24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0207:2813:1916:2819:0020:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. "كبرو ومبغاوش يخويو الدار" .. كوميديا تسخر من البطالة والهجرة (5.00)

  2. حمودي: العربية وطن شاسع .. ولا قطيعة بين لغة الضاد والأمازيغية (5.00)

  3. شودري ترسم معالم "الحداثة الهندية" في محاضرة بأكاديمية المملكة (5.00)

  4. كاغامي يضع النجاح الروانديّ والتمكين النسائي تحت المجهر في مراكش (5.00)

  5. وزارة الخارجية ترفض مقاربة مزوار لوضع الجزائر (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | عبد الصمد قيّوح

عبد الصمد قيّوح

عبد الصمد قيّوح

أعطى وزير الصناعة التقليدية، عبد الصمد قيوح، ديناميكية جديدة للصناعة التقليدية، بعد أن اشرف بداية الأسبوع الجاري، على انطلاقة المدارات السياحية المحتضنة للصناعة التقليدية بمدينة مراكش بتعاون مع وكالة الشراكة من أجل التنمية APP وفي إطار الهبة التي خصصتها مؤسسة تحدي الألفية (MCC) للمغرب.

الاتفاقية التي سيستفيد منها 49 في المائة، من ساكنة مراكش التي تشتغل بشكل مباشر أو غير مباشر في الصناعة التقليدية، ترمي إلى تحديد المزارات إلى السياح من اجل ترويج أفضل للمنتوج التقليدي المغربي.

هذه الاتفاقية التي اشرف عليها قيوح ستغير لا محالة من حياة العديد من الصناع التقليديين المشتغلين في أزيد من 4400 نقطة بيع لمنتجات وخدمات الصناعة التقليدية بالمدينة الحمراء، على مدار تجوال مسافته 23 كلم، منها 4 مدارات سياحية داخل أسوار المدينة العتيقة بطول 11 كلم.

