24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3317:1420:4522:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. السكن ومشاكل المال يرفعان عدد قضايا الطلاق في محاكم البيضاء (5.00)

  2. تجار مغاربة يرفعون شعار "المقاطعة" أمام "كوكاكولا" (5.00)

  3. انفجار "بوطة" يرسل أشخاصا إلى مستشفى برشيد (5.00)

  4. عندما تحترم الكلاب المشردة القانونَ (5.00)

  5. "الظهير البربري" يغضب هيئات أمازيغية في تزنيت‬ (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | القرضاوي: هكذا ألقيت درسا حسنياً أمام مولانا الحسن الثاني

القرضاوي: هكذا ألقيت درسا حسنياً أمام مولانا الحسن الثاني

القرضاوي: هكذا ألقيت درسا حسنياً أمام مولانا الحسن الثاني

تحتفظ الدروس الرمضانية التي أحياها الملك الراحل الحسن الثاني، بإقامتها بطريقة جديدة مختلفة عما كان عليه الأمر خلال حكم ملوك سابقين، وتحت مسمى الدروس الحسنية، بكثير من الذكريات التي سجلها علماء كبار جلسوا أمام الملك الذي كان يحتفي بهم غاية الاحتفاء.

هسبريس عادت إلى ما سبق أن خطه عالم الدين المعروف، الشيخ يوسف القرضاوي، عندما كتب عما عاشه من لحظات أمام الملك الحسن الثاني، في رمضان 1983، عندما ألقى أمامه درسا حسنيا، وذلك بدعوة من وزير الأوقاف حينها، الدكتور عبد الكبير العلوي المدغري.

وقبل 1983، كان القرضاوي قد جاء إلى الرباط سنة 1978 لإلقاء درس رمضاني أمام حضور العاهل الراحل، لكن حصل أن الملك أجرى عملية جراحية في ذلك الوقت، فتم تأجيل الدروس الحسنية المبرمجة لذلك العام، فاكتفى القرضاوي بإلقاء محاضرات مختلفة في مدن مغربية.

وفي تلك السنة، أي 1978، لم يرجع القرضاوي إلى قطر، حيث كان ولا زال يقيم، إلا بعد أن اقتنى عدة هدايا من ملابس وأزياء لأطفاله، وكان مرشده في التبضع من أسواق الرباط حينئذ، عبد الإله بنكيران، الناشط الإسلامي وقتها، ورئيس الحكومة المغربية في الوقت الراهن.

وكشف القرضاوي في مذكراته المتداولة تلك بأنه دُعي أكثر من مرة إلى المغرب، من أجل إلقاء درس حسني أمام الملك الحسن الثاني قيد حياته، لكنه كان يعتذر، بسبب تحذيرات البعض له بأن "تلك الدروس تلزم العلماء بطقوس معينة، مثل الانحناء، والمبالغة في الثناء والتعظيم للملك".

وأورد القرضاوي في مذكراته القديمة أنه ألقى درسا رمضانيا أمام الملك، مرتجلا الكلام، حول الحديث النبوي "إن الله يبعث على رأس كل مائة سنة لهذه الأمة: مَن يجدد لها دينها"، وقال إنه ذهب تلك الليلة إلى القصر، وحيى الملك وسلم عليه من وقوف، ولم يضطر إلى الانحناء، معترفا بأن الملك كان ودودا وبشوشا معه.

ويتذكر القرضاوي أنه ألقى الدرس الحسني مبتدئا بعبارة "مولانا الملك المُعظم"، وقال عن ذلك بأنه لم ينافق، بل "هو تعبير صادق عن الواقع، وليس فيه ما يؤخذ عليَّ"، لأنه بخصوص كلمة "مولانا" كل المسلمين مُوال بعضهم لبعض، وأما "المعظم"، فهو معظم جدا، ولا سيما من ناحية نسبه الشريف إلى الحسن أحد سيدي شباب أهل الجنة.

واللافت في ذلك الدرس، يتذكر القرضاوي وكل من تابعوه، كيف أن الملك الراحل سأل العالم في آخر الدرس مباشرة بالقول "إن الذي نحفظه في رواية هذا الحديث، أنه بلفظ: "يجدد لها أمر دينها"، فانبرى القرضاوي شارحا للملك أصل الحديث ولفظه الصحيح.

هذه المناقشة بين القرضاوي والملك الحسن الثاني كانت كافية لتعم أرجاء البلاد وخارجها أيضا، باعتبار أنه رد على الملك ولم يُسلم له كما يفعل الكثيرون، واعتبرها البعض جرأة وشجاعة، بينما القرضاوي قال في مذكراته إنه لا يرى في ذلك بطولة ولا فضلا" وفق تعبيره.

ولفت الداعية المصري إلى أنه من فرط انشغاله بالدرس أكثر من الملك الحسن الثاني الذي كان يجلس قبالته، لم يفكر في الدعاء له في ختام درسه، كما يقوم بذلك العلماء، بل ترك نفسه على سجيتها، بينما صافحه الملك بحرارة، وأسر له قائلا "نريدك أن تكون معنا في الموسم القادم.

القرضاوي بعد الانتهاء من الدرس وقبل عودته إلى الدوحة، التقى مجموعة من الشباب الإسلامي في منزل بنكيران، حيث أسر لهم القرضاوي برغبة الملك في عودته العام المقبل، فأجابه إخوان بنكيران "لن يدعوك مرة أخرى، ستُعرِّفه المخابرات: من أنت؟ وما أفكارك؟ وما دعوتك؟ وما تاريخك؟.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - حسين الأربعاء 24 يونيو 2015 - 08:28
لم اجد تعليقا على هذا الموضوع ، اللهم ارحم المحرر والموحد العالم في الدين والدنيا الحسن الثاني وانصرمحمد السادس حتى يحقق لشعبه الحرية والرفاهية آمين.
2 - الحياني الأربعاء 24 يونيو 2015 - 08:40
السلام. أنا من الناس الدين يحترمون العلماء كيف ما كانو أما بالنسبة للشيخ القرضاوى كنت اتابعه على قناة الجزيرة و لم ارى فيه اي شيء سيء بل بالعكس تماما كنت اراه عالم وسطي بالنسبة للمقال ف اخره يقول أن الملك لن يدعوه لأنه سيعرف من هو من المخابرات و هل دعهاة الملك قبل أن يعرف من هو القرضاوي و ما هو القرضاوي هو إنسان مسلم عالم وآخر دعوانا الحمد لله رب العالمين و تقبل منا ومنكم الصيام والقيام وصالح الأعمال .و السلام
3 - asdf الأربعاء 24 يونيو 2015 - 08:42
كانت سنون عجاف في حقل الحرية والتدين والاسترجال وحتى بسط اللحى
لكن لله امور يبديها ولا يبتديها رحل عند الله البصرى ولم يخرج مكنوزه من جعبته من تلك الحقبة خوفا من الحسن وهو ميت وتاريخ لن يكتب إلا بعد سنون لا ندري منه إلا شدر مدر
4 - ابويس الأربعاء 24 يونيو 2015 - 09:05
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته كل عام وأنتم بخيروبتقوى
وهل صدق إخوة بنكيران ؟؟؟؟
5 - SAJIDI الأربعاء 24 يونيو 2015 - 09:20
Le dars al hassani c'est récompensé à hauteur de 100.000 à 200.000 dollars plus les frais d'avion et de de sejour au royaume pour les grands oulemas de ce monde comme ce oulema kardaoui
6 - دور العلماء الأربعاء 24 يونيو 2015 - 09:20
بالطبع اذا كنت تختلف مع الأفكار والطريقة التي تسير عليها الأمور تكون معرض الإقصاء كما جاء في قول العالم الديني القرضاوي العلماء عندنا مكبلين لا يتعدون الخطوط الحمراء وإلا نزلت عليهم الغضبة ولم يحصلوا على الامتيازات واجبهم الحفاظ على الطقوس والمعتقدات وليس التوضيح الى الأمة ما يجب التعامل معه و ما بجب الابتعاد عنه ومن لم يحكم بما انزل الله فهو كافر على كل تبقى المسؤولية على عاتقهم وإذا أضفنا تاريخ الدولة الاسلامية على مر العصور دور عالم الدين له مرجعية كبيرة ومهمة في نجاح تدبير شؤون الأمة وحتى الرسول صلى الله عليه وسلم كان يستشير الصحابة في أمور الدين
7 - نوح الأربعاء 24 يونيو 2015 - 09:29
ان هذا الرجل يمثل بالفعل دور العالم المتسامح الذي يسعى الى تقديم صورة الاسلام المعتدل الوسطي
8 - القريدس الأربعاء 24 يونيو 2015 - 10:31
ما الفرق ان تدعو انت وانا و غيرنا مجموعة من حملة القران في مناسبة زفاف او تابين او اعذار او تسمية مولد جديد يتلون القران ياكلون يشربون في الختام يبعون الدعوات لمن يدس لهم دراهم معدودات في ايديهم والدعاء حسب ما دُس في الكف إن كثير فالاطناب في الدعاء وتلاوة سورة البقرة وان قليل بخس الدعاء اقتصر على اللهم اغفر لنا وله و سورة الكوثر، لا شيء لوجه الله اللهم اغفر لنا وللمسلمين اجمعين
9 - إدريس السعودي الأربعاء 24 يونيو 2015 - 10:37
قال القرضاوي إن الله يبعث على رأس كل ماءة سنة لهده الامة من يجدد لها دينها
قال له رحمة الله سمعت من يجدد لها أمر دينها
قال القزصاوي انا قراءة
10 - ابن انزالة الأربعاء 24 يونيو 2015 - 11:38
القرضاوي العالم الجليل الذي انار طريق كثير من الشباب من خلال دروسه و محاضراته وكتبه ومقالاته اطال الله في عمره يستحق منا الدعوات وفي الاخير ياتي نظام السيسي ويحكم عليه بالاعدام هذه قمة الاستهتاار بالعلماء
11 - الغصين الأربعاء 24 يونيو 2015 - 12:10
يبدو من كلام الشيخ القرضاوي أنه ساخط على بن كيران و حزبه، فقد عرض بموقف إخوان بن كيران من احتمال دعوته للمغرب مرة أخرى، كاشفا نظرة إخوان المغرب للمخزن و توتجسهم منه. يرجع ذلك إلى سخطه من مقابلة بن كيران للسيسي و عدم تسجيله أي موقف، و لو كان شخصيا، ضد سلطات الانقلاب في مصر.
12 - حبيب الأربعاء 24 يونيو 2015 - 12:16
الهم اجعل المحاضرات التي تلقى في الدروس الحسنية محل تطبيق لا استماع و ضياع للوقت.فالنفاق كل النفاق ان نكون مؤمنين في رمضان حتى اذا رحل عنا أصبحنا في واد موازين و"الزين لي فيك"
13 - مسلم الأربعاء 24 يونيو 2015 - 12:34
الى صاحب التعليق رقم 9
قال تعالى /ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ولاهدي ولا كتاب منير..../
يجوز اخذ الأجر على على قرآة القرآة
بعض الصحابة كانو في احد القرى واصيب زعيمهم بلسعة عقرب وحاولو اصحابه علاجه بكل الوسائل ولكن لم ينفعه في شي قررو الذهب عند حفظة كتاب الله لعل وعسى لبو الطلب لكن شرطو عليمم مقابل مادي فقبلو اهل المريض بالشرط فقرءو عليه القرآن فشفي ؛ابحث عن المسألة فهي صحيحة 100%
14 - احمد العنبري الأربعاء 24 يونيو 2015 - 13:25
لا شك ان الشيخ القرضاوي من العلماء الاعلام و شخصيا اقدره و لدي عدة كتبه القيمة ...الا انه يبقى انسان يصيب و يخطئ... ليس كل كلمة قالها حقيقة...حيث قارن البوديين مع الصوفية في ما يتعلق بالتنبئ ببعض الغيبيات. و المقارنة غير واردة ...ولعل حادثة سيدنا عمر ابن الخطاب ( يا سارية الجبل) خير دليل كيف علم عمر بامر السرية و هو على منبره...سال احد المسيحيين و هو يخفي وجهه الجنيد ( يا جنيد ما تقول في الحديث ..اتقوا فراسة المومن فانه ينظر بنور الله) فرفع الجنيد راسه و قال له ( اسلم فقد حان و قت اسلامك) فاسلم المسيحي حيث ادرك ان الحديث صحيح و الاسلام الدي فيه رجال الله مثل الجنيد دين الحق...قال الدكتور مصطفى محمود ( الرايا الصالحة يراها المومن تتحقق تنسف الفكر المادي من اساسه) و الريا من الله و الحلم من الشيطان ( الم اقول لكم اني اعلم من الله ما لا تعلمون) سورة يوسف...كما جاء على لسان سيدنا يعقوب لابناءه...و( علماء امتي كانبياء بني اسرائيل ) كما ورد في الحديث...و الكشف عند الصوفية حقيقة لا خرافة و ليس كل من قال صوفي انه كدلك...و الناس اعداء ما جهلوا...و ما التصوف الا الاحسان و هو مقام فوق الاسلام
15 - مسلم حق الأربعاء 24 يونيو 2015 - 13:54
توضيح مؤكد لانجادل كفاءة الرجل واستحقاقاته شيخ ذو مرجعية وتقلد منا صب حساسة تجلت ومن خلالها هامة الرجل لكن وضح المقال حقيقة بن زيدان فما رد الاباجدة حقيقة صادمة صعود المراقي باي وسيلة
16 - تحيى مصر الأربعاء 24 يونيو 2015 - 13:55
ليس هدا بخبر بل هو من التاريخ حيث حدث المتباها به في المقال يرجع الى 1978 في الوقت الدي لم يكن فيه القرضاوي داعية للإرهاب .الخبر هو الحكم على القرضاوي بالإعدام ونظرا الى ما نسب مدون بالصوت والصورة من تحريض على قتل المصريين وبالخصوص الجيش والشرطة والقضاء فهو مرتعش للذهاب أمام القضاء المصري للدفاع عن نفسه او حتى يئم الصلاة في ميدان التحري تمثيلا كما فعل في يناير 2011. 50 من كهول الإخوان كمثله عندما صدرت ضدهم المتابعات هربوا الى قطر وتركيا بعضهم للإفلات من العقاب بحثوا على الحصول على الجنسيات الأجنبية مع الاستمرار في معادات الشعب المصرية. في عنق القرضاوي وجماعته أزيد من 900 قتيل بإرهابهم فقط مند انتفض الشعب بالملايين في 30/6/2013 ضد حكم المرشد ودكتاتورية مرسي. هدا المقال ما هو الا دعاية لشخص هو مجرم بالنسبة لبلده.
17 - 3abdou الأربعاء 24 يونيو 2015 - 13:56
ماذا استفدنا من الدروس الحسنية؟؟ غيرالكلام النظري ،أما على الواقع فإن الحياة علمانية بامتيازوتزداد سخونة بمهرجان موازين والزين لي فيك وبيع الخموربالعلالي وإنتاجها وتصديرها إلى الخارج وعدم توزيع الزكاة على مستحقيها والرشوة بالعلالي والتعامل بالربا ومنع الإعتكاف في المساجد بل ومنع دورالقرآن ، والسلسلة طويلة.. إذن أين محل الدروس الحسنية من الإعراب ؟ وأسأل الله لشيخنا يوسف القرضاوي الصحة والعافية والبركة فيما تبقى في عمره.
18 - نهرو الأربعاء 24 يونيو 2015 - 14:40
شيشان ام أبينا القرضاوي عالم دين متمكن و لا يحتاج هذا لشهادتي ،
فشهادة العلماء و ان يجعلونه رءيسا للاتحاد العالمي للعلماء المسلمين اكبر ذليل،
و لنا عالم دين متمكن ناءب رءيس الاتحاد العالمي و هو الدكتور الريسوني و لا ننسى المقرين ابوزيد لكنهم مهمشين رسميا و إذاعة و لا تلفزيون يدعوهم بينما معترف بعم عالميا و مطلوبون للمحاضرات و النقاش العلمي ،
لماذا؟
هل ننتظر ان يموتوا لن ترحم عليهم؟
لماذا لا نستفيد من علم العلماء و ثقافة المثقفين و دون حواجز؟
العالم و المثقف مكانه مع الشعب و ليس السرايا .
القصور و المحافل "للوردات"
19 - وما الحياة الدنيا الأربعاء 24 يونيو 2015 - 17:22
لم اسمع قط من هؤلاء الفقهاء او((العلماء)) قط ان احدهم ساهم في مشروع لدعم الفقراء رغم ضخامة ثرواتهم الهاءلة .شغلهم الوحيد هو التحليل والتحريم (الشفاوي)ولكن شيء ملموس لا شيء يذكر .مثلا لماذا لايساهم هؤلا ببناء لسكان مقابر مصر (مقابر القاهرة) ببناء شقق ولو بكراء رمزي لصالخ هؤلاء عندها سيفوزون باجر وثواب الدنيا والاخرة .ولكن هؤلاء يامرون الناس بالبر وينسون انفسهم. مثال بسيط للمقارنة هناك ممثلة امريكية تسمى انجولينا جوي سفيرة النوايا الحسنة تدعم اطفال الفقراء في انحاء العالم .فاينكم من مثل هذه المباذرات يا(علماؤنا)وفقهاؤنا اصحاب الثروات الضخمة .وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور¡¡¡¡¡¡¡¡.
20 - amir الأربعاء 24 يونيو 2015 - 17:34
alkardawi is man who made the hate ,he allows only the hate and death ,i have a question please?? why he advises the young poeple for aljihad and al9atl with his FATAWI?? why he doesnt do it himself?the answer is because he is afraid about his money and existence.thanks hesspress
21 - Jonas الأربعاء 24 يونيو 2015 - 17:37
القرضاوي مفتي الناطو NATO م°°°°°°°
22 - Rachid الأربعاء 24 يونيو 2015 - 18:16
انا متفق تماما مع التعليق 17 كنا منخدعين بهؤلاء الائمة حتى جاءت ثورة مصر و كشفت كل هؤلاء ائمة الضلال من الاخوان الخوارج .
شكرا يا مصر
23 - El-Qaradawi الأربعاء 24 يونيو 2015 - 18:22
كم روح بريئه قتلتها بفتواك ، اطلب من ربك الغفران في حياتك قبل مماتك .
24 - منتصر الخميس 25 يونيو 2015 - 01:57
ادخل اخي الكريم على اليوتوب واكتب شيخ الناتو واكتشف شيخا أخرا غير الذي تقراه وتسمع عنه
25 - مواطن مغربي الخميس 25 يونيو 2015 - 10:42
يوسف القرضاوي عالم جليل, يستحق كل تقدير واحترام, وقد ساهم بمؤلفاته العديدة في نشر الوعي والاسلام , وبمواقفه النبيلة في هداية كثير من الشباب الى الاستقامة والطهر والوعظ , اسال الله له الصحة والعافية , وحسن الختام , ورحم الله الحسن الثاني
الذي -كان له السبق- في الدروس الحسنية التي لازالت لحد الآن مجالا للعلماء والمفكرين والمهتمين, اللهم اهدنا الى صراطك المستقيم, واجعل خاتمتنا بفضلك وجودك يارحمن يارحيم , والحمد لله رب العالمين
26 - Chakrouni الخميس 25 يونيو 2015 - 16:46
لمن يريد أن يعرف المزيد عن هذا الشيخ أحيله على كتاب مهم لعبد الرزاق عيد بعنوان: يوسف القرضاوي. الغريب أنه لم ينتقد ولا مرة قطر. أنا لم أفهم كذلك لماذا قال الحويني أن القرضاوي مجرد واعظ و لا يرقي لمربة الفقيه؟ و شكراً
27 - خير سلف لخير خلف الخميس 25 يونيو 2015 - 18:59
السلام عليكم ورحمة الله ان من الغش الا تحدر المسلمين من المبتدعين في الدين.فان العاليم الرباني هو من تعلم العلم و عمل به قبل ان يعلمه لناس.فالدين باختصار شديد قران و سنة بفهم سلف الامة اي الخبر يصدق و الامر ينفد.ويجب التحري في الاحاديت المنقولة عن رسول الله صلى الله عليه وسلام.فاصحيحين اجمعة عليهم الامة اما غيرهم من الكتب فهناك علماء الحديث و الجرح و التعديل يصححون ماصح عن رسول الله ويضعفون ماضعف منه.ان الشيخ القرضاوي حرض الشعب التونسي و الشعب المصري و الشعب اليبي و الشعب السوري و الشعب اليمني وجميع الشعوب المسلمة على ولاة امورهم.سواء كان الامير بارا او ظالما ويقول ثور ثور ويجيش جماعته كلها من المشرق و المغرب و اقصد الاخوان المفلسين.فاحدث الفتن و الفتنة اشد من القتل انظر الى هذه البلاد المدكورة سلفا اين اقتصادها اين البنية التحتية اين حضارتها لاحول ولاقوة الا بالله.اهذا امر به الله و رسوله ياقرضاوي ومن على شاكلته.ام امر بعدم الخروج على حكام المسلمين حتى ولو ظلموا او كفرو كفرا اصغر او كفرا اكبر. لمافيذالك من مفاسد و فتن لا يعلمها الى الله و اقول اللهما ارينا ايتا في القرضاوي و جماعته
28 - yassine الخميس 25 يونيو 2015 - 22:34
إلى صاحب التعليق رقم 26 :
الشيخ القرضاوي من العلماء الربانيين في عصرنا الحالي لخصال يتفرد بها عن غيره ، منها أنه شاب في حضن الإسلام وفي الدفاع عن قضايا المسلمين في شتي أنحاء العالم ، كما أنه لايزال رغم تجاوزه سن التسعين قادرا على التأليف في قضايا فقهية في العصر الحالي كما كانت له مواقف كثيرة شجاعة أبرزها لمّا سأله أحد الصحفيين عن موقفه من زيارة السفاح الصهوني شيمعون بيريز لقطر ومصافحته لولي عهد قطرفأجابه بأن كل من إستقبل بيريزوصفحه عليه أن يغسل يديه خمس مرات إحداهن بالتراب وكان يقصد ضمنيا ولي عهد قطر ، ولعلمك أن الشيخ وإن كان لا يزال في قطر فإن سبب ذلك توفره على الجنسية القطرية ومعيشته ورزقه في قطر
29 - mostafa السبت 27 يونيو 2015 - 19:50
Chers amis et compatriotes
والله يا فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي لم يبق إلا فضيلتكم من لم ينطق بكلمة أمير المؤمنين. فقد نطقها فضيلة العلامة الموريتاني بن بيا. وكذلك فضيلة العلامة الدكتور عصام البشير وزير الأوقاف السوداني السابق وكلهم مع فضيلتكم في المجلس العالمي لعلماء المسلمين. فمتى تحدو حدوهم ومرحبا بكم في بلدك الثاني المملكة المغربية.
أما ما قلته عن الحسن الثاني فهو صحيح لقد كان رحمه الله ملكا شجاعا ما أدركنا قدره حتى تجاوزنا الخمسين سنة. رحمه الله وسائر موتى المسلمين.
30 - Chakrouni الأحد 28 يونيو 2015 - 15:06
أن يكون القرضاوي قد شاب في حضن الإسلام كما تقول، فهذه ليست ميزة بل بالأحرى نقطة سلبية لأن هذا يعني باختصار أنه لم يتطور بل ظل سجسين التلقين الذي تعرض له في الصغر، ثم لا تنسى أن الرسالة نزلت على النبي (ص) وهو رجل كهل ناضج، إذن العبرة ليست في عدد السنوات. المهم عندي أنه ليس مقدساً ولا حتى صاحب فضل بل هو من فقهاء السلاطين وكل الشيوخ الذين يعيشون على أكتاف الشعوب دون أي حرفة يتقنونها فقد جعلوا من الدين حرفة (بيزنس) يتعيشون منها ويسعون للوجاهة من خلالها. إنه يطلب من أبناء الفقراء الأميين أن يموتوا في سبيل الجهاد الكاذب ويرسل أبناءه للدراسة بالغرب، إنه النفاق بعينه. أنا شخصياً أتمنى تظفر به مصر حتى ينال الشهادة في هذا السن الطاعن. وشكراً على النشر.
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

التعليقات مغلقة على هذا المقال