24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الجوهري يسافر في "قصة مكلومين" من مسقط رأسه إلى تندوف (5.00)

  2. طعن في قانونية "الساعة الإضافية" يصل إلى محكمة النقض بالعاصمة (5.00)

  3. بوميل: "أسود الأطلس" يحتاجون الخبرة والشباب (5.00)

  4. عارضة أزياء تحاول تغيير النظرة للجنس بالكتابة (5.00)

  5. رصيف الصحافة: حين فكر الملك في إعطاء العرش إلى مولاي الحسن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | في ذكرى "صبرا وشاتيلا" .. ذبح واغتصاب وبقر بطون حوامل

في ذكرى "صبرا وشاتيلا" .. ذبح واغتصاب وبقر بطون حوامل

في ذكرى "صبرا وشاتيلا" .. ذبح واغتصاب وبقر بطون حوامل

في هذا المكان إلى الغرب من العاصمة اللبنانية بيروت وقبل 35 عاما وقعت المجزرة الشهيرة التي أودت بحياة أكثر من 3 آلاف معظمهم فلسطينيين، تعرضوا للذبح على مدى ثلاثة أيام متواصلة.

لا تزال مشاهد الذبح وبقر بطون الحوامل واغتصاب النساء ماثلة في ذاكرة من كتب لهم النجاة، ونجوا من مجزرة "صبرا وشاتيلا" في 15 شتنبر 1982(اجتاحت إسرائيل لبنان في العام نفسه)، بحسب مراسل وكالة الأناضول التركية بعد جولة له في المخيم.

في ليل "الخميس الأسود" كما يصفه الفلسطينيون واللبنانيون، أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل "آرئيل شارون" وكان وقتها وزيرا للدفاع بتطويق المخيم، استعدادا لارتكاب حلفائه "اللبنانيين" واحدة من أبشع المجازر في التاريخ الحديث.

تذكر أمال القرمي (50 عاما) وكانت وقتها في الـ 15 من عمرها عندما فرت وعائلتها تلك الليلة من منزلهم في القسم الشرقي من المخيّم (العملية بدات في القسم الغربي) هرباً من وصول عناصر جيش "سعد حداد".

كان حداد رائدا في الجيش اللبناني يقود وحدة عسكرية تضم 400 جندي في بلدة القليعة (جنوب)، قبل أن ينشق عن الجيش ويتحالف مع إسرائيل مشكلا ميليشيا "جيش لبنان الجنوبي"، المناهضة للوجود الفلسطيني في لبنان.

لم يكن حداد بمفرده المشارك في هذه المجزرة بل كان معه حزب لبناني مسيحي يميني متطرف (حزب الكتائب اللبنانية)، وفق ما تقول أمال.

في حزن يكسو ملامحها، تعود أمال لتلك الليلة المشؤومة " خدعونا، قالوا لنا عبر مكبرات الصوت المتمركزة على مداخل المخيّم كي تخرجوا آمنين وبسلام ارفعوا رايات بيضاء وأخرجوا من منازلكم، ومن سيفعل ذلك سيعود إلى بيته وأرضه في فلسطين".

صدق السكان خدعة الإسرائيلين وأعوانهم اللبنانيين وحين فعلوا ما طُلب منهم انقضوا عليهم بوحشية وافتعلوا بهم مجازر لا يمكن تصورها حتى في أفلام الرعب، جرائم أفظع مما تقوم به "داعش" اليوم . وفق القرمي.

محمد الحسنين (45 سنة) شاهد آخر على المجزرة، كان عمره وقتها 10 سنوات حين شاهد عنصر من الجيش الإسرائيلي ومعه رجلين لبنانيين يبقرون بطن إمرأة حامل ويخرجون جنينها ثم علقوها على الحائط وأبقوها لأيام معلّقة على جدار منزلها.

يقول الحسنين "كانت معجزة أن ينجوا البعض بحياتهم، ومع خروج المسلحين والصهاينة عدنا لنشتم رائحة الموت المتصاعدة من الجثث المتحللة.. وجوه كثيرة كنا نعرفها اختفت تماما من المخيّم".

سعيد القاسم (67 سنة) كان في الثلاثينات حين شارك مع مجموعة لا تتجاوز الـ20 شاباً ورجلاً للدفاع عن المخيم. لم يكن معهم سوى بعض الأسلحة الخفيفة بحسب روايته.

ويضيف "حتى الآن أشعر برجفة وغضب وحقد حين أسترجع تلك الذاكرة"، وتابع "لن أسامح العربي قبل الصهيوني، كان شباب الأحزاب يتناولون أمامنا المخدرات والحبوب المهلوسة على مدخل المسجد قبل الهجوم علينا وقتلنا بشراسة لم يشهدها التاريخ".

ويحمّل القاسم جل المسؤولية لحركة "أمل" التابعة لرئيس مجلس النواب نبيه بري ( كان يومها قائدا عسكريا فيها)، مضيفا "سهل عناصرها دخول الصهاينة للمخيم ، ولأنه كان هنالك صراع "سني –شيعي" في المنطقة فقد اتفقوا علينا".بحسب روايات أهالي المخيم، كانت الطائرات الإسرائيلية ترمي قنابل مضيئة فوق العاصمة بيروت وتحديداً فوق المخيّم تمهيداً لاقتحامه.

يجمع القاسم وعدد آخر من أهالي المخيم أن "عناصر "حركة أمل" أعطوا إشارات لعناصر الأحزاب اللبنانية اليمينية ودخلوا مع الجيش الإسرائيلي ومكثوا 3 أيام وهم يقتلون ويذبحون ويقطعون الرؤوس بالفؤوس ويخرجون أحشاء النساء والرجال والأطفال".

ويروي " كانت المرأة ترغم على الخروج من منزلها عارية تماما قبل أن يتناوب على اغتصابها أكثر من عشرة مسلحين ثم يقتلونها أمام زوجها وأولادها بوحشية ويقطعون أوصالها".

ورغم رفع دعاوى قضائية من قبل ذوي ضحايا مجزرة "صبرا وشاتيلا" ضد إسرائيل، فقد جرى مساومتهم لاحقا من قبل دول أوروبية وتحديدا بلجيكا وسويسرا، بحسب سعيد العمري ( 55 سنة).

ويضيف " قامت هذه الدول بمنحهم اللجوء ثم الجنسية والتمتع بكافة الحقوق فيها شرط إسقاط حقوقهم القضائية ضد إسرائيل ولم يعد في المخيم اليوم سوى بعض الشهود الذين كانوا داخله ليلة المجزرة".

ويقع مخيم" صبرا وشاتيلا" يقع في الشطر الغربي للعاصمة بيروت وتبلغ مساحته كيلو مترا مربعا واحدا ويبلغ عدد سكانه اليوم حوالي 12 ألف شخص ( رقم غير رسمي خاصة مع وجود لاجئين سوريين داخله منذ سنوات) ، وهو واحداً من بين 12 مخيماً للاجئين الفلسطينيين في لبنان.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - harrokki السبت 16 شتنبر 2017 - 20:31
Les marocains domestiqués des juifs ont oublié les massacrés commis par leurs maîtres ils se sentent heureux dans la peau de domestiqués de juifs aucune dignité . L'armée d'informaticiens israéliens qui infiltre nos réseaux vont s'acharner sur mon commentaire mais je leur dis le Hizbollah arrive vous allez fuir comme des ras d'ailleurs dieu vous a condamné à errer jusqu'à la fin du temps
2 - abdou74 السبت 16 شتنبر 2017 - 20:36
مدبحة صبرا وشتيلة إرتكبتها حركة أمل الشيعية الموالية لإيران حيث تخلصت من المقاومة الفلسطينية في جنوب لبنان تحث غطاء إسرائيلي بقيادة أريال شارون الذي حاصر المنطقة ومنع الخروج منها وسمح لملشيات حركة أمل بإرتكاب جرائمها البشعة في حق أهل السنة والجماعة وتصفية المقاومة الفلسطينية المتبقية في جنوب لبنان لفتح الباب لحزب الشيطان الموالي لإسرائيل للسيطرة على الجنوب اللبناني من أجل حماية حدود إسرائيل لأن الشيعة الإثناعشرية الروافض حمير اليهود بإمتياز مهما أتقنوا مسرحية 2006 أو التي دارت قبل أيام.
3 - PureMinded السبت 16 شتنبر 2017 - 20:38
الناس في دماغها ان صبرا و شاتيلا مجزرة اسرائيلية و لم يكلفوا انفسهم دراسة التاريخ لتثقيف انفسهم و لو قليلا كما وقع امس لاشباه المحتجين على وجود فنانة اسرائيلية من اصل مغربي في طنجة.

مرتكبو صبرا و شاتيلا هم مسيحيو لبنان لا اقل و لا اكثر لانهم تخوفوا من تكاثر اعداد الفلسطينيين المسلمين في بلد نصفه مسيحي مما من شأنه قلب الموازين الديمغرافية لصالح المسلمين.
4 - المزكيطي السبت 16 شتنبر 2017 - 20:39
الموهيم شارون 6اشهر وهو. في عالم الخيال اعلم الله اش دوز ماهو ميت ماهو حي ومن اراد معرفة علم الخيال هم من ضربته السالمة يرون الجبال اتية نحوهم ويرون مالم يتحمله العقل بارتفاع الحرارة لاتحسبن الله غافل عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار سيرى عالم الاستنساخ للعمل ولا صغيرة ولا كبيرة الا محصية وما لفظ من قول الا كان مراقب البصيرة التي كنت لاتراها وانت تفعل ماتريد هي التي ستكون حاضرة لاتحرك لسانك لتعجل تزرب ابشوية يتلى علبك ماقدمت ويبين لك بالمشاهد ستكون تلفزات لا يعلمها الا الله وسيكون البصر حاد واسع النظر ولا داعي الى هذه التفاصيل نسال الله للمسلمين النصر والتبات را نفس واحدة كدور في الكون تفرقت لتجزى كل نفس بما كسبت كالعجين نفس المكونات وتتفرق خبز ماخلقنا ولا بعثنا الا كنفس واحدة
5 - المواجهة المباشرة ! السبت 16 شتنبر 2017 - 20:39
في ذكرى صبرا و شتيلا ستحيي المغنية المجندة الصهيونية التي شاركت في مذبحة الانتفاضة بين 2000 و 2002 و بافتخار اليوم في طنجاز في طنجة ! ذبح واغتصاب وبقر بطون حوامل !! اللوبي الصهيوني في المغرب برئاسة...ظن أن ربح و لوى ذراع المغاربة و هو الآن منتشي في الفيسبوك و خاصة مع نباح الغوييم في التعاليق، ووو... لا يا حبيبي لا لقد كانت مصيدة سقطتم فيها و اننظرو القادم، فالحجة بركانية مزلزلة !!
6 - hammouda lfezzioui السبت 16 شتنبر 2017 - 20:40
و هناك طرف من العرب ساهم واعطى معلومات بل واستقدمهم انه حزب الكتائب اللبنانية .انها جرائم وقعت في التاريخ ووصمة عار في جبين الانسانية ,ولها مثيلاتها في التاريخ ومن بينها ,ما فعله الاتراك بالارمن ,وما فعلته مليشيات الجنجويد بمسيحيي السودان ,وما فعله صدام بحلبجة الابية .وما يفعله بشار الان بالشعب..
7 - اقترب الوعد الحق السبت 16 شتنبر 2017 - 20:44
قال الله تعالى:

﴿ وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ﴾
صدق الله العظيم الصبر يا ابرياء اقترب الوعد الحق
8 - free speech السبت 16 شتنبر 2017 - 20:51
و ماذا عن مجزرة بنو قريضة . لم يكن هناك تلفزيون لنرى ماذا وقع من جرائم ضد الإنسانية.
9 - عاشقة القدس السبت 16 شتنبر 2017 - 21:17
مجزرة صبرا وشتلا تشهد على ظلامية بني صهيون الذي شهد العالم ويشهد على التناقض الصارخ بين ما يحاولون ترسيخه في عقول الناس جيلا بعد جيل في أنهم مساكين وأنهم تعرضوا للتعذيب أيام هتلر وبكاؤهم فيما يروون، وبين ما مارسوا ويمارسو ليل نهار الفلسطينيين أمام من يتبجح بالديمقراطية.
والله لن يترك الله الظالمين ينجون هكذا وموت شارون بعد 8 سنوات من العذاب دليل على أنه سيقتص من كل من سولت له نفسه أن يمارس الظلم الذي حرمه القاهرة فوق عباده على نفسه وعلى عباده
اللهم أرنا في الظالمين عجائب قدرتك.
10 - Rachid السبت 16 شتنبر 2017 - 21:18
كل الدول العربية تعرضت للاستعمار وقاومت ومات العديد من الشهداء . اللهم ارحمهم اجمعين .
كلنا غيوريين على اوطاننا ومستعدين للدفاع حتى اخر قطرة دم .اللهم ارحم محمد الخامس والحسن الثاني واطل عمر محمد السادس .وانصر اللهم الاسلام والمسلمين
11 - المجيب السبت 16 شتنبر 2017 - 21:19
A l'ocasion du festivale Tanjazz qui coincide avec la célébration de la tragédie de Sabra et Chatila perpéptrée par les sionistes, les organisateurs auraient pu demander à un chanteur marocain ou palestinien de reprendre avec musique de jazz la chanson de Garou (l'iinjustice): " T'as déjà fait le tour de ce qui t'a fait souffrir/ Pour le meilleur souvent récolté que le pire/ Quand tu n'as plus ni la force ni même le désir/ Et tellement chialé et tellement maudit/ Quand t'en a ras le bol de ceux qui font semblant/ Qu'avant de parler d'amour, ils te parlent dargent/ Et de regarder ceux que t'as protégés toujours/ L'injustice...linjustice...."
12 - منصف السبت 16 شتنبر 2017 - 21:22
أين هن المنظمات الحقوقية؟ أين هي هيومن رايت ووتس، أينهم. . .
13 - المغرب دولة اسلامية السبت 16 شتنبر 2017 - 21:36
و ياتيك العلمانيين المتطرفين داخل الدول العربية و الاسلامية يدافعون عن الكيان الصهيوني و يتهمون المسلمين بعدم تقبل المحتل و احترامه رغم كل الجرائم و الابادة
14 - massinissa السبت 16 شتنبر 2017 - 21:38
سبحان الله نذالة العرب لا تنتهي و لن تنتهي إلى أن يرث الله الأرض و من عليها.
15 - karim السبت 16 شتنبر 2017 - 21:41
و بعد كل هاته المجازر التي مرت و لم يحاسب اَي مجرم يريدون السلام الْيَوْمَ !!!
16 - هنون السبت 16 شتنبر 2017 - 22:04
حركة أمل اللتي هي حزب اللات حاليا اللتي يترأسها المسمى حسن نصر الشيطان ،استباحة دم الفلسطينيين اللاجئين في لبنان بعد غضب الرئيس السوري المقبور حافظ الأسد على حركة فتح الفلسطينية فأعطى تعليماته لحركة أمل بتطهير المخيمات من اللاجئين الفلسطينيين فكانت النتيجة مجزرة بكل المقاييس.
17 - عمر السبت 16 شتنبر 2017 - 22:12
تعليق رقم 8 اخي هولاء خونة والله اقدس حرب هوالذي قاده المسلمون الاوائل ويجب المطالبة بتلك القواعد فى الحروب الحديثة وكفى من تزوير التاريخ
18 - سيمو السبت 16 شتنبر 2017 - 22:16
من يقتل مسلما اليوم فهو ليس إرهابي ومن يقتل غير مسلم فهو ارهابي
19 - عابر سبيل السبت 16 شتنبر 2017 - 22:25
لا يجب ان تغفلوا أن من قام باجتياح جنوب لبنان من الجيش الاسرائيلي كل الجنود في الكتائب اليهودية مغاربة وقادتهم مغاربة واعطوهم الضوء الأخضر لحرق الاخضر واليابس وكل العالم يعلم هذا الا المغاربة يجهلون الحقيقة المرة ،لذلك اول من يحاسب ويحمل المسؤولية اليهود المغاربة المتصهينين،وخير دليل القائد الاعلى للقوات المسلحة الاسرائيلية الحالي المغربي غادي ازنكوت
20 - mimoun السبت 16 شتنبر 2017 - 22:49
احداث مرت مرار الكرام يحدث هذا لاسباب تافهة عندما يتجبر القوي بعد خروجه عن طوعه ولا يجد من يردعه
حدث هذا في لبنان ضد الفلسطييين وحدث في المغرب ضد الريف ويحدث اليوم في بورما ولا احد يحرك ساكنا
التاريخ يسجل والسجل يجدونه يوم الحساب لهذا اومن ب الله الذي وعدنا ب العذاب الشديد
21 - abdu السبت 16 شتنبر 2017 - 23:39
بسم الله الرحمن الرحيم،صبرا وشاتيلا :المجزرة العظيمة!كما ترددت على آذاننا أغنية لمجموعة ناس الغيوان!هي مؤامرة شيعية مسيحية إسرائيلية تعرضت لها حركة فتح الفلسطينية،الذراع العسكري لمنظمة التحرير الفلسطينية وتم إخراجها قسرا من لبنان والاستلاء على أسلحتها وإعضاء الضوء الأخضر لبعبع حزب الات الشيطان للسيطرة على الجنوب اللبناني وحماية إسرائيل من عمليات الفدائيين الفلسطينيين (أبو جهاد،...)،رحم الله الشهيد صدام حسين في قوله :ثلاثة أشياء يجب ألا تكون،اليهود ،الفرس والذباب
22 - boujmia الاثنين 18 شتنبر 2017 - 08:38
يَا عَالَمْ فِيك القتال ليهم جَايْزَة الصهاينة
وفيك الحقرة فَايْزَة ومن كل ماضي أحكاو فيك ليام لَحْزَانْ حَايزة
كَ لَبْحُورْ دموع

الصبيان دايزة
ارواحهم سارت لله عاشت وفنات ف الظلام يا عالم
فيك يتعلمو لَحْسَانْة بْلاَ مُوسْ . . بْلا َمَا فْ رْيُوسْ لْيْتـَامَى . . .
وشلى كلام يا عالم الدنيــــــا سكتـــــــــات
لعرب سكتات
لَعْدَا دَارْت ْمَا بْغـَــــــاتْ الدنيــــــا سكتـــــــــات الصهيون دارت ما بغات فْ صْبـْـــرَا وُشَاتِيــــلاَ المجـــــزرة الكبــيــــرة اطفــــــــال تذبحــــــات شيـــــوخ و عيــــالات السوايــــع وقفـــــــات لــــــرواح تحصـــرات السوايــــع وقفـــــــات لَكْتـُــــــوم تْـنْهـْبــَـات ف صبــــرا وشاتيــــلا كَثـْـــــــرَاث لـقـتـيـلــة
جبــــال و ويديــــان طيـــــــــور و غـابــــات
23 - إلى mimoun الاثنين 25 شتنبر 2017 - 16:46
واحد من أصحاب التعاليق قارن صبرا وشاتيلا بالريف وأعطاه نفس المستوى, انا أسأله هل بررت بطون نساء الريف, هل اغتصبت الفتيات وتم قتلهم ,هل ذبح الرجال والاطفال, كفاك يا هذا من الهذيان والكذب والبهتان , لحد الآن لم ينكر بشخص واحد بالريف فلما الافتراء أم ان كلامك وراءه مخطط يريد امثالك تنفيذه بجميع الطرق, الريف مثله مثل جميع مناطق المغرب له ما له وعليه ما عليه وكفى.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.