بهذه الاتفاقية التي سهر عليها ابن أولاد تايمة بإقليم تارودانت، يستحق عبد الصمد قيوح أن تكون أسهمه صاعدة لهذا الأسبوع، من بين وزراء حكومة ابن كيران.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - Howara السبت 23 مارس 2013 - 15:27
Franchement le dernière commentaire n'a aucun sens, le fait de valoriser ce travail just pour les beaux yeux du Kayouh montre que ce pauvre ministre n'a pas une grande competence et c est la réalité. arrète de se moquer de nous nous connaissant bien le CV de ce pauvre ministre qui ne mérite pas être, je suis vraiment dessus (par ce que c est le fils de Haj, , Haj qui a aidé et qui aide leur partie politique et la recompense dc est d être son fils ministère si non Haj va être faché, pauvre c).
2 - marocain et fier السبت 23 مارس 2013 - 16:24
سلام عليكم وتحية أخوية..بحكم متابعتي المستمرة لأخبار وطني الحبيب... لاحظت ومنذ تنصيب الحكومة
واستوزار عبد الصمد قيوح تحول موقع هسبريس لآلة للدعاية بمناسبة وبغير مناسبة لهذا الشخص كما لو أنه حقق فتحا عظيما في قطاع الصناعة التقليدية ..والغريب أن إنجازات هذا الوزير لايراهاأحد عدا
القيمين على موقع هسبريس ...هذا الوزير الغني من عائلة آل قيوح نعرف جميعا كيف جاء إلى الوزارة
رغم تواضع تكوينه...لكنه الماااااااااااااااااااااااااااااااااااال الذي يحسن القبيح ويقبح الحسن..ويرفع الوضيع لكن.... فقط إلى حين.انشري هسبريس
3 - ابن أولاد تايمة السبت 23 مارس 2013 - 16:27
نفتخر بابن مديتنا وزيرا ناجحا صاعدا على ألا ينسى تنمية وتطور مدينته ومسقط رأسه أولاد تايمة وسكانها الطيبون.
4 - مولاي الشريف السكراتي السبت 23 مارس 2013 - 19:17
أولا تعتبر جريدة هسبريس من الجرائد التي يجب الإفتخار بها كمغاربة لما أحذته من تحول إيجابي على الحقل الإعلامي. أما عن السيد عبد الصمد قيوح فإنه إنسان كفأ و اجتماعي و سياسي وطني قوي و من يتحذث عنه دون وجه حق سواء لأسباب سياسية أو غيرها فعليه أن يحدد الأسباب التي تدفعه إلى ذلك.و أنا أتحذث عن قيوح لأنني جالسته و أعرف أبوه و أمه و جميع أخواته.و عملهم الإجتماعي وصل كل المستويات. و أنا استاذ اتصلت بقيوح وهناته يوم استوزاره و وجدته نفسه و لديه طموح سياسي محض و أنا مستعد للدفاع عنه في أي مكان و مع أي كان . و إنشاء الله قيوح وزير مقبل لوزارة الفلاحة و التنمية القروية و بعدها رئيسا للحكومة و سيكون ناجحا بكل تأكيد.نفس الوصف ينطبق على وزير التربية الوطنية و رئيس الحكومة .من فشل فعليه أن يعترف إن كان يعرف معنى للنجاح .
5 - azzaz الأحد 24 مارس 2013 - 00:30
Monsieur Abdel assamad c'est quelquin qui ne merite pas d'en parler comme ca ni lui ni sa famille et merci !
6 - mohamed الأحد 24 مارس 2013 - 12:19
Au commentaire "4" , Vous savez monsieur bien l'histoire de ce pauvre ministre et comment il a eu ce post, c est la condition de l Haj vis à vis a une partie polotique....peut être Kayouh pourrait être président d'une association ou une coopérative (il peut faire qq chose )mais ministre d'agriculture ou un premier ministre, hhhh arretez de rever, les génies marocains sont battus devant le parlement, et kayouh qui n'a meme pas le baccalauréat va être un premier ministre. la hônte, s'il vous plait arréter de dire n'importe quoi restez au moins honete
7 - مصطفى الفرح الاثنين 25 مارس 2013 - 09:12
اتق الله في كلامك يا صاحب التعليق رقم 4
أنا ابن مدينة أولاد التايمة وأنت ابن مدينة أخرى أعرف قيوح وأتباعه وأعرف الفوضى التي أحدتثها هذه العائلة بالمدينة منذ المرحوم العربي قيوح لا أضن أنك تعرفه, الفساد تم الفساد ونهب امكانات المدينة الى يومنا هذا
ندعو الله عز وجل أن يأخذ لنا حقنا منهم في الدنيا والأخرة
أما انت يا مولاي رقم4 لا تغرك جلساته وكلامه الحلو بل تأمل آتاره في المدينة المسكينة وابحث في تاريخه فلا يستحق أن يكون سهمه صاعدا ولا نازلا بل نكرة لا يذكر على صفحات الجرائد .
8 - سوسي الاثنين 25 مارس 2013 - 14:50
مقال للمجاملة ليس الا.
كيف يعقل أن وزير شاب غير حاصل حتى على الباكالوريا. قد نتفهم عدم توفر الوزراء عايشوا فترة الاستعمار على باكالوريا. أما وزير من مواليد نهاية الستبنات ولا يتوفر على باكالوريا فهي فضيحة بكل المقاييس. خاصة والمغرب يتوفر على الاف الشباب دوي الكفاءات العلمية العالية. زد على ذلك انتماء هذت الوزير لعائلة تتحمل المسؤولية في الخراب والتخلف الاقتصادي والسياسي الذي تعانيه منطقة هوارة. اسؤلوا مئات العائلات التي تم استغلالها والسطو عللى اراضيها.
انشري يا جريد الرأي والرأي الأخر.
9 - rachid oumansour الاثنين 25 مارس 2013 - 19:20
اقول لاخي صاحب التعليق رقم 8 لاتفتي فيما ليس لك به علم،واحيي الاستاذ السكراتي على طريقته الفذة في تحليل الاشياء.
10 - حفيظ تارودانت الأربعاء 27 مارس 2013 - 22:56
هدا ليس بغريب او من المسةحيل على وزيرنا المثابر فخرون به .انكم يا منتقديه لا تعرفونه جيدا اولم يسبق لكم مجالسته انه شخص شعبي صريح -كاين كاين مكاين مكاين-واداوعد وفى .كل ماجاء به منتقدوه لااساس له من الصحة مجرد ادعاءات سياسية ضيقة.مع العلم انني اعرف اولاد تايمة جيدا كما لاحظت وحضرت عدة اجتماعات للمجلس الاقليمي وعدة لقاءات اخرى حيث لاحظت غيرته ودفاعه عن مشاريع هده المدينة. وكيفية ايجاد الحلول التمويلية لانجاز المشاريع...م ا وعاندكم ما تقلوا فيه.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التعليقات مغلقة على هذا المقال