24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

3.14

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عالم التقنية | حصاد التقنية: حقائق جديدة حول تجسّس فيسبوك على مستخدميه

حصاد التقنية: حقائق جديدة حول تجسّس فيسبوك على مستخدميه

حصاد التقنية: حقائق جديدة حول تجسّس فيسبوك على مستخدميه

في جولتنا التقنية لهذا الأسبوع، نسلّط الضوء أكثر على انتهاك فيسبوك لقوانين الخصوصية بعد تأكيد باحثين من جامعتي لوفان وبروكسيل البلجيكيتين، تعقّب هذه الشركة لنقرات مستخدمي الانترنت عبر العالم، إذ لم يعد ممكنًا للمستخدم الحفاظ على خصوصيته بمجرّد إغلاقه حسابه، بل مجرّد الولوج إلى صفحة عامة من فيسبوك، يجعله هدفًا لعمليات الترّصد.

هكذا لا يظهر أن شركة فيسبوك ترغب في السماح لمستخدمي الانترنت بالحد الأدنى من الخصوصية، بعد هذه المعلومات التي نشرتها جريدة الغارديان، والتي أكدت أن فيسبوك يتعقب تصفح الانترنت لكل من قام بزيارة موقعه، حتى ولو كان ممّن لا يمتلكون أيّ حساب.

وحسب هذا البحث الجديد، ففيسبوك يستعين بسجلات تصفح الانترنت المخزنة في الأقراص الصلبة للحواسيب التي تلجه من أجل معرفة كل المواقع التي يزورها المستخدم، كما أن فيسبوك يستفيد في عملية الترّصد من المواقع التي يزورها المتصل بالانترنت، والتي تحمل زر "الإعجاب" أو "المشاركة" حتى ولو لم ينقر عليها المستخدم.

ويبرّر فيسبوك هذا التعقب بدواعي إشهارية وليس تجسسية، غير أن هذه الدواعي، لا تمنح لفيسبوك الحق في انتهاك خصوصية مستعملي الانترنت، خاصة وأنه لا يطلب منهم الإذن بذلك، يشير البحث.

وننتقل إلى هوس صور "السيلفي" التي تنتشر في المواقع الاجتماعية، إذ أعلنت شركة ميز موز الأمريكية المتخصصة في بيع الأحذية النسائية، عن حذاء كعب عالي يملك مقدمة تسمح بتثبيت الهاتف الذكي والتقاط صورة "سيلفي" دون الاستعانة بالمثبتات الموجودة في السوق، خاصة وأنه يتيح التقاط صورة من زاوية عريضة تسمح باحتواء حتى أربعة أشخاص، غير أن المشكل الوحيد في هذا الحذاء الجديد، هو ضرورة أن تكون الفتاة رشيقة من أجل استخدامه في "السيلفي"، فهي ستكون مجبرة على تمديد رجلها بشكل مستقيم حتى تكون الصورة مناسبة !

التيتم بالأعمال السينمائية الضخمة لم يبق حبيس صالات السينما أو أقراص الديفيدي أو التحميل من الانترنت، بل وصل إلى أجهزة ألعاب الفيديو، فقد أعلنت شركة سوني عن نسخة جديدة من "بلاي ستاشيون 4" شهر يونيو القادم تحمل تصميم شخصية باطمان الشهيرة، بثمن يصل إلى 540 دولارًا أمريكيًا.

وفيما يتعلّق بأخبار التطبيقات الشهيرة، فقد صار الآن بإمكان مستخدمي "واتس أب" إجراء مكالمات هاتفية مجانية من خلال تنزيل آخر إصدار من التطبيق من متجر جوجل بلاس. فهذه النسخة الجديدة التي تحمل رقم 2.12.5 تمكّن المستخدم من البحث في قائمة الأصدقاء، ثم الضغط على اسم الصديق وبعد ذلك الاتصال به. وقد أعلنت الشركة أن هذا الإصدار خاص في الفترة الحالية بمستخدمي أندرويد على أن يتاح ذلك في الأسابيع المقبلة لمستخدمي أجهزة آبل.

وللمستعينين بخرائط جوجل في أعمالهم، يمكنهم اليوم تحويل أيّ موقع على الخريطة إلى لعبة "PAC-MAN" المعروفة كي يستمتعوا بوقتهم وهم يبحثون عن المسارات المطلوبة. وقد أتاحت شركة جوجل هذه الإمكانية عبر زر جديد يحمل اسم اللعبة وضعته في الزاوية السفلى من الشاشة، ليظهر أن جوجل ماضية في جعل البحث في خرائطها أكثر متعة بعدما أطلقت سابقًا وبشكل تجريبي لعبة البوكيمون على هذه الخرائط.

