي أطفال المغرب الكبير، طفل له أحلام وطموحات ومشاعر، إنه مغربي ككل المغاربة‘ الفرق بينه وبين من سنحت لهم الظروف بعيش كريم، هو إهتمام العائلة والمجتمع والدولة بأطفالها، إنه إنسان وليس جن، ارغب في لفت نظر القراء لهذا المقال، ان طفل هذه القصة هو إنسان ،وليس ما دعاه الكل "الجن".
22 - salah الخميس 06 دجنبر 2012 - 20:47
c'est honteux de voir encors des enfants qui vivent dans de telles situations surtout en cette periode
23 - إلياس الزكراوي الخميس 06 دجنبر 2012 - 21:12
أضحت ظاهرة أطفال الشوارع بالمغرب من الظواهر التي تثير قلق المجتمع المدني بالمغرب خصوصا أمام تناميها و ازدياد عدد أطفال الشوارع بالمدن المغربية الكبرى يوما عن يوم.
في الغالب لا تخلو مدينة مغربية من أطفال في حالة يرثى لها.تجدهم في مواقف السيارات.. قرب المطاعم .. على الأرصفة .. في الحدائق.. لا ملجأ لهم و لا مسكن، فهم يتخذون بعض الأماكن و الحدائق المهجورة مكانا للمبيت ، مفترشين الأرض و ملتحفين السماء.
معظمهم – للأسف – ينحرفون، فيتعاطون التدخين و المخدرات بل الكحول أيضا، و قد تطور الأمر ليصل إلى حد الإجرام في عدد من الحالات.
و لا أحد يستطيع أن يلومهم لوما مباشرا، فهم ضحايا قبل أن يكونوا أي شيء آخر ، ضحايا عوامل مجتمعية و اقتصادية لم ترحمهم و لم تترك لهم فرصة للخيار أمام صعوبة الظروف التي يعيشونها.
وما هؤلاء الاطفال -إذا صح ان نقول لهم اطفال لأن أصغرهم سنا يبلغ من العمر 16 سنة و أكبرهم يبلغ من العمر 22 سنة -إلا نموذج من آلاف المشردين في بلد أقل ما يمكن أن نقول عنه إسلامي.
24 - عبدو الجمعة 07 دجنبر 2012 - 17:16
ما فعله العمرين رضي الله عنهما هو انهما اعطيا المثال بانفسهما فانقادت لهم بقية الشعوب لكن اليوم لا يستطيع الحاكم ان يتخلى عن الملايير التي يمتلكها ولا يستطيع ان يقدم النموذج بنفسه بل من المستحيل ان يعطي النموذج واملنا في استفاقة الشعوب لتقلب المعادلة
25 - el aloui sossei said الجمعة 07 دجنبر 2012 - 19:08
نسأل و ندعو الله أن يعين هاؤلاء الأطفال المساكين، المشردين وأن تحن وتعطف عليهم قلوب المسؤولين والميسورين لمنحهم أدنى حقوق المواطنة ولهذا ارجوكم لا تواخذوا المسؤولين فقط على هذا المشكل، فالمؤاخذة هنا على عاتق الآباء هم من سيحاسبون أمام الله والقانون.
26 - ليموري الأحد 09 دجنبر 2012 - 00:41
والله إلى عفوية الجن نابعت من القلب تأثرت كثيرا ٠ على كل شخص منا المبادرة و فعل شئ ما اتجاه هذه الفئة التي هي منا
27 - ادريسي الأحد 09 دجنبر 2012 - 10:57
يجب استئصال هذه الظاهرة من جدورها وذلك بالقضاء على بائعات الهوى و مشتري الهوى بأبخس الاثمان ,هل تعلم أن 29 جن يولدون في المغرب يوميا
28 - khalid الأحد 09 دجنبر 2012 - 11:24
J'ai vu la vidéos sur youtube ,et comme tous les marocains j'ai été touché.Pour trouver une solution à ce fléau il ne faut surtout pas compter sur le gouvernement parce que nous savons d'avance que rien ne sera entrepris,c'est pour cette raison que je suggére que des télé-thons soient organisés pour collecter des fonds afin de bâtir des auberges a ces enfants de la patrie laissés -pour- compte .Il ne faut pas se lamenter sur leurs sorts,il faut agir faut montrer que nous sommes généreux ,et que les problèmes des autres sont nos problème.
29 - saad rd الأحد 09 دجنبر 2012 - 14:36
حسبي الله و نعم الوكيل، الله إشوف من هذه الفئة المهمشة او بالأحرى اللذين ليس لهم الحق في العيش الكريم
30 - larbi الاثنين 10 دجنبر 2012 - 17:00
هذا جهدنا عليك أسي الجن:لهذا كله يحق لـ"الجن" أن يكون رجل الأسبوع، وأن يوضع في خانة طالع.(هسبريس)
31 - maghribi الثلاثاء 11 دجنبر 2012 - 16:52
المسؤولية تقع على عاتق من ? الجواب معروف عند الشعب المغربي . مسؤولين فاسدين غرضهم الوحيد هو جمع المال الحرام , مصلحتهم الخاصة فوق كل اعتبار . ليعلم هؤلاء المفسدين ان الله يمهل ولا يهمل . متفق مع المقال (21) ا نه انسان وليس بجن , الجن هم اولائك التماسيح والعفاريت كما قال السي بنكيران .
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال