24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. دفاع ضحايا بوعشرين (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | إمارة نكور في ساحل بلاد الريف .. تسلسل زمني للتأسيس

إمارة نكور في ساحل بلاد الريف .. تسلسل زمني للتأسيس

إمارة نكور في ساحل بلاد الريف .. تسلسل زمني للتأسيس

يعتبر الكثير من الباحثين أن هناك غموضا يلف تاريخ منطقة الريف؛ حيث تم التأكيد مرارا على الحاجة الماسة إلى البحث والدراسة لاستجلاء ذلك الغموض وتوضيح جوانب عديدة من هذا التاريخ.

ومن خلال مؤلف "إمارة نكور في ساحل الريف"، يحاول مؤلفه، عبد الله بوصوف، التطرق لتاريخ "إمارة النكور" التي قامت منذ نهاية القرن الأول الهجري وطال أمدها حتى القرن الخامس.

واعتبر بوصوف، الذي أنهى المؤلف سنة 1986 دون أن يقوم بنشره للعموم، أن منطقة الريف التي قامت بها هاته الإمارة عبر مراحل كانت تسترعي انتباه القوى السياسية التي ظهرت بالحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط نظرا لما تتوفر عليه من إمكانات طبيعية وبشرية، وما يمثله موقعها من أهمية استراتيجية، مشددا على أن قيام دولة النكور بساحل بلاد الريف شكل حدثا نتجت عنه تحولات اجتماعية وسياسية.

هسبريس وباتفاق مع الكاتب، عبد الله بوصوف، الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، تقوم بنشر الكتاب منجما على حلقات بشكل يومي طيلة شهر رمضان.

تسلسل زمني للتأسيس

لقد كان أول من وصل إلى مشارف المغرب الأقصى من الفاتحين هو دينار ابن أبي المهاجر، الذي وصل إلى تلمسان، لكنه لم يحاول أن يتقدم أكثر من ذلك، إلا أن خلفه عقبة بن نافع قرر التقدم والتوغل في بلاد المغرب الأقصى، على الرغم من أن دينار بن أبي المهاجر نصحه بأن لا يفعل لأن قبيلة أوردة البرنصية قد أسلمت بإسلام كسيلة وليس هناك ما يدعو إلى غزوها. إلا أن عقبة لم ينتصح وأوغل في اتجاه الغرب إلى أن نزل على طنجة التي كان يحكمها يليان، الذي غادر إلى مهادنة عقبة وعقد معاهدة صلح معه. واغتنم عقبة الفرصة ليستفيد من خبرات يليان الذي أمده بمعلومات عن القوط بإسبانيا وعن البربر في المغرب الأقصى، ونصحه أن يتجه جنوبا نحو مواطن البربر، فاتجه نحو وليلي، حيث استطاع أن يهزم البربر وينشر الإسلام بينهم .

واستطاع موسى بن نصير الذي تولى أمور إفريقية سنة 86هـ أن يخضع البربر في هذه الجهات وأن ينشر الإسلام بينهم. وأقام موسى طارق بن زياد على طنجة وما والاها وترك معه 17 رجلا من العرب يعلمون البربر القرآن وشرائع الإسلام، وفي عهده تمكنت الأسر العربية من الانتشار حتى نهر درعة وعملت على نشر الإسلام في جميع أنحاء المغرب الأقصى. وقد كانت أسرة صالح بن منصور الحميري إحدى هذه الأسر، فاستقرت بمنطقة الريف؛ فمن هو صالح بن منصور؟

هو صالح بن منصور الحميري من عرب اليمن، المعروف بالعبد الصالح، ونسبه يدل على أنه يرجع في أصوله إلى القبائل الحميرية، ولقبه يدل أيضا على أنه ليس مجرد جندي بسيط في الجيش الإسلامي، بل كان قائدا للقبائل الحميرية التي كانت تشكل الدعامة الأساسية لهذا الجيش؛ كما أنه كان من القادة المعروفين بالشجاعة والشهامة، ويظهر ذلك من التسمية التي تساهم بها موسى بن نصير أمام الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك، حيث ساهم بالأبطال المغاور؛ كما أن استقراره بهذه المنطقة الساحلية بالريف لخير دليل على شجاعته وكفاءته، لأنها كانت ثغرا بحريا مستهدفا من طرف قراصنة البحر؛ لذا فإن أمر الدفاع عن هذا الموقع لا بد وأن يتولاه أناس يتصفون بالتقوى والشجاعة.

هكذا نرى أن صالح بن منصور عند نزوله الأول بأرض المغرب أقام بساحل تمسامان بمكان يقال به بدكون بوادي البقر، وهو الذي يعرف بوادي أمقران حسب البوعياشي. ونزول صالح بن منصور بساحل تمسامان كان لتوفره على بعض الشوط التي تمكنه من الدفاع عن المنطقة. فمن جهة المنطقة ذات موقع إستراتيجي يتمثل في الإشراف على البحر والتحكم في الملاحة، ومن جهة أخرى فإنها تشرف على سهل نكور الذي يمكن أن يوفر لها الغذاء، إلى جانب الثروة السمكية. وبهذا يمكن أن ندرك أهمية المنطقة التي نزل بها صالح بن منصور الحميري.

وفي ما يخص تاريخ قدوم صالح بن منصور ونزوله بساحل تمسمان، فإنه محل خلاف بين المؤرخين، فهناك من يذكر أنه دخل أرض المغرب مع حملة عقبة ابن نافع، ومنه من جعل دخوله مع حسان بن النعمان الغساني أيام عبد الملك بن مروان. إلا أن البكري يذكر أن تمسامان دخل زمن الوليد ابن عبد الملك. ويمكن ترجيح الرأي الأخير باعتبار أنه أقدم نص وطنا عن ظروف دخول صالح بن منصور إلى المغرب. كما أن رأي ابن الخطيب لا يمكن أن يؤخذ به، لأنه كان يؤلف كتابه في غياب المصادر التي اعتمدها، فوقع في أخطاء كثيرة.

وهناك رأي آخر يمكن أن يساق في هذا العدد، وهو أن موسى بن نصير أمر أتباعه من العرب بتعليم القرآن للبربر وأن يفقهوهم في الدين، وترك حامية منهم بلغت 27 ألف عربي؛ فلماذا لا يكون صالح بن منصور أحد هؤلاء الذين تكلفوا بتعليم البربر؟ خصوصا وأنه كان معروفا بالعبد الصالح؛ كما أن كافة المصادر تجمع على أن بربر غمارة وصنهاجة قد أسلموا على يديه؛ ومهما يكن فإن الوليد بن عبد الملك هو الذي أقطعه تلك الأرض في سنة إحدى وتسعين من الهجرة، بعدما كان قد استخلصها لنفسه.

وهذه السياسة الأموية، أي إقطاع الأرض ببلاد البربر، كانت لعدة أهداف؛ فمن جهة كانت تهدف إلى تعزيز النشاط الثغري والدفاعي الذي كان من أهم الإجراءات الدفاعية التي اعتمد عليها الأمويون منذ عهد مؤسس دولتهم معاوية، لمواجهة النفوذ البحري للأساطيل البزنطية، وذلك عن طريق نظام الأربطة التي هي مجموعة من الحصون المتناثرة في المناطق التي يتخوف عنها من دار الحرب، فيتجمع فيها الجند للمرابطة ومراقبة العدو؛ ومن جهة أخرى كانت تهدف إلى تنصيب إدارة محلية، لأن الإدارة المباشرة اقتصرت على الأنصار والمدن التي كانت حامية للجند أو مهن من العهد البزنطي. أما الإدارة المحلية للقبائل البربرية فقد تركت بيد زعاماتها من البربر الموالين أو أسندت لبيوتات عربية استقرت بين البربر، وقد كانت تتولى استخلاص الجبايات لناحيتها والإقرار بالولاء لعامل الناحية.. كما أن بعض رجالات هذه البيوت العربية كانوا دعاة ومعلمين لشرائع الإسلام للبربر، وأصبح لبعضهم نوع من الزعامة الروحية، تحولت إلى زعامة سياسية في ما بعد؛ وهو الشيء الذي حدث لصالح بن منصور .

مع بداية القرن الثاني الهجري وما حمله من تحولات كبرى في السياسة العامة للدولة الإسلامية، نتيجة ضعف السلطة الأموية وعدم قدرتها على التحكم في الأمور، خاصة في أطراف الدولة، سهلت عملية انفصال بعض الأطراف عن السلطة المركزية، وهذا ما قام به صالح بن منصور الذي أسس دولة أصبح الحكم فيها من بعده لأسرته، وهي المعروفة بدولة نكور.

إلا أن فترة حكم صالح بن منصور لم تخل من مشاكل، شأنها في ذلك شأن كافة بلاد المغرب، حيث اندلعت ثورة الخوارج وكانت متزامنة مع فترة حكمه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - عبدالواحد الأربعاء 31 ماي 2017 - 23:08
لو اعطيتم الحكم الذاتي للريف لعرفت ازدهارا كبيرا في اقتصادها فنجد هناك العديد من الريفيين الاغنياء في الخارج لا يريدون فعل اي شيء في المنطقة نضرا لفساد الحكومة.
2 - احمد الأربعاء 31 ماي 2017 - 23:17
ما يحز في نفسي هو ان مازال بعض المغاربة عن قصد او عن جهل يسمون سكان المغرب الاولون بالبربر للمرة المليون اسمهم الامزيغ وشكرا
3 - محمد الأربعاء 31 ماي 2017 - 23:23
يعتقد الكاتب انه بوصف الأمازيغ بالبربر قد أحسن صنعا رغم أن البربر أطلقه الرومان على الشعوب التي لا تتحدث باللاتينية. ثانيا لنقارن تاريخ الأمازيغ الموغل في القدم بحيث ان العرب لم يكونوا معروفين آنذاك و كانوا شبه اميين أما الأمازيغ فكانت لهم حضارة امتزجت مع القرطاجيين و الرومان و حتى الفراعنة. عكس الإعراب الذين كانوا يقتاتون بالضب و يشربون ابوال البعير. ثالثا العرب دائما كانوا محتلين من الفرس و البيزنطيين و الاحباش و غيرهم أما الأمازيغ فتاريخهم في المقاومة غني عن التعريف ابتداءا من يوغرطة و اديمون و كسيلة و دهيا و طارق بن زياد و يوسف بن تاشفين و انتهاءا بعبد الكريم الخطابي. أما الفلاسفة و الادباء فنجد اريوس و اوغسطين و قسطنطين الافريقي و غيرهم أما العرب فحدث و لا حرج. قد يعلق أحد أحفاد البخاري على تعليقي و يقول كان منا فلان و علان أما أنا فاجيبه كانوا مسلمين حتى من جمع الأحاديث النبوية لم يكن عربي و حتى من وضع قواعد النحو لم يكن عربي. الأعراب خونة خانوا الرسول و ارتدوا و ادخلوا الإنكليز إلى بلدانهم و لورانس العربي خير شاهد و السلام.
4 - raykin الخميس 01 يونيو 2017 - 00:49
الى محمد.
يبدو ان معلوماتك سطحية و ذو خلفية عنصرية.اولا العرب ليسو فقط قريش العرب هم كذلك الغساسنة و المناذرة و الانباط و مملكة قتبان و مملكة سبا و كندة و لحيان و معين و مملكة الحضر او عربايا و اثار حضارتهم موجودة لحد الان كالبتراء و مدائن صالح و مدائن شعيب و عرش بلقيس و اليمن لوحده متحف مفتوح حيث ذكر بطليموس انه كان في بلاد اليمن 170 مدينة و عد منه هذه المدن 5 عواصم كبيرة.بعكس البربر الامازيغ لا وجود لاثار تدل على حضارة من اي نوع.اما عن الاسلام فالبربر ارتدوا 12 مرة اما العرب فمرة واحدة.و البربر استعمرهم الرومان لمدة 5 قرون من بعدهم القرطاجيين و الوندال تم البزنطيين،و العرب من اجلاهم عنكم.و معلومة اخرى مغلوطة من اسس علم النحو عربي قح هو ابو الاسود الذؤلى و من بعده الفراهيدي مؤسس علم العروض و هو استاذ سبويه.
5 - Yosf الخميس 01 يونيو 2017 - 01:47
السلام عليكم، اي اعلن لكم عن الامن والطمأنينة بل اكثر من ذلك اعلن عن حبي الازلي الذي لا نهاية له لكل اخوتي في كل ربوع الوطن الكبير فأقول لكم ازول. اريد ان اطلب من اخواني المغاربة واخواتي المغربيات، ان يعملوا العقل وقبله القلب وينسوا ما زرع فيهم في البيت والمدرسة ويتخلصوا مما افرغ في عقولهم عن طريق التلفزة او فقيه لا يفقه. في هذا الشهر المبارك يصبح الكذب والظلم والخيانة... من الاوزار التي تفسد كل شيء. ان الارض الامازيغية ستحن الى ذاتها لانها كذلك تعبد الله وعليها امانة جسيمة يجب ان تنجزها، مهمة عظيمة لخدمة الانسانية. ولماذا نحن ابناء هذا الوطن العظيم لا ننهض ونعلن الوفاء ونساهم بكل ما نملك لنكون ابناء بررة.
6 - المجيب الخميس 01 يونيو 2017 - 02:08
هل هي سخرية رسومات الخرائط ام لعبة حروف التأيخ والروايات الشفوية؟؟ الشاهد الوحيد الذي يقف اليوم امامنا متحديا ومتهكما على الجميع فهي " جزيرة نكور".سميها امارة...سميها دولة...او امبراطورية...هي فقط صخرة كبيرة يركبها الاسبان وتشير الينا ببنانها الاوسط من طلوع الشمس الى غروبها وعلى بعد 800 متر فقط من ساحل الحسيمة !!!
7 - Hassane الخميس 01 يونيو 2017 - 04:17
Au numero 3
Les Amazigh vous êtes des riens en comparation avec les Arabes, Ibn rochd, Ibno Hazm, ibno ghaffas, Al jabr,...On est arrivé au top du monde pendant 7 siécles . J'ai etudié en Espagne l'histoire de la cience et on .avait un chapitre entiers des Arabes aucun parle de la culture inférieure des Amazigh. Les marocains nous sommes 73% Arabes.
8 - mohamed الخميس 01 يونيو 2017 - 08:11
رجعتم 30 سنة للوراء, هذا ما يريده عدوكم هو تفرقتكم.
9 - CARLO MARTELLO الخميس 01 يونيو 2017 - 11:16
au N 7

tu doit savoir que 73 % des arabes sont des tribus

ISRAELIENNES juives de race pure

et 99% de l ALPHABET arabik est EBRAIQUE

Pour savoire l histoire des guerres arabes(hebreux) x

omayyades

il suffit de voire le documentaire de

CHARLES MARTEL POITIERS 732
10 - youssef bek الخميس 01 يونيو 2017 - 11:51
اشار بعض المتعصبين من الامازيغ الى كون العرب لا تاريخ لهم. سوف اسرد بعض الاشارات القوية لتاريخ العرب.
اول سد تم بناؤهفي التاريخ هو سد مارب في اليمن.
حضارة بنو حميرهي من الحضارات الموغلة في التاريخ و مجموعة من الدول في الجزيرة العربية ما زالت معالمها واضحة للعيان و قارعت الرومان في عز قوتهم.
بالنسبة للامازيغ ففترة حكم الرومان و الوندال و الفنيقيين كانت حقب سوداء في التاريخ استعمار و تنكيل و استغلال بشع للارض و الانسان.
من المغالطات التي تثير السخرية هي ان الامازيغ هزموا الفراعنة و حكموا مصر و لكننا لا نكاد نحصي ماثر الفراعنة و لكن اين هي ماثر هذه الدولة القوية التي هزمت الفراعنة.
صوف اكتفي بهذا الرد البسيط و الساذج.
11 - الرواية الرسمية التاريخ الخميس 01 يونيو 2017 - 12:37
الكاتب يروج للرواية الرسمية للتاريخ و هي رواية رومانسية تجاه العرب و المعروف تاريخا انه ليس كذلك بل كان تاريخا دمويا
صاحب كتاب امارة بنو صالح حقق في نسب بني صالح فوجد انه من اهل البلد و ليس يمني كما يروج مؤرخو الشرق اليمنيون هم مثل البربر لم يكونوا يتقنون العربية أضف الى ذلك ان قبيلة صنهاجة تنسب نفسها الى اليمن فكثير من علماء البربر يكتبون فلان الحميري فهذا تضليل فلا يستبعد ان من كتب التاريخ بعد انتشار النسب الحميري في البربر ان هؤلاء عرب
هذه الإمارة أنشئت في منطقة شاركت في طرد العرب الامويين من المغرب لان ميسرة المطغري بدأ ثورته من طنجة و طردوا العرب
غالب الظن ان هذه الإمارة امتداد لمملكة كانت موجودة قبل الاسلام
كما أشرت في تعليق سابق يجب الاطلاع حتى على المصادر اللاتنية و خاصة ان تاريخ شمال افريقيا لم يكتب بالعربي الا في القرن الثاني الهجري من اهل البلد و كل ما كتب في القرن الاول كتبه المشارقة
12 - muwaten الخميس 01 يونيو 2017 - 15:43
لاحول ولا قوة إلا بالله، الرجوع لله أشمن عرب وأشمن أمازيغ. نحن مغاربة اختلطت دمائنا منذ قرون ويوحدنا الدين وحب الوطن. كفانا من دسائس وضغائن الحاسدين المنادين بالتفرقة الرجوع لله والله يهدينا ويهديكوم
13 - Muslim السبت 03 يونيو 2017 - 14:29
من ابرع علماء النحو هو الفراهيدي وهو استاذ عالم النحو سيبويه
معلومة اخرى مغلوطة من اسس علم النحو عربي قح هو ابو الاسود الذؤلى و من بعده الفراهيدي مؤسس علم العروض و هو استاذ سبويه. احسنت raykin
منقول عن raykin
14 - فاطمة الزهراء الأحد 01 يوليوز 2018 - 02:44
نعم إن إمبراطورية الأمازيغ لم يبقى لها آثر لأن كل آثرها قد تم هدمها من طرف المستعمر ...لكن لا يمكن أن نقارن طبعا هذه الإمبراطورية بتلك التي كانت لنبي الله سليمان فهل تقل لي أين ختفت كل تلك العظمة في العمران التي لم يشهد التاريخ مثيلها إلى يومنا هذا؟
وشكرا
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.