الأجهزة الإلكترونية ماضية في التقلّص، ومن ذلك جهاز الحاسوب الجديد الذي أعلنت عنه شركة جوجل، وهو عبارة عن نسخة جديدة من جهاز "كروم بوك" لا يزيد حجمها عن مفتاح "USB"، يمكن ربطها مع شاشة أو جهاز تلفزيون. ثمن البيع لا يزيد عن 100 دولار، والسرعة تصل إلى 2 جيجا والتخزين إلى 16 جيجا. ويأتي هذا المنتج لينافس جهازًا أصدرته شركة "أنتيل" شهر يناير الماضي بثمن 149 دولار، يحمل الخصائص نفسها.

ويظهر أن تويتر لم يعد يستسيغ استمرار تطبيق "ميركات" في نجاحه، وهو التطبيق الذي يتيح البث الحي للفيديو داخل تويتر، فقد اشترى هذا الأخير تطبيق "بيريسكوب" الذي يعمل للهدف نفسه، ويتيح خصائص أخرى أكثر تعددًا من تلك الموجودة عند "ميركات"، وهو ما سمح له بالوصول إلى رقم 300 ألف مستخدم في أيام معدودة. وقد بلغت المنافسة ذروتها بين التطبيقين عندما أعلنت مجموعة من نجوم السينما عن تفضيلها للتطبيق الجديد، لترّد عليها مجموعة أخرى بكون "ميركات" هو الأفضل.

ونختم هذه الجولة بخبر حول تأثير الانترنت على ذكائنا، فإن كانت محرّكات البحث تساعدنا على العثور على المعلومات المطلوبة، فإنها كذلك توهمنا بأن ذكاءنا ازداد، حسب ما أكدته دراسة أجراها علماء نفسانيون من جامعة يالي الأمريكية، فقد بيّنت تجربة قاموا بها كيف أن من يستخدم محرّكات البحث بكثرة يعتقد أن قدرته على إيجاد الأجوبة قد ارتفعت، وأن دماغه صار أكثر نشاطًا من البقية، في حين أن الأمر عكس ذلك، إذ تكون لمحرّكات البحث نتائج عكسية على أدمغة البشر، إذا ما صارت هي الوسيلة الفضلى للبحث عن المعلومة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - عبد الحق صادق الخميس 02 أبريل 2015 - 09:46
مخترع الفاس بوك السيد زوكيربيرغ قالها بعظمة لسانه و هى مدونة فى يوتوب اكتب كلمة zukerberg - facebook زوكيربورغ و الفايس بوك و اقرء و اسمع مايقول صانع الفايس نعم الفايس بوك وسيلة لجس النبض حول سكان العالم و مادا يقول سكان العالم كيف يفكر الناس ما هى ارهاصاتهم و من يكره الدولة العبرية سنخرب داره
و يمكن ان نقول ان ادا كانت لديك انترنيت فكأن FBI ساكن معاك فى منزلك و هدا صحيح مائة فى المائة يمكن تشغيل ميكرفون و كاميرا كمبيوترك بدون علمك هدا ينطبق حتى على الهواتف النقالة اسلوا المهندسين فى الاعلاميات و الكمبوتر يؤكدون لكم ما كتبت.
2 - yassir الخميس 02 أبريل 2015 - 10:38
هناك شاشات تلفاز flat بواسطتها يمكن التجسس على الشخص في بيته, لهذا ما بقات ثقة
3 - مغربي الخميس 02 أبريل 2015 - 11:50
ليس الامر يتعلق فقط بالفايس بوك بل ان منابر اعلام دولية و وطنية تستعمل ما يسما ب ( kookies ) وهي عبارة عن تطبيقات صغيرة تتواصل مع برنامج الابحار ( navigateur ) لتعرف ما هي ال ( IP) اللتي تتواصل بها(يمكن تشبيهها برقم هاتف شخصي) و ميولاتك الشخصية وبالتالي تقديم اشهار مناسب لذوقك، للاسف هناك دول غير مسالمة ونضم غير ديموقراطية تستعمل هذه الوسائل بشكل غير قانوني ينتهك الخصوصيات، حذاري فنحن كشعب مغربي ينتمي للهوبة العربية-الاسلامية نشكل مع بقية الدول المشابهة اهم الاهداف، ملاحظة: الصين منعت غوغل منذ سنوات لممارساته المشبوهة و روسيا تستعمل محرك بحث اخر يسما ياندكس ( yandex) اما نحن فلازلنا نتوسل ناس درب غلف الا بغيتيه اصيب ليك الحاسوب ديالك، ونعتقد اننا على اعلى قائمة الاذكياء ، الدول تحمي ناسها من كل مكروه باستثناء العرب
4 - الصدقة الجارية الله الموفق..... الخميس 02 أبريل 2015 - 12:20
لنضع في البرفيلات رمضان كريم أو أشهد ان لا إلاه الا الله وان محمدا رسول الله اوصور للمساجد او كلمات دينية تحبب الاسلام وتنشره أو التعريف بالمساجد وقيمتها ومن هنا هم يكونون في خدمة الاسلام بعيدا عن حقدهم وخزعبلاتهم المهم نطلب من الذين يضعون صورا عارية لن تجني سوى غضب الله اوتجنين غضب الله ولعنة الله على الزنا والمنكر .لنكون في خدمة الدين الاسلامي وخدمة العلم للامة الاسلامية والتقدم الفكري ومحاربة الجهل والجاهلية فهي صدقة جارية
5 - مونية من مونتريال الخميس 02 أبريل 2015 - 12:29
انا و عائلتي ليس لدينا حساب فيسبوك. لم يقع شيء. رغم أنه نحن في لب العالم
6 - مواطن بريء حتى........... الخميس 02 أبريل 2015 - 12:59
كنت اشك ان ما اشخاص يتجسسون على ما افكر فيه و القضية كتالى كنت ابحت عن دراجة رياضية منزلية متل اوربيتراك فدخلت الى كوكل و كتبت اوربيتراك . و لم افهم كيف ان فى صفحتى ل الفايس بوك تقدم لى عشرات الاشهارات عن الدراجة التى كنت انوى الحصول على معلومات عنها من هدا الوقت لم اعد اتق فى الكمبوتر . اى شخص يمكنه الاطلاع على كل افكارك و اين تتصفح و كيف تختار موسيقاك اكتشفت ان الانترنيت هو اخطر وسيلة فى هدا العصر للتعرف على اسرارك و ميولاتك و تفكيرك و حتى دراسة شخصيتك وبكل تاكيد ان هناك جهات تريد معرفة شخصيتك حتى الخصوصية و الاسرار منها .اردت ان اتاكد من هده الاعمال الغير قانونية
. قصدت مهندس اعلاميات من عائلتى يعمل فى اكبر شركة اتصالات ببلادنا و اكد لى ان IP هو عنوان سكناك و حاسوبك و كل ماتكتب و ما تشاهده و ما تفكر فيه هو معرض للتعرف عليه و بسهولة
و اكد لى ان اى مهندس اعلامى يمكن ان يشغل كاميرا حاسوبك و حتى هاتفك النقال و لو هو غير شغال . و نصحنى بفصل الاسلاك للانترنيت و قطع التيار تماما لكى لا يشغلوا لك المكرفون و الكاميرا ليشاهدوك و انت تتعشى فى منزلك مع اطفالك
7 - دامي عبدالله الخميس 02 أبريل 2015 - 13:27
في حديث النبي الكريم بلغوا عني ولو اية.
من خلال هذا الحديث الشريف علينا ان نفهم انه لاحركة ولاسكون الا باذن الله تعالى. وهذا التطور العلمي الذي احدثه العالم في مجالات الاتصال يخدم مصالح الانسانية كلها ومن بينهم الامة الاسلامية التي اخذت على عاتقها مسؤولية الدعوة الى الله. هذا الشرف الذي حظيت به امة التوحيد لم يكن عبثا ولا حبا في لون بشرتنا بل لاننا خير امة اخرجت للناس جميعا عربهم وعجمهم ابيضهم واسودهم انسهم وجنهم . نحن مسؤولون امام الله يوم الحساب عن كل من عاش في الظلمات واستمتع بملذات الحياة ثم لقي ربه بذنوبه وخطاياه بحيث سيحاسب على كل صغيرة وكبيرة وعندئد سيتهم المسلمين بعدم انقاذه لم يبلغوه
هذا الدين. لقد كان ظمئانا وفي ايدينا الماء ولم نسقه حتى مات عطشا.
يلزمنا ان نستخدم الفايسبوك لاغراض سلمية دعوية نرشد به التائه ونروي به الظمئان وننير به الطريق لمن يسير في الظلام ونقوم به الاعوجاج نظهر به الحق ونزيح الباطل ننصر به المظلوم ونمسك يد الظالم كي نمنعه من ظلم الاخرين بحكمة وتبصر وعلم وقناعة مع الادلة الدامغة كي نسد الطريق على من يصطاد في الماء العكر.دعونا من التفاهات والخزعبلات.
8 - karim الخميس 02 أبريل 2015 - 13:41
صحيح الفيسبوك يتجسس على كل شيء نفعله في الأنترنت. أنا كنت أبحت في google عن شركة لإستضافة موقعي بعد لحظات أتفاجأ بمجموعة من لإشهارات في صفحتي على الفيسبوك تعرض ما منت أفكر فيه
9 - MKM الخميس 02 أبريل 2015 - 13:45
أنا من الناس الذين تم التجسس عليهم و تخريب حياتهم و علاقاتهم الاجتماعية بالناس كوني مسلما و أحب الله الأحد و لا أرتكب الأشياء التي حرمها الله،
الكل يعرف اسمي و كل يساعد الملاحدة و الادينيين و اليهوذ على القضاء علي فتارة يقولون أنني مجنون و تارة يقولون أنني مسموم و تارة يقولون أنني مصاب بالفصام و يتحالفون جميعا ضدي بالاضافة لأطبائهم و كل شيء و انا لست كاذبا، لعلك أخي أنت أيضا تعرفني و ربما تحاول أن تُقلد قصة شعري، حكايتي يعرفها كل مواطن مغربي، أنا لست ارهابيا أو متطرفا أو أريد قتل أحد و لكنني محارب من لدن الجميع و الكل يوجه لي أسهم الانتقادات و السخرية و التهكم و كأنني فعلت شيئا سيئا لهم أو لأي شخص آخر، أنا حتى لا أخرج للشارع و لا أتواجد فيه و لا أريد العيش معهم، أتمنى من أن يقوموا بقتلي و يأخذ الله روحي قريبا، أنا لا قوة لي لمحاربتهم حتى البرمجة التي من خلالها يستطعون السيطرة لم أتمكن من فهمها رغم المجهودات الحثيثة التي بذلتها، هم يُريدون من الجميع أن يُصبحوا ملاحدة مثلهم كي يتمكنوا من السيطرة على العالم وهذه هي الحقيقة،
سأصلي خمسين صلاة هذا اليوم تكفير عن عدم صبري
10 - ولد الريصاني الخميس 02 أبريل 2015 - 14:17
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... توضيح فقط لايوجد شىء اسمه الخصوصية مادمت متصلا بالنت وخاصة على موقع الفايسبوك والتي تعتبر اكبر بؤرة تجسس في العالم. والا لما لايدع مستخدميه من تصفح الموقع عن طريق متصفح "تور" !!! انصحكم باستعمال تويتر فهو على الاقل يسمح للمستخدم بالتخفي عن طريق برامج الفبن ...
11 - Elias aus Deutschland الخميس 02 أبريل 2015 - 14:50
أجزم أن كل من يستعمل ما يسمى "الفايسبوك " لا يدري سبب إبتكار هذه الصفحة الملعونة... أن مارك المبتكر كان مع صديقه وكانا يفكران عن طريقة يصطادان بها بنات الجامعة الأمريكية من خلال العالم الأفتراضي من أجل "الفراش" أي النوم معهن كما قالا من أجل مغامرة عاطفية!! هذا لأن مارك وصديقه إدواردو كانا خجولين في الواقع، يعني أمام البنات في القسم الدراسي، كان يحب البنات الصينيات، كما كانوا زملائه يسخرون منه ولا يستطيعان إخراج ما في قلبيهما،وكانوا زملائه يسخرون منه و أنشأ هذه الصفحة بعد تفكير وقال لصاحبه وهو يضحك : إن تمكنا من ذلك فقريباً سنوقع بأكثر من 4 بنات في غرفتنا الجامعية وكل واحد منا له اثنتان !! وبطبيعة الحال بعد النجاح تم كتمان هذا السر المخفي من أجل الربح المالي!! وأشير أن والده كان ضد فكرة مارك لأسباب خاصة ... مع الأسف المسلمون لا يعرفون هذا.. اكتبوا أيضاً في اليوتوب : "الفيلم الوثائقي مارك زوكربيرج " من أجل معرفة أشياء رغم أنهم يختزلون الحقيقة لأن أصل البرنامج غربي.. حتى لا يكذبني أحد ، فهذا سمعته من راديو ألماني إسمه wdr5 قبل 3 سنوات.
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال