24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. وداعا حكومة ولاية الفقيه العثماني.. (5.00)

  2. منيب: الإسلام السياسي يُساهم في "الردّة".. والخوف يعتري المثقفين (5.00)

  3. مؤتمر إفريقي يدعم القرار الأممي بملف الصحراء (5.00)

  4. "أكاديمية المملكة" تلامس مكافحة الفقر في الصين (5.00)

  5. المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار (3.67)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام

ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام

ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام

يبحث كتاب الأكاديمي المغربي عمر أمرير، المُعنوَن بـ"جذور الديمقراطية في المغرب منذ ألف سنة" في "الديمقراطية التي قضى عليها نظام الحماية الفرنسية"، وهي "الديمقراطية المحلية التشاركية المباشرة"، التي توارثتها القبائل، ومن بينها قبائل جنوب جبل الأطلس الكبير المشرف على سهل سوس.

ويذكر أمرير، الذي وُلد في منتصف القرن الماضي، أن جيل الآباء كان آخر ممارسي هذه الديمقراطية التي كانت تضمن حقوق الأفراد والجماعات بالعدل، والمساواة، والتآخي، والتضامن، وغيرها من القيم النبيلة.

ويشير الأكاديمي إلى خطورة قضاء نظام الحماية الفرنسية على ما توارثه السكان من ديمقراطية، وهو ما استوعبَه لاحقا، وتلاه فهم واضح لمعجم آليات هذه الديمقراطية وأدواتها المنقَرِضة، التي ظلّت نماذجُ من بنود قواعدها محفوظة عن ظهر قلب، ومستشهَدا بها، ومستَمتَعا بجودة أشعار وحكايات استوحت قيمَها النبيلة من صميمها.

وانطلق الباحث، في كتابه الذي نشرته دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع بالرباط، من نموذج قبيلة "آيت عبد الله"، لكونها تحتوي على أقدم ما عثر عليه الباحثون من آليات وأدوات تلك الديمقراطية، وأطلال "أكادير أوجاريف"، المبني في القرن الثالث عشر الميلادي، ومخطوط "اللوح" الذي يعتَبَر دستورا محليا مكتوبا في القرن الخامس عشر الميلادي.

دستور محلي

"اللوح" وثيقةُ بنود أحكام تحدّد واجبات الأفراد نحو الجماعة في شأن يهم الحياة الزراعية أو التعاضد أو الدفاع، وما يتعلّق بالجنايات والجنح وما يترتّب عنها من عقوبات، حسب كتاب أمرير. ويتّفق جميع السكّان على وضع هذه الوثيقة، فيعيّنون مجلسا من الرّجال الثقاة الأكفاء للإشراف على التّطبيق النّزيه لبُنودها التي تتمّ كتابتها بحريّة في ألواح خشبية قديما ثم في مخطوطات ورقيّة بعد ظهور الورق.

وترجع أقدم الألواح التي تمّ العثور عليها، إلى حدود اليوم، إلى القرن الخامس عشر الميلادي. ويرجّح أمرير أن الألواح المخطوطة في الورق امتداد لما سبقها من زمن اقتصار كتابتها على الألواح الخشبية، مستدلّا على ذلك بعدم تغيّر اسم اللوح ذاته وإطلاقه في الأمازيغية على المخطوط الورقي.

القواعد الخاصّة بوضع اللوح من صميم تجليّات الديمقراطية عميقة الجذور في قبيلة آيت عبد الله إلى آخر سنوات مقاومتها في عام 1934، بالنسبة للكاتب، فيحدّد مجلس "إينفلاس" يوما خاصّا لجمع عام يضع فيه السّكان اللوح الجديد الذي ستطبّق بنوده في سنة نيابتهم، وفي يوم اجتماعهم بساحة "أكادير" تلتحق لجنة الإشراف على صياغة بنود اللّوح التي تتركّب من أعضاء مجلس إينفلّاس الجديد، وإمام المسجد، أو فقيه المدرسة، أو شاهد عدل لكتابة اللّوح.

ويبيّن كتاب أمرير أنّ أعمال وضع اللوح تنطلق بكلمة يلقيها رئيس مجلس "إينفلاس"، يذكّر فيها بأهميّة هذا اللوح في استقرار أمن السكان، وتماسك المجتمع، ثم يأذن للفقيه الذي سيحرّر بنوده ببدء الكتابة التي قد تقتصر على تحيين اللوح السابق، أو قد تتجاوزه إلى وضع لوح جديد كلّيّا؛ وهي العملية التي يقتصر فيها دور الفقيه على ترجمة العبارة الأمازيغية إلى العربية، ثم ينهي ما توافق عليه الناس من بنود بعبارة: "هذا بينهم كلهم برضاهم ورضا شيوخهم بأمرهم من غير إكراه لواحد منهم".

مجالس "ديمقراطية"

يبيّن عمر أمرير أن "إينفلاس" في الاصطلاح الأمازيغي هم نواب سكان يقومون بتعيينهم في مجالس محلية، وفق شروط صارمة، قصد تمثيلهم في أحد المجالس التي تتقاسم وظائف التسيير الجماعي لشؤون السكّان خلال فترات لا تتجاوز سنة واحدة، وتنتهي بتقييم نتائجهم قبل تعيين أعضاء جدد غيرهم لمجالس السنة المقبلة.

وتتكوّن مجالس "إينفلاس"، حَسَبَ المصدر نفسه، من لجنتين وثلاثة مجالس تبدأ بلجنة "إينفكار"؛ وهم الأشخاص الثقاة الذين يعيّنهم السكان لحراسة المزارع في المواسم الفلاحية إلى حين وقت جمع محاصيلها، وحراسة الأشجار خلال مواسم نضج ثمارها، وتنظيم أوقات وشؤون القنص وخلايا النحل والاحتطاب والحصاد إلى غير ذلك، ومجلس "إيجماعن"؛ وهو مجلس خاص بالإشراف على التسيير المستقلّ العادل لشؤون سكّان كل قرية محدّدة، انطلاقا من بنود لوح ميثاق جماعي، ويسهر أعضاؤه على شؤون سكّانها طوال سنة كاملة يعقد خلالها المجلس، عادة، مرة في الأسبوع، ويتاح حضوره لكل راغب من السكان في متابعة أعماله ذكرا كان أو أنثى، صغيرا أو كبيرا، لتربية السكان على قيم العدل والمساواة والتضامن، حسب قراءة الكاتب.

ومن المجالس أيضا مجلس "آيت الخمس"، الذي يضمّ ممثّلي جميع القرى التي يتشكّل منها قسم من باقي أقسام الاتحادية الواحدة، ويسهر أعضاؤه على شؤون القرى بتنسيق مع مجلس إجماعن، ومجلس آيت ربعين، مع الاستعانة بخبرة "مجلس إيمزكان". وتفرض القواعد عقد اجتماع المجلس في الساحة الأمامية لـ"أكَاديرهم"، أو داخل دهليز مدخله، في إحدى قرى "الخمس" ذاته مرّة في الأسبوع، أو كلما طرأ طارئ يعجّل باجتماعهم؛ كما يحضرون السوق الأسبوعي لقرى "أخماس" قبيلتهم، حيث يصطفّ المتخاصمون خارجه في انتظار دور جلسة الفصل في كل صغيرة وكبيرة تحدث بين المتسوّقين، وكذا خلال أيّام انعقاد "موسم سيدي لحسن أو عبد الله".

ويذكر كتاب "جذور الديمقراطية في المغرب منذ ألف سنة" أن من بين المجالسِ مجلسُ "إيمزكان" الذي تتجلّى وظيفته في تزكية حكم أو موقف أو ممارسةٍ صدرت عن مجلس "آيت الخمس"، لأن كل حكم أو موقف أو ممارسة لم تنل تزكيته لا يُعمل بها. ويتم تشكيل هذا المجلس بعد تعيين جميع أعضاء مجلس "آيت الخمس"، عبر تعيين كل مجموع أسر من القرية رجلَيْن يكون أحدهما ضمن مجلس "آيت الخمس"، والآخر في "إيمزكان"، ليرشدَ قريبَه إلى الصواب وينهاه عن الخطأ. بينما يتكوّن مجلس "آيت ربعين" من 40 شخصا، وأقدم إشارة إليه في المصادر العربية كانت في سنة 777 ميلادية. ويسهر في "آيت عبد الله" على تسيير الشؤون الخارجية للقبيلة، ويمثّلها في مجلس اتحاديّة إيلالن، ومن وظائفه اختيار قرار الدخول في الأحلاف مع قبائل أخرى، وعقد معاهدات السلم.

ديمقراطية عريقة

يورد أمرير مجموعة من الإشارات البحثية إلى هذه الديمقراطية، مثل: وقوف شارل دو فوكو في 1883 بمناطق من شمال الأطلس الكبير على وحدة اجتماعية متراصة؛ هي القبيلة، وصفها بلفظة الديمقراطية، وحديث المانوزي المولود عام 1888 عن تأسيس أهل سوس "قواعد حتّموا اعتبارها وقوانين أيّدوا أعمالها وإقرارها وشدّدوا في ذلك وعيّنوا النفاليس، أي ممثلي السكان، فانجَبَرت بعد ذلك أحوال سوس"، وذكر المختار السوسي أن الألواح "قديمة في سوس من قرون عديدة"، وتصريح أحمد التوفيق سنة 1992 حول الأوساط التي عرفت "التسييس المتأصّل، المنبثق من ممارسة تاريخية لا من قاموس مصطلحيّ فضفاض غير مكيّف"، إلى غير ذلك من الاستشهادات التي وردت في الكتاب.

ويتحدّث الكتاب عن جذر ديمقراطية "أكادير"، موضّحا أن ترجمة هذا الاسم إلى العربية يكون بالحصن أو المخزن؛ وهو بناية تكون بضخامتها وهندستها المعمارية الخاصّة أبرز ما يظهر من معالم القرية للناظر إليها من بعيد، وتعتبر هي وحدود مرافقها أماكن مقدّسة مثل المسجد والضريح، ويتمّ بناؤها بتعاون الجميع في مرتفع من الأرض يسهل الدفاع عنه ويصعب اقتحامه، وتوزّع غُرَفُها بالقرعة على الأسر وتوثّق نتائج ذلك كتابةً. وتتعدّد الغرف بتعدّد أسر العائلات التي تخزن فيها الزرع والأواني والوثائق وجميع ما تخاف ضياعه، ويكون لها حارس يسمّى بـ"الأمين"، يسهر على تطبيق قواعدها التي تنظّمها الألواح الأمازيغية، والتي من بينها: منع الالتفات إلى غرفة صودف بابها مفتوحا، ومنع المبيت في "أكادير"، ومنع إدخال الغريب إليها..

ومن أنواع الألواح التي تتضمّن القوانين التي اختارتها الساكنة، ألواح عامة مثل "لوح القرية" الذي يشرف على وضعه مجلس "إيجماعن"، بحضور سكّان القرية ذكرانا وإناثا؛ ويغلب على بنوده ذكر ما يمكن وقوعه من مخالفات داخل القرية، لحفظ أمن الأشخاص وسلامة الممتلكات، ووحدة التراب، و"لوح الخمس" الذي يعالج ما ليس من اختصاص مجالس القرى وما يمكن وقوعه بين سكان القرى المتجاورة من مخالفات، و"لوح القبيلة" الذي يعالج ما ليس من اختصاص الألواح الأخرى من مخالفات تقع داخل حدود القبيلة كلّها وضبط أمنها وحرمات أهلها وكيفية تمويل المدرسة العتيقة، ولوح الاتحادية الذي يعالج قضايا ضبط الأمن العام داخل الاتّحادية كلها، وحق اللجوء وحماية اللاجئ، والحكم على الجاسوس؛ فضلا عن ألواح خاصة مثل لوح المسجد، ولوح أكادير، ولوح التناوب على الرعي، ولوح الأسواق الأسبوعية..

ومن بين ما يميّز الأحكام التي ترد في الألواح عدم وجود أحكام سجن، ولا أحكام إعدام، وتعويضها بحكم "أزواك" الذي يبدأ تطبيقه بذبح بقرة القاتل لإعداد عشاء "إينفلاس"، ثمّ تخريب داره، ودفعه الديّة، فنفيِه وتغريبه خارج أراضي القبيلة، ونبذه في المجتمعات التي تعامله معاملة العبد الفاقد لحريّاته، وهو ما يشبه حكم الجاسوس، إلا في تفصيل واحد هو وضع حجر في فجوة قفل داره بدل هدمها، في ما يشبه تشميع بيتٍ اليوم، يوضّح أمرير، كما تنظّم الألواح أيضا، على سبيل المثال لا الحصر، شروط التأنّق بالسلاح والعقوبات المرتفعة للغاية في حال وضع الأصبع على زناد السلاح الناري تهديدا، أو حين استعماله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (81)

1 - مغربي من اسكندنافيا السبت 23 فبراير 2019 - 11:16
نحن امازيغ شعب راقي و متسامح و منظم ، كل المناطق التي نسكنها لن تجد فيها السرقة او الكريساج و الكل يشتغل ،حتى في اروبا كل الآمازيغ تجار ناجحون مندمجون عكس من نشارك معهم الوطن ، يتفننون في سرقة اموال الدولة و السرقة بالسيوف و تشويه سمعة المغرب بالإرهاب
2 - بندق السبت 23 فبراير 2019 - 11:19
بئس الدستور الذي لا يحكم شرع الله
3 - ذا امزغي نسوس السبت 23 فبراير 2019 - 11:19
مجرد تمجيد في رموز الوثنية والإلحاد وعهد كسيلة البربري الوثني والكاهنة ،واساطير الكهف والغار.،واختلاق قصص من لاشيء لأجل لاشيء، للاسف البعض منا يريد عزلنا كامازيغ عن باقي المغاربة وعن محيطنا العربي الاسلامي
4 - Mohssim السبت 23 فبراير 2019 - 11:24
لقد سبق ان تكلم عن هذا ابن خلدون، تأثير الهلاليين و باقي الأعراب كان كارثيا على المغرب.
5 - مغربي متابع السبت 23 فبراير 2019 - 11:25
سؤال بسيط أطرحه حول هذا الموضوع (والذي يوجد مثله في المشرق وخصوصا في الشام والأرن) كيف كان هؤلاء الأجداد رحمهم الله يكتبون ويوثقون؟ أليس باللغة العربية؟ وفي جل الأحوال يستعملون الحروف العربية حتى لكتابة العقود باللهجة المحلية؟
المغرب له حضارة عريقة من المفترض أن نبرزها للعالم أجمع لكن بدون خلفيات شعبوية عرقية عنصرية.
6 - Amazigh السبت 23 فبراير 2019 - 11:37
نريد فقط ان نسقي من تراثنا الإنساني العريق، وهو وحده الجدير بأن يعافي هذه الأمة الامازيغية في كل بقاع شمال افريقيا ويوحدنا.. نريد ان نعتز بأرضنا ونعتمد على قدراتنا كما تفعل كل الأمم المتحضرة، نحن لا نحتاج ان نستورد الثقافة لا من الشرق ولا من الغرب.
7 - سرور السبت 23 فبراير 2019 - 11:42
الدستور لا بد له أن يكون فيه فصول لمعاقبة المجرمين والإراهبيين و إلا ضاعت البلاد والعباد .
8 - Hooollandddddddssss السبت 23 فبراير 2019 - 11:59
هل الله هو الذي شرع حكمه لخلقه ام العجم الامازيغ هم من شرعوا لله؟
اجيبون ان كنت صادقون وبدون قذف او تحقير ان كنتم تزعمون ايها العجميون
9 - Soufyane السبت 23 فبراير 2019 - 12:00
كامازيغي من اطلس زموري
اعترف ان امازيغ سوس لهم حضارة و اعراف وتقاليد متجدرة في التاريخ
وهم من اكثر الأماريغ المتشبتين بالارض واللغة رغم ان تلك مناطق كانت مستهدفة و اصابها الجفاف. الا انك تجد اهل سوس متشبتين بارضهم
تحية لكم
10 - جاد السبت 23 فبراير 2019 - 12:01
الكاتب يتحدث عن تنظيم القبيلة يسميه ديمقراطية المعروف ان حتى التنظيمات الارهابية عندها تنظيم و انظباط يفوق دول الديمقراطية مفهوم الديمقراطية واسع ويتطور
11 - بوتقموت السبت 23 فبراير 2019 - 12:01
الديمقراطية مصطلح لم يكن في مخيلة العرب والامازيغ والافارقه الا بعد الحرب العالميه التانيه.اما ثقافه امغار واحيدوس وشرب الشاي والبلابلا فهي فقط وسيلة كان يقوم بها كبار قباىل الامازيغ مع امغار للسيطره على الماى والرعي.الديمقراطية هي ممارسة على ارض الواقع لحرية التعبير وحقوق الانسان و تعليم جيد و حقوق وواجبات وما الى ذلك.تحيه للجميع
12 - السانوج السبت 23 فبراير 2019 - 12:04
لم يعرف البرابرة حضارة قط فكيف يعرفون المحاكم او القانون ؟ كانوا أيام القحط يأكلون بعضهم بعضا ! ولم يختلطوا بالشعوب الأخرى التي استعمرتهم.. بل كانوا يفرون إلى الجبال ويعيشون في الكهوف..البرابرة لم يعرفوا الرقي بل عرفوا التخلف والهمجية!!
13 - كريم بوزبيطة السبت 23 فبراير 2019 - 12:05
عزاؤنا واحدفي امةتامرغا الحرة الابية العريقة التي يشهد تاريخها المتجدر عن حياة شعب قوي بكل المعاني ديمقراطيا و انسانيا وحضاريا فالاثار المتبقية رغم محاولة طمسها لاتزال تشهد على عظمة الشعب الامازيغي شمال افريقيا بكل من المغرب الدزاير تونس مصر ليبيا موريتانيا مالي وكل بلد ينحدر اصله العريق من الامازيغ الاحرار رغم المؤامرة التي تغرضت لها الامة الامازيغيةعلى يد الكثير من الاقوام الطامعين في خيرات تامزغا فان التاريخ سيظل افضل شاهد الى تميز الا مة الانازيغية رغم انف كيد الكاءدينوحسد الحاسدين وحقد الحاقدين ستظل الامة لللمازيغيةشمسا حارقة لكل اعداء الحضارة الانسانية الثاقبة في جدور التاريخ عبر السنين فا لامة الامازيغيةيشهد لها جدها واجتهادها وتكرانها للذات من دون طلب للشعرة او التفاف خول اي معتقد كما يفعل تجار الدين للوصول الى السلطة وامتصاص دماء الشعب
14 - ماسين الريفي السبت 23 فبراير 2019 - 12:12
الى المسمى ذنمزغي نسوس.
انت ابعد ان تكون امازيغي سوسي قح، وانما عديمي الهوية تبحث اصل هنا وهناك لتنتمي اليه وفِي قرارة نفسك انك انسان فاقد لكل شيء.
نحن في محيط امازيغي أفريقي متوسطي لا يجمعنا بالمحيط العربي الا الخير والإحسان والدين الاسلامي الذي اساء اليه العرابيش وجعلوا منه مطية لاستغلال الشعوب الاسلامية.
لنا تقاليدنا وعاداتنا وحضارتنا ولغتنا تمتد لآلاف السنين، ولا نحتاج الى محيط همجي اقل ما يقال عنه انه محيط الخيانة والتامر على بعضهم البعض.
انت حر ان تنتمي الى ذاك المحيط ولكن لا تتكلم باسم الشعب الامازيغي الحر فكسيلة والداهية وغيرهم من ابطال الامازيغ لم يحاربوا الجرب حتى تيقنوا ان رسالتهم انحرفت على هدفها الحقيقي وانه ما عاد يهمهم نشر الاسلام بقدر ما يهمهم من سبي نساء الامازيغ والاستيلاء على اموالهم وتحقير اسياد الامازيغ لذلك ثار الامازيغ على اولىك البدو واستأصلوا شوكتهم نهاىيا من شمال افريقيا في معركة الاشراف بالمغرب الأقصى وكذلك في المغرب الأوسط والأدنى ، انا ما تدعي انهم عرب فانما هم من المستعربين الخونة الذين خانوا الوطن والهوية وأذلوا نفسهم ولا يزالون.
اخرس ايها المذلول .
15 - zayyani السبت 23 فبراير 2019 - 12:20
هذه الأعراف التي يتحدث عنها الباحث يوجد مثلها عند آلاف الشعوب التي كان لديها قانون شفهي ولم تعرف الكتابة ولا أحد من هذه الشعوب اكتشف الديمقراطية
نأتي هنا في المغرب لنقدم التاريخ بشكل أسطوري
ارجع إلي التاريخ واقرأ القتال الذي كان ينشب بين القبائل الأمازيغية ووضح لنا لماذا لم تنفعهم هذه الديمقراطية الوهمية ولم تحقق الأخوة والتآزر
كفاكم من الأسطورة
العرف مليء بالأحكام الشرعية كما بين الدارسون وليس كما يدعي البعض أنه مضاد له حسب الطرح الاستعماري
كل ما أورده الكاتب من أسماء لهذا القانون هي عربية بمعنى أن لها علاقة بالثقافة العربية المختلطة بالأعراف القبلية
نريد مثل هذه الأحكام قبل دخول الاسلام
كفاكم من الكذب على المغاربة فمثل هذه الأعراف نجدها في كل مناطق المغرب التي تعرف التقاتل والتناحر بين القبائل نجدها في الشاوية وفي تافيلالت وفي سوس وفي الغرب وفي الشمال في مل مناطق المغرب
كفاكم من العصبية والعرقية
المغرب واحد إلى آخر الدهر
16 - م الشمالي السبت 23 فبراير 2019 - 12:21
اريد فقط ان اعلق علئ صاحب التعليق رقم 1 لاقول له تريدون اقحام افكاركم العنصرية في اي شئء وتنسبون كل العيوب وكل الثغرات واسباب التخلف الئ شماعة العربية والعروبيين .الم يبني العرب والامازيغ المسلمين حضارة فريدة في المغرب والاندلس . اتستطيع انت ان تكون احسن من يوسف ابن تاشفين ويعقوب المنصور .لا اضن دلك من مستواك . فمستواك ربما العصور الحجرية ربم ما قبل التاريخ .ربما اقل والله اعلم
17 - نورا السبت 23 فبراير 2019 - 12:23
إلى صاحب التعليق رقم 14، واضح انك لم تقرأ التاريخ عن حضارة الامازيغ و البربر و ما أنجبته من ملوك وملكات و علماء ، أما عن الهمجية التي تتكلم عنها فأصلها الجزيرة العربية لولا دين الإسلام لا أحد يعلم ما كانت ستؤول إليه حالتكم اليوم ، حتى وأنتم مسلمون مازالت أفعال الجاهلية فيكم حب الشهوات و النساء و الأموال
18 - vive taklikha السبت 23 فبراير 2019 - 12:35
à ces époques il n' y avait pas d'écoles pour les enfants,et rien n'indiquait qu'il y avait une pensée pour instruire les enfants,l'auteur veut tromper les gens qui cherchent la justice sociale au lieu des regroupements mêmes élus pour soutenir le tribalisme qui régnait au maroc d'antan,
les marocains ont compris les jeux des politiciens véreux:arabisation,contre arabisation sa rivale l'amazighation,et voilà le grand bavard Ayouch qui découvre que la darija est la langue du progrès pour arriver à Juper avant les américains, et voilà encore la démocratie marocaine détruite par le colonialisme français qui a fait construire des écoles à tous les niveaux,des facultés,des hôpitaux,les banques du maroc,les postes historiques,les routes,les aéroports,les ports,
à bas la france,vive le vide ,
vive taklikha
19 - مواطن B السبت 23 فبراير 2019 - 12:35
رد على 3 بندق
وما ذا تعني بشرع الله
وما ذا تعرف عن الحق و الباطل
و ماذا تعرف عن العدالة و الظلم.
وماذا تعرف عن الاحسان و الخدلان
و ماذا تعرف عن الامانة و الغدر و الخيانة .
اليس شرع الله ان تنصف اخاك في الاسلام
اليس شرع الله هو ان لاتتراما على حق الغير كان مسلما او غير ذالك.
او ان عندك شرع الله هو كلما هو غير عربي فهو مخالف لشرع الله.
اليست القرى الامازيغية في الجنوب وفي الاطلس الصغير و غي الريف و في الحوز و شرق وجدة
هي من يقر فيه شرع الله .
فقل لي بالله عليك ان توجد النوادي الليلة. والخمارات
ولعب القمر الذي يخالف شرع الله.
20 - المقاطع المحبوب السبت 23 فبراير 2019 - 12:38
الشكرالجزيل للكاتب الصحفي ممتاز
هذه التواريخ القديمة والتي تخص
الأمازيغ ((تامزغا))بالفعل الحضارة
الأمازيغية لها جذورواسعة على
الصعيدالإفريقي وسجلماسة وغيرها
من الاتحادات والتي كانت تعرف أنذاك
بالدولة الواحدة جمعت شعب الإفريقي
على كلمة واحدة.
21 - غالي السبت 23 فبراير 2019 - 12:45
ان الله قد اعزنا بالإسلام كمغاربة وحبانا بولي امر من ال بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم،وكلنا مغاربة لا فرق بين عربي وأمازيغي ،والفتنة نائمة لعن الله من ايقظها ،انا عربي وافتخر بالأمازيغ اصحاب التاريخ والحضارة والجهاد (ثلثي الجيش الذي فتح الأندلس كانوا أمازيغ ) الأمازيغ حملة القرأن اصحاب الأخلاق الرفيعة والعفة جزاهم الله عنا خيرا
22 - Noumidia nordest السبت 23 فبراير 2019 - 12:54
امازيغية وافتخر
ديهيا كانت ملكة قاومت العرب الهمج
حاليا القوادة المستعربون يوفرون اوكار الدعارة للعرب الهمج
كم انت عظيمة يا ديهيا رضي الله عليك
صلى الله على اكسيل وديهيا
امازيغية حرة ريفية وتخلصت من مخدر ما يسمى الاسلام والعروبة
23 - رشيد السبت 23 فبراير 2019 - 13:14
مثل هذا النظام موجود في العديد من المجتمعات البدائية، ولا يمكن نسبته إلى «الديمقراطية» إلا من باب التشبيه الغريب عن الواقع. فالديمقراطية نظام دولة وليست نظام قبيلة. وتتطلب دستورا يترجم عن إرادة الشعب وليس ألواحا يدونها شيوخ العشائر، وأحزابا متنافسة وليس قبائل متناحرة على الماء والمرعى، ومواطنين أحرارا وليس رعايا ورعيانا...أما الدول الأمازيغية التي تعاقبت على حكم المغرب الأقصى، فسيرتها معروفة لا تختلف عن سيرة الأمويين في المشرق. ذبح وتهجير وإبادة جماعية...من أفنى قبائل برغواطة الأمازيغية سوى دولة المصامدة الأمازيغ؟ واسألوا عن جزاء القاتل عند أهل الريف، وحكايات الفارين من الثأر والانتقام الوحشي، لتعلموا أنكم مفترون حالمون...
نعم للأمازيغية كلغة وطنية. نعم لرد الاعتبار لمكون أساسي من مكونات الهوية المغربية، لكن على أساس ديمقراطي عصري حقيقي يقطع مع التقليد والقبلية والنزعة العرقية المتخلفة.
تنميرت...
24 - مواطن أحب وطني السبت 23 فبراير 2019 - 13:21
وفضحتونة بأصالة وعراقة وبلبالة خاوية. بنادم قتلو غير خبز وأتاي في تلك أيام .سيرو تسترو .
25 - يعقوب المنصور السبت 23 فبراير 2019 - 13:25
المغربي أمازيغي عربي بل و إفريقي عبري و فينيقي روماني......
إلى المتمزغين أقول متى حكم العرب المغرب؟
الأمويون لم يستتب وجودهم في المغرب الأقصى.
دولة الأدارسة أقامتها قبيلة أوربة أما إدريس و خادمه فكانا لاجئين.
المرابطون و الموحدون والمرينيون أكبر الإمبراطوريات المغربية كان أمراءها و سلاطينها أمازيغ.
الوطاسيون أمازيغ
السعديون والعلويون قاموا كذلك بالقبائل الأمازيغية من تارودانت ودرعة وتافيلالت......
أما الإخوا الذين استساغوا قذف قبائل بنوا هلال و بنوا سليم ، أقول من أتى بهذه القبائل إلى شمال إفريقيا؟؟؟؟
أليس الفاطميوون الذين هم أمازيغ. والموحدون الأمازيغ هم استقدموهم إلى المغرب لردع ثورات القبائل.
بالله عليكم كم يشكل العنصر العربي وسط امكونات المغربية حتى نحمله خيبتنا ؟؟
أما من يتهم الإسلام فأقول. ماليزيا وتركيا وباكستانو غيرهما تضحظ إدعاءاتكم.
المغرب للجميع و محمد السادس إبن آمازيغية كما كل مغربي مزيج.
26 - سوسي السبت 23 فبراير 2019 - 13:30
الى السانوج
و هل انتم كانت لكم حضارة في قفار نجد و الحجاز، كيف تفتخر باصلك و انتم كنتم الجنس الوحيد في تاريخ البشرية الذي كان يدفن البنات و هن على قيد الحياة هذا في وقت كانت فيه المرأة الامازيغية تتبوأ منصب الملكة و القائدة و زعيمة القبيلة " تمغارت". هل تعرف الاعراب كانوا يقتاتون على الخنافيس و العقارب بشهادة ابن خلدون و لهذا نجدهم اشر الناس و ابغضهم حتى ان الله تعالى ذمهم في كتابه " الاعراب اشد كفرا و نفاقا". هل ستطالب بحذف هذه الاية او تكذبها ؟
27 - العروبي السبت 23 فبراير 2019 - 13:34
يجب قراءة التجربة في سياقها التاريخي. المجتمع المغربي لم تكن فيه دولة حديثة وذات مؤسسات. بل مجتمع قباءل تظبطها الأعراف والجماعة وفق مرجعية إسلامية في ذلك العهد.
ماذا نريد اليوم.
هذا هو السؤال.
هل نريد بناء الدولة الحديثة والاستمرار في الانخراط في ام الارتكاز إلى سلطة ماض ما.
28 - Smail السبت 23 فبراير 2019 - 13:36
comme réponse au commentaire numéro un
La corruption surtout de nôtre classe politique n'est plus à démontrer à part qques un bien sûr. La majorité d'eux ne cherchent que leurs intérêt personnel se qui fait qu'ils font tout pour gagner de l'argent... vole corruption etc peut importe.
cette classe politique marocaine est composée d'amazigh dans sa grande majorité.... Qu'on pense tu toi qui croît que les marocains qui parlent arabe c'est eux les voleurs etc alors voilà la classe politique marocaine qui derige notre pays parle amazigh dans sa majorité est pourrie .... arrêtons ses commentaires racistes ...
29 - kinko السبت 23 فبراير 2019 - 14:09
رد تخلف شمال إفريقيا الى عرب شبه الجزيرة هو نوع من معاداة السامية و انكار للمسؤولية الذاتية عن وضعنا الحالي مما لا يبشر بأننا قادرون على التخلص من هذه الوضع. المغرب يتطور باستقلال تام عن العراق و الشام منذ أكثر من ألف سنة و لا تربطبه بنجد و الحجاز سوى شعيرة الحج. حتى أننا نختلف مذهبيا عن دول الشرق. كفانا اذن من معاداة السامية التي تمنعنا من تحمل المسؤولية التامة عن تاريخنا و حاضرنا و مستقبلنا.
30 - Smail السبت 23 فبراير 2019 - 14:11
Dommage que les réseaux sociaux qui sont sensés donner une force au marocain ordinaire pour qu'on puisse défendre des causes communes deviennent un champs d'insultes racistes débile...
Être fier de son appartenance culturelle ne doit pas être forcément enn detestant les autres appartenances ou se sentir meilleur des autres.... Dans chaque composante de notre société il y a des bons et des mauvais... certains commentaires et la façon dont pense certains des nos concitoyen vas nous mener tous à la catastrophe.... La haine raciale n'a pas de logique
31 - معلق السبت 23 فبراير 2019 - 14:11
لا حول ولا قوة الا بالله. تعاليق كل فريق تنتقص من الفريق الآخر. دعوها فإنها منتنة.
32 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 14:21
الى الشانوج 12.انت لا تقرأ اذن انت خارج التغطية.كيف تقصي بخزعبلاتك حضارة الامازيغ الموثقة في امهات كتب التاريخ.اظن انك جاهل.وكمغربي وبس لا انكر ان للامازيغ فضل على هذا البلد الامين.فهم من حموا الاسلام ودافعوا عنه.بل على يد بطلهم فتحت الاندلس التي ضيعها العربان.وفي كل الاحوال.انصحك بقراءة ات كنت غير امي مقدمة ابن خلدون لتتأكد من اشياء غابت عنك او غيبتها لحاجة في نفسك المريضة.تحية مني الى احرار المغرب امازيغ يهود عرب زنوج.اما اتت وللمرة المليار اقول انك خارج التغطية مع كامل الاسف. .
33 - Les Grecques et les Romains السبت 23 فبراير 2019 - 14:25
Les Grecques et les Romains ont attesté que LES AMAZIGHS étaient plus démocrates qu'eux,le système électif des AMGHARs par exemple était plus évolué que ceux qui étaient en Grèce et à ROME ,les chefs de tribus Amazighs étaient plus démocrates que ceux qui étaient en Grèce,c’est depuis l'arrivée de l'islam et la culture arabo-musulmane que LES AMAZIGHS ont été contraints au changement radical pour se mettre aux normes arriérés des bédouins
...

LA FEMME AMAZIGHE était plus respectable que depuis le débarquement de L'ISLAM,plusieurs femmes Amazighes étaient des cheffes et même des Reines comme DIHYA

L4ARBISATION DE L'AFRIQUE DU NORD était une grave erreur ,à cause d'elle que nous sommes en retard dans tous les domaines
...
34 - yael السبت 23 فبراير 2019 - 14:35
من فضلكم لا سب ولا قدح، فقط للذكرى ما يعمل به في المناطق النائية البعيدة عن مركز السلطان. تتم فيه هذه التشكيلات والممارسات. هو موجود حتى في المناطق العربية و الصحراوية وهو ما يسمى ممارسة القبيلة.
من فضلكم كفاكم عربي أمازيغي و ووو
لأننا نساهم فقط في تأسيس خراب ممنهج منذ زمان لهذه الأمة من محيطها الى خليجها. فقط اقرؤوا واستعنوا بالتاريخ الموجود في رفوف خزاءن المكتبات الأوربية وحتى في الفاتيكان.
والسلام على الشعب المغربي.
35 - عطيل السبت 23 فبراير 2019 - 14:38
الاستاذ عمر امريىر كاتب كبير حمل على عاتقه هم الإرث الأمازيغ منذ القدم. واادموقراطية التي يعيشها الأمازيغ وسط القبيلة مازالت بعض منها في جبال الأطلس.
أتعجب كتيرا كلما تحذث احد عن الأمازيغية يخرخ علينا الذباب الإلكتروني بالسب و القذف و الكفر..
36 - ابي الجعد...يا زينة المدن... السبت 23 فبراير 2019 - 14:40
تقرؤون الأوهام وتتباكون فوق الأطلال.....
ترسمون رسوما صبيانية تثير الإشمئزاز والضحك ...
تقولون أشياء اخترعتموها من تصميمكم والناس جالوا وجايوا الأقطار وجهات العالم شرقا وغربا جنوبا وشمالا بحثا عن الفضيلة واكتساب العلم والمعرفة في كل المجالات حبا في المعرفة والعلوم وهروبا من الجهل والتناقض والكبث الذي صليتم فيه انتم على وجوهكم فأصبح يتخيل لكم - والحقيقة بعيدة بعد السماء عن الأرض او اكثر- أنكم كنتم ديمقراطيين......وأنكم كنتم رجال عدل ومساواة.....لكن التمني ليس هو التاريخ والحقيقة.....مكثم في جهل مطبق وتزمت مطبق ورفضتم الإندماج مع المغاربة.....وبين المغاربة لأن الحقد يحرككم وبقوة صاروخية.....فقلبتم التاريخ وحتى الجغرافيا رأسا على عقب بكثرة التمني والهيام والعيش على الأحلام....!!!!!!!
العدل خرج من دار الإسلام.....من بيت الإسلام.....
الديمقراطية أحقها الحق سبحانه وفرضها على بني آدم ....الديمقراطية والمساواة بعيدة عن التزمت والحقد والبحث في المشاكل والنبش في التعفن...
37 - sana lbaze السبت 23 فبراير 2019 - 14:42
فلا ندري في الحقيقة، كيف لبدو محاصرين تاريخياً في صحرائهم ولم يكن لديهم حضارة، ولا خبرات معمارية أن ينقلوا ذلك للغير بين ليلة وضحاها، ويحق لنا أن نتساءل من أين هبطت عليهم تلك الحضارة فجأة، ولماذا لم يستثمروا إمكانياتهم الحضارية الفذة والنادرة والهائلة في إعمار بيدائهم وذهبوا بها إلى الأندلس والشام وفارس فيما بقيت صحراؤهم، ولقرون مديدة، "قفراء نفراء" وخاوية على عروشها تصفر فيها الرياح إلى أن أتي البريطانيون والأمريكان والبهود والبوذيون والهندوس واكتشفوا لهم البترول وبنوا ملح المدن كما نراها اليوم؟ أليس الأقربون أولى بالمعروف؟ ولماذا لم يعرفوا ويعمّروا القصور وينشؤوا الدواوين وينظموا شؤون الدولة في صحرائهم قبل التكرم والجود بها على الغير؟ وحتى المآذن التي عملوا عليها "هيصة" من فترة قريبة هي فن معماري موجود للتو، ولم يعرفه العرب والمسلمون إلا في العام 52 هجري حين شيدت أول مئذنة هي عيسى في الجامع الأموي بدمشق أي أنها ليست من الجزيرة العربية كما هو مفترض ومطلو ، وتم الأمر فقط بعد الخروج من جزيرة العرب والاطلاع على مختلف الفنون المعمارية التي كانت سائدة في العالم. والجواب بكل بساطة ..
38 - لوسيور السبت 23 فبراير 2019 - 14:52
ان الذين ينتقصون من قدر الامازيغ انما ينتقصون ايضا من قدر العرب ..فنفي القاتل ومن يجر الجرائر على القفبيلة فتتحاماه وتفرده وتطرده فيصبح بدون جنسية بحيث يصبح قنا ومن الموالي عند قبيلة اخرى..قال طرفة بن العبد في معلقته
إلى أن تحامتني العشيرة كلها وأفردت إفراد البعير المعبد
وقال الشنفرى لما افردته عشيرته اي طردته فاصبح وحيدا يعيش مع الحيوانات ويستأنس بها
أَقِيمُـوا بَنِـي أُمِّـي صُـدُورَ مَطِيِّـكُمْ فَإنِّـي إلى قَـوْمٍ سِـوَاكُمْ لَأَمْيَـلُ
وفي الأَرْضِ مَنْـأَى لِلْكَرِيـمِ عَنِ الأَذَى وَفِيهَا لِمَنْ خَافَ القِلَـى مُتَعَـزَّلُ

لَعَمْـرُكَ مَا بِالأَرْضِ ضِيـقٌ على امْرِىءٍ سَرَى رَاغِبَـاً أَوْ رَاهِبَـاً وَهْوَ يَعْقِـلُ

وَلِي دُونَكُمْ أَهْلُـون : سِيـدٌ عَمَلَّـسٌ وَأَرْقَطُ زُهْلُـولٌ وَعَرْفَـاءُ جَيْـأََلُ
لاتسبوا الامازيغ ولا تنتقصوا من قدرهم فهم اشرف منكم...حاولوا ان تستفيدوا من تجارب الامم السابقة وان تتثروها فالنبي الكريم عليه السلام قال '' انما بعثت لاتمم مكارم الاخلاق''..
شكرا هيسبريس
39 - ايلاذ السبت 23 فبراير 2019 - 14:52
الباحث سلط الضوء على مرحلة من مراحل المغرب وبالضبط في منطقة الاطلس المتوسط وتوصل الى نتاىج مدعومة بشهادات علمية وتاريخية هذا كل شيء
لماذا كل ما تعلق الامر بالامازيغية نصف المغاربة يبينون عن عنصرية مقيتة لا يكنونها حتى للعصر الجاهلي بالجزيرة العربية ويدعون الاسلام الريح اللي نتوما مسلمين حاشا ولله ان المسلم يحقد على لغة او ثقاقة او حضارة قامت بفضل الله تعالى ، انتم مجرد عرب عشعشت الهمجية الشرق الاوسخية في عقولكم وتم استيلابكم شر استيلاب ولا تعرفون في الاخوة معنى .
عندما قال الرسول(ص) " لا يزال اهل المغرب ضاهرين على الحق حتى تقوم الساعة " من كان يقصد علما ان العرب لم يكونوا قد غزوا الشمال الافريقي بعد ....
ان نسبة العرب في شمال افريقيا لا تعدو ان تتجاوز 2 في المائة والعلم كفيل بتاكيد ذلك
اذا كان العرب بيض البشرة فاين يوجدون في السودان والصومال التي تعتبر بدورها عربية واذا كانوا زنوج فعددهم في المغرب لا يتعدى مليون نسمة
40 - Fofo السبت 23 فبراير 2019 - 15:02
اولا أمازيغية من الخميسات لا اومن بهده الخرافات نحن مسلمون ولا نمجد العرقية باي شكل لأننا ببساطة نفتخر باسلامينا والحمد لله ومن من يمجد العرقية اعتبره عنصري حقير يقصي الاخر بججة انا امازيغي او حتى واحد ما يقيسني. خرافة القرن٢١
41 - المغرب الغير النافع.خنيفرة السبت 23 فبراير 2019 - 15:33
الى كل من يسب الامازيغ وملتهم و تاريخهم ويعيش في ارض امازيغية جذورها امازيغية ثقافتها امازيغية انصحكم بالقراءة لتتعلموا آداب الحوار وتقدير البحث العلمي والمقارعة بالحجج العلمية.انصحكم بقراءة التاريخ.اقرأوا تاريخ الممالك الامازيغية لكي تفهموا مستوى حقوق الانسان التي حققتها التنظيمات السياسية الامازيغية قرون قبل الميلاد ومن بينها من لازال العالم الحديث يناضل من اجل ترسيخها. نحن لسنا ضد العربية ولا العرب ولا اي تجمع اثني او ديني كيفما كان، لاننا نحن الأمازيغ علمانيون بالفطرة ولانحكم على الاشخاص من خلال الانتماء الديني ولا الاثني، فقد عاش اليهود والمسيحيين بيننا لقرون في سلام تام وجو اخوي واحترام متبادل، كل شخص حر في اختياراته.ولكن ان تكون جاهلا باداب الكلام وتسب كل ما هو امازيغي فقط من منطق اديولوجية الحقد والجهل فهذا غير مقبول. ارتقوا قليلا بتعليقاتكم فان بعضها منحط.فعوض ان تناقشوا موضوع المقال بعد شكر صاحب المقال ومؤلف الكتاب موضوع المقال على الجهد الذي بدله في بحثه ليصل الى هذه الخلاصات، قفزتم الى قاموس السب والشتم في كل ما هو امازيغي، الذي بالمناسبة قاموسكم الوحيد على مايبدوا.ارتقوا
42 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 15:40
الى 37 ابي جعد.خلاص طاب لك فوق هذه الارض الطيبة.واصبحت انت صاحب الدار.استفق يا هذا من قيلولتك.فالامازيغ تاريخيا هم سكان شمال افريقيا.اما اجدادك العربان.فقد جاؤوا غزاة تحت ذريعة الدين الاسلامي الذي امن به الامازيغ.ولا يزالون من اشد الناس محافظة عليه الى يومنا هذا.لانه دين الله ليس بدين عربي او امازيغي او او او.اذن استفق من سباتك.فأنت في كل الاحوال ضيف ادمجه الامازيغ فيما بينهم.وتقاسموا معه هذه الارض الطيبة.بل اعطوه اراضيها الخصبة.واكتفوا متعففين بالجبال....من جهة اخرى ما كنت لادخل معك في متاهات التاريخ.لأنني لست عنصريا او متعصبا لجهة على جهة رغم جدوري الامازيغية التي اعتز بها.وفي كل الاحوال نحن اليوم شعب واحد موحد لا فرق فيه بين الامازيغي واليهودي والعربي والزنجي.والفتنة نائمة لعن الله موقضها...
43 - فاقد. السبت 23 فبراير 2019 - 15:46
مند دخول الغزات العرب بسم الاسلام الى ارض الامازيغ الكبر تتراجع العدالة وتنم السيب والاغتصاب الى ان ضهر المرابطين وعلى رئسهم يوسف ابن تاشفين بالجهد الامازغى وصل الاسلام الحقيقى الى جزيرة ابيري من تلك الرجال بذئ العصر الدهب من كل جانب .
44 - تك فريد السبت 23 فبراير 2019 - 15:58
هذه صفاة العرب والامازيغ هم قبايل عربية من نسل مازع ابن كنعان هاجروا الي شمال افريقيا بسبب الجفاف والحروب ولم ينزاوا من السما ولم يهاجروا من ادغال افريقيا باتجاه اوزبا او العكس ولم يظهروا صدفة او فجاة بشمال افريقيا عن طريقة نظرية التطور الدرويني.
45 - نبيل السبت 23 فبراير 2019 - 16:09
ادعوا الأمازيغ إلى العمل و البحث الأكاديمي العلمي مثلما قام به الأستاد أمارير مشكورا . الأمازيغية بحاجة للتوثيق و البحث الأكاديمي أكثر من أي وقت مضى.
46 - مومن السبت 23 فبراير 2019 - 16:14
الدين في بداياته كان تقديسا للاجداد
ظراسة التاريخ مفيدة ومهمة ولكن ليس من اجل اثارة التعصب والطائفية والنظام القبلي كان في الكثير من بقاع العالم منذ آلاف السنين لم تعرف القبائل السجن لانه يحتاج الى بناية وتغدية وحراس
اما الديموقراطية فنشأت في اليونان
ولم تكن عادلة بالشكل الذي نتصوره
47 - سعيد السبت 23 فبراير 2019 - 16:30
آخر مستجدات الحمى الامازيغية: لان قبيلة كانت تنظم نفسها شأنها شأن باقي القبائل في المغرب و باقي الشعوب...فلننتظر ان نسمع ان الامازيغ هم اصل الديموقراطية في العالم !!!!!
48 - معلق السبت 23 فبراير 2019 - 16:45
للأسف يبدو أن لا أمل يرجى من هذا الشعب الذي ما زال يحتقر بعضه بعضا. هنيئا لعدوكم بكم.
49 - مغربي و حسب السبت 23 فبراير 2019 - 16:53
انا مغربي: ابي عربي و امي امازيغية.لا اعرف وطنا لي غير المغرب الحبيب.انا احترم الامازيغ اجدادي و اعتز بالاعراب اسلافي.لذلك اقول للمتطرفين من الجانبين: انكم لا تمثلون المغرب.اعماكم التعصب اذا كان لكم وطن اخر فارحلوا اليه.فكل منكم جاء من اصقاع بعيدة.ما الفرق بينكم و بين من يدعي انه شعب الله المختار.المغرب للمغاربة وليس للعرق المتقوقع على ذاته.قوة مغربنا في وحدتنا.سندمر وطننا بالنطرف و الكراهية.فلنستبدل القول انا امازيغي او انا عربي بااقول انا مغربي و افتخر بتنوع ثقافتي و لنترك معاول الهدم ولنحمل ادوات البناء.ان الاعداء الحقيقيون يتربصون...
50 - سعاد السبت 23 فبراير 2019 - 17:03
عادي، كل الجماعات تنظم نفسها و تضع قوانين لذلك منذ ان خلق الله الكون الى اليوم : النمل، النحل، القردة، النمور، الدببة...و الانسان ايضا يسري عليه هذا القانون الفطري في كل مكان و عبر كل العصور منذ العصر الحجري... عادي: القبائل الامازيغية لم تشكل اي استثناء.

و لان الامازيغ العنصريين لن يعجبهم كلامي و لا يعجبهم قول الحقيقة بشأنهم فإني انتظر عدد كبير من الديسلايكات
51 - أمازيغ مراكشي السبت 23 فبراير 2019 - 17:06
كلما ذكر مصطلح أمازيغ إلا ووتتزعزع مشاعر بعض المتطرفين العرب و المستعربين المغاربة....لماذا هذا الحقد كله على الأمازيغ.... نحن نرفض من يرفضنا و التاريخ بيننا.
52 - عمر السبت 23 فبراير 2019 - 17:32
و قل ربي زدني علما.ديموقراطية مصطلح حديث.من هي الدولة الأمازيغية و اين هو دستورها و برلمانها.البربريست باقي كيحلم بالأساطير و الكدب و الخرافات.مرض الخرافات خطير و فتاك.
53 - سعاد السبت 23 فبراير 2019 - 17:34
الى 38 سناء الباز
نفس اليؤال نطرحه عليك فيما يخص الامازيغ الذين تسرقون الحضارات و تنسبوها لهم دون استحياء و لو كانت عندكم حضارة لكانت بادية في الجبال التي انزويتم فيها لقرون و قرون
54 - moha o'trente السبت 23 فبراير 2019 - 17:34
Quelle démocratie ?? Ils étaient des incestueux le père bec sa fille , la mère avec son fils le frère bec sa Soeur ......la preuve ils disent que les pharaons étaient des Amazigh et les pharaons et les habitants du nord Afrique étaient des incestueux !!! Heureusement les musulmans ont apporter la civilisation
55 - جواد السبت 23 فبراير 2019 - 18:08
ما تحدث عنه الكاتب واعتبره ديمقراطية هو نظام قبلي وجد خصيصا لخدمة أفراد الاسر الاقطاعية أما ما اعتبره دستورا فهو نظام جائر يقيد حرية الافراد السياسية والاقتصادية والاجتماعية ويضع حدودا أمام عامة الشعب ليبقى في قوقعته. كما هو حفاظا على بقاء السلطة في أسر معينة لان الديمقراطية الحقيقية معناها التداول على السلطة وعدالة في توزيع الثروات وفي المساواة والعدل لان وجود قاوانين وتطبيقها لا تعني اطلاقا أنها ديمقراطية فدولة القانون لا تعني أبدا أنها دولة عادلة بل يجب أن ننظر الى الهدف الذي تسعى هذه القوانين تحقيقه وهو حماية طبقة معينة على حساب مجموع الشعب ، وهنا لابد لنا أن نعود قليلا الى بداية القرن الماضي ونبحث من طلب الحماية ولماذا ؟ والحماية لمن ومن من وكيف ،لقد طلبها السلطان لانهأدرك أن الاسرة مهددة من بعض القبائل الذين رأوا في حكمه تسلط وانتهاك لحقوقهم وبالتالي لم تكن هناك ديمقراطية ، فالديمقراطية مرتبطة أساسا بالنظام السياسي العام للدولة وليس داخل القبيلة أو العشيرة التي تحمكها العادات والتقاليد والقيم الدينية ولذا لا يمكن أن نأخذ النظام القبلي كعينة للحكم بل نظام الدولة ككل
56 - aksel السبت 23 فبراير 2019 - 18:13
الإسلام سرطان أصاب الأمة قريبا سيأزر كما تأزر الحية إلى جحرها
57 - العربي العوني السبت 23 فبراير 2019 - 18:18
التعاليق العرقية البربرية

ما هي القيمة المضافة بالبارباستانية
إلا العنصرية العرقية وكره الاخر
العرب هم من اخرج الهمج من الجاهلية الى المعرفة
58 - nihilus السبت 23 فبراير 2019 - 18:19
سؤالي الواحد، هل القصر سعد المستعمر بالجيش لانتصارهم على القبائل؟ وهل العرب. والاندلوسيين والزنوج سهموا في استعمار البلاد؟
59 - عمر السبت 23 فبراير 2019 - 18:23
اتو برهانكم ان كنتم صادقين.نحن لا نكره أحدا ولكن لا نحب الكذب و الخرافات.
60 - محمد المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 18:28
كلام صحيح ولكنه يخص كل القرى عربية أو أمازيغية ...
ولكن المرجعية الاسلام .... ولم تكن هناك ألواح غير ألواح تحفيظ القرآن الكريم ...
الى بداية السبعينات خارج أسوار المدن العتيقة كفاس وتطورت وغيرها كان الحكم هو لشيخ القبيلة والجماعة كانت تجتمع لحل النزاعات داخل القبيلة ... مرة واحدة في الأسبوع ...اما حكم السلطان فهو كان من خلال ما يقرره شيخ الجماعة بعد استشارة جماعته أو أعيانهم ....
فالتبعية للسلطان لم تكن مركزية .
فاللا مركزية كانت موجودة .... كلما ابتعدنا عن المدن العتيقة وأسوارها ......
61 - مغربي مغربي السبت 23 فبراير 2019 - 18:46
بلاد الأمازيغ وهي من اليمن إلى جنوب أفريقيا وكما تحد بالمتوسط والأطلسي هذا فضاء الأمازيغ أخيار الناس ديموقراطيين وهو الصنف الذكي القوي في أفريقيا كل من ليس أمازيغي حر يجب أن يطيع أو يرحل.
62 - عمر السبت 23 فبراير 2019 - 18:52
إلى المعلق 49
نعم للبحث الأكاديمي ولا للبحث الأكاديبي.
63 - ضياء السبت 23 فبراير 2019 - 18:54
موضوع جميل... والنبش في التاريخ لمعرفة طريقة عيش الاجداد اجمل.. ولا ينبغي ان تحيد التعليقات عن الموضوع..لاني صراحة كلما قرات موضوعا حول الامازيغ الا ووجدت في التعليقات تهما وتنابزا وسبابا.. انها العصبية العمياء ... وللاسف من جانب واحد... انا شخصيا اشك واشك في حقيقة اصحاب تلك التعليقات... لذا اود القول لمن يريدون اعطاء صورة سلبية عن حاملي العرق الامازيغي رغم صعوبة الفصل في هذا الامر وصعوبة التفريق بين امازيغي وعربي واوربي او افريقي... اقول لهم تحلوا باللباقة فما دمت لا تستطيع ان تعلق بالامازيغية فاني اعتبرك لن تقدم اضافة .. علق بالامازيغية واحملهم على تعلمها لمعرفة ما قول... عندها اقول انك امازيغي وتعمل عن صيانة اللغة الامازيغية... وبالتالي تعمل على صيانة وحماية الاعراف والطقوس في قوالبها وليس ملفوفة في فساتين غريبة.
64 - Mohamed السبت 23 فبراير 2019 - 18:58
وَأَنِ ٱحْكُم بَيْنَهُمْ بِمَآ أَنزَلَ ٱللَّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَآءَهُمْ وَٱحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَآ أَنزَلَ ٱللَّهُ إِلَيْكَ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَٱعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ ٱللَّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ ٱلنَّاسِ لَفَاسِقُونَ أَفَحُكْمَ ٱلْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ ٱللَّهِ حُكْماً لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ.

{ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمآ أَنزَلَ اللَّهُ } هذا يدل على وجوب الحكم بين أهل الكتاب إذا تحاكموا إلينا، وألا نحكم بينهم بتوراتهم ولا بإنجيلهم.

{ وَلاَ تَتَّبعْ أَهْوَآءَهُمْ عَمَّا جَآءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ } فيهم قولان:

أحدهما: أنهم أمة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

والثاني: أمم جميع الأنبياء.

{ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً } أما الشرعة فهي الشريعة وهي الطريقة الظاهرة، وكل ما شرعت فيه من شيء فهو شريعة ومن قيل لشريعة الماء شريعة لأنها أظهر طرقه إليه، ومنه قولهم: أُشْرِعَتِ الأسنة إذا ظهرت.
65 - النكوري السبت 23 فبراير 2019 - 19:13
ما ذكره الكاتب ينطبق كذلك على الريف
في الريف قبل الحماية كان القائد و القاضي يتم تعيينهم من قبل السكان و عندما يتم اختيارهم من طرف الجماعة عن طريق الاقتراع المباشر يتم إرسالهم الى فاس و معهم بعض الهدايا للسلطان ثم يقوم السلطان بمباركتهم و إعطائهم خاتما لطبع الوثائق الشرعية كالزوجية و وثائق البيع و الشراء الخ و إضفاء الشرعية على القايد لممارسة العنف ضد المعتدين و زجرهم و عندما يتخلى بعض القياد او القضاة عن مهامهم يتم عزلهم مباشرة من طرف الجماعة و استبدالهم و العودة الى فاس بمرشحين جدد
و الغريب في الامر لازلنا نمارس هذا النظام عندنا في المؤسسات في هولاندا فلجنة مؤسسة المسجد مثلا يتم اختيارها بهذا النظام و بنفس الطريقة و لازلنا نستعمل مصطلح الجماعة و هذا المصطلح كان موجودا قبل الحماية فيقال قاضي الجماعة و قائد الجماعة الخ فهذا المصطلح أشبه بما يسمى بنواب الامة او المواطنين في عصرنا
66 - محمود السبت 23 فبراير 2019 - 19:33
أسي Mohamed ما علاقة الآيات القرانية التي تفضلت بذكرها بهذا الموضوع ؟ لم تستصغ بان الأمازيغ كان لهم حضارة و عدالة و قوانين ربما لا تميز بين الدين كدين و بين استغلال الدين كاءديولوجيا لتغطية الاستعمار و الاءستطان لو كان هدف عرب قريش نشر الدين لنشروه و لعادوا لصحراءهم لا ان يسطوطنوا السهول الخصبة في شمال افريقيا و يطردوا أهلها الى الجبال هاربين بجلودهم من البطش و السبي من العصابات القبلية المدربة و التي كانت قبائلهم تأكل بعضها البعض و اذا تمعنت في الخريطة الديموغرافية لشمال افريقيا تجد بان السهول تتكلم الدارجة و الجبال الاءمازيغية .
67 - مراكشي السبت 23 فبراير 2019 - 20:08
لقد تجاوز المستعربين المستلبين الحاقدين على هوية وحضارة مراكش حدودهم أقول لهم راه الأمازيغ مامعاهوم لعب راني كنحذركم .لأن النقاش العلمي الموضوعي لم ينفع معكم لأن قلوبكم مليئة بالحقد والكراهية مثلكم مثل الدواعش.
68 - مراكشي السبت 23 فبراير 2019 - 20:28
لقد تجاوز المستعربين المستلبين الحاقدين على هوية وحضارة مراكش حدودهم أقول لهم راه الأمازيغ مامعاهوم لعب راني كنحذركم .لأن النقاش العلمي الموضوعي لم ينفع معكم لأن قلوبكم مليئة بالحقد والكراهية مثلكم مثل الدواعش.
69 - mounir السبت 23 فبراير 2019 - 20:28
الكاتب تحدث عن نظام داخل القبيلة الواحدة وتناسى عمدا المعارك بين قبائل امازيغية حول الارض والماء.القبيلة نظام كالاسرة فحتى الاب والاخوة يتفادون الاقتتال والخلاف م امكن ولكن لا يعني بالضورة انهم اناس جيدون
70 - متتبع السبت 23 فبراير 2019 - 21:07
رغم ان التقاليد التي كان يحكم بها الامازيغ في المغرب عريقة وراقية جدا ومضمونه يتماشى مع ما انزل الله في قرآنه الكريم قبل وصول الاسلام الى المغرب. تجد بعض المرضى النفسيين يتحدثون عن شعارات خاوية خطيرة ينسبونها للاسلام وهو براء منه شعارات مستمدة من اهل قريش اعداء الاسلام الاولون والآخرين وذلك باسم العروبة المقيتة الجهنمية. غريب امركم ايها الطغاة
71 - عربية حرة السبت 23 فبراير 2019 - 22:50
احترم اهل سوس فهم امازيغ حقيقيين وهم اهل العقل والعلم وحفظة القرآن الكريم ومتشبتين بالدين الإسلامي فلا ينصاعون لزلة او هفوة تجدهم في قراراتهم كالبنيان المرصوص فلا اظن ان الحقودين على العرب هم امازيغ سوس لان اهل سوس هم أشد المدافعين عن الإسلام وعن لغة القراان
72 - مفكر السبت 23 فبراير 2019 - 22:59
الى الرقم 3
نحن امازيغ المغرب اشرف واعضم قوم في العالم العربي واب الدنيا نحن بنيننا مدينة اطلانتيس بين طنجة و جبل طارق بمساعدة الملاءكة كما بنينا الاهرامات والكعبة الاولى وبقيا مدينة اطلنتيس هي مدينة تامودا الاولى في تطوان وبيرمودا اسمان متشابهان دينتنا الاولى هي كتاب الله لسيدنا شيث ثم كتاب الله لسيدنا ادريس الذي سافر الى الفضاء كما اختار الله سبحانه وتعالى شمال افريقيا ارض تامزغا ليكلم به بصوته ولسانه سيدنا موسى الامازيغي وبعدها امنا بالامازيغي سيدنا يوسف وغيرهم كما تزوج منا سيدنا ابراهيم الامازيغية هاجر ام اسماعيل وبعدما اتحد ارض تامزغا مع كل دول اوروبا في عهد الامبراطورية الرومانيا كنا نحكم روما .اما الكاهنة فهي كانت ملكة بمعنى الكلمة حيث انها ماتت موتة طبيعية في تونس حيث هي من سلمت مفاتيح الحكم لابنها المسلم بالتبني بعدما اخذته رهينة في عهد الفتوحات .حيث شاهدته يصلي وانسان معقول هكذا فتحت بلاد تامزغا.
73 - عبد ربه السبت 23 فبراير 2019 - 23:30
هداك الله الذي لا يهدي أحد غيره
ان في نفسك شوكة لن تزول الا ان أراد الله.نفسك تعرف الحقيقة التي تعرفها وتنكرها
كل لله راجع
74 - م. الشمالي الأحد 24 فبراير 2019 - 00:46
لن اعلق على الموضوع بل اريد الكلام علئ هكدا تعاليق .لاستنتج من اغلبها معدا 3 او 5 تعاليق والتي يمكن اعتبارها فعلا تحليلية اما الباقي فكلهم اصطفوا مع هدا الجانب او داك اصطفاف العميان وبدؤوا في خلق تاريخ على هواهم ونسوا التاريخ الشامخ المشترك ونسوا رجال وطنهم الحقيقيين بل ونسوا وطنهم ايضا . الخلاصة مع هدا الجيل الباد امشات في الخسران احمادي . اسف على مغربي
75 - هشام ايت الحسن الأحد 24 فبراير 2019 - 23:08
انا كمغربي و كامازغي لا اتفق مع اغلبكم علي ان الامازيغ متخلفون وغير متحضرون ويهربون الي الكهوف .
فلامازيغ اصل المغرب ولسنا برابرا بل نحن رجال احرار.
واغلب لرجال اللدين ناضلو من اجل الاستقلال هم الامازيغ
76 - قومي مغربي الاثنين 25 فبراير 2019 - 09:30
لتوضيح الكاتب عمر امرير تكلم عن النضام القبلي والعرفي لقبائل سوس والامر لاعلاقة له بالديمقراطية لان كلمة ديمقراطية كلمة يونانية والمصطلح من اختراع الاغريق ادن فهدا نضام قبلي عرفي مكتوب لقبائل سوس وليس ديمقراطية
كدلك هادا النضام كان لتسيير شؤون القرى ولاعلاقة له بالانضمة الغربية
اما فيما يخص اغلب مناطق سوس فكانت تحكم بالقوانين الشريعة الاسلامية خصوصا في عهد الموحدين والمرابطين التي هي دول انشئتها قبائل مصمودة بسوس وصنهاجة كدلك وهم امزيغ
يجب ان ارد على ردود الطرفية سواء المستعربين او المستمزغين يجب ان تعرفو ان بالمغرب ليس هناك امزيغي وعربي المغرب دو هوية قومية اغلبيته باكتر من 95 بالمئة من عرق امزيغي محلي يعني عرق مغربي وهدا مااكدت عليه نتائج فحص الحمض النووي وهدا امر مهم يدل ان اغلبية المناطق المستعربة بالمغرب الي هي الغرب دكالة وجبالة والصحراء اغلبهم قبائل امزغية فقدت لغتها الامزغية مند زمن فقبائل غرب المغرب الرباط و كازا اغلبها من قبائل زناتة اما دكالة فهي قبائل مصمودة وجبالة هي من قبائل غمارة وكتامة ومصمودة وكلها قبائل امزغية
يجب على الامة المغربية ان تستعيد هويتها القومية
77 - وحدوي حتى النخاع الاثنين 25 فبراير 2019 - 11:46
لا ديمقراطية لدى العرب والامازيغ قبل ظهور الاسلام لانهم كانت تحكمهم احكام عرفية قبلية تاخد بعين الاعتبار مكانة الشخص اجتماعيا نفودا ونسبا ....جاهلية العرب استعبوا العبد والجارية وناصروا المرء لمكانته الاجتماعية وجاهلية الامازيغ تميز بين دوي البشرة الببضاء والسوداء والى يومنا هذا مازال الامازيغي يحتقر و يتهكم مايسميه ب ( اسوقي و احرضان و اسگان ...) الى ان جاء الاسلام بالديمقراطية الحق فناصر الضعيف و اليتيم و الملون وحرم القتل وواد البنات وحرم مامن شانه الاضرار بالانسان خمرا وقمارا وزنى .....كما انه حقق العدالة بين كافة الناس ....كلكم لادم وادم من تراب
قالَ رسولُ اللهِ "صـلى اللهُ عليهِ و سلـم " : ( لا فرق بين عربي و لا أعجمي و لا أبيض ولا أسود إلا بالتقوى ) ....
ان من يخوض في موضوع الامازيغ والعرب خارج اطار الاسلام انما يهدف الى نشر الفتنة بين من اكد الله تعالى ورسوله الكريم حقيقة انهم من اصل واحد ....فلا داعي للتميز ...امامنا كعرب وكامازيغ ماهو اهم من هذه المواضيع التافهة مواضيع الكراهية ...امامنا وطن بحاجة الى تغيير فلا تجعلونا ننشغل بغير ذلك رجاء
78 - Marocains الاثنين 25 فبراير 2019 - 16:57
N° 76
قومي مغربي



أنت تسمي كل مغربي مستعرب هل أنت في قواك العقلية
من أين أثيت هذه الخزعبولة كل المغاربة مستعربون ؟؟؟

من أين أثيث ب 85%

هل تضن أن 40 مليون مغربي

قامت بتحليل الحمض النووي

ووجدو 85% منها ينتمي لشيء إسمه أمازغ

أين إخترعت هذه الخزعبولة ؟؟؟؟.

من أ ين أثيث ب 85%
هل
تضحك لى نفسك أم تضحك علينا

فإذا كنت تستعمل كلمة مستعرب أو التعريب

فيجب عليك أن تفهم كذلك

هناك بقايا

فنيقيون
قرطاجنيون
رومان
وندال
بزنط

وقع لهم التمزيغ


قضية العرق و الحمض النووي لبلد معين لاتناقش بتاثا


حمض نووي إسمه سوس / ريف / أطلس غير موجود

نحن في المغرب حاليا نناقش اللسنان و اللغة وليس العرق .


من يناقش العرق أو الحمض النووي فهو مصاب بالجنون

أصلا جنس الإنسان منحدر من خليط

لا يوجد إنسان في هذا الكون ينحدر من خمض نووي 100% .

نحنا كلنا منحدرين من خليط .

نحن مغاربة فقط
79 - قومي مغربي الاثنين 25 فبراير 2019 - 19:49
الى Marocains 78

الحمد لله ان العلم موجود ومن نعم الله هي البصمة الوراتية الجينية للحمض النووي تحدد الاصل العرقي لاي شخص هي متل بصمات اصابع اليد لايمكن محوها او تغييرها مهما تغيرت اللغة تبقثى البصمة الوراتية للحمض النووي تدل على الاصل العرقي لاي شخص
المغرب من الدول القلائل الى فيه انسجام في المكون القومي والعرقي بحيت فحوص الحمص النووي الي تم اجرائها كانت النتائج ان اكتر من 96 بالمئة من الشعب المغربي من اصل عرقي امزيغي هدا هو الواقع شئت ام ابيت واغلبية مناطق الي تسمونها عرب هم مستعربين وهم عرقيا امزيغ اقحاح مغاربة اصليين وليسو وافدين وانا الي اتلكم معك واحد منهم انا من المحمدية ومن منطقة تعتبر مستعربة لكن قبيلتي هي زناتة قبيلة امزغية معروفة كدلك فحص الحمض النووي اتبت انني من عرق امزيغي وهاكدا اغلبة مناطق المغرب سواء الرباط تامسنا الغرب الشمال الصحراء كلهم امزيغ نسو لغتهم وهناك مناطق بالمغرب حافضت على هويتها ادن تقسيم المغاربة لعرب وامزيغ امر خاطىء
نحن كلنا امزيغ يجب استرجاع الهوية والافتخار القومي للقومية المغربية الاصيلة واسترجاع عزتنا واستحضارة امجاد اجدادنا الامزيغ الموحدين
80 - Marocains الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 09:09
قومي مغربي

التدخل رقم 76
إخترعت رقم 85%


ثم في التدخل رقم 79
إخترعت رقم 96%


ألم تلاحض أنك تخترع أرقاما خيالية تم تنشرها


العلماء المخترعون للحمض النووي

لا يذكرون العرق بل يذكرون المنطقة الجغرافية

فأنت تتكلم عن العرق و العلم يتكلم عن البقعة الجغرافية

حمض نووي شمال إفريقي لا يعني هذا الإسم الغريب أمازغ

حسب تعبيرك
أن ماتسميهم أنت مستعربون
ناموا أمازغ و استيقضوا مستعربون
أي أن التعريب نزل علهم من السماء
عندكم في سوس ( بقعة سوس )
عدة أنواع من الناطقين باللهجة السوسية
الأسمر الداقن
الأسمر الفاتح
الأسيوي الشكل ( تشنويت )
البحر المتوسطي الشكل

من هو منهم السوسي القح و من هو منهم المسوس ؟

تقول لنا نحن مستتعربين
نحن نجيبك
أنت مسوس ولست سوسي

ADN شمال إفريقي يجمع الصومال/ إثيوبيا / السودان / مصر/ليبيا ... / المغرب
هل الصومال وإثيوبيا ... يتكلمون لهجتك السوسية ؟
لا يوجد ADN إسمه أمازغ
كل شخص فيه على الأقل 3-4 أنواع ADN
إبحت عن الدول تحت ADN شمال إفريقيا ؟ هل هم يتكلمون لهجتك؟

ADN شمال إفريقيا لايعني أمازغ

نحن مغاربة فقط
81 - amin الخميس 28 فبراير 2019 - 08:20
8 - Hooollandddddddssss
السبت 23 فبراير 2019 - 11:59
هل الله هو الذي شرع حكمه لخلقه ام العجم الامازيغ هم من شرعوا لله؟
اجيبون ان كنت صادقون وبدون قذف او تحقير ان كنتم تزعمون ايها العجميون

و ماذا إذا راينا اليوم العالم العربي أنه كله فساد و كله حروب و كله كذب و كله رشاوي و كله إعتداءات ...... قارن العالم العربي المسلم مع العالم الأعجمي المسلم(تركيا-أندونسيا-ماليزيا.....إلخ)يعيشون في سلام و يزدهرون في كل المجالات..... و أنت أيها العربي؟؟؟؟؟كثرة الكلام و كثرة النفاق و أنت تتكلم عن العجم...... نحن مسلمون أحسن منك , و النقطة الثانية ,هل طلبنا منك المساعدة ,هل طلبنا منك الحماية.... أنت أيها العربي جئت إلى بلادنا تائه أو هارب من بلاد بعيدة...... إحمد الله أنك تعيش مع الأمازيغ بسلام.... أو تبحث عن التصفية العرقية ؟؟؟؟أنت أولهم الذي تُهدى كهدية لِهُبَل.
المجموع: 81 | عرض: 1 - 81

